>>اذكار: “سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم„
تابع صفحتنا على الفيس بوك ليصلك جديد المجلس العلمي وشبكة الالوكة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

أحكام الأسرى في الفقه الإسلامي والقانون الوضعي ملحقا بإتفاقية جنيف - علي أحمد جواد بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: أسواق الأوراق المالية ( البورصة ) في ميزان الفقه الإسلامي - د . عصام أبو النصر بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: معالم القربة في أحكام الحسبة - محمد بن محمد بن أحمد القرشي بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: مدخل إلى فقه المهن - د . عطية فياض بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: تعدد الزوجات في الشريعة الاسلامية-د.عبدالناصر توفيق بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: تاريخ النظريات الفقهية في الإسلام وائل حلاق بقلم محمد بن علي بن مصطفى :: الثلاثونات في القضايا الفقهية المعاصرة-دراسة مقارنة-د.سعدالدين مسعد بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: أرجو المساعدة بخصوص روضة الناظر لابن قدامة ومختصر الروضة للطوفي بقلم عبد الله عمر المصري :: بدائع السلك في طبائع الملك-ابن الازرق-ت.علي النشار-1-2 بقلم ابو عبد الرحمن الكردي :: الإعجاز الطبي في السنّة النبوية - د . كمال المويل بقلم ابو عبد الرحمن الكردي ::

خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..


إنشاء موضوع جديد
شاركنا الاجر


الموضوع: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

المشاهدات : 4421 الردود: 16

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    الدولة
    ليبيا الأبيّـة ..
    المشاركات
    800
    المواضيع
    70
    شكراً
    1
    تم شكره 7 مرة في 7 مشاركة

    افتراضي خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    قد لا يُدرك أحدنا عِظَم وجلال نعمةٍ من النعمِ حتى يُسلبها ، حينها فقط يَعظُم قدرها ، ويَري تقصيره في عدم شُكرها ، ويتجلى قدر فضل الله عليه بمنحه إياها ..

    وإنّ مِنْ أعظم نعمِ الله ، أن يُرزقّ العبدُ قلبًا مُوحدًا لله طاهرًا ، خاليًا مِنْ شوائب الشِّرك وآفاته ، نقيًا من آلام الهوى ومُعضلاته ..
    فإنَّها من أعظم النِّعم التي تُوجب الشُّكر في كُلِّ وقتٍ وحينٍ ..

    وتتجلَّى قدرُ تلك النِّعمة بدخول مُفسداتها ، فمتى ما دخلَ القلب الهوى أفسده ، واصطحب معه كُلَّ همّ وغمّ ، وبدخوله - أعني الهوى - فُتح باب المعاصي على مصراعيه ، بل إنْ شئت فقُل كُسِر! ، فتراها تنهمرُ على صاحب الهوى تترى ؛ لتحكمه به وسيطرته عليه ، إلا من رحم الله ..

    فالمحبُّ - في غير طاعة الله - يُعذَّب بمحبوبه ، والعذابُ أنواع ودرجات ، يزيد وينقص على قدر التَّعلّق بالمحبوب ..

    أنت القتيلُ بكلّ مَنْ أحببته ** فاختر لنفسك في الهوى مَنْ تصطفي

    ومما تورثه الهموم ، فمتى ما دخلتِ الهموم القلب انعكس ذلك على إخوانه ؛ فإنّ صلاحَ الجسد قد قُيّض بصلاح سيد الأعضاء ..
    " ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهى القلب " رواه البخاري و مسلم

    وإنَّ في كلام الحبيب لدُرر ، لمَنْ أبصر وأمعن النظر ، واعتبر ..

    فيا مَنْ أشرب قلبه كؤوس الهوى ، حتى صار عبدًا لها من دون الله ، أما آن الأوان لتفيق من سكرتك؟! ، وتتهيأ للقاء محبوبك الحقّ وآخرتك ؟!

    يقول الإمام ابن القيم في الفوائد (يا بائعًا نفسه بهوى مَنْ حبُّه ضنى ، ووصلُه أذى ، وحسنُه إلى فناءٍ ، لقد بعت أنفس الأشياء بثمنٍ بخسٍ ، كأنَّك لم تعرف قدر السِّلعة ولا خِسَّة الثَّمن)

    خلِّ قلبك ممن سواه ، فـ "التّخلية قبل التَّحلية" ، يقول ابن القيِّم في الفوائد (قبول المحل لما يوضع فيه مشروط بتفريغه من ضده) إلى أن قال : (والقلب المشغول بمحبة غير الله وإرادته والشوق إليه لا يمكن شغله بمحبة الله وإرادته والشوق إلى لقائه إلا بتفريغه من تعلّقه بغيره) اهـ

    وإنِّما تكون التَّخلية بالمجاهدة والصبر ، مع لزوم فعل الأمر ، واجتناب ما نهى عنه وزجر ، والتحبب إليه بالطاعات و النوافل والقربات ، "والذ
    ين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين"
    وأفرض الجهاد جهاد الهوى والنفس كما صرّح بذلك العلماء ..

    فإن خُلّيَ القلب من دنس الهوى ، صار متهيئًا لاستقبال المحبة العظمى ، إلا وهي محبة الحق الأعلى ..

    أما مَنْ رزق هذه النّعمة ، نعمة القلب الموحِّد الطَّاهر مِنْ دنسِ الهوى ، فاحمد الله على نعمه ، وتفانى في عبادته وشكره ، فشكرك مُوجبٌ للزيادة ، مُستجلبٌ لعطاء الذي خزائنه لا تنفذ ، ونعمه لا تُعد ..

    أختكم / ربوع الإسلام
    سُطِّر في :
    22/12/2009

    والله المستعان ..

    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  2. #2
    مروة عاشور غير متواجد حالياً مشرفة
    تاريخ التسجيل
    شعبان-1428هـ
    المشاركات
    2,228
    المواضيع
    164
    شكراً
    23
    تم شكره 204 مرة في 133 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    لِمَ تؤخرين عنّا هذه الدرر؟

    أحسن الله إليك وشكر لك هذا الانتقاء الفريد وتلك التذكرة القيمة..

    ما أجمل أن يطالع الإنسان بين خِلان الخير ما يذكره إذا نسي وينبهه إذا غفل!

    وقد ورد في الحديث الذي رواه سهل بن سعد - رضي الله عنه - أن جبريل أتى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وقال:
    ((يا محمد عش ما شئت فإنك ميت, واعمل ما شئت فإنك مجزي به, واحبب من شئت فإنك مفارقه...))؛ رواه أحمد, وصححه الألباني.

    ولو فكر العاشق في منتهى *** حسن الذي يسبيه لم يسبه

    لكن الغفلة تحول دون هذا التفكر!!

    نسأل الله أن يملأ قلوبنا بحبه وأن يصلنا بحبل طاعته, وأن يعصمنا من الزلل.

    أرجو من أخواتي الفاضلات قبول عذري عن استقبال الاستشارات على الخاص.
    ونرحب بكن في قسم الاستشارات على شبكة ( الألوكة )
    انسخي الرابط:
    http://www.alukah.net/Fatawa_Counsels/Counsels/PostQuestion.aspx

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    رجب-1431هـ
    المشاركات
    129
    المواضيع
    14
    شكراً
    0
    تم شكره 2 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    جزاك الله خيرا أخيتي على هذه الدرر الرائعة أسأل الله تعالى أن يطهر قلوبنا


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    جمادى الأولى-1429هـ
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,096
    المواضيع
    565
    شكراً
    2
    تم شكره 48 مرة في 44 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    ما شاء الله
    كلام جميل
    بارك الله فيك


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    الدولة
    ليبيا الأبيّـة ..
    المشاركات
    800
    المواضيع
    70
    شكراً
    1
    تم شكره 7 مرة في 7 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    أخيتي / التوحيد .. أيتها الشريفة النبيلة ، جزاكِ الله عن حسن ظنّك بالفقيرة جزيلَ الخير والأجر ، وما نُؤخِّر أخية (كُليماتنا) إلا لأننا لا نجدُ في النّفس تطبيقها في غالب الأمر ؛ فما أكثرَ القول ، وما أقلَّ العمل والحول !
    وتالله إنّ كاتبة الموضوع لأحوجُ إليه مِنْ غيرها ، وراجيةً وداعيةً ربها ألا يجعل عظيمَ حظها القول المُجرد ..
    والله المستعان ..

    جوزيتِ عنّا الخير ، وكُفيت البأس والضير ..آمين

    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    الدولة
    ليبيا الأبيّـة ..
    المشاركات
    800
    المواضيع
    70
    شكراً
    1
    تم شكره 7 مرة في 7 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    جزاك الله خيرا أخيتي على هذه الدرر الرائعة أسأل الله تعالى أن يطهر قلوبنا
    آمين ، وإياكِ .. وجزاكِ مثله وأضعافه أيتها الكريمة ..
    ما شاء الله
    كلام جميل
    بارك الله فيك
    وفيكِ أخية الإسلام الفاضلة ..
    حياك الله تعالى ..

    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    المشاركات
    72
    المواضيع
    8
    شكراً
    0
    تم شكره 1 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    { ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكـا }
    * * *
    جميلٌ ما سطّرت ورائع ما حبّر قلمك ..
    رفع الله قدرك وأعلى مقامك وزادك علما وفهما وحياء وعفة ..


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    الدولة
    ليبيا الأبيّـة ..
    المشاركات
    800
    المواضيع
    70
    شكراً
    1
    تم شكره 7 مرة في 7 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    وإياكِ أيتها الحبيبة نبض ، اشتقنا إليكِ ، جمعني الله بكِ في جنانه ..

    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1430هـ
    المشاركات
    1,726
    المواضيع
    73
    شكراً
    12
    تم شكره 146 مرة في 113 مشاركة

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    جمادى الأولى-1429هـ
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,096
    المواضيع
    565
    شكراً
    2
    تم شكره 48 مرة في 44 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    عدت مرة أخرى لأقرأ هذه السطور مما جاد به يراعك .... فعلا الذكرى تنفع المؤمنين ...


  11. #11
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    الدولة
    ليبيا الأبيّـة ..
    المشاركات
    800
    المواضيع
    70
    شكراً
    1
    تم شكره 7 مرة في 7 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم هانئ مشاهدة المشاركة
    ماشاء الله لا قوة إلا بالله

    نفع الله بك أختنا الكريمة آمين
    أخيتي النبيلة الأصيلة / أمّ هانئ ، يعلم الله كم أسعدني مروركِ ، كما يعلم سبحانه محبتي في الله لكِ ؛ فأسأل الله تعالى أن يجمعني بكِ في جناته جنّات النّعيم .. اللهم آمين ..

    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1430هـ
    الدولة
    ليبيا الأبيّـة ..
    المشاركات
    800
    المواضيع
    70
    شكراً
    1
    تم شكره 7 مرة في 7 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الوهاب شميسة مشاهدة المشاركة
    عدت مرة أخرى لأقرأ هذه السطور مما جاد به يراعك .... فعلا الذكرى تنفع المؤمنين ...
    حيهلا بالشريفة الكريمة ، وطئت سهلاً أخيتي رغم تواضعه وبخس قدر كاتبه إلا أنه شُرف بالأشراف أمثالكم ..
    أسأل الله تعالى أن يرزقنا وإياكنّ الإخلاص والعمل والأجر ، والله المستعان..

    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1429هـ
    الدولة
    الإمارات
    المشاركات
    557
    المواضيع
    59
    شكراً
    0
    تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    جزاك الله خيراا على ماخطت يداك أختاه
    وجعله ربي في ميزان حسناتك ووفقك ربي لمرضاته



    قال تعالى :- ((يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ . إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ))




    وفي توضيح معنى القلب السليم قال شيخ الإسلام ابن القيم رحمه الله :-

    "والقلب السليم هو الذي سلم من الشرك والغل، والحقد والحسد، والشح والكبر، وحب الدنيا والرياسة، فسلم من كل آفة تبعده من الله، وسلم من كل شبهة تعارض خبره، ومن كل شهوة تعارض أمره، وسلم من كل إرادة تزاحم مراده، وسلم من كل قاطع يقطعه عن الله، فهذا القلب السليم في جنَّة معجلة في الدنيا، وفي جنَّة في البرزخ، وفي جنَّة يوم المعاد،

    ولا يتم له سلامته مطلقاً حتى يسلم من خمسة أشياء:
    من شرك يناقض التوحيد،
    وبدعة تخالف السنة،
    وشهوة تخالف الأمر،
    وغفلة تناقض الذكر،
    وهوى يناقض التجريد،


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    ذو الحجة-1430هـ
    المشاركات
    291
    المواضيع
    3
    شكراً
    50
    تم شكره 17 مرة في 16 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    أعادني الحنين إلى هنا ؛ حيث قلمك النابض ..
    وكلما اشتقت إليكِ أجد نفسي أتنفس أريج ربوع كلماتك
    يكابدنا الشوق لأختا أحببناها في الله، ونكابده بعريض الدعاء
    اللهم يسر لها أمرها وفرج عنها همها
    وأسمعنا عنها كل خير هي وأهل ليبيا الطيبين
    اللهم آمين
    أختك حكمة


  15. #15
    تاريخ التسجيل
    ذو القعدة-1432هـ
    المشاركات
    111
    المواضيع
    17
    شكراً
    0
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    كلمات قيمة بارك الله فيك
    فالمحبُّ - في غير طاعة الله - يُعذَّب بمحبوبه ، والعذابُ أنواع ودرجات ، يزيد وينقص على قدر التَّعلّق بالمحبوب ..


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    ذو القعدة-1431هـ
    الدولة
    ليبيا .. ولله الحمد
    المشاركات
    66
    المواضيع
    1
    شكراً
    0
    تم شكره 1 مرة في 1 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    جزاك الله خيرا أخيتي ربوع الإسلام
    حقيقة يا لها من خاطرة تكاد تنطق .. دخلت القلب وخاطبت الفؤاد، ونسأل الله أن ينفعنا بها
    زادك الله علما وفهما
    نسأل الله لنا و لك قلبا سليما ثابتا على الحق يارب العالمين

    اللهم لولا أنت ما اهتدينا ٠٠ ولا تصدقنا ولا صلينا
    فأنزلن سكنية علينا ٠٠ وثبت الأقدام إن لاقينا

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    ربيع الثاني-1431هـ
    المشاركات
    665
    المواضيع
    68
    شكراً
    0
    تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة

    افتراضي رد: خَاطرةٌ عَنِ .. (القلب)!..

    جـــزاكِ الله الجنة بغير حساب..



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل العقل في القلب أم في الدماغ, وكيفية حل مشكلة عملية زرع القلوب
    بواسطة أبو حفص الشافعي في المنتدى المجلس الشرعي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 1-شعبان-1431هـ, صباحاً 03:54
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-ربيع الأول-1431هـ, صباحاً 01:44
  3. رسالة في القلب
    بواسطة أبوالبراء التوحيدي في المنتدى استراحة المجلس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-محرم-1431هـ, صباحاً 11:55
  4. ظاهرة ضعف الإيمان
    بواسطة أم عبدالرحيم في المنتدى استراحة المجلس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-ذو الحجة-1428هـ, مساءً 01:39

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

الساعة الآن مساءً 01:41


اخر المواضيع

أحكام الأسرى في الفقه الإسلامي والقانون الوضعي ملحقا بإتفاقية جنيف - علي أحمد جواد @ أسواق الأوراق المالية ( البورصة ) في ميزان الفقه الإسلامي - د . عصام أبو النصر @ معالم القربة في أحكام الحسبة - محمد بن محمد بن أحمد القرشي @ مدخل إلى فقه المهن - د . عطية فياض @ تعدد الزوجات في الشريعة الاسلامية-د.عبدالناصر توفيق @ الثلاثونات في القضايا الفقهية المعاصرة-دراسة مقارنة-د.سعدالدين مسعد @ بدائع السلك في طبائع الملك-ابن الازرق-ت.علي النشار-1-2 @ الإعجاز الطبي في السنّة النبوية - د . كمال المويل @ الجدل في القرآن - د . حسن الشرقاوي @ معجزات الجسد في القرآن - د.علي العريبي @ من ايات الإعجاز العلمي في القران الكريم-1-3 @ التجويد المصور-للدكتور أيمن-من الكتب القيمة @ تفسير القران العظيم لابن كثير-تحقيق-عبدالرزاق المهدي-1-6. @ عندما تعلق ابراهيم باسماعيل .... ! @ مصحف التجويد وبهامشه القراءات العشر @ كتاب (السلطة المذهبية) لوائل حلاق @ كتاب (نشأة الفقه الإسلامي وتطوره) وائل حلاق @ تاريخ النظريات الفقهية في الإسلام وائل حلاق @ رسالة علمية : طبقات الرواة عن الامام الزهري رحمه الله تعالى @ دليل من صحيح البخاري يدل على مشروعية حب الوطن ، والحنين إليه . @