هل الديمقراطية الإسلامية هي الشورى ؟؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: هل الديمقراطية الإسلامية هي الشورى ؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    30

    افتراضي هل الديمقراطية الإسلامية هي الشورى ؟؟

    هذه مجموعة من الأسئلة أطرحها على الإخوة في هذا المنتدى ، طالباً منهم إتحافنا بفتاوى العلماء في هذا الموضوع .
    وهي :
    ما الفرق بين الديمقراطية والشورى ؟
    هل الديمقراطية الإسلامية هي الشورى ؟؟
    وهل كان الحكم النبوي ديمقراطيا َ ؟
    وهل من الممكن أن تطبق الديمقراطية دون الدخول إلى البرلمانات ؟
    وهل الديمقراطية هي انتخاب الحاكم ثم يصير الأمر إليه فيتصرف كما يحلو له فإذا خالف إرادة الشعب تم خلعة وانتخاب غيره ؟
    وهل تريد الشعوب ديمقراطية مثل التي في امريكا وبريطانيا ؟
    ****
    هذه مجموعة من الأسئلة أتمنى الإجابة عنها مدعمة بالأدلة وأقوال العلماء ، وإذا كانت الإجابة موجودة في كتاب ما أو رسالة فأتمنى أن ترفع لاستفيد منها ، ويستفيد منها الجميع .
    (اتق الله حيثما كنت ، واتبع السيئة الحسنة تمحها ، وخالق الناس بخلق حسن )

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    934

    افتراضي رد: هل الديمقراطية الإسلامية هي الشورى ؟؟

    في الديمقراطية شوري لكن زادت عن حدها فتشاور القوم في شريعة الرب، بل تجاوزوها وتشاروا فيمابعد عزلها عن حياتهم وقطعهم معها، ففي ديمقراطيتهم شورى.
    ويمكن القول ان في شورتنا الاسلامية من الديمقراطية مافيها من حق، أو من الحق الذي فيها، أما باطل الديمقراطية-وهو كثير ضخم- فكيف يكون من ديننا وأصل ديننا شرعة ربنا التي لاتُتجاوز بل هي أصل شورتنا ومرجعيتها.
    هم رفضوا ربهم واقاموا ديمقراطيتهم على استقلال الانسان واستبداده بالرأي والحكم في كل شيء
    والنبي صلى الله عليه وسلم كان مطيعا لله في اوامر الشريعة حتى انه فيما يخص الاجتهاد فإنه أخذ شريعة الاجتهاد من الله، أي أن الله هو الآمر بالإجتهاد ، فحتى هذه فإن الله هو المقرر فيها.
    ماكان في الديمقراطية من حق فهو من الاسلام ومافيها من باطل وهو كثير من اصولها وقواعدها وتفسيراتها وقراراتها فهو ليس من الاسلام، ومصدر الشورى غير مصدر الديمقراطية،فال شورى مصدرها أمر الله المرتبط بأصول كثيرة مذكورة في كتاب الله، والديمقراطية مصدرها إنسان مابعد القرون الوسطى الغربية وهو الانسان الذي رفض الايمان بالله وقيمه وشرائعه ومبادئه.
    فالمصدران مختلفان والتطبيقات في اغلبها مختلفة كذلك والناتج في مجتمعات الشورى او الديمقراطية مختلف.
    فالديمقراطية مفتوحة على مايقرره الانسان الغربي الذي هو منشئها اصلا، فقد قرر الانسان في الغرب بديمقراطيته اباحة كل ماحرمه دين الله، بل وتحريم كثير مما اباحته شريعة الله.
    احببت ان اضيف هذه وجزاكم الله خيرا اخي وصيام مقبول وتقبل الله منا ومنكم.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    98

    افتراضي رد: هل الديمقراطية الإسلامية هي الشورى ؟؟

    ولماذا السؤال عن الديمقراطية أصلاً إن آمنا بقوله تعالى (ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء)؟

    وإن كنا سمحنا لأنفسنا بطرح مثل هذه الأسئلة فلماذا لا نسمح لغيرنا أن يتساءل عن الشيوعية الإسلامية أو غيرها.

    أخي الكريم: ما سطرته من كلمات ليس نقداً لشخصك الكريم وإنما تساؤل منبعه ما نراه من محاولة التوفيق بين الديمقراطية والإسلام على غرار ما رأينه في الثلاثينيات والأربعينيات من محاولات التوفيق بين الاشتراكية والإسلام. الإسلام عقيدة ونظام حياة والديمقراطية كذلك والاشتراكية الماركسية كذلك. فلا يصح بحال من الأحوال أن نخلط بينها فنميع الحق بالباطل.

    ومن سمح للديمقراطية أن تحتكر عملية التصويت والانتخابات؟ ألم تردا في كتب التاريخ الإسلامي أن الصحابة اختاروا خلفاءهم ثم بايعوهم؟ بلى.

    ثم لماذا لا نرى ديمقراطياً واحداً يحاول التوفيق بين الإسلام وديمقراطيته؟ ألديه من الاعتزاز بكفره ما ليس لنا تجاه الحق الذي نحمله؟

    اعذرني أخي إن أطلت عليك أو أسأت لك فما ذلك بمقصدي ولكنها كلمات عجزت عن البقاء بصدري.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •