خاتَم النبوة
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 4 من 4
2اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة
  • 1 Post By محمدعبداللطيف

الموضوع: خاتَم النبوة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي خاتَم النبوة

    خاتَم النبوة :


    صفته :


    اختلفت الرواياتُ في وصف خاتم النبوة، ففي حديث عبد الله بن سَرْجِس عند مسلم (2346) (كبيضة الحمامة) ، وفى حديث السائب بن يزيد عند البخاري (3541) (مثل زِرِّ الحَجَلة) ، وفى حديث أبي موسى الأشعري عند الترمذي (3620) : (مثل التفاحة) ، وفى حديث عبدالله بن سَرْجِس عند البيهقي في دلائل النبوة (221 ) : (جُمْعًا ، عليهما خِيلانٌ كأمثال الثَّآليل) ، والثآليل : جمع ثُؤلول ، وهو حبةٌ تظهر في الجلد كالحِمَّصة .
    وفى حديث ابن عمر عند ابن حبان (6302): (مثل البُنْدقةِ من اللحم) ، وفي حديث قُرَّة بن إياس عند البيهقي (223) : (مثل السَّلْعة) .

    قال المناوي : (كلها متقاربة ، وأصل التفاوت في نظر الرائي بَعُد أو قَرُب) . فيض القدير (1/ 179).
    قال القرطبي : (اتَّفقت الأحاديثُ الثابتة على أن الخاتم شيءٌ بارزٌ أحمر عند كتفه الأيسر ، قدرُه إذا قلَّ كبيضة الحمامة ، وإذا كثُر جمعُ اليد...).
    وقال ابن حجر : (وأما ما ورد من أنها كأثرِ المحجم ، أو كانت كالشامة السوداء ، أو الخضراء ، أو مكتوب عليها محمد رسول الله فأنت المنصور ، أو نحو ذلك - فلم يثبتْ منها شيء) . فتح الباري (6/ 876 - 787).
    مكانه :
    كان خاتَم النبوة بين كتفي النبي - صلى الله عليه وسلم - كما في حديث السائب بن يزيد عند البخاري (3541) ، وفيه : (فنظرتُ إلى خاتم النبوة بين كتفيه) ، وكان ناحية كتفه الأيسر ؛ كما في حديث عبدالله بن سَرْجِس عند مسلم (2346) ، قال : ثم درتُ خلفه ، فنظرت إلى خاتَم النبوة بين كتفيه عند ناغض كتفه اليسرى .

    متى وضع الخاتم بين كتفيه - صلى الله عليه وسلم ؟

    هل وُلِد به النبي - صلى الله عليه وسلم ؟ أم وُضِع حين ولادته ؟ أم وُضِع عند شَق صدره ؟ قاله عياض وتعقَّبه النووي وكذا القرطبي ، أم وضع حين نُبِّئ ؟

    أقوالٌ لأهل العلم ، لعل أقربَها للصحة أنه كان عند شَقِّ صدره وهو مسترضع في بني سعد بن بكر ؛ لِما في حديث عتبة بن عبدٍ السُّلميِّ أحمد (17648)، والدارمي (13) ، وحسنه الألباني في الصحيحة (1/ 372) . ، وفيه : (أن الملَكين لَمَّا شقَّا صدرَه ، قال أحدهما للآخر : خِطْه ، فخاطه وختم عليه بخاتم النبوة) .
    أما ما جاء في أنه عندما نُبِّئ ، فلا يخفى عليك ضعفُ الحديث الذي في شأنه ففيه داود بن المحبَّر ، وهو متروك ، قال ابنُ المديني وأبو حاتم : ذاهبُ الحديث ، وقال الدارقطني : متروك الحديث .

    .

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمدعبداللطيف
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: خاتَم النبوة

    الله المستعان
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,621

    افتراضي رد: خاتَم النبوة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    .

    متى وضع الخاتم بين كتفيه - صلى الله عليه وسلم ؟

    هل وُلِد به النبي - صلى الله عليه وسلم ؟ أم وُضِع حين ولادته ؟ أم وُضِع عند شَق صدره ؟ قاله عياض وتعقَّبه النووي وكذا القرطبي ، أم وضع حين نُبِّئ ؟

    أقوالٌ لأهل العلم ، لعل أقربَها للصحة أنه كان عند شَقِّ صدره وهو مسترضع في بني سعد بن بكر ؛ لِما في حديث عتبة بن عبدٍ السُّلميِّ أحمد (17648)، والدارمي (13) ، وحسنه الألباني في الصحيحة (1/ 372) . ، وفيه : (أن الملَكين لَمَّا شقَّا صدرَه ، قال أحدهما للآخر : خِطْه ، فخاطه وختم عليه بخاتم النبوة) .
    أما ما جاء في أنه عندما نُبِّئ ، فلا يخفى عليك ضعفُ الحديث الذي في شأنه ففيه داود بن المحبَّر ، وهو متروك ، قال ابنُ المديني وأبو حاتم : ذاهبُ الحديث ، وقال الدارقطني : متروك الحديث .
    بارك الله فيك اخى الكريم أبو البراء محمد علاوةللعلماء خلاف في ذلك، فقد جاء في فتح الباري لابن حجر:... ومقتضى هذه الأحاديث أن الخاتم لم يكن موجودا حين ولادته ففيه تعقيب على من زعم أنه ولد به، وهو قول نقله أبو الفتح اليعمري بلفظ: قيل ولد به، وقيل حين وضع، نقله مغلطاي عن يحيى بن عائذ، والذي تقدم أثبت، ووقع مثله في حديث أبي ذر عند أحمد والبيهقي في الدلائل وفيه: وجعل خاتم النبوة بين كتفي كما هو الآن ـ وفي حديث شداد بن أوس في المغازي لابن عائد في قصة شق صدره وهو في بلاد بني سعد بن بكر: وأقبل وفي يده خاتم له شعاع فوضعه بين كتفيه وثدييه ـ الحديث، وهذا قد يؤخذ منه أن الختم وقع في موضعين من جسده، والعلم عند الله.

    واختار الزرقاني أن وضع الخاتم تكرر، فقال في شرح المواهب اللدنية: واختلف في جواب قول السائل: هل ولد وهو به أو وضع بعد ولادته على قولين؟ فقيل: ولد به، نقله ابن سيد الناس، ورده في الفتح بأن مقتضى الأحاديث السابقة أن الخاتم لم يكن موجودًا حين ولادته، قال: ففيها تعقب على من زعم أنه ولد به، واختلف القائلون بالثاني، فقيل: حين ولد، نقله مغلطاي عن يحيى بن عائذ، وورد به حديث ابن عباس عند أبي نعيم وغيره وفيه نكارة، قيل: عند شق صدره وهو في بني سعد، وورد في حديث عتبة بن عبد عند أحمد والطبراني، وقطع به عياض.

    قال الحافظ: وهو الأثبت، وفي حديث عائشة المار قريبًا أنه عند المبعث، وعند أبي يعلى وابن جرير الحاكم في حديث المعراج من حديث أبي هريرة: ثم ختم بين كتفيه بخاتم النبوة، وطريق الجمع أن الختم تكرر ثلاث مرات في بني سعد، ثم عند المبعث، ثم ليلة الإسراء، كما دلت عليه الأحاديث، ولا بأس بهذا الجمع، فإن فيه إعمال الأحاديث كلها، إذ لا داعي لرد بعضها وإعمال بعضها، لصحة كل منها، وإليه أشار الشامي ـ كما مر ـ وأما رواية بعد الولادة فضعيفة، وأما أنه ولد به فضعيف أيضًا يطلب زاعمه، بدليله. انتهى.

    وأما بخصوص قصة اليهودي، فقد قال السيوطي في الخصائص: أخرج ابْن سعد وَالْحَاكِم وَالْبَيْهَقِيّ وَأَبُو نعيم عَن عَائِشَة قَالَت: كَانَ يَهُودِيّ قد سكن مَكَّة يتجر بهَا فَلَمَّا كَانَت اللَّيْلَة الَّتِي ولد فِيهَا رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قَالَ فِي مجْلِس من قُرَيْش يَا معشر قُرَيْش هَل ولد فِيكُم اللَّيْلَة مَوْلُود؟ فَقَالَ الْقَوْم وَالله مَا نعلمهُ، قَالَ احْفَظُوا مَا أقول لكم: ولد هَذِه اللَّيْلَة نَبِي هَذِه الْأمة الْأَخِيرَة بَين كَتفيهِ عَلامَة فِيهَا شَعرَات متواترات كَأَنَّهُمْ عرف فرس لَا يرضع لَيْلَتَيْنِ وَذَلِكَ أن عفريتا من الْجِنّ أَدخل إصبعه فِي فَمه فَمَنعه الرَّضَاع فتصدع الْقَوْم من مجلسهم وهم يتعجبون من قَوْله، فَلَمَّا صَارُوا إِلَى مَنَازِلهمْ أخبر كل إنسان مِنْهُم أَهله، فَقَالُوا: قد ولد لعبد الله بن عبد الْمطلب غُلَام سموهُ مُحَمَّدًا، فَالتقى الْقَوْم حَتَّى جَاءُوا الْيَهُودِيّ فأخبروه الْخَبَر، قَالَ فاذهبوا معي حَتَّى أنْظُر إليه، فَخَرجُوا بِهِ حَتَّى أدخلوه على آمِنَة، فَقَالَ: اخْرُجِي إِلَيْنَا ابْنك، فأخرجته وكشفوا لَهُ عَن ظَهره فَرَأى تِلْكَ الشامة، فَوَقع الْيَهُودِيّ مغشيا عَلَيْهِ، فَلَمَّا أَفَاق قَالُوا: وَيلك مَا لَك! قَالَ: وَالله ذهبت النُّبُوَّة من بني إسرائيل أفرحتم بِهِ يَا معشر قُرَيْش؟ أما وَالله ليسطون بكم سطوة يخرج خَبَرهَا من الْمشرق إِلَى الْمغرب. انتهى.
    وهذه القصة حسنها الحافظ ابن حجر في الفتح، وعزاها إلى يعقوب بن سفيان، وقال الحافظ ابن رجب في لطائف المعارف بعد إيرادها: وهذا الحديث يدل على أنه ولد بخاتم النبوة بين كتفيه.
    وخاتم النبوة: من علامات نبوته التي كان يعرفه بها أهل الكتاب ويسألون عنها ويطلبون الوقوف عليها، وقد روي: أن هرقل بعث إلى النبي بتبوك من ينظر له خاتم النبوة ثم يخبره عنه، وقد روي من حديث أبي ذر وعتبة بن عبيد عن النبي صلى الله عليه وسلم: أن الملكين اللذين شقا صدره وملآه حكمة هما اللذان ختماه بخاتم النبوة ـ وهذا يخالف حديث عائشة هذا، وقد روي أن هذا الخاتم رفع بعد موته من بين كتفيه، ولكن إسناد هذا الخبر ضعيف.http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=247432



    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: خاتَم النبوة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك اخى الكريم أبو البراء محمد علاوةللعلماء خلاف في ذلك
    وفيك بارك الله، نعم صحيح الخلاف واقع بين العلماء.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •