حمل كتاب البديع في القراءات الثمان لابن خالويه ( ت 370 هـ )
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حمل كتاب البديع في القراءات الثمان لابن خالويه ( ت 370 هـ )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    249

    Lightbulb حمل كتاب البديع في القراءات الثمان لابن خالويه ( ت 370 هـ )

    بيانات النسخة :
    اسم الكتاب : كتاب البديع في القراءات الثمان.
    اسم المؤلف : أبو عبد الله الحسين بن أحمد بن خالويه (ت 370 هـ )
    وفي الهامش : شواذ القراءات له أيضاً.
    عدد الأوراق : 105 ورقة ، مقاس : 32.5 × 25.4 سم.
    نوع الخط : فارسي كوفي جميل.
    اسم الناسخ: عبدوس بن عبد الله الروذباري - تاريخ النسخ: شهر ربيع الأول سنة 370 هـ [ لعلهما كذلك ].

    وقد جاء على الرابط التالي :
    http://www.tafsir.net/vb/tafsir11141/
    كتاب البديع في القراءات الثمان لابن خالويه (ت 370 هـ )
    صدر حديثاً كتاب ( البديع ) في القراءات الثمان لابن خالويه ( ت 370 هـ ) عن ديوان الوقف السني / مركز البحوث والدراسات الإسلامية / بغداد 1428 هـ ــ 2007 م ، بتحقيق الأستاذ الدكتور جايد زيدان مخلف .
    وأصل الكتاب جزء من أطروحة دكتوراه بعنوان (( اتجاهات التأليف في القراءات القرآنية مع تحقيق كتاب البديع في قراءات الثمانية لابن خالويه (ت 370 هـ ) في كلية الآداب / جامعة بغداد - 1406 هـ ـــ 1986 م )) .
    وقد طبعت نسخ محدودة من الكتاب لم أستطع الحصول على نسخة منها إلا عن طريق الإهداء من المحقق أستاذي الدكتور جايد زيدان .
    والكتاب يتألف من ( 329 ) صفحة ، منها ( 30 ) صفحة مقدمة وتعريف بالمؤلف والكتاب وباقي الصفحات هي أبواب الكتاب المحقق وتشمل على : باب ذكر أسماء القراء وكناهم ، والباب الثاني في أسانيدهم ،وتستغرق من الكتاب ( 16 ) صفحة ، ثم يأتي اختلافهم في السور ، ويستغرق من الكتاب ( 282 ) صفحة .
    والكتاب خالي من البسملة أو المقدمة ويبدأ مباشرة بقوله :
    (( اختصار قراءات السبعة وإضافة يعقوب بن إسحاق إليهم ليكون بحضرته (1) ــ زادها الله جلاله ــ فيتناول ما يراد منها عن قرب ، متى تلا كتاب الله ( عز وجل ) أو تلي عنده ، وأجعل الحروف الشاذة في الحواشي مخرجة باسم واحد فواحد ، حتى لايخفى على الناظر في كتابنا هذا من القراءات شاردها ومعروفها ، ونعلم على قراءة السبعة بحروف المعجم اعتماداً بذلك الإيجاز والاختصار ، وقد قيل: إذا كان القليل كافياً كان الكثير هذراً ، وقيل: ما البلاغة ؟ قال: لمحة دالة ، وما توفيقي إلا بالله
    عليه توكلت وإليه أنيب )) .


    وقال ابن خالويه في خاتمة الكتاب: ( هذه أبواب كتبناها في آخر البديع من أصول قراءة القراء ، ليقرب متناولها ويسهل على من أراد حفظها .

    تم كتاب البديع والحمد لله حق حمده ، وصلى الله على محمد النبي وآله وسلم تسليماً )) .


    (1) الضمير ( بحضرته ) يعود إلى سيف الدولة .
    د. خلف حسين صالح الجبوري
    كلية التربية / جامعة تكريت / العراق.
    فهل من فارس يرفع لنا الكتاب المطبوع ؟؟؟

    وهذه ترجمة الدكتور جايد زيدان مخلف – عليه رحمة الله - ، منقولة من منتدى صلاح الدين – رموز وأعلام ، على الرابط التالي :
    الإثنين, 04 تموز/يوليو 2011 05:44

    ولد الدكتور جايد زيدان التكريتي في قضاء تكريت عام 1938 ودرسالابتدائية والثانوية فيها وبعدها درس في جامعة بغداد وحصل منها على شهادةالبكالوريوسفي أدب اللغة العربية والشريعة الإسلامية وذلك في عام 1969. حصل على شهادةالماجستير في اللغة العربية من الأزهر الشريف بمصر عام 1978 وكانت عنوانأطروحته للماجستير : المكتفى في الوقف والابتداء لأبي عمرو الداني – دراسةوتحقيق. ثم حصل على شهادة الدكتوراه في اللغة العربية من جامعة بغدادبأطروحة : اتجاهات التأليف في القراءات القرآنية مع تحقيق كتاب البديع لابنخالويه.
    نشاطه العلمي :- (( الأبحاث )).
    - مقدمة في المنهج التعليمي عند المقرئين - في مجلة الحكمة والرسالة الإسلامية.
    - التقاء الساكنين وأثره في النطق العربي - في المؤتمر الثالث جامعة الموصل 1991
    - القراءات القرآنية عند ابن جني – نشرة في ندوة متخصصة - جامعة الموصل 1989.
    - الدرس النحوي في كتاب إيضاح الوقف والابتداء - مجلة كلية التربية - الجامعة المستنصرية 1992.
    - الوقف وأهميته في تغيير الحكم الشرعي / المجلة العلمية في جامعة تكريت.
    - ليس في كلام العرب. من كتاب الكشف لمكي بن ابي طالب / المجلة العلمية جامعة تكريت.
    - دراسة نحوية في كتاب المخصص لابن سيدة / المجلة العلمية جامعة تكريت.
    - دراسة صرفية في كتاب البيان في غريب إعراب القرآن لابن الانباري / المجلة العلمية جامعة تكريت.
    - الاحتجاج بكثرة الاستعمال في اللغة العربية / مجلة الحكمة.
    - تكريت العادات والتقاليد.
    - حواشي البهجة المرضية للشيخ عبد الكريم الدبان- دراسة وصفية - ندوة متخصصة للشيخ عبد الكريم الدبان.
    - وهنالك العديد من الأبحاث القيمة التي نشرت ولم تنشر.
    الشهادات التقديرية :
    - شهادة تأهيلية تقديرية من الجامعة المستنصرية - وحدة وتطوير.
    - شهادة تقديرية للنشاط العلمي 1991 - جامعة تكريت.
    - شهادة تقديرية للجهود المتميزة في الأداء الوظيفي لعام 1995 – 1996.
    - شهادة تقديرية للتميز في المجالات العلمية والتربوية / الأستاذ الأول.
    - شهادة تقديرية للحصول على الأستاذية.
    المجالس واللجان :
    - عضو مجلس كلية التربية في جامعة تكريت
    - رئيس لجنة استقبال الطلبة لعدة سنوات.
    - رئيس لجنة سلامة اللغة العربية ولعدة سنوات.
    - رئيس لجنة الترقيات العلمية في كلية التربية.
    - رئيس لجنة التعضيد في الكلية.
    - عضو لجنة التأليف والترجمة والتعضيد في كلية التربية.
    - عضو لجان مناقشة رسائل الدراسات العليا وتقويمها ( أكثر من مائة رسالة واطروحة ).
    - عضو لجان جامعية ووزارية لاقتراح وتعديل مفردات المناهج التعليمية.
    - عضو مجلس جامعة تكريت لعدة سنوات.
    الخدمة والعمل الإداري :
    - التعليم الابتدائي من سنة 1956 ولغاية 1981.
    - في الجامعة من سنة 1981 ولغاية 2006.
    - عميد كلية التربية للبنات من سنة 2006 ولغاية 2006.

    العمل الحركي الدعوي :
    المربي الفاضل والداعية الدكتور جايد التكريتي هو من أعلام الدعوةالإسلامية في العراق وقد انضم للحركة الإسلامية منذ عام 1950، وقد واكبالعمل الدعوي من شبابة ولم ينقطع عنه إلى أن وافاه الأجل يوم 20/6/2011 فقدتتلمذ على يديه العديد من رجال الدعوة في محافظة صلاح الدين منهم الأستاذعلي عبد الله العجيلي والدكتور غانم قدوري الحمد والأستاذ محمد عبد الرحمنالورد وكثيرون من رجال الدعوة، كما أن المغفور له هو أحد مؤسسي الحزبالإسلامي العراقي في صلاح الدين وله مواقف حكيمة في الأيام التي عصفتبالدعوة ورجالها في الخمسين سنة الماضية، كما أنه أحد رموز محافظة صلاحالدين ومن الوجهاء المصلحين في قضاء تكريت.
    نسأل الله سبحانه أن يسكنهالفردوس الأعلى وأن ينفع بعلمه الإسلام والمسلمين.
    رابط المخطوط : http://www.4shared.com/rar/7FJX7ee_/..._____3051.html

    محمد توفيق حديد
    جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    196

    Arrow رد: حمل كتاب البديع في القراءات الثمان لابن خالويه ( ت 370 هـ )

    جزاكم الله خيرًا
    قال أيوب السختياني: لا ينبل الرجل حتى تكون فيه خصلتان: العفة عما في أيدي الناس، والتجاوز عنهم.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    249

    افتراضي رد: حمل كتاب البديع في القراءات الثمان لابن خالويه ( ت 370 هـ )

    وجزاكم أخي الكريم.
    محمد توفيق حديد
    جامعة الأزهر - كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بدسوق.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •