ما الأصح ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: ما الأصح ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    175

    افتراضي ما الأصح ؟

    ما الأصح :
    قولك: أُهدي لك، أم أُهدي إليك ...؟
    ولماذا ؟

  2. #2
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: ما الأصح ؟

    وفقكم الله وسدد خطاكم
    كلاهما صواب كما في اللسان.
    وفي حديث ابن اللتبية: هذا لكم وهذا أهدي لي، وفي حديث عائشة: إن لي جارين فإلى أيهما أهدي؟
    وكلاهما في الصحيح.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    175

    افتراضي رد: ما الأصح ؟

    أنار الله قلبك بحبه وطاعته، وزادك علمًا وفهمًا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    86

    افتراضي رد: ما الأصح ؟

    جاء في لسان العرب :
    وَفِي الحديث:
    الجانِبُ المُسْتَغْزِرُ يُثابُ مِنْ هِبَتِه الجانبُ الغَرِيبُ
    أَي إنَّ الغَرِيبَ الطالِبَ، إِذَا أَهْدَى لَكَ هَدِيَّةً ليَطْلُبَ أَكثرَ مِنْهَا، فأَعْطِه فِي مُقابَلة هدِيَّتِه.
    وعن عَائِشَةَ زَوْجَ النَّبِيِّ صَلى الله عَلَيهِ وَسَلمَ قَالَتْ: أَهْدَى أَبُو جَهْمِ بْنُ حُذَيْفَةَ لِرَسُولِ اللهِ صَلى الله عَلَيهِ وَسَلمَ خَمِيصَةً شَامِيَّةً، لَهَا عَلَمٌ، فَشَهِدَ فِيهَا الصَّلاَةَ، فَلَمَّا انْصَرَفَ قَالَ: رُدِّي هَذِهِ الْخَمِيصَةَ إِلَى أبِي جَهْمٍ، فَإِنِّي نَظَرْتُ إِلَى عَلَمِهَا فِي الصَّلاَةِ، فَكَادَ يَفْتِنُنِي.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    مصر (القاهرة)
    المشاركات
    819

    افتراضي رد: ما الأصح ؟

    أي حرف ضمن معنى الآخر ؟
    واتقوا الله ويعلمكم الله

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •