دعوة للعمل الجادّ في نصرة الإسلام
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: دعوة للعمل الجادّ في نصرة الإسلام

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    2

    افتراضي دعوة للعمل الجادّ في نصرة الإسلام

    بسم الله الرحمن الرحيم
    شكراً لقبولي بينكم، واسأل الله أن يبارك كلّ من يعمل لإعلاء كلمة الله عزّ وجلّ.
    إخواني:
    انشغلت في الشهور الماضية بقضيّة آراء علماء الغرب ومستشرقيه فيما خصّ الإسلام، وجمعت مئات المصادر المرتبطة بهذا الموضوع، ولكن استوقفتني مسألة مؤسفة حقّاً هي كثرة المواقع الإسلاميّة التي انبرت للدفاع عن الإسلام -دون أن تكون أهلاً لذلك- ناقلةً أقوالاً كثيرة عن الغربيين في مدح الإسلام والقرآن والنبيّ ... ولكن لم أعثر -حتى اللحظة- على موقع واحد من هذه المواقع يحترم أصول البحث العلميّ والنقل الأمين وتوثيق النصوص ونسبتها إلى مصادرها ومراجعها... بل اكتشفت أنّ كثيراً من المواقع والكتّاب إنّما ينقلون الأقوال عن بعضهم من دون تدبّر، وأنّ الأخطاء في هذه الموضوعات كثيرة جدّاً ولا تؤدي الغرض المطلوب لأسباب عدّة منها:
    أوّلاً: إنّ كثيراً من هذه الأقوال المنقولة عن العلماء الغربيين غير صحيحة النسبة إليهم، وقد تحقّقت بنفسي من عشرات الأمثلة منها. وفي ذلك إساءة إلى المسلمين وتوهين لهم بدل نصرتهم ونصرة دينهم، لأنّ القارئ المعادي أو القارئ الشاكّ حين يعلم بالكذب في النقل سيزداد بغضاً وعداوة للمسلمين وسيظن الشاكّ بأن حججنا ضعيفة ما يحوجنا إلى الكذب...
    ثانياً: إنّ كثيراً من الغربيين الذين تنقل شهاداتهم على كونها مدحاً للإسلام إنّما هي -بعد التحقّق- ليست سوى سمّ في الدسم، فأكثر هؤلاء مبغضون حاقدون مفترون على الإسلام، وانتزاع أقوالهم -التي ظاهرها المدح- من سياقها الحقيقيّ لا يؤدي الغرض، ولا سيّما أن ذلك يحيل القارئ إلى أعمال هؤلاء الحاقدين ويروّج لهم من حيث لا يعلم الناقلون...
    ثالثاً: إنّ في الأصرار على إظهار عظمة الإسلام -فقط- من خلال أقوال الغربيين يُشعرني -أنا على الأقل- بأنّ ديننا العظيم الذي ارتضاه الله لهداية البشر إلى آخر الزمان، إنّما يحتاج إلى شهادات من بشر مخلوقين لا يتميّزون بشيء سوى أنّهم من الغرب الذي يدّعي التفوّق العلميّ والبحثيّ ويشعر كثير من المسلمين بعقدة النقص أمامهم...
    رابعاً: وجدت في أثناء بحثي أنّ أكثر الباحثين يقفون في أحد موقفين من ظاهرة الاستشراق والمستشرقين (أو المستعربين) فإمّا:
    - الانبهار بهؤلاء وأعمالهم التي يعلّقون فيها ويشرحون (!) مبادئ الأسلام وسيرة الرسول ...الخ، وكأنّ أمّة محمّد التي أهدت الحضارة مفاتيح العلوم وملأت الدنيا علماً وأدباً تحتاج اليوم إلى هؤلاء الأعاجم ليأتوا فيشرحوا لها مبادئ دينها وألفاظ قرآنها وهو بلسان عربيّ مبين!
    - أو الرفض المطلق لكلّ أجنبيّ يبحث في شؤون العرب والمسلمين... وهذا كذلك موقف فيه ظلم لبعض المنصفين والصادقين والجادّين وغير المغرضين وغير المستعمرين... فالإسلام جاء للعالمين عربيهم وأعجميهم...
    خامساً: لا شكّ في أنّ نقل آراء العلماء الغربيّين المنصفين والمشهود لهم بعلمهم مفيد في جدال الباحثين عن الحقيقة من الغربيّين والمعجبين بهم من العرب، وهذا أمر بديهيّ على قاعدة "وشهد شاهد من أهله" كما على قاعدة أنّ رأي المسلم في دينه سيكون منحازاً في نظر المخالفين، وأما هذه الآراء فصادرة عن غير المسلمين، والحال أنّهم من الباحثين المحقّقين...
    لكلّ ذلك، أقترح عليكم إخواني التعاون على ما يأتي:
    1- البحث عن المصادر والمراجع الصحيحة والدقيقة التي عالجت هذه الموضوع أو جانباً منه. وتقديمها في قسم خاصّ في الموقع.
    2- العمل على تمييز أعمال العلماء الغربيّين بين: أعمال منصفة مقبولة، وأعمال حاولت الإنصاف وأخفقت في اجتهادها ولكن لا يبدو أنها تحمل حقداً وأغراضاً توهينيّة لديننا الحنيف (وهذه تكون مناسبة لنقاشها ورد ما أخطأت فيه)، وأعمال مغرضة حاقدة صادرة عن مصالح استعماريّة أو تبشيريّة أو سياسيّة أو غيرها ويجمعها هدف واحد هو الافتراء وتشويه صورة الإسلام الحنيف. وتقديم كل ذلك في المكان المخصّص في الموقع.
    3- جمع الآراء المنصفة بحقّ (التي تستوفي الشروط) محالة إلى مصادرها الصحيحة التي تؤكد صدق أهل الإسلام وعدم احتياجهم في الدفاع عن دينهم إلى الكذب...
    هذا باختصار ما أعمل لأجله، وأتمنى من أهل الحرص والهمّة العالية أن يعاونوني عليه، علماً أنّني قطعت شوطاً كبيراً جداً في هذه المجال، فلدي مئات المصادر بالعربية والإنكليزية والفرنسية وغيرها، وقمت بتحقيق مئات الأقوال، وقريباً سوف أبدأ بدراسة تقييميّة للمستشرقين لينسحب ذلك على تقييم آرائهم في الإسلام...
    لقد اخترت هذا الموقع لما وجدتُ فيه من تنظيم رائع، ومن توجّه صادق لإعلاء راية الإسلام، ومن أعضاء مجتهدين، فبارك الله جهودكم وجعلنا وإياكم ممّن يستمعون القول فيتبّعون أحسنه، وأن نكون ممّن يتقبل الله أعمالهم ويثيبهم جنّة عرضها السموات والأرض أعدّت للمتّقين إنّه سميع مجيب...
    أعتذر عن الإطالة، وأترككم برعاية الله وهديه، منتظراً تعاونكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    أخوكم: محمّد ماجد

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: دعوة للعمل الجادّ في نصرة الإسلام

    واضح أنني لم ألق أي اهتمام من الإخوة!

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    980

    افتراضي رد: دعوة للعمل الجادّ في نصرة الإسلام

    احب ان احييك على جهدك في خدمة الاسلام والمسلمين ونريد ان نرى ثمرة عملك قريبا وفقك الله وسدد خطاك امين....

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •