أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    14

    افتراضي أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    أريد تخريج لهذا الحديث قال معاذ بن جبل، ورفعه: (مَا عَمَلَ آدَمِيٌّ عَمَلاً أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّه).
    هذا الحديث كما قال الحافظ ابن حجر وغيره، تعارض فيه الوقف، والرفع، وكذلك الوصل والإرسال.. أريد تخريج وافي له ..علما أنني حاولت لكن لم تتوفر عندي بعض المصادر .. وجزاكم الله خيراً..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    581

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    حديث مرفوع) حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْحَاقَ التُّسْتَرِيُّ ، ثنا عُثْمَانُ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، ثنا أَبُو خَالِدٍ الأَحْمَرُ ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ الأَنْصَارِيِّ ، عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ ، عَنْ طَاوُسٍ ، عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلا لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ ، مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ " . كتاب الدعاء للطبراني ، رقم الحديث 1746

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    مشكورة أختي ..
    أنا خرّجته لكن بعض العلماء من رجّح وقفه، ولم أستطع تمييز أسباب ترجيح وقفه على رفعه .. ولذلك طلبت منكم تحريج الحديث مفصلاً ..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    581

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    وللحديث شواهد منها مثلا: حَدَّثَنَا حُجَيْنُ بْنُ الْمُثَنَّى , حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ يَعْنِي ابْنَ أَبِي سَلَمَةَ , عَنْ زِيَادِ بْنِ أَبِي زِيَادٍ مَوْلَى عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَيَّاشِ بْنِ أَبِي رَبِيعَةَ أَنَّهُ بَلَغَهُ , عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ , أَنَّهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلًا قَطُّ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ " مسند الإمام أحمد ، رقمه 21508


    حديث مرفوع) حَدَّثَنَا سَعِيدٌ ، وَعَبْدُ الْوَارِثِ ، قَالَا : حَدَّثَنَا قَاسِمٌ ، قَالَ : حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ ، قَالَ : حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرٍ ، قَالَ : حَدَّثَنَا أَبُو خَالِدٍ الْأَحْمَرُ ، قَالَ : حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْأَنْصَارِيُّ ، عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ ، عَنْ طَاوُسٍ ، عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " مَا عَمِلَ ابْنُ آدَمَ مِنْ عَمَلٍ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِهِ " , قَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ , قَالَ : وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ، إِلَّا أَنْ تَضْرِبَ بِسَيْفِكَ حَتَّى يَنْقَطِعَ ، ثُمَّ تَضْرِبُ بِسَيْفِكَ حَتَّى يَنْقَطِعَ . الاستذكار لابن عبد البر، رقمه 273


    حديث مرفوع) مِنْ حَدِيثِهِ مَا حَدَّثَنَاهُ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ الْحَجَّاجِ بْنِ رِشْدِينَ بْنِ سَعْدٍ ، حَدَّثَنَا أَبِي ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ جَدِّهِ رِشْدِينَ ، قَالَ : حَدَّثَنِي عَمِيرَةُ بْنُ أَبِي نَاجِيَةَ ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ ، عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ ، أَن رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلا أَنْجَى لَهُ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، وَلَوْ أَنْ يَضْرِبَ بِسَيْفِهِ فِي سَبِيلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ حَتَّى يَنْقَطِعَ " . وَهَذَا يُرْوَى مِنْ طَرِيقٍ أَصْلَحَ مِنْ هَذَا ، عَنْ مُعَاذٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ . الضعفاء الكبير للعقيلي ، رقمه1738




  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    581

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    (حديث مرفوع) حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ غَنَّامٍ ، ثنا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ , ح وَحَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْحَاقَ التُّسْتَرِيُّ ، ثنا عُثْمَانُ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، قَالا : ثنا أَبُو خَالِدٍ الأَحْمَرُ ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ ، عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ ، عَنْ طَاوُسٍ ، عَنْ مُعَاذٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلا أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ " ، قَالُوا : وَلا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ؟ قَالَ : " وَلا ، إِلا أَنْ تَضْرِبَ بِسَيْفِكَ حَتَّى يَنْقَطِعَ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ . المعجم الكبير للطبراني ، رقمه 16801

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    581

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    قال القاري :ومثله لا يقال من قبل الرأي فهو في حكم المرفوع قال المنذري في الترغيب: رواه أحمد بإسناد جيد إلا أن فيه انقطاعاً. وقال الهيثمي (ج10ص73) بعد أن عزاه لأحمد: رجاله رجال الصحيح إلا أن زياد بن أبي زياد مولى ابن عياش لم يدرك معاذاً – انتهى. قلت يدل على ذلك رواية أحمد حيث وقع فيها "عن زياد بن أبي زياد مولى عبد الله بن عياش بن أبي ربيعة أنه بلغه عن معاذ بن جبل أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الخ والحديث ذكره الحافظ في بلوغ المرام. وقال أخرجه ابن أبي شيبة والطبراني بإسناد حسن، وفي الباب عن جابر عند الطبراني في الأوسط والصغير. قال الهيثمي: رجاله رجال الصحيح.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    171

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    علل الدارقطني
    982- وسئل عن حديث طاؤوس ، عن معاذ ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : ما عمل آدمي عملا أنجى له من النار من ذكر الله. ... الحديث.
    فقال : يرويه يحيى بن سعيد الأنصاري ، عن أبي الزبير ، واختلف عنه ؛ فرواه أبو خالد الأحمر ، عن يحيى ، عن أبي الزبير ، عن طاؤوس ، عن معاذ ، عن النبي صلى الله عليه وسلم.
    وخالفه عباد بن العوام ، فرواه عن يحيى ، عن أبي الزبير ، عن معاذ ، ولم يذكر فيه طاؤوسا.
    وأسنده عنه الفضل بن زياد الطسي ، وغيره ، لا يسنده ، بل يوقفه.
    ورواه عبد الله بن الأجلح ، عن يحيى بن سعيد ، عن أبي الزبير ، عن معاذ موقوفا.
    ولم يذكر طاؤوسا ، والموقوف أصح.

    يراجع نتائج الأفكار لابن حجر

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2015
    المشاركات
    105

    افتراضي

    أخرجه ابن أبي شيبة 10/300 و13/455، والطبراني في "الدعاء" (1856) ، وابن عبد البر في "التمهيد" 6/57 من طريق يحيى بن سعيد الأنصاري، عن أبي الزبير، عن طاووس، عن معاذ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما عمل ابن آدم من عمل أنجى له من عذاب الله من ذكر الله" قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: "ولا الجهاد في سبيل الله، إلا أن تضرب
    بسيفك حتى ينقطع ثم تضرب بسيفك حتى ينقطع، ثم تضرب بسيفك حتى ينقطع" واقتصر الطبراني على أوله. وطاووس لم يسمع من معاذ.
    وروي مرة أخرى عن يحيى بن سعيد فقال: عن أبي الزبير أنه بلغه عن معاذ، فذكره موقوفا، وهو عند جعفر الفريابي في "الذكر" كما في "نتائج الأفكار" لابن حجر 1/97.
    وروي عنه أيضا عن سعيد بن المسيب عن معاذ موقوفا. قال ابن حجر: وهو منقطع.
    وروي عنه عن أبي الزبير عن جابر، أخرجه الطبراني في "الصغير" (209) ، قال ابن حجر: وهي رواية شاذة.
    وأخرجه ابن المبارك في "الزهد" (960) عن موسى بن عبيدة، عن عبد الله ابن أبي سليمان، عن أبي بحرية، عن معاذ موقوفا.
    واقتصر على أوله.
    وموسى بن عبيدة -وهو ابن نشيط الربذي- ضعيف.
    وبلفظ: أي الأعمال أحب إلى الله؟ قال: "أن تموت ولسانك رطب من ذكر الله". أخرجه البخاري في "خلق أفعال العباد" (281) ، والبزار (3059 - كشف الأستار) ، وابن حبان (818) ، والطبراني في "الكبير" 20/ (212) ، وفي "الشاميين" (191) و (192) و (3521) ، وفي "الدعاء" (1852) ، وابن السني في "عمل اليوم والليلة" (2) ، والبيهقي في "الشعب" (516) من طرق عن عبد الرحمن ابن ثابت بن ثوبان، عن أبيه، عن مكحول، عن جبير بن نفير، عن مالك بن يخامر، عن معاذ. وإسناده حسن من أجل عبد الرحمن بن ثابت.
    وأخرجه البزار (3059 - كشف الأستار) من طريق زيد بن يحيى الدمشقي، عن ابن ثوبان، عن أبيه، عن جبير بن نفير، عن معاذ. لم يذكر فيه مكحولا ولا مالك ابن يخامر.
    وأخرجه الطبراني في "الكبير" 20/ (213) ، وفي "الشاميين" (2035) ، وفي "الدعاء" (1853) من طريق معاوية بن صالح، عن العلاء بن الحارث، عن مكحول، عن جبير بن نفير، عن مالك بن يخامر، عن معاذ. وفي إسناده شيخ الطبراني، وفيه لين، ومحمد بن أيوب لعله محمد بن أيوب المصري الذي ذكره ابن أبي حاتم في "الجرح والتعديل" 7/197 وبيض للرواة عنه والذين روى عنهم، وقال فيه: يكتب حديثه ولا يحتج به.
    وأخرجه الطبراني في "الكبير" 20/ (181) ، وفي "الشاميين" (2035) ، وفي "الدعاء" (1853) بنفس الإسناد السابق، لكن عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير، عن أبيه، عن معاذ.
    وأخرجه الطبراني في "الكبير" 20/ (208) من طريق خالد بن يزيد بن عبد الرحمن بن أبي مالك، عن أبيه، عن جبير بن نفير، عن مالك، عن معاذ.
    وخالد بن يزيد ضعيف.
    وأخرجه الحسين المروزي في زياداته على "زهد" ابن المبارك (1141) عن محمد بن أبي عدي، عن يونس، عن الحسن قال: سئل النبي صلى الله عليه وسلم. وهذا مرسل.
    وفي باب فضل ذكر الله عن عبد الله بن بسر , راجع المسند للامام أحمد برقم (17680) , (22079 ) طبعة الرسالة .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    أخرجه أحمد في مسنده - ط الرسالة - ( 22079 ) قال : حَدَّثَنَا حُجَيْنُ بْنُ الْمُثَنَّى، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ يَعْنِي ابْنَ أَبِي سَلَمَةَ، عَنْ زِيَادِ بْنِ أَبِي زِيَادٍ، مَوْلَى عَبْدِ اللهِ بْنِ عَيَّاشِ بْنِ أَبِي رَبِيعَةَ، أَنَّهُ بَلَغَهُ عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ أَنَّهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلًا قَطُّ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللهِ مِنْ ذِكْرِ اللهِ "...
    __________
    قال محققو المسند :
    (1) إسناده ضعيف لانقطاعه، ....
    رواه عبد الله بن سعيد ابن أبي هند عند الحاكم 1/496، وعنه البيهقي في "الدعوات" (20) ، ومالك في "الموطأ" 1/211، كلاهما عن زياد، عن معاذ موقوفاً.
    وأخرجه ابن أبي شيبة 10/300 و13/455، والطبراني في "الدعاء" (1856) ، وابن عبد البر في "التمهيد" 6/57 من طريق يحيى بن سعيد الأنصاري، عن أبي الزبير، عن طاووس، عن معاذ، قال: قال رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "ما عمل ابن آدم من عمل أنجى له من عذاب الله من ذكر الله" قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: "ولا الجهاد في سبيل الله، إلا أن تضرب
    بسيفك حتى ينقطع ثم تضرب بسيفك حتى ينقطع، ثم تضرب بسيفك حتى ينقطع" واقتصر الطبراني على أوله. وطاووس لم يسمع من معاذ.
    وروي مرة أخرى عن يحيى بن سعيد فقال: عن أبي الزبير أنه بلغه عن معاذ، فذكره موقوفاً، وهو عند جعفر الفريابي في "الذكر" كما في "نتائج الأفكار" لابن حجر 1/97.
    وروي عنه أيضاً عن سعيد بن المسيب عن معاذ موقوفاً. قال ابن حجر: وهو منقطع.
    وروي عنه عن أبي الزبير عن جابر، أخرجه الطبراني في "الصغير" (209) ، قال ابن حجر: وهي رواية شاذة.
    وأخرجه ابن المبارك في "الزهد" (960) عن موسى بن عبيدة، عن عبد الله ابن أبي سليمان، عن أبي بحرية، عن معاذ موقوفاً. واقتصر على أوله.
    وموسى بن عبيدة -وهو ابن نَشيط الرَّبَذي- ضعيف.
    وبلفظ: أي الأعمال أحب إلى الله؟ قال: "أن تموت ولسانك رطب من ذكر الله". أخرجه البخاري في "خلق أفعال العباد" (281) ، والبزار (3059 - كشف الأستار) ، وابن حبان (818) ، والطبراني في "الكبير" 20/ (212) ، وفي "الشاميين" (191) و (192) و (3521) ، وفي "الدعاء" (1852) ، وابن السني في "عمل اليوم والليلة" (2) ، والبيهقي في "الشعب" (516) من طرق عن عبد الرحمن ابن ثابت بن ثوبان، عن أبيه، عن مكحول، عن جبير بن نفير، عن مالك بن يخامر، عن معاذ. وإسناده حسن من أجل عبد الرحمن بن ثابت.
    وأخرجه البزار (3059 - كشف الأستار) من طريق زيد بن يحيى الدمشقي، عن ابن ثوبان، عن أبيه، عن جبير بن نفير، عن معاذ. لم يذكر فيه مكحولاً ولا مالك ابن يخامر.
    وأخرجه الطبراني في "الكبير" 20/ (213) ، وفي "الشاميين" (2035) ، وفي "الدعاء" (1853) من طريق معاوية بن صالح، عن العلاء بن الحارث، عن مكحول، عن جبير بن نفير، عن مالك بن يخامر، عن معاذ. وفي إسناده شيخ الطبراني، وفيه لين، ومحمد بن أيوب لعله محمد بن أيوب المصري الذي ذكره ابن أبي حاتم في "الجرح والتعديل" 7/197 وبيض للرواة عنه والذين روى عنهم، وقال فيه: يكتب حديثه ولا يحتج به.
    وأخرجه الطبراني في "الكبير" 20/ (181) ، وفي "الشاميين" (2035) ، وفي "الدعاء" (1853) بنفس الإسناد السابق، لكن عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير، عن أبيه، عن معاذ.
    وأخرجه الطبراني في "الكبير" 20/ (208) من طريق خالد بن يزيد بن عبد الرحمن بن أبي مالك، عن أبيه، عن جبير بن نفير، عن مالك، عن معاذ.
    وخالد بن يزيد ضعيف.
    وأخرجه الحسين المروزي في زياداته على "زهد" ابن المبارك (1141) عن محمد بن أبي عدي، عن يونس، عن الحسن قال: سئل النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. وهذا مرسل.
    وفي باب فضل ذكر الله عن عبد الله بن بسر سلف برقم (17680) .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,013

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    الكلام على حديث ( مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلًا قَطُّ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ)
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه
    أما بعد :

    قال أحمد في مسنده 22079 - حَدَّثَنَا حُجَيْنُ بْنُ الْمُثَنَّى، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ يَعْنِي ابْنَ أَبِي سَلَمَةَ، عَنْ زِيَادِ بْنِ أَبِي زِيَادٍ، مَوْلَى عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَيَّاشِ بْنِ أَبِي رَبِيعَةَ، أَنَّهُ بَلَغَهُ عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ أَنَّهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلًا قَطُّ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ»
    هذا منقطع كما ترى ومع انقطاعه قد روي من طرق عن زياد موقوفاً على معاذ دون ذكر النبي صلى الله عليه وسلم
    قال ابن ماجه في سننه 3790- حَدَّثَنَا يَعْقُوبُ بْنُ حُمَيْدِ بْنِ كَاسِبٍ ، حَدَّثَنَا الْمُغِيرَةُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ سَعِيدِ بْنِ أَبِي هِنْدٍ ، عَنْ زِيَادِ بْنِ أَبِي زِيَادٍ ، مَوْلَى ابْنِ عَيَّاشٍ ، عَنْ أَبِي بَحْرِيَّةَ ، عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى الله عَليْهِ وسَلَّمَ قَالَ : أَلاَ أُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرِ أَعْمَالِكُمْ , وَأَرْضَاهَا عِنْدَ مَلِيكِكُمْ ، وَأَرْفَعِهَا فِي دَرَجَاتِكُمْ ، وَخَيْرٍ لَكُمْ مِنْ إِعْطَاءِ الذَّهَبِ وَالْوَرِقِ ، وَمِنْ أَنْ تَلْقَوْا عَدُوَّكُمْ فَتَضْرِبُوا أَعْنَاقَهُمْ ، وَيَضْرِبُوا أَعْنَاقَكُمْ ؟ قَالُوا : وَمَا ذَاكَ يَا رَسُولَ اللهِ ؟ قَالَ : ذِكْرُ اللَّهِ.
    وَقَالَ مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ : مَا عَمِلَ امْرُؤٌ بِعَمَلٍ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ

    وقال مالك في الموطأ 492 - عن زياد بن أبي زياد أنه قال قال أبو الدرداء :ألا أخبركم بخير أعمالكم وأرفعها في درجاتكم وأزكاها عند مليككم وخير لكم من إعطاء الذهب والورق وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم قالوا بلى قال ذكر الله تعالى قال زياد بن أبي زياد وقال أبو عبد الرحمن معاذ بن جبل ما عمل بن آدم من عمل أنجى له من عذاب الله من ذكر الله
    ولاشك أن رواية عبد الله بن سعيد ومالك الموقوفة أصح فهما الأكثر ومالك أحفظ من ابن الماجشون غير أن ذكر أبي بحرية في سند رواية زياد غلط انفرد به عبد الله بن سعيد من دون مالك وابن الماجشون وهما أحفظ
    وقال أحمد في الزهد 1032- حَدَّثَنَا حَجَّاجٌ ، حَدَّثَنَا حَرِيزُ بْنُ عُثْمَانَ ، عَنِ الْمَشْيَخَةِ ، عَنْ أَبِي بَحْرِيَّةَ ، عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ قَالَ : مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلاً أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ ، قَالُوا : يَا أَبَا عَبْدِ الرَّحْمَنِ وَلاَ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، قَالَ : وَلاَ إِلَى أَنْ يُضْرَبَ بِسَيْفِهِ حَتَّى يَنْقَطِعَ ؛ لأَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يَقُولُ فِي كِتَابِهِ {وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ}
    وهذا موقوف أيضاً وسنده محتمل خصوصاً في الموقوف
    وللخبر المرفوع طريق أخرى عن معاذ وهي معلولة بالوقف أيضاً
    قال الطبراني في الكبير 352 - حدثنا عبيد بن غنام ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ( ح ) وحدثنا الحسين بن اسحاق التستري ثنا عثمان بن أبي شيبة قالا ثنا أبو خالد الاحمر عن يحيى بن سعيد عن أبي الزبير عن طاووس عن معاذ بن جبل قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما عمل آدمي عملا أنجى له من عذاب الله من ذكرالله قالوا : ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال : ولا الا أن تضرب بسيفك حتى ينقطع ثلاث مرات
    أقول : أبو خالد الأحمر صدوق يخطيء وقد أعل الدارقطني هذا الخبر بالوقف
    جاء في علل الدارقطني :" 982- وسُئِل عَن حَدِيثِ طاؤُوسٍ ، عَن مُعاذٍ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى الله عَلَيه وسَلم : ما عَمِل آدَمِيٌّ عَمَلاً أَنجَى لَهُ مِن النّارِ مِن ذِكرِ الله. ... الحَدِيثَ.
    فَقال : يَروِيهِ يَحيَى بن سَعِيدٍ الأَنصارِيُّ ، عَن أَبِي الزُّبَيرِ ، واختُلِف عَنهُ ؛ فَرَواهُ أَبُو خالِدٍ الأَحمَرُ ، عَن يَحيَى ، عَن أَبِي الزُّبَيرِ ، عَن طاؤُوسٍ ، عَن مُعاذٍ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى الله عَلَيه وسَلم.
    وخالَفَهُ عَباد بن العَوّامِ ، فَرَواهُ عَن يَحيَى ، عَن أَبِي الزُّبَيرِ ، عَن مُعاذٍ ، ولَم يَذكُر فِيهِ طاؤُوسًا.
    وَأَسنَدَهُ عَنهُ الفَضلُ بن زِيادٍ الطَّسِيُّ ، وغَيرُهُ ، لا يُسنِدُهُ ، بَل يُوقِفُهُ.
    ورَواهُ عَبد الله بن الأَجلَحِ ، عَن يَحيَى بنِ سَعِيدٍ ، عَن أَبِي الزُّبَيرِ ، عَن مُعاذٍ مَوقُوفًا.
    وَلَم يَذكُر طاؤُوسًا ، والمَوقُوفُ أَصَحُّ"

    وقال العقيلي في الضعفاء :" 1603- مُحمد بن الحَجاج بن رِشدين بن سَعد المَهريُّ:
    في حَديثه نَظرٌ.
    5217- مِن حَديثه؛ ما حَدثناه أَحمد بن مُحَمد بن الحَجاج بن رِشدين بن سَعد، حَدثنا أَبي، عن أَبيه، عن جَدِّه رِشدين قال: حَدثني عَميرَة بن أَبي ناجية، عن يَحيَى بن سَعيد، عن سَعيد بن المُسَيَّب، عن مُعاذ بن جَبَل، أَنَّ رَسول الله صَلى الله عَليه وسَلم قال: ما عَمِل آدَمي عَمَلاً أَنجَى لَه مِن ذِكر الله عَز وجَل، ولَو أَن يَضرِب بِسَيفِه في سَبيل الله عَز وجَل حَتَّى يَنقَطِعَ.
    وهَذا يُروى مِن طَريق أَصلَح مِن هَذا، عن مُعاذ رَضي الله عنه"

    يعني موقوفاً عليه فالصواب في قوله (مَا عَمِلَ آدَمِيٌّ عَمَلًا قَطُّ أَنْجَى لَهُ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ) أنه من كلام معاذ بن جبل لا كلام النبي صلى الله عليه وسلم
    هذا وصل اللهم على محمد وعلى آله وصحبه وسلم

    كتبه / عبدالله الخليفي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,013

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)


  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    الدولة
    Libya
    المشاركات
    147

    افتراضي رد: أريد تخريج حديث معاذ بن جبل: (ماعمل آدمي عملاً أنجى له من عذاب الله..)

    الأثر إذا جاء متعارض الوقف والوصل فهو مداره على الصحابي ؟ وهنا يرون الشواهد لا التخريج كون التعارض باق ؟
    فانظري الشواهد وعلى أثره يكون الحديث صحيح المعنى بشواهد.
    .
    فعذاب القبر ينجون منه ومن نجى منه نجى من النار في الآخرة .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •