ألا إن فلانا وفـــى ... ألا إن فلانا غدر !
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ألا إن فلانا وفـــى ... ألا إن فلانا غدر !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,458

    افتراضي ألا إن فلانا وفـــى ... ألا إن فلانا غدر !

    يا عاقد اذكر حلا
    ويروى " ياحامل " فإذا قلت " ياعاقد " فقولك حلا يكون نقيض العقد وإذا رويت " ياحامل " فالحل بمعنى الحلول يقال : حل بالمكان يحل حلا وحلولا ومحلا وأصله في الرجل يشد حمله فيسرف في الاستيثاق حتى يضر ذلك به وبراحلته عند الحلول
    يضرب مثلا للنظر في العواقب


    ومن هذا فعل الطائي الذي نزل به امرؤ القيس بن جحر فهم بأن يغدر به فأتى الجبل فقال : ألا إن فلانا غدر فأجابه الصدى بمثل ما قال فقال : ما أقبح تا ثم قال : ألا إن فلانا وفى فأجابه بمثل ذلك فقال : ما أحسن تا ثم وفى لامرئ القيس ولم يغدر به وفي الحديث مرفوع
    ما أحببت أن تسمعه أذناك فاته وما كرهت أن تسمعه أذناك فاجتنبه
    " كن كشجرة الصندل .. .. تعطر الفأس التي تقطعها " الشيرازي
    دنانيري

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,458

    افتراضي رد: ألا إن فلانا وفـــى ... ألا إن فلانا غدر !

    مقطع مؤثر يرثي فيه عصام العطار زوجته بنان بنت الشيخ علي الطنطاوي رحمها الله ورحم أباها، والتي قتلها نظام حافظ الأسد في ألمانيا بواسطة مخابراته!!
    اللهم ارحمها، وأسكنها فسيح جناتك.




    يبكي زوجته التي ماتت منذ ثلاثين عاما ، وكأنها الأمس ماتت !
    يا الله !
    هل ما زال هذا الوفاء !

    " كن كشجرة الصندل .. .. تعطر الفأس التي تقطعها " الشيرازي
    دنانيري

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,458

    افتراضي رد: ألا إن فلانا وفـــى ... ألا إن فلانا غدر !

    من أروع الحكايات !
    اللهم اجعلنا من المحسنين !




    " كن كشجرة الصندل .. .. تعطر الفأس التي تقطعها " الشيرازي
    دنانيري

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •