تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    84

    افتراضي تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أما بعد :
    فبحلول مناسبة:"
    ذكرى غزوة بدر" رأيت أن نفرد موضوعا نجمع فيه ما أمكن من الكتب والمنظومات الشعرية التي تتحدث عن هذه الغزوة العظيمة

    وأبدأ على بركة الله بوضع هده القصيدة:


    طِيرِي طُيورَ الْحِمَى بِالحُبِّ غَنِّينَا
    وَاسْتَنْشِقِي عَبْقَ أَمْجَادٍ تُغَذِّينَا


    وَرَفْرِفِي بِالعُلاَ مِنْ فَوْقِ قَلْعَتِنَا
    فَاللَّهُ أَكْبَرُ إِنَّا نَاصِرُو الدِّينَا


    تِيهِي مِنَ الفَخْرِ تَارِيخُ العُلاَ نَفَحَتْ
    مِنْهُ الجَزِيرَةُ أَزْهَارًا وَنِسْرِينَا


    بَلْ وَاكْتَسِي مِنْ رُبَى التَّارِيخِ مَوْعِظَةً
    تَحْسُو القُنُوطَ وَدَمْعًا فِي مَآقِينَا


    إِنْ كَانَ فِي الخَلْقِ سَبَّاقُونَ قَدْ عُرِفُوا
    فَإِنَّمَا السَّبْقُ نَبْتٌ مِنْ أَيَادِينَا


    إِنَّا أُسُودُ الْوَغَى وَالْحَقَّ نَنْصُرُهُ
    وَنَدْفَعُ الرُّوحَ كَيْ تَزْهُو أَمَانِينَا


    هَلْ سَاءَلُوا الشَّرْقَ عَنْ بَدْرٍ وَمَا صَنَعَتْ
    عَزَائِمُ الْجُنْدِ فِي الْهَيْجَا بوَادِينَا


    يَرْمُونَ صَدْرَ الْعِدَا بِالقَتْلِ مُفْتَخِرًا
    وَاللَّهُ يَرْمِي وَنَصْرُ اللَّهِ حَادِينَا


    إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ - جُنْدَ اللَّهِ – نَاصِرُكُمْ
    حَتَّى يَقُولَ الْعِدَا: لَلَّهُ يَرْمِينَا


    كُلٌّ يَرَى دِينَنَا عَلْيَاءُ رَايَتُهِ
    وَاللَّهُ أَكْبَرُ مِنْ حَشْدٍ يُعَادِينَا


    كَمْ مِنْ قَلِيلٍ حَمِيدٍ طَابَ مَقْصِدُهُ
    وَكَمْ كَثِيرٍ سُقُوا ذُلاًّ وَغِسْلِينَا


    يَا أَهْلَ بَدْرٍ صَدَقْتُمْ فِي ضَمَائِرِكُمْ
    وَقُلْتُمُ الْحَرْبُ أَشْهَى مَا يُلاَقِينَا


    طِبْتُمْ جُنُودًا وَطِبْتُمْ عِنْدَ بَارِئِكُمْ
    فَاسْعَوْا كَمَا شِئْتُمُ وَاجْنُوا التُّقَى لِينَا


    هَذِي الجُنُودُ إِذَا مَا الشِّرْكُ هَاجَمَنَا
    طاَرُوا أُسُودًا تُنَاِدي: مَنْ يُبَارِينَا؟


    وأَرْخَصُوا النَّفْسَ لِلْإِسْلاَمِ تَنْصُرُهُ
    وَأَسْهَرُوا الفِكْرَ إِحْسَانًا وَتَلْقِينَا


    لَمْ يَرْتَضُوا الْهُونَ سِرْبَالاً لِأَنْفُسِهِمْ
    أَوْ يَرْتَضُوا أَدْمُعًا بِاليَأْسِ تَثْنِينَا


    كَانُوا اتِّحَادًا وَدِينُ اللَّهِ يَجْمَعُهُمْ
    أَنْفَاسُهُمْ نَبْضُهَا: فَلْيُرْدَ وَاشِينَا


    نِعْمَ الرِّجَالُ شَرَوْا بِالدِّينِ أَنْفُسَهُمْ
    وَأَخْرَسُوا أَلْسُنًا بِالْكُفْرِ تُغْرِينَا


    إِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا الوَيْلَ يَتْبَعُهُ
    ذُلٌّ مُحَلًّى دَمًا مِنْهُمْ أَحَايِينَا


    هَذِي أَيَادٍ عَلَتْ مِنْ بَعْدِ مَا صَبَرُوا
    فَهَلْ نَظُنُّ سَنًا مِنْهُمْ يُحَيِّينَا


    لِنَنْفُضَ الْحِقْدَ كَي تَصْفُو ضَمَائِرُنَا
    وَصَوْتُ عِزَّتِنَا يَحْسُو تَجَافِينَا


    فَأَيْنَ شُورَى لَنَا آهٍ وَوَا أَسَفَا
    هَلاَّ بِأَمْجَادِنَا أَضْحَى تَأَسِّينَا


    صَامَ الجُنُودُ دَعَوْا لِلَّهِ يَنْصُرُهُمْ
    وَاللَّهُ أَكْبَرُ لَبَّتْ لِلنِّدَا (سِينَا)

    أَنْسَامَ بَدْرٍ ظَمِئْنَا فَارْوِ غُلَّتَنَا
    فَالنَّفْسُ مُشْتَاقَةٌ لِلوُدُّ ضُمِّينَا


    بِالأَمْسِ قَتْلَى وَجَرْحَى قَدْ سُقُوا أَلَمًا
    وَعَادَ قَفْرًا خَصِيبٌ مِنْ أَرَاضِينَا


    وَنَاحَ نَائِحُنَا ثَكْلَى قَدِ انْهَمَرَتْ
    مِنْهَا الدُّمُوعُ وَصَوْتُ الْآهِ يُدْمِينَا


    صِرْنَا ضُيُوفًا وَثَوْبُ الذُّلِّ دَثَّرَنَا
    وَزُخْرُفُ الْقَوْلِ يُرْضِينَا وَيُنْسِينَا


    إِنْ نَسْتَغِثْ فَالرَّدَى زَادٌ لِأَنْفُسِنَا
    نُرْوَى مِنَ الخَسْفِ حِينًا ثُمَّ يُظْمِينَا


    إِنَّا إِذَا سُبَّةٌ فِي الشَّرْقِ فَاضِحَةٌ
    نُبْلِي مَوَدَّتَنَا وَالدَّهْرُ يُبْلِينَا


    قَدْ طَالَمَا حَدَّثَتْنِي النَّفْسُ قَائِلَةً
    قَدِ اسْتَكَانَ بَنُو بَدْرٍ وَحِطِّينَا


    لَكِنَّهُ أَمَلٌ فِي اللَّهِ يَمْلَؤُنِي
    فِينَا التُّقَاةُ وَفِينَا الذِّكْرُ يَهْدِينَا


    عَسَى نُفِيقُ وَنَدْنُو مِنْ مَوَدَّتِنَا
    فَيَنْبِضُ الْقَلْبُ يُهْدِينَا شَرَايِينَا


    لِنَرْقُبَ الْمَجْدَ فِي جِدٍّ نُدَاعِبُهُ
    يَوْمًا يَفُوحُ الشَّذَا نَجْنِي الرَّيَاحِينَا


    فَاللَّهُ أَكْبَرُ إِنَّ اللَّهَ نَاصِرُنَا
    إِذْ مَا يَقُولُ النُّهَى وَالْقَلْبُ آمِينَا.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,053

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    فكرة طيبة ...
    وما حدث ببدر نجده في كتب الأوائل ... ولا بأس من كتب تجمع شتات ما قيل عن الغزوة بطريقة عصرية .
    وأنا ابدأ بوضع أول كتاب :
    من سلسلة :
    محمد رسول الله والذين معه
    عبد الحميد دجودة السحار .

    هنا
    اللهم ارزق أمتك شميسة ووالديها حُسن الخاتمة
    اللهم ارزقني الإخلاص في القول والعمل

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    84

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    جزاك الله خيرا

    ننتظر المزيد

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    176

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    وهذه منظومة كتتبها في ذكر شهداء غزوة بدر ، وهم أربعة عشر صحابيا ذكرهم الحافظ الذهبي - رحمه الله - في السير ، فقلت فيها :

    1عَبْدُ الإلَهِ الوَاحِدِ القَدِيرِ * يَقُولُ بَعْدَ حَمْدِهِ الكَثِير
    2مَعَ الصَّلاةِ وَالسَّلامِ الأَكْمَلِ * عَلَى نَبِيِّهِ الإمَامِ المُرْسَلِ
    3اعْلَمْ وُقِيتَ الشَّرَّ أَنَّ بَدْرَا * قَدْ وَقَعَتْ فِي الثَّانِ مِمَّا ذُكِرَا
    4وَاسْتَشْهَدَ الأُلَى مِنَ الأَصْحَابِ * قَدْ سُطِّرُوا فِي غَيْرِ مَا كِتَابِ
    5وَقَدْ قَصَدْتُ ذِكْرَهُمْ فِي نَظْمِي *** حَتَّى يَرُوقَ حِفْظُهُمْ ذَا الفَهْمِ
    6لَخَّصْتُ ذَا مِنْ سِيَرِ الأَعْلامِ ****** لِلْحَافِظِ الإمَامِ وَالهُمَامِ
    7الذَّهَبِيِّ الفَرْدِ وَالنِّحْرِيرِ ********* قَدْ أَعْجَزَ الوَرَى عَنِ المَسِيرِ
    8فِي سَيْرِهِ فَهْوُ الإمَامُ المُفْرَدُ ******* العَلَمُ الأَوْحَدُ وَالمُسَدَّدُ
    9وَهَا أَنَا أَذْكُرُهُمْ مُخْتَصِرَا ******** مِنْ غَيْرِ ذِكْرٍ لِخِلافٍ أَوْ مِرَا
    10عُبَيْدَةُ بْنُ الحَارِثِ بْنِ المُطَّلِبْ ** ثُمَّ عُمَيْرٌ نَسَبُوهُ فِي الكُتُبْ
    11لابْنِ أَبِي وَقَّاصِ ثُمْ تَلاهُ ****** صَفْوَانُ فِيمَا ذَكَرُوا أَبَاهُ
    12وَهْبٌ وَبَيْضَا أُمُّهُ فَلْتَدْرِ ***** ثُمَّ عُمَيْرٌ بْنُ عَبْدِ عَمْرِو
    13ثُمَّ عُمَيْرُ بْنُ الحِمَامِ مَنْ رَمَى * التَّمَرَاتِ ثُمَّ مَاتَ مُقْدِمَا
    14ثُمَّ مُعَاذٌ بْنُ عَمْرِو السُّلَمِي ** ثُمَّ ابْنُ عَفْرَاءَ مُعَاذٌ فَافْهَمِ
    15ثُمَّ أَخُوهُ عَوْفُ ثُمْ يَلِيهِ ***** حَارِثَةُ الَّذِي يُقَالُ فِيهِ
    16بِأَنَّهُ أَصَابَ لِلْفِرْدَوْسِ **** لَمَّا أَتَتْهُ ضَرْبَةٌ مِنْ قَوْسِ
    17خَرَّ صَرِيعًا ثُمَّ جَاءَتْ بُشْرَى * لأُمِّهِ فَاسْتَبْشَرَتْ بِالبُشْرَى
    18ثُمَّ يَزِيدُ الخَزْرَجِيُّ فُسْحُمُ *** وَالِدُهُ الحَارِثُ ثُمَّ يَقْدُمُ
    19رَافِعُ وَهْوَ ابْنُ المُعَلَّى الزُّرَقِي * وَبَعْدَهُ الأوْسِيُّ سَعْدٌ أَلْحِقِِ
    20مُبَشِّرًا أَخَا أَبِي لُبَابَةِ ******* وَهْوَ ابْنُ عَبْدِ المُنْذِرِ الَّذِي أُتِي
    21فِيهِ وَصَحْبِهِ " وَلا تَقُولُوا ** لِمَنْ " وَقَوْلُ رَبِّنَا مَقْبُولُ
    22آخِرُهُمُ ابْنُ البُكَيْرِ عَاقِلُ ** وَقِيلَ كَانَ غَافِلًا وَعَاقِلُ
    23اسْمٌ لَهُ سَمَّى بِهِ النَّبِيُّ ***** أَنْعِمْ بِهِ فَإنَّهُ مَرْضِيُّ
    24عِدَّتُهُمْ فِي مَا قَوِي أَرْبَعْ عَشَرْ * جُوزُوا جِنَانَ الخُلْدِ مِنْ رَبِّ البَشَرْ
    25يَحْشُرُنَا الرَّحْمَنُ فِي الجِنَانِ *** مَعْهُمْ وَمَعْ مُحَمَّدِ العَدْنَانِ
    26وَالحَمْدُ لِلكَرِيمِ حَمْدًا لا يُعَدْ ** مُبَارَكًا فِيهِ كَثِيرًا لا يُحَدْ
    27وَأَخْتِمُ المَنْظُومَ بِالتَّسْلِيمِ **مَعَ الصَّلاةِ عَدَدَ النُّجُومِ
    28عَلَى مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِاللَّهِ **** وَآلِهِ وَصَحْبِهِ الأُوَّاهِ

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    2,403

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    1_كتاب شرح الصدر بغزوة بدر للشيخ عبدالله الشبراوي من هنا
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=56815
    2_جالية الكدر بذكر أسماء أهل بدر وشهداء أحد من هنا
    3_أصحاب بدر أو المجاهدون الأولون تأليف حسين الغلامي - محمد رؤف الغلامى من هنا

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    468

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر بن محمد مشاهدة المشاركة
    وهذه منظومة كتتبها في ذكر شهداء غزوة بدر ، وهم أربعة عشر صحابيا ذكرهم الحافظ الذهبي - رحمه الله - في السير ، فقلت فيها :

    1عَبْدُ الإلَهِ الوَاحِدِ القَدِيرِ * يَقُولُ بَعْدَ حَمْدِهِ الكَثِير
    2مَعَ الصَّلاةِ وَالسَّلامِ الأَكْمَلِ * عَلَى نَبِيِّهِ الإمَامِ المُرْسَلِ
    3اعْلَمْ وُقِيتَ الشَّرَّ أَنَّ بَدْرَا * قَدْ وَقَعَتْ فِي الثَّانِ مِمَّا ذُكِرَا
    4وَاسْتَشْهَدَ الأُلَى مِنَ الأَصْحَابِ * قَدْ سُطِّرُوا فِي غَيْرِ مَا كِتَابِ
    5وَقَدْ قَصَدْتُ ذِكْرَهُمْ فِي نَظْمِي *** حَتَّى يَرُوقَ حِفْظُهُمْ ذَا الفَهْمِ
    6لَخَّصْتُ ذَا مِنْ سِيَرِ الأَعْلامِ ****** لِلْحَافِظِ الإمَامِ وَالهُمَامِ
    7الذَّهَبِيِّ الفَرْدِ وَالنِّحْرِيرِ ********* قَدْ أَعْجَزَ الوَرَى عَنِ المَسِيرِ
    8فِي سَيْرِهِ فَهْوُ الإمَامُ المُفْرَدُ ******* العَلَمُ الأَوْحَدُ وَالمُسَدَّدُ
    9وَهَا أَنَا أَذْكُرُهُمْ مُخْتَصِرَا ******** مِنْ غَيْرِ ذِكْرٍ لِخِلافٍ أَوْ مِرَا
    10عُبَيْدَةُ بْنُ الحَارِثِ بْنِ المُطَّلِبْ ** ثُمَّ عُمَيْرٌ نَسَبُوهُ فِي الكُتُبْ
    11لابْنِ أَبِي وَقَّاصِ ثُمْ تَلاهُ ****** صَفْوَانُ فِيمَا ذَكَرُوا أَبَاهُ
    12وَهْبٌ وَبَيْضَا أُمُّهُ فَلْتَدْرِ ***** ثُمَّ عُمَيْرٌ بْنُ عَبْدِ عَمْرِو
    13ثُمَّ عُمَيْرُ بْنُ الحِمَامِ مَنْ رَمَى * التَّمَرَاتِ ثُمَّ مَاتَ مُقْدِمَا
    14ثُمَّ مُعَاذٌ بْنُ عَمْرِو السُّلَمِي ** ثُمَّ ابْنُ عَفْرَاءَ مُعَاذٌ فَافْهَمِ
    15ثُمَّ أَخُوهُ عَوْفُ ثُمْ يَلِيهِ ***** حَارِثَةُ الَّذِي قَدْ جَاءَ فِيهِ
    16بِأَنَّهُ أَصَابَ لِلْفِرْدَوْسِ **** لَمَّا أَتَتْهُ ضَرْبَةٌ مِنْ قَوْسِ
    17خَرَّ صَرِيعًا ثُمَّ جَاءَتْ بُشْرَى * لأُمِّهِ فَاسْتَبْشَرَتْ بِالبُشْرَى
    18ثُمَّ يَزِيدُ الخَزْرَجِيُّ فُسْحُمُ *** وَالِدُهُ الحَارِثُ ثُمَّ يَقْدُمُ
    19رَافِعُ وَهْوَ ابْنُ المُعَلَّى الزُّرَقِي * وَبَعْدَهُ الأوْسِيُّ سَعْدٌ أَلْحِقِِ
    20مُبَشِّرًا أَخَا أَبِي لُبَابَةِ ******* وَهْوَ ابْنُ عَبْدِ المُنْذِرِ الَّذِي أُتِي
    21فِيهِ وَصَحْبِهِ " وَلا تَقُولُوا ** لِمَنْ " وَقَوْلُ رَبِّنَا مَقْبُولُ
    22آخِرُهُمُ ابْنُ البُكَيْرِ عَاقِلُ ** وَقِيلَ كَانَ غَافِلًا وَعَاقِلُ
    23اسْمٌ لَهُ سَمَّى بِهِ النَّبِيُّ ***** أَنْعِمْ بِهِ فَإنَّهُ مَرْضِيُّ
    24عِدَّتُهُمْ فِي مَا قَوِي أَرْبَعْ عَشَرْ * جُوزُوا جِنَانَ الخُلْدِ مِنْ رَبِّ البَشَرْ
    25يَحْشُرُنَا الرَّحْمَنُ فِي الجِنَانِ *** مَعْهُمْ وَمَعْ مُحَمَّدِ العَدْنَانِ
    26وَالحَمْدُ لِلكَرِيمِ حَمْدًا لا يُعَدْ ** مُبَارَكًا فِيهِ كَثِيرًا لا يُحَدْ
    27وَأَخْتِمُ المَنْظُومَ بِالتَّسْلِيمِ **مَعَ الصَّلاةِ عَدَدَ النُّجُومِ
    28عَلَى مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِاللَّهِ **** وَآلِهِ وَصَحْبِهِ الأُوَّاهِ
    السلام عليكم ورحمة الله

    أخي الكريم قرأت نظمك هذا ولي عليه ملاحظات:
    * " قولك عمير نسبوه في الكتب لابن أبي وقاص " غلط، فهو منسوب لأبي وقاص مباشرة فهو ابنه، وأبو وقاص اسمه مالك.
    * عمير بن الحِمام غلط، والصواب: الحُمَام بضم الحاء، ضبطه غير واحد.
    * " معاذ بن عمرو السُّلَمِي " غلط والصواب: السَّلَمي بفتح السين المشددة واللام بعدها نسبة إلى بني سَلِمَة بفتح السين وكسر اللام، وهذا معروف منصوص عليه في الكتب.
    * قولك " ثم يزيد الخزرجي فسحم والدُه " غلط، ففُسْحُمُ كقنفذ اسم أمه، وهي امرأة من بني القين بن جَسْر.
    * الذي في أسباب النزول أن الآية نزلت في شهداء بدر جميعاً، وقد يُفهَم من كلامك، لكن تأخير عاقل قد يوهم اختصاص مبشر ومن معه بِها دون عاقل، فالأولى سرد الشهداء جميعاً ثم الإفادة بأن الآية فيهم نزلت.
    _________
    هذا عن أبياتك، وبقي التنبيه على غلط الحافظ الذهبي الذي لَم يعلق عليه محققو سير أعلام النبلاء، وهو ذكر معاذ بن عمرو بن الجموح في الشهداء وهو إنما شهد بدراً وعاش حتى خلافة عثمان كما في ترجمته في غير كتاب، والصواب حذفه وإثبات مِهْجَع بن صالح مولى عمر بن الخطاب مكانه، لإجماع أهل السير على أنه أول من استشهد يوم بدر.

    وفقنا الله وإياك.
    لا إله إلا الله محمد رسول الله
    اللهم أحْـيِـني عليها و تَوَفَّـنِي عليها

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    176

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    السلام عليكم ورحمة الله
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    قولك عمير نسبوه في الكتب لابن أبي وقاص " غلط، فهو منسوب لأبي وقاص مباشرة فهو ابنه، وأبو وقاص اسمه مالك.
    * عمير بن الحِمام غلط، والصواب: الحُمَام بضم الحاء، ضبطه غير واحد.
    * " معاذ بن عمرو السُّلَمِي " غلط والصواب: السَّلَمي بفتح السين المشددة واللام بعدها نسبة إلى بني سَلِمَة بفتح السين وكسر اللام، وهذا معروف منصوص عليه في الكتب.
    بوركت أخي الكريم . أنا أعترف بخطئي في هذه المواضع الثلاثة .
    قولك " ثم يزيد الخزرجي فسحم والدُه " غلط، ففُسْحُمُ كقنفذ اسم أمه، وهي امرأة من بني القين بن جَسْر.
    هذا إما سوء تعبير مني ، أو سوء فهم منك ؛ لأنني لم أقصد أن " فسحم " هو والده ؛ بل قصدت أن " فسحم " لقب له ، والجملة التي بعدها جملة جديدة لا علاقة لها بهذه الجملة ، فيكون تقدير الجملة : (ثم يزيد الخزرجي الذي يقال له : فسحم . ووالده هو الحارث بن قيس) .
    الذي في أسباب النزول أن الآية نزلت في شهداء بدر جميعاً، وقد يُفهَم من كلامك، لكن تأخير عاقل قد يوهم اختصاص مبشر ومن معه بِها دون عاقل، فالأولى سرد الشهداء جميعاً ثم الإفادة بأن الآية فيهم نزلت.
    نعم أخي الكريم ، قد يفهم هذا من كلامي ، ولكنني لم أقصده ؛ إنما قصدت أنها نزلت فيه وفي أصحابه الذين استشهدوا في بدر ، كما وقفت عليه في " الإصابة " للحافظ ، عند ترجمته .
    وفقنا الله وإياك إلى طاعته .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    468

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر بن محمد مشاهدة المشاركة
    هذا إما سوء تعبير مني ، أو سوء فهم منك ؛ لأنني لم أقصد أن " فسحم " هو والده ؛ بل قصدت أن " فسحم " لقب له ، والجملة التي بعدها جملة جديدة لا علاقة لها بهذه الجملة ، فيكون تقدير الجملة : (ثم يزيد الخزرجي الذي يقال له : فسحم . ووالده هو الحارث بن قيس) .
    بارك الله فيك وأعيذ نفسي وإياك من كل سوء، هيَ على كل امرأة من بني القين بن جَسْر اسْمُها فُسْحُمُ وهي أم هذا السيد الجليل رضي الله عنه، فقول الذهبي رحمه الله في السير: (ويقال له هو فسحم) غير دقيق، لأنه إنما يقال له ابن فسُحُمَ أو يزيدُ فُسْحُمَ على الإضافة، وأخوه عبد الله بن فُسْحُمَ كذلك، ومن الفوائد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم آخَى بين يزيدَ المذكور وبين ذي الشمالين واستشهدا معاً يومَ بدر، وكأن ذِكرَ يزيدَ فات على المَجْد في (تحفة الأبيه في من نُسِبَ إلى غير أبيه) المنشور في نوادر المخطوطات التي حققها عبد السلام هارون، فإني لَم أجده فيه.
    لا إله إلا الله محمد رسول الله
    اللهم أحْـيِـني عليها و تَوَفَّـنِي عليها

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    عمل جيد من الأخ عمر بن محمد.
    وتعقُّب جيد من الأخ مسلم.
    بارك الله فيكما.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    176

    افتراضي رد: تجميع كتب ومنظومات حول غزوة بدر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسلم بن عبدالله مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك وأعيذ نفسي وإياك من كل سوء
    وفيك بارك الله ، ورفع قدرك ، وأعلى في العالمين ذكرك . أحسنت في التعقب .
    عمل جيد من الأخ عمر بن محمد.
    وتعقُّب جيد من الأخ مسلم.
    بارك الله فيكما.
    وفيك بارك الله أخي الكريم .

    حَارِثَةُ الَّذِي قَدْ جَاءَ فِيهِ
    سبحان الله ! هذا العجز مكسور ، ولم أنتبه له إلى الآن ، ولعل أحدا لم ينتبه له فيبين ما وقع فيه من الخطأ .
    وصوابه : (حَارِثَةُ الَّذِي يُقَالُ فِيهِ) .
    أو : (حَارِثَةٌ وَهْوَ الَّذِي جَا فِيهِ) .
    والأول أولى .
    أرجو من المشرفين التعديل إلى أحديهما ، وتعديل الأخطاء التي صوبها أخونا الهمام (مسلم بن عبدالله) - جزاه الله خيرًا - .
    والله الهادي إلى سواء السبيل ، وهو حسبنا ونعم الوكيل .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •