مساعد في تخريج احاديث
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: مساعد في تخريج احاديث

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    4

    افتراضي مساعد في تخريج احاديث

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    أرجو ان يكون الجميع بخير ..

    انا طالبة علم مبتدئه , اعمل بحثآ لاحاديث صحيح مسلم
    وطلب مني تخريجها بحثت في كتاب مفتاح كنوز السنه ولم أجد ما أريده
    فأود منكم تخريج هذه الاحاديث بما انكم اخبر مني ..
    وجزاكم الله خيرآ

    55 - (1760) حدثنا يحيى بن يحيى. قال: قرأت على مالك عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة؛
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (لا يقتسم ورثتي دينارا. ما تركت، بعد نفقة نسائي ومؤونة عاملي، فهو صدقة).
    (1760) - حدثنا محمد بن يحيى بن أبي عمر المكي. حدثنا سفيان عن أبي الزناد، بهذا الإسناد، نحوه.
    56 - (1761) وحدثني ابن أبي خلف. حدثنا زكرياء بن عدي. أخبرنا ابن المبارك عن يونس عن الزهري، عن الأعرج، عن أبي هريرة،
    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (لا نورث. ما تركنا صدقة).
    17 - باب كيفية قسمة الغنيمة بين الحاضرين

    57 - (1762) حدثنا يحيى بن يحيى وأبو كامل فضيل بن حسين كلاهما عن سليم. قال يحيى: أخبرنا سليم بن أخضر عن عبيدالله بن عمر. حدثنا نافع عن عبدالله بن عمر؛
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قسم في النفل: للفرس سهمين وللرجل سهما.
    (1762) - حدثناه ابن نمير. حدثنا أبي. حدثنا عبيدالله، بهذا الإسناد، مثله. ولم يذكر: في النفل.
    18 - باب الإمداد بالملائكة في غزوة بدر، وإباحة الغنائم

    58 - (1763) حدثنا هناد بن السري. حدثنا ابن المبارك عن عكرمة بن عمار. حدثني سماك الحنفي قال: سمعت ابن عباس يقول: حدثني عمر ابن الخطاب. قال: لما كان يوم بدر. ح وحدثنا زهير بن حرب (واللفظ له). حدثنا عمر بن يونس الحنفي. حدثنا عكرمة بن عمار. حدثني أبو زميل (هو سماك الحنفي). حدثني عبدالله بن عباس قال: حدثني عمر بن الخطاب قال:
    لما كان يوم بدر، نظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المشركين وهم ألف، وأصحابه ثلاثمائة وتسعة عشر رجلا. فاستقبل نبي الله صلى الله عليه وسلم القبلة. ثم مد يديه فجعل يهتف بربه (اللهم! أنجز لي ما وعدتني. اللهم! آت ما وعدتني. اللهم! إن تهلك هذه العصابة من أهل الإسلام لا تعبد في الأرض) فما زال يهتف بربه، مادا يديه، مستقبل القبلة، حتى سقط رداؤه عن منكبيه. فأتاه أبو بكر. فأخذ رداءه فألقاه على منكبيه. ثم التزمه من ورائه. وقال: يا نبي الله! كذاك مناشدتك ربك. فإنه سينجز لك ما وعدك. فأنزل الله عز وجل: {إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم أني ممدكم بألف من الملائكة مردفين} [8 / الأنفال /9] فأمده الله بالملائكة.
    قال أبو زميل: فحدثني ابن عباس قال: بينما رجل من المسلمين يومئذ يشتد في أثر رجل من المشركين أمامه. إذ سمع ضربه بالسوط فوقه. وصوت الفارس يقول: أقدم حيزوم. فنظر إلى المشرك أمامه فخر مستلقيا. فنظر إليه فإذا هو قد خطم أنفه، وشق وجهه كضربة السوط. فاخضر ذلك أجمع. فجاء الأنصاري فحدث بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم. فقال (صدقت. ذلك مدد السماء الثالثة) فقتلوا يومئذ سبعين. وأسروا سبعين.
    قال أبو زميل: قال ابن عباس: فلما أسروا الأسارى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبي بكر وعمر (ما ترون في هؤلاء الأسارى؟) فقال أبو بكر: يا نبي الله! هم بنو العم والعشيرة. أرى أن تأخذ منهم فدية. فتكون لنا قوة على الكفار. فعسى الله أن يهديهم للإسلام. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما ترى؟ يا ابن الخطاب؟) قلت: لا. والله! ما أرى الذي رأى أبو بكر. ولكني أرى أن تمكنا فنضرب أعناقهم. فتمكن عليا من عقيل فيضرب عنقه. وتمكني من فلان (نسيبا لعمر) فأضرب عنقه. فإن هؤلاء أئمة الكفر وصناديدها. فهوى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما قال أبو بكر. ولم يهو ما قلت. فلما كان من الغد جئت فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر قاعدين يبكيان. قلت: يا رسول الله! أخبرني من أي شيء تبكي أنت وصاحبك. فإن وجدت بكاء بكيت. وإن لم أجد بكاء تباكيت لبكائكما. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أبكي للذي عرض على أصحابك من أخذهم الفداء. لقد عرض علي عذابهم أدنى من هذه الشجرة) (شجرة قريبة من نبي الله صلى الله عليه وسلم) وأنزل الله عز وجل: {ما كان لنبي أن يكون له أسرى حتى يثخن في الأرض. إلى قوله: فكوا مما غنمتم حلالا طيبا} [8 /الأنفال /67 - 69] فأحل الله الغنيمة لهم.
    19 - باب ربط الأسير وحبسه، وجواز المن عليه.

    59 - (1764) حدثنا قتيبة بن سعيد. حدثنا ليث عن سعيد بن أبي سعيد؛ أنه سمع أبا هريرة يقول:
    بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم خيلا قبل نجد. فجاءت برجل من بني حنيفة يقال له ثمامة بن أثال. سيد أهل اليمامة. فربطوه بسارية من سواري المسجد. فخرج إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال (ماذا عندك؟ يا ثمامة!) فقال: عندي، يا محمد! خير. إن تقتل تقتل ذا دم. وإن تنعم تنعم على شاكر. وإن كنت تريد المال فسل تعط منه ما شئت. فتركه رسول الله صلى الله عليه وسلم. حتى كان بعد الغد. فقال (ما عندك؟ يا ثمامة!) قال: ما قلت لك. إن تنعم تنعم على شاكر. وإن تقتل تقتل ذا دم. وإن كنت تريد المال فسل تعط منه ما شئت. فتركه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى كان من الغد. فقال (ما عندك؟ يا ثمامة!) فقال: عندي ما قلت لك. إن تنعم تنعم على شاكر. وإن تقتل تقتل ذا دم. وإن كنت تريد المال فسل تعط منه ما شئت. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أطلقوا ثمامة) فانطلق إلى نخل قريب من المسجد. فاغتسل. ثم دخل المسجد فقال: أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله. يا محمد! والله! ما كان على الأرض وجه أبغض إلي من وجهك، فقد أصبح وجهك أحب الوجوه كلها إلي. والله! ما كان من دين أبغض إلي من دينك. فأصبح دينك أحب الدين كله إلي. والله! ما كان من بلد أبغض إلي من بلدك. فأصبح يبدك أحب البلاد كلها إلي. وإن خيلك أخذتني وأنا أريد العمرة. فماذا ترى؟ فبشره رسول الله صلى الله عليه وسلم. وأمره أن يعتمر. فلما قدم مكة قال له قائل: أصبوت؟ فقال: لا. ولكني أسلمت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم. ولا ، والله! لا يأتيكم من اليمامة حبة حنطة حتى يأذن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    60 - (1764) حدثنا محمد بن المثنى. حدثنا أبو بكر الحنفي. حدثني عبدالحميد بن جعفر. حدثني سعيد بن أبي سعيد المقبري؛ أنه سمع أبا هريرة يقول: بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم خيلا له نحو أرض نجد. فجاءت برجل يقال له ثمامة بن أثال الحنفي. سيد أهل اليمامة. وساق الحديث بمثل حديث الليث. إلا أنه قال: إن تقتلني تقتل ذا دم.
    20 - باب إجلاء اليهود من الحجاز

    61 - (1765) حدثنا قتيبة بن سعيد. حدثنا ليث عن سعيد بن أبي سعيد، عن أبيه، عن أبي هريرة؛ أنه قال:
    بينا نحن في المسجد، إذ خرج إلينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال (انطلقوا إلى يهود) فخرجنا معه. حتى جئناهم. فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فناداهم. فقال (يا معشر يهود! أسلموا تسلموا). فقالوا: قد بلغت. يا أبا القاسم! فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم (ذلك أريد. أسلموا تسلموا) فقالوا: قد بلغت يا أبا القاسم! فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم (ذلك أريد) فقال لهم الثالثة. فقال (اعلموا أنما الأرض لله ورسوله. وأني أريد أن أجليكم من هذه الأرض فمن وجد منكم بماله شيئا فليبعه. وإلا فاعلموا أن الأرض لله ورسوله).
    62 - (1766) وحدثني محمد بن رافع وإسحاق بن منصور (قال ابن رافع: حدثنا. وقال إسحاق: أخبرنا عبدالرزاق). أخبرنا ابن جريج عن موسى بن عقبة، عن نافع، عن ابن عمر؛
    أن يهود بني النضير وقريظة حاربوا رسول الله صلى الله عليه وسلم. فأجلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بني النضير، وأقر قريظة ومن عليهم. حتى حاربت قريظة بعد ذلك. فقتل رجالهم. وقسم نسائهم وأولادهم وأموالهم بين المسلمين. إلا أن بعضهم لحقوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فآمنهم وأسلموا. وأجلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يهود المدينة كلهم: بني قينقاع (وهم قوم عبدالله بن سلام). ويهود بني حارثة. وكل يهودي كان بالمدينة.
    (1766) - وحدثني أبو الطاهر. حدثنا عبدالله بن وهب. أخبرني حفص ابن ميسرة عن موسى، بهذا الإسناد، هذا الحديث. وحديث ابن جريج أكثر وأتم.

    انتهى..

  2. #2
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    أما حديث مالك بن أنس عن عبد الله بن ذكوان عن عبد الرحمن بن هرمز عن عبد الرحمن بن صخر - مختلف في إسمهِ - رضي الله عنهُ عن النبي صلى الله عليه وسلم { إنا لا نورثُ } فالحديث عند البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنهُ .

    أخرجهُ أحمد في مسندهِ بمثلهِ : [ حدثنا سفيان عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة يبلغ به و قال مرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا يقتسم ورثتي دينارا و لا درهما ما تركت بعد نفقة نسائي و مؤنة عاملي فهو صدقة ]

    و قد رواه البخاري و مسلم و أبو داود من طرق [ عن مالك بن أنس عن أبي الزناد عبد الله بن ذكوان عن عبد الرحمن بن هرمز الأعرج عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا يقتسم ورثتي دينارا ما تركت بعد نفقة نسائي و مؤنة عاملي فهو صدقة ] أما البخاري فقد أخرجهُ [ حدثنا عبد الله بن مسلمة عن مالك عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة أن أزواج النبي صلى الله عليه و سلم حين توفي رسول الله صلى الله عليه و سلم أردن أن يبعثن عثمان إلى أبي بكر ليسألهن ميراثهن فقالت عائشة : أليس قد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا نورث ما تركنا صدقة ] ، وهكذا هو عند مسلم من رواية يحيى يحيى بن يحيى و أبو داود عن القعنبي و النسائي عن قتيبة كلهم عن مالك به ، ولهُ شاهدٌ من حديث أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها في الصحيح [ حدثنا إسماعيل بن أبان حدثنا عبد الله بن المبارك عن يونس عن الزهري عن عروة عن عائشة أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا نورث ما تركنا صدقة ] . وهذا بالنسبة للحديث الاول وقد أخرجهُ جمعٌ من أئمة الحديث .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    4

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    جزيت خيرآ وهل تذكر لي المرجع لهذا التخريج , او الصفحه لكي تتم كتابته في بحثي ..
    ارجو اكمال ما تبقى من الاحاديث
    ولكم مني جزيل الشكر

  4. #4
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    حدثنا يحيى بن يحيى وأبو كامل فضيل بن حسين كلاهما عن سليم. قال يحيى: أخبرنا سليم بن أخضر عن عبيدالله بن عمر. حدثنا نافع عن عبدالله بن عمر؛أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قسم في النفل: للفرس سهمين وللرجل سهما.

    أخرجه أحمد 2/2(4448) قال : حدثنا هشيم بن بشير ، وأبو معاوية. وفي 2/41(4999) قال : حدثنا أبو معاوية. وفي 2/62(5286) قال : حدثنا عبد الرحمن ، حدثنا سليم بن أخضر. وفي 2/72(5412) قال : حدثنا عفان ، حدثنا سليم بن أخضر. وفي 2/80(5118) و2/152(6394) قال : حدثنا عبد الرزاق ، أخبرنا سفيان. وفي 2/143(6297) قال : حدثنا ابن نمير. و"الدارمي" 2472 قال : أخبرنا إسحاق بن عيسى ، حدثنا محمد بن خازم أبو معاوية. وفي (2473) قال : حدثنا محمد بن يوسف ، عن سفيان. و"البخاري" 4/37(2863) قال : حدثنا عبيد بن إسماعيل ، عن أبي أسامة. وفي 5/174(4228) قال : حدثنا الحسن بن إسحاق ، حدثنا محمد بن سابق ، حدثنا زائدة. و"مسلم" 5/156(4607) قال : حدثنا يحيى بن يحيى ، وأبوكامل فضيل بن حسين ، كلاهما عن سليم. قال يحيى : أخبرنا سليم بن أخضر. وفي (4608) قال : وحدثناه ابن نمير ، حدثنا أبي. و"أبو داود" 2733 قال : حدثنا أحمد بن حنبل ، حدثنا أبومعاوية. و(اابن ماجة) 2854 قال : حدثنا علي بن محمد ، حدثنا أبو معاوية. والترمذي" 1554 قال : حدثنا أحمد بن عبدة الضبي ، وحميد بن مسعدة ، قالا : حدثنا سليم بن أخضر (ح) وحدثنا محمد بن بشار ، حدثنا عبد الرحمن بن مهدي ، عن سليم بن أخضر.

    سبعتهم (هشيم ، وأبو معاوية محمد بن خازم ، وسليم بن أخضر ، وسفيان الثوري ، وعبد الله بن نمير ، وأبو أسامة ، وزائدة) عن عبيد الله بن عمر ، عن نافع بالحديث ... والله أعلم .

  5. #5
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    18 - باب الإمداد بالملائكة في غزوة بدر، وإباحة الغنائم .

    ينظر إرواء الغليل للشيخ الإمام الألباني رحمه الله تعالى فقد بسط طرق الحديث بشكلٍ موسع .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    4

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    جزاك ربي كل خير
    ومنكم استفدددنا ..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    4

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    لو سمحتو :
    ممكن تشرحون لي كيفية استخراج غريب الحديث
    من الكتب مثل : كتاب نهايه غريب الحديث

    وجزاكم الله خيرآ ..

  8. #8
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: مساعد في تخريج احاديث

    الكتاب مفهرس على حروف المعجم ويمكنك إيجاد الحديث فيه عن طريق غريب الألفاظ في الحديث .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •