حديث اخرجه البخارى ف صحيحه واعله الدارقطنى والنسائى بالانقطاع
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حديث اخرجه البخارى ف صحيحه واعله الدارقطنى والنسائى بالانقطاع

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    8,397

    افتراضي حديث اخرجه البخارى ف صحيحه واعله الدارقطنى والنسائى بالانقطاع

    ما اخرجه البخارى
    من طريق ابى مروان يحيى بن ابى زكريا الغسانى عن هشام عن عروة عن ام سلمة رضى الله عنها زوج النبى صلى الله عليه وسلم :

    (ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وهو بمكة واراد الخروج ولم تكن ام سلمة طافت بالبيت وارادت الخروج فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم اذا اقيمت صلاة الصبح فطوفى على بعيرك والناس يصلون قاله لام سلمة )

    قال الالبانى رحمه الله :
    يحيى مع اخراج البخارى اياه لم يوثقه كثير احد

    قال ابوداود رحمه الله :
    ضعيف

    قال ابن حبان فى الضعفاء (3/126):
    لا تجوز الرواية عنه لما اكثر من مخالفة الثقات فيما يروى عن الاثبات

    وذكر ابن طاهر المقدسى ف رجال الصحيحين ان البخارى روى له ف الاعتصام مفردا وف سائر المواضع مقرونا

    اشار الحافظ ف التهذيب ان هذا الحديث عند البخارى متابعة وكذلك ذكر ف التقريب

    قلت :
    ذكره البخارى رحمه الله ف صحيحه (464) من الاصول والله اعلم

    ذكر الحافظ ف التقريب
    ضعيف ماله ف البخارى سوى موضع واحد متابعة
    قلت:
    يشير الى هذا الحديث والله اعلم

    وهل هذا عن عائشة ام المومنين رضى الله عنها ام ام سلمة رضى الله عنها

    اورده الذهبى ف الرواه المتكلم فيهم بما لايوجب الرد

    والرواية المتفق عليها
    رواية مالك بسنده عن عروة بن الزبير عن زينب بنت ابى سلمة عن ام سلمة رضى الله عنها زوج النبى صلى الله عليه وسلم شكوت الى رسول الله صلى الله عليه وسلم .....................
    متفق عليه
    وهو مخرج ف صحيح ابى داود لالبانى رحمه الله

    قال الالبانى :
    ان الملاحظ ان ما ف المتن ما ليس ف الاول وان ف اسناده زينب بنت ابى سلمة بين عروة وام سلمة
    الامر الذى حمل الدارقطنى ع اعلاله بالانقطاع وكذلك النسائى والله اعلم

    وذكر الحافظ ف الفتح
    ان سماع عروة من ابى ام سلمة ممكن فانه ادرك من حياتها نيفا وثلاثين سنة وهو معها ف بلد واحد )الفتح (3/487)
    والله اعلم

    __________________
    قال صلى الله عليه وسلم :
    (من أحب أن تسره صحيفته فليكثر من الاستغفار )


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,460

    افتراضي رد: حديث اخرجه البخارى ف صحيحه واعله الدارقطنى والنسائى بالانقطاع

    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •