سلسلة : كتب حذر منها العلماء - الصفحة 9
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 9 من 16 الأولىالأولى 12345678910111213141516 الأخيرةالأخيرة
النتائج 161 إلى 180 من 302

الموضوع: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

  1. #161
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    حياكم الله تعالى وبياكم أخي الكريم و شكرا لكم مروركم الطيب

  2. #162
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    كتب فيها أهواء و طعن في الصحابة و الصُّلحاء

    12 – مروج الذهب لعلي بن الحسين المسعودي " ت 346هـ"

    له ميول شيعية , و قد ترجمه الممقاني في " تنقيح المقال " . و ذكر له مؤلفات في الوصاية و عصمة الإمام و غير ذلك مما يكشف عن عصبيته و التزامه غير سبيل أهل السنة المحمدية , و من طبيعة التشيُّع و التحزُّب و التعصب البعد بصاحبه عن الإعتدال و الإنصاف . قال الذهبي عنه : " و كان أخباريًّا , صاحب مُلَحٍ و غرائب و عجائب و فنون , و كان معتزليًّا " .
    قلت : و قد ظهرت ميوله الشيعية في هذا الكتاب عند كلامه على الخلفاء الراشدين و الأمويين و العباسيين , و قد بيّن ذلك ووضحه الدكتور سليمان عبد الله المديد السويكت في كتابه " منهج المسعودي في كتابه التاريخ " و هو مطبوع . ص 53

  3. #163
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    13 - الإمامة و السياسة المنسوب لابن قتيبة

    و قد حذر ابن العربي المالكي في كتابه " العواصم من القواصم " من هذا الكتاب و الكتابين السابقين " مروج الذهب " و " الكامل في الأدب " , فقال : " إنما ذكرت لكم هذا لتحترزوا من الخلق , و خاصة من المفسرين و المؤرخين و أهل الآداب , فإنهم أهل جهالة بحرمات الدين أو على بدعة مصرّين , فلا تبالوا بما رووا , و لا تقبلوا رواية إلا عن أئمة الحديث , و لا تسمعوا لمؤرخ كلاما إلا للطبري , و غير ذلك هو الموت الأحمر و الداء الأكبر , فإنهم ينشئون أحاديث استحقار الصحابة و السلف و الإستخفاف بهم , و اختراع الإسترسال في الأقوال و الأفعال عنهم , و خروج مقاصدهم عن الدين إلى الدنيا , و عن الحقّ إلى الهوى , فإذا قاطعتم أهل الباطل و اقتصرتم على رواية العدول , سلمتم من هذه الحبائل و لم تطووا كشحا على هذه الغوائل , و من أشد شيء على الناس جاهل عاقل , أو مبتدع محتال , فأما الجاهل , فهو ابن قتيبة , فلم يبق و لم يذر للصحابة رسما في كتاب " الإمامة و السياسة " إن صح عنه جميع ما فيه , و كالمبرد في كتابه الأدبي , و أين عقله من عقل ثعلب الإمام المتقدم في " أماليه " ؟ فإنه ساقها بطريقة أدبية سالمة من الطعن على أفاضل الأمة , و أما المبتدع المحتال , فالمسعودي , فإنه بها يأتي منه متاخمة الإلحاد فيما روى من ذلك . و أما البدعة , فلا شك فيه , فإذا صنتم أسماعكم و أبصاركم عن مطالعة الباطل , و لم تسمعوا في خليفة ممن ينسب إليه ما لا يليق و يذكر عنه ما لا يجوز نقله , كنتم على منهج السلف سائرين , و عن سبيل الباطل ناكبين " .
    قلت : أوردت هذا الكلام لابن العربي المالكي رحمه الله حين يحذر القارئ من هذا الكتاب " الإمامة و السياسة " , و إلا فهناك أدلة قاطعة على أنه ليس من تأليف أديب أهل السنة ابن قتيبة . ص 55

  4. #164
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    14 - تاريخ اليعقوبي لأحمد بن إسحاق اليعقوبي " ت 284هـ"

    طبع هذا التاريخ قديما باعتناء هوتسما سنة " 1883م" في جزئين , ثم في النجف في ثلاث مجلدات , و نشره بعض الشيعة و هو محمد صادق بحر العلوم عن النجف أيضا سنة " 1964م" .
    و كان اليعقوبي مشتهرا بميوله العلويّة , و قد ألف " تاريخه " هذا و أظهر فيه تعصّبا ضدّ بني أميّة على امتداد صفحات الكتاب , و كان متعصبا للموالي ضد العرب , و لهذا , فقد كثرت الروايات الضعيفة عنده و لم يأت بأسانيد لرواياته , فكانت روايته غير دقيقة و مضلّلة , و لذا ينبغي لطالب العلم أن يحذر منه . و الله الموفق لاربّ سواه . ص 56

  5. #165
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    15 - الفخري في الآداب السلطانية و الدول الإسلامية لمحمد بن علي طباطبا المعروف ب " ابن الطقطقا " .

    مطبوع في دار صادر , و هو كتاب غريب في تناقضه , و يحمل الضّغينة و التحامل على هارون الرشيد بشكل واضح جليّ , فها هو يقول عنه ص 20 : " و لم يكن الرشيد يخاف الله , و أفعاله بأعيان آل علي أولاد بنت نبيه لغير جرم تدل على عدم خوفه من الله " , ثم يقرر في ( ص 193 ,195 ) : " أن دولة الرشيد من أحسن الدول و أكثرها و قارا و رونقا و خيرا و أوسعها رقعة , و أن هارون كان يصلي في كل يوم مئة ركعة , و حج ماشيا ..."
    و كان مؤّلف الكتاب متحيّزا مع البرامكة , و هو طالبي , و كان الطالبيون متحيزون مع البرامكة ضد العباسيين , و لذا , وقع فيه افتراء و دس و تزوير . ص 65

  6. #166
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    السعودية (الرياض)
    المشاركات
    1,338

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    واصل فنحن متابعون معك ...
    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

  7. #167
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    جزاكم الله تعالى كل خير

  8. #168
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    16 – ألف ليلة و ليلة

    و هو مجموعة منوّعة من القصص الشّعبي , لغته بين الفصحة و العامية , يتخلَّلُه شعر مصنوع أكثره , مكسور ركيك في نحو " 1420 " مقطوعة , ذكر ابن النديم في الفهرست أنّها مترجمة عن أصل فارسي اسمه " الهزارأفسان " , أي : ألف خرافة , و لما كان كتاب الهزارأفسان غير موجود , فإنّ البحث في أصل اللّيالي يزداد غموضا و يسميها الإفرنج " اللّيالي العربية " , لأنها تُرجمت عن العربيّة , قام بترجمتها الكاتب الفرنسي " أنطوان جالان " .
    و يمكن للباحث أن يقرر بثقة أن نواة كتب " ألف ليلة و ليلة " مأخوذ عن كتاب قصص فارسيّ " الهزارأفسان " , نُقِل إلى العربية في القرن الثالث الهجري , و أنَّ غالب القصص من أصل هندي .
    إن كتاب " ألف ليلة و ليلة " ليس كتاب تاريخ , إنّه كتاب قصص خياليّة , نقول هذا لأن المستشرقين و أذنابهم قد اعتمدوه في دراساتهم و أبحاثهم من مثل فيليب حتِّي في كتابه " تاريخ العرب المطوَّل " .
    و قد حذّر الأستاذ أنور الجندي رحمه الله تعالى من هذا الكتاب , فأجاد عندما قال : " كتاب ألف ليلة و ليلة هو كتاب ملفق و لقيط و لا مؤلف له , و قد جمع في عصور مختلفة , و أغلب ما فيه يصور البيئات الإجتماعية , قبل الإسلام في فارس و الهند و بلاد الوثنية , و من هنا , كانت خطورة المحاولات المتعددة التي جرت و تجري لاعتبار القصص الذي يضمه ممثلا لحياة المسلمين بصفة عامة , بينما تكشف أقل مراجعة لمصادر ألف ليلة عن أنه تراث إيراني هندي سابق للإسلام , و أنه لا يمثل بحال صورة المجتمع الإسلامي العربي أو مفاهيم الفكر الإسلامي .... و قد أشار إليه ابن النديم مؤلف " الفهرست " مجملا و قال : إنه كتاب الحماقة و السيئات , كما أشار إليه المؤرخ القرطبي , و قد كانت كل إشارات المؤرخين المسلمين إليه إشارات تحمل طابع الرفض و الإمتهان , و النص على أنه مصدر ساقط في أنظار العلماء و الباحثين على حد عبارة " دكتور سنيتي كمار جترجي " في مجلة " ثقافي الهندي " يناير 1963م ...و مما يذكر أن أول من أبدى اهتماما إزاء " ألف ليلة و ليلة " هو جاسوس إنجليزي مغامر يدعى " ريتشارد بيرثون " عام 1883م , و هو واحد من أولئك الذين كانوا يتخفون في زيارتهم للبلاد العربية و يلبسون العباءة العربية أمثال لورنس و فيلبي , و كان يطلق على نفسه في دمشق " الحاج عبد الله " و المعروف أنه تصرف في النقل على النحو الذي يخدم أهدافه , حيث قال في مقدمة ترجمته لهذا الكتاب : ' إنه إنما يتعرف مواطنوه بما فيه الكفاية على طباع المسلمين و عاداتهم و أخلاقهم , ليكون لديهم الحنكة الضرورية لحكم المسلمين الواقعين ضمن إمبراطوريتهم ' . و قد قامت معاهد الإرساليات و مطابع الشيوعيين في بيروت بالإحتفال بهذا الكتاب اللقيط , و طبعوه بالألوان , و جعلوه ميسرا في أيدي الناس كما فعلت دار الهلال في مصر العهد السابق ... و جاء التغريبيون الجدد أمثال توفيق الحكيم و طه حسين , فكتبوا عن شهرزاد مزيدا من القصص الخيالي رغبة في صرف الناس عن واقع الحياة إلى خيالات و أوهام ... و بعد , فليحذر شبابنا المسلم الإعتماد على هذه المراجع الزائفة " .
    و قد حذر الشيخ صالح الفوزان حفظه الله تعالى من هذا الكتاب فقال مجيبا عن أحد الأسئلة : " ... و كتاب ألف ليلة و ليلة كتاب ساقط لا يعتمد عليه , و لا ينبغي للمسلم أن يضيع وقته في مطالعته ..." ص 57 إلى 61

  9. #169
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    17 - فجر الإسلام 18 - ضحى الإسلام كلاهما لأحمد أمين

    إن كتابي فجر الإسلام و ضحى الإسلام من أشهر الكتب الحديثة المؤلفة في تاريخ العلم و الثقافة في عصور الإسلام الأولى . و مع أن المؤلف معروف لدى الأوساط العلمية بغزارة العلم و دقة البحث و حب التأليف , فقد وقعت له في هذين الكتابين أخطاء , لا أحب أن أصفها حتى لا أتهم بالمبالغة , و حسبي أن أقول : إنها مما لا يجوز السكوت عليها بحال من الأحوال . ص 62

    " أنظر إلى كلام الشيخ كاملا من ص 62 إلى 72 "

  10. #170
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    كتب جرجي زيدان

    19 – تاريخ التمدن الإسلامي لجرجي زيدان

    يقول العلامة شبلي النعماني : " إن الدهر دار العجائب , و من إحدى عجائبه أن رجلا من رجال العصر ' جرجي زيدان صاحب الهلال ' يؤلف تاريخ التمدن الإسلامي كتابا , يرتكب فيه تحريف الكلم , و تمويه الباطل , و قلبَ الحكاية , و الخيانة في النقل , و تعمد الكذب ما يفوق الحد و يتجاوز النهاية " .
    " إن الغاية التي توخاها المؤلف ليست إلا تحقير الأمة العربية و إبداء مساويها , و لكن لما كان يخاف ثورة الفتنة , غير مجرى القول و لبس الباطل الحق " .
    و قد أشار السيد رشيد رضا رحمه الله تعالى في دراسة عن جرجي زيدان ' صاحب الهلال ' بعد وفاته كشف فيها وجه هذا الشعوبي , فقال : " إنه أظهر بعد الإنقلاب العثماني سنة 1909م نزعة جديدة هي إحياء لمذهب الشعوبية ذلك أنه زار الأستانة و لقي فيها بعض زعماء الإتحاد و الترقي , ثم عاد متشبعا بالنهضة التركية الزائفة , مستنكرا عدم مجاراة العرب لإخوانهم الترك في الإنضمام على خطة الإتحاديين التي ترمي إلى تتريك العناصر و إدغام العرب في الترك " .
    و قد كتب في الهلال ما يشعر بهذه النزعة من مطاعن في العرب , أودعها بعد ذلك في كتاب " تاريخ التمدن الإسلامي " , و فطن لها أخيرا من لم يكن يحفل بها , و زادتهم إلتفاتا إليها ترجمة جريدة " أقدام " التركية لـ " تاريخ التمدن الإسلامي " و نشره بالتتابع , و هذا ما حفز الشيخ شلبي النعماني إلى الرد عليه و دحض شبهاته .
    و كان الأب لامنس – الذي أنشأ معقلا للإستشراق المستعرب الحاقد , على هيئة دير يعتزل فيه الرهبان الدارسون – اليسوعي قدوته في نقد العرب و بني أمية . كما كان سوفان فلهوزن دليله في الحديث عن ما أسماه الحملة على الموالي , و هو من أكبر متعصبي المستشرقين . ص 73 إلى 81

  11. #171
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    السعودية (الرياض)
    المشاركات
    1,338

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    متابعون معك ...
    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

  12. #172
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    بارك الله فيكم ووفقكم لما يحبه و يرضاه

  13. #173
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    20 – روايات تاريخ الإسلام لجرجي زيدان

    و لجرجي زيدان سموم أخرى في كتبه عن أبطال الإسلام " روايات تاريخ الإسلام " و قد قيل عنه , : " كان أول من كتب القصة التاريخية " , " و إنه دون منازع خالق الرواية التاريخية " .
    و قد اعتنى الأستاذ شوقي أبو خليل حفظه الله بدراسة قصص جرجي جميعها , و بيَّن ما فيها من عوار و فساد و إفساد في كتاب له مطبوع بعنوان " جرجي زيدان في الميزان " , و بيَّن مزايا قصصه هذه فقال : " يمكننا أن نستخلص من مجموع الروايات ما أورده جرجي و ما هي الملاحظات الرئيسية التي توجه إلى هذه الروايات :
    1 – شَوَّه سيرة النبي الكريم صلى الله عليه و سلم و رجالات الصدر الأول , ووصفهم بالبطش و الفتك و النهب . و في " أرمنوسة المصرية " شوَّه حياة عمرو بن العاص , و أظهر المسلمين سذَّجًا بسطاء أغنياء . و في " عذراء قريش " , شوَّه سيرة عثمان و علي و عائشة رضي الله عنهم . و في" 17 رمضان " شوَّه سيرة خلفاء بني أمية , و في " فتح الأندلس " , شوَّه سيرة طارق بن زياد و موسى بن نصير , و في " شارل و عبد الرحمن " شوَّه سيرة عبد الرحمن الغافقي . و في " أبي مسلم الخراساني " , شوَّه سيرة المنصور , و في " العباسة أخت الرشيد " شوَّه سيرة الرشيد . و هكذا شوَّه جرجي أيضا سيرة المعتصم , و أحمد بن طولون , و عبد الرحمن الناصر , و الظاهر بيبرس , و قُطُز , و محمد أحمد المهدي .
    2 – طمس جرجي بطولات و فتوحات المسلمين و أثار الشكوك حولها , تارة بالنهب و السلب , و تارة بالبطش و الفتك , و تارة بالظلم " جزية , خراج , أتاوة .."
    3 – جعل جرجي الجزئيّة كليَّة , و استدل بجزئية واحدة على الأمر الكلي , و هذا حاصل في كل استنتجاته و دعاواه , يجعل الواقعة الجزئية قضية كلية و قاعدة عامة , يضاف إلى هذا إغفال الأحداث الرئيسة في تاريخ الإسلام .
    4 – جعل مسرح أحداث رواياته في الأديرة و الكنائس , و جعل للرهبان و القسس دور التوجيه حيث الأمن و الأمان و الإحترام و الطمأنينة و الرأي القويم السليم عندهم . كما أضفى هالات مثالية على كل ما هو نصراني , و سلَّط الأضواء على صور الصلبان و القديسين , و مياه المعمودية المقدس , و زيت مصباح الدير ..." الشفاء التام ببركة الماء المقدس و زيت المصباح و بركة صاحب الدير " .
    5 – تلاعب بالمصادر و المراجع , و إن أشار إلى مرجع و نقل فقرة , نقلها مشوّهة و دون ذكر الجزء أو الصفحة أو الطبعة , و ما ذلك إلاّ لإيهام القارئ بموضوعيته , كما و أنه يضع كلاما بين قوسين و كأنه ينقل حرفيا بأمانة مع أنه كلام من أفكار جرجي يدسه و يرويه على ألسنة أعلام مشهورين , و بخاصة حوار كبار الصحابة مع بطلاته الوهميات .
    6 – ركز جرجي على فترات القلق السياسي , فكانت له " أحداث الفتنة الكبرى " , و " أبو مسلم الخرساني " , " الأمين و المأمون " , و " شجرة الدر " , مَرْتَعًا خصبا للخوض في غمار هذه الأحداث مجسما الخلاف , مظهرا العيوب .
    7 – كما أكثر جرجي من " الدعوى بلا دليل " , كقوله : إن معاوية أرسل بسر بن أرطأة و أرسل معه جيشا , أوصاهم أن يسيروا في الأرض و يقتلوا كل من وجدوه من شيعة علي , و لا يكفوا أيديهم عن النساء و الصبيان .
    8 – أظهر شعوبية و حقدا على العرب .
    9 – أثار غريزة الشباب و حرك شهوات المراهقين مستغلا ضعف ثقافة الكثير منهم , و حاول إيصالهم إلى الغاية التي يرمي إليها في كل رواية مع لواعج الغرام , اصطكاك الركب , خفقان القلوب , رعشات الحب , سريان الكهرباء عند تلامس الأيدي .
    10 – كما جعل جرجي تاريخنا العربي " مع الغرام و الحب " دسائس , جواسيس , لصوص , ظالمين , قطاع طرق , ثارات , طاغين وشايات ...و لقد ذكرنا في كل رواية ما ورد من مثل هذه العبارات .
    11 – و جعل جرجي وراء سير الأحداث غانيات فاتنات , ملكات جمال , ممشوقات القوام , ممتلئات الجسم , مستديرات الوجه كالبدر , جمعن بين لطف النساء و حزم الرجال و شجاعتهم , يتنقلن بخفة متناهية بين بلد و بلد , و بين فئة و أخرى , ليسيرن الأحداث في تاريخنا العربي الإسلامي .
    12 – عَوَّد الناس تصديق الخرافة و الخيال , فقصة الحب التي ينسجها ين حبيبين يباعد الفتح أو تباعد الأحداث بينهما , يعودان إلى اللقاء في نهاية القصة مع تنجيم و سحر و كهان و رمل و مندع وودع . كل هذا في " روايات تاريخ الإسلام" !!
    13 – عدم استخراج فائدة أو روح معنوية سامية من هذه الروايات , مع أن الكاتب الكبير هو الذي يوجِّه قراءه إلى هدف كبير , و أوّل خطوة تجاه الهدف الكبير البُعد عن الكذب و الدس و التشويه و الحذلقة و الطعن و الشعوبية .
    14 – كما قلد جرجي المستشرقين في شبهاتهم ... الرهبان علموا النبي الكريم صلى الله عليه و سلم , سطو العرب و حبهم للغنيمة , لا يشجع الإسلام حرية الفكر و الفلسفة , إدانة الرشيد فيما وقع للبرامكة .
    15 – كان جرجي يختصر فيما ينبغي الإطناب فيه , و الإطناب فيما ينبغي الإختصار , كوصف دير , أو بستان أو غرفة أو جارية ...
    16 – يتضح من مراجع جرجي أنه لم يطلع مطلقا على " منهج البحث التاريخي " , و يتجلى ذلك في اعتماده على كتب شكّ المؤرخون بصحتها , بل و عرفوا كذبها و مجونها , مثل " الأغاني " الذي جعله مرجعا رئيسا في معظم رواياته .
    17 – كما دوّن جرجي في رواياته تصورات أبطال هذه الروايات , و ما قالوه في أنفسهم و ما سمعوه من هواتف و ما مرّ على خواطرهم من ذكريات , حتى أحلامهم سجلها جرجي . و ليس بمثل هذه الخيالات يكتب تاريخ على وجه البسيطة " .

    و قد حذر الأستاذ أنور الجندي من هذه الروايات فقال : أما المجال الذي استطاع جرجي زيدان أن ينفث سمومه فيه بحرية , فهو مجال القصص , فقد ألف عددا من القصص تحت إسم " روايات الإسلام " , دس فيها كثيرا من الدسائس و المؤامرات و الأهواء , و حاول إفساد مفهوم الشخصية الإسلامية و البطولة الإسلامية , حيث أساء إساءة بالغة إلى أعلام من أمثال صلاح الدين الأيوبي , هارون الرشيد , السلطان عد الحميد , عبد الرحمن الناصر , أحمد بن طولون , الأمين و المأمون , عبد الرحمن الداخل , شجرة الدّر ...و قد قابل مؤلفات جرجي زيدان أهل العلم و البحث قديما و حديثا بالسخط و عدم الرضى , مما اضطره إلى كتابة اعتذار لم يقف عليه إلا ثلة قليلة , و سرعان ما نُسي و بقيت سمومه تفعل أفاعيلها في نفوس الناشئة .
    و يأتي التحذير من هذه الروايات عن أبطال افسلام في كتابنا هذا لأسباب منها :
    1 – لانتشار كتبه هذه التي روِّج لها بعض دور النشر , بل قد أقيمت دار نشر باسم صاحبها .
    2 – لأن ضرر هذه الروايات بالغ , فهو يدس السّم في الدّسم كما يقولون , و يعتمد باطله على أسلوب جميل أخاذ , يشد الناشئة من الفتيان و الفتيات , و يقوم على دغدغة العواطف , بل إن هذه الروايات طبعت بأغلفة أنيقة و رسم عليها صور فاتنات بالألوان و تباع بأرخص الأثمان .
    3 – لأن هذه الروايات قد ترجمت إلى معظم اللغات .
    4 – لأن هذه الروايات عبارة عن مكيدة مسبقة مخطط لها لسقوط أبطال المسلمين من ذهن الشباب و الناشئين , و لذا , فقد حظيت بتهليل الكافرين من المستشرقين و قد ذكر جرجي نفسه جملة منهم قد قرظوا كتابه " تاريخ التمدن الإسلامي " .
    و قد أطلق الأستاذ محمد العربي التباني تحذيرا من كتاب " تاريخ التمدن الإسلامي " و من هذه الروايات .
    فيا أيها المسلمون ! نزهوا أسماعكم و أبصاركم و عقولكم عن هذه المفتريات التي يحاول بها تلويث مجد دعائم دينكم . ص 81 إلى 100

  14. #174
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    28

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    جهد موفق ويستحق التثناءبارك الله فيك وأخلص عملك

  15. #175
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    السعودية (الرياض)
    المشاركات
    1,338

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

  16. #176
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    جزاكم الله تعالى كل خير إخوتي الكرام و أحسن إليكم , و أسأله تعالى التوفيق لي و لكم و لجميع المسلمين , و يرزقنا الإخلاص في القول و العمل

  17. #177
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    21 - تاريخ آداب اللغة العربية لجرجي زيدان

    و قد اعتمد فيه على أقوال الخصوم , و ملأه بالمفتريات و عجائب الأمور , و حشاه بأخبار المجان , و دوّن ما هو شائع من الأباطيل و الهذيان , و لم يسلك فيه مسلك أهل هذا الفن و الشان , و ساعده على ذلك سعة خياله و باعثه من الإنتقام من كل ما هو مليح , و يشدّ الجيل إلى أسلافهم الأبطال . و إمكاناته القويّة في اللغة العربية و اللغات الأجنبية .
    و يستطيع المنصف أن يقول باطمئنان : إن كتابه هذا و كتاب " تاريخ التمدن الإسلامي " كانت اقتباسا من الكتب الأوربية مثل كتاب سيديو و كتاب هيوار و كتاب غوستاف لوبون و كتاب نيكلسون و كتاب هامر برجستال , و كتاب وستنفيلد , و كتاب بروكلمان , و يذكر محمد عبد الغني حسن أن جرجي كان يعترف بأسماء الكتب الفرنسية و الإنجليزية و الألمانية التي كان يأخذ منها ....و قد أشار الشيخ الإسكندراني إلى أن مما يؤخذ على جرجي زيدان أنه كثير النقل من مستعربي الإفرنج من غير تمحيص لدعواهم , و أنه يخطئ في الحكم الفني , أي أنه يقرر غير الحقيقة العلمية , و أنه يخطئ في الإستنتاج , و أنه يقيم الدعوى بغير دليل و يخطئ في النقل , و أنه قليل تحري الحقيقة و يروج الدعوى بغير دليل , و تروج عند المؤلف أقوال الخصوم عن خصومهم و أقوال الكتب الموضوعة لأخبار المجان , أو لذكر عجائب الأمور و غرائبها , و أنه يستدل بجزئية واحدة على الأمر الكلي ....و كذلك أخذ عليه سوء التعبير من الوجهة الدينية في عبارات الكاتب كقوله : " أقدم المصادر العربية المعروفة عن تاريخ العرب و أقربها إلى الصحة , القرآن " . ص 101 إلى 103

  18. #178
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    22 – و من أسوأ كتب جرجي زيدان : مصر العثمانية

    و هذا الكتاب مازال مخطوطا , و يشمل تاريخ مصر من الفتح العثماني إلى الحملة الفرنسية , أعدّه جرجي ليكون محاضرات تلقى في الجامعة المصرية القديمة , لكن أصوات المخلصين الغيورين على تراث و تاريخ هذه الأمة منعته من دخولها , و فضح في حينه بشعوبيته و بالخوض في أمور إسلامية لا يحسن الخوض فيها , و بتحقير الأمة العربية و إبداء مساويها , و بالكذب في رواية الحوادث و الخطأ المقصود في الإستنتاج , فأُبعد عن الجامعة . ص 103

  19. #179
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    كتب المعاصرين في التاريخ الإسلامي و الحضارة الإسلامية :

    23 - تاريخ الشعوب الإسلامية لبروكلمان

    تناول هذا الكتاب الشيخ المحقق أحمد شاكر في تعليقه و تحقيقه لمسند الإمام أحمد ..حيث قال : ( أفليس عجبا بعد هذا أن يغلب الهوى و بُغض الإسلام رجلا مستشرقا كبيرا كنّا نظن أنه من أبعد المستشرقين عن أهواء المبشرين و دناءات المحرفين , هو المستشرق بروكلمان ... الذي كنّا نتوهمه متساميا على ما يرتكس فيه إخوانه علماء المشرقيات ألف كتاب في " تاريخ الشعوب الإسلام " ... يقول في الجزء الأول من كتابه من الترجمة العربية حين يتحدث عن بلاد العرب قبل الإسلام و عن أحوالهم الإجتماعية في شمالي الجزيرة , يقول بالحرف الواحد : " و البدوي كائن فردي النزعة , مفرط الأنانية قبل كل شيء , و لا تزال بعض الأحاديث تسمح للعربي الداخل في الإسلام أن يقول في صلاته : اللهم ارحمني و محمدا و لا ترحم معنا أحدا " - قلت ( عبد الحي ) : يقصد حديث الأعرابي الذي بال في المسجد - ) .
    و هذا الكتاب قد كتبه صاحبه منطلقا من التشكيك و الرفض العشوائي , متعمدا على الروايات الضعيفة الشّاذّة , و التي رفضها النقاد الباحثون و استغربها العلماء المطّلعون , بل و أشاروا إلى نشوزها , لكن بروكلمان كغيره من المستشرقين الذين قدّموا ما يرضي رجال الكنيسة .و لم يكتبوا حقائق تثيرهم , بنى فكره و رأيه مسبقا في نفسه , ثم جاء إلى وقائع التاريخ العربي الإسلامي يطوّعها لما يؤيّد فكرته و خطّته المرسومة , يطمس و يضعّف و يمرّض ما دون ذلك , فقدم بروكلمان في كتابه هذا تاريخنا الإسلامي موسِّعا الجزئية , متغاضيا عن الكليّة , مع تفسيرات عجية و مواقف غريبة و أقوال ينبو عنها الذَّوق السليم و الفكر الموضوعي .
    و قد درس كتابه هذا و فنّده تفنيدا علميّا الأستاذ شوقي أبو خليل في دراسة مستقلّة طبعت عن دار الفكر بدمشق بعنوان " كارل بروكلمان في الميزان " . ص 104 إلى 107

  20. #180
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    24 - تاريخ الإسلام السياسي و الديني و الثقافي لحسن إبراهيم حسن

    هذا الكتاب من أوسع الكتب انتشارا عند دارسي التاريخ , و هو مرجع معتمد في الجامعات و الكليات , و قد طبع نحو عشرة طبعات إلى حد الآن , و لذا , لابدّ من دراسة تفصيلية عنه عسى أن يقوم بها بعض الباحثين الشادين الجادّين من طلبة العلم , و قد وقعت في هذا الكتاب طامات و كفريّات , فلابد أن يحذر منها طلبة العلم , و لاسيما من يدرسون التاريخ الإسلامي من الشباب المسلم الملتزم بدينه , الحريص على مرضاة ربه .
    و الدكتور حسن إبراهيم حسن من الذين تتلمذوا على توماس أرنولد صاحب كتاب " الدعوة إلى الإسلام " , بل إنّه هو الذي ترجم له ذلك الكتاب السالف الذكر و كتاب " تاريخ الإسلام " , وفيّ للخط الإستشراقي في كثير مما جاء فيه , مثال ذلك حينما عالج الكاتب تاريخ الدولة السبئية , أغفل ما أورده القرآن فيما يتصل بالأسباب التي أدت إلى انهيار سد مأرب و ذهاب حضارة سبأ , و هو بهذا يردد آراء المستشرقين ... و يوهم القارئ أن الخبر القرآني ليس صحيحا أو على الأقل يشكك فيه , و إذا شكك في القرآن , فقد شكك في الإسلام .
    و يزعم المؤلف بأن الإسلام ديمقراطي , و نسي أن الإسلام لا يقر الديمقراطية , فكلمة ديمقراطية مكونة من مقطعين ديموس و كراتوس , أي : حكم الشعب , أي أن الشعب صاحب الحق في وضع الشريع , أي أن الحاكمية للشعب , بينما الإسلام يعتبر التشريع حق الله " إن الحكم إلا لله " .
    المؤلف ينكر صريح القرآن عن تدخل قدرة الله سبحانه في غزوة الخندق لصالح المسلمين , و يقول بأن الطبيعة هي التي ردت الكافرين على أعقابهم , فيقول : " هذا إلى ما أبداه الرسول من المهارة في مصابرة المسلمين , و تشجيعهم على تحمل الجوع و العري في تلك الأيام , التي عصفت الطبيعة بمعسكر قريش و اضطرتهم إلى الجلاء " .
    يزعم الكاتب أن الإسلام من تأسيس محمد , فيقول : " و ينكر بعض المؤرخين أن الإسلام قصد به مؤسسه في بادئ الأمر أن يكون دينا عالميا " " و أما القول بأن هذا الدين لم يهيأ إلا لبلاد العرب , فإن ذلك لم يمنع محمدا من التفكير في تعميم دينه " .
    و زعم الكاتب أن أصحاب الأخدود كانوا مسيحيين , و نسي أن المسيحيين كفار : " لقد كفر الذين قالوا إنّ الله ثالث ثلاثة " , و رغم أن القرآن و السنة يثبتان أن أصحاب الأخدود كانوا مسلمين موحدين .
    يردد الكاتب رأيا لمستشرق يصور محمدا بالرجل العبقري " و ليس رسولا من عند الله " الذي نال سلطة خارقة على عقول أتباعه , " قد ينحرف مؤرخ عن موضوعه ليتأمل حياة رجل نال سلطة خارقة على عقول أتباعه و أعمالهم , ووضعت عبقريته أساس دين سياسي مازال يحكم الملايين من البشر من أجناس مختلفة , إنّ نجاح محمد كمشروع , لدليل على أن ذلك الرجل الخارق قد كونه مزيج نادر من كفايات ليكورجُوس و الإسكندر " .
    و الكاتب يرى أن القرآن يحوي كثيرا من تعاليم المجوسية : " و الفارسي يستطيع أن يجد في القرآن كثيرا من التعاليم الأساسية في ديانته القديمة , و إن كان ذلك بصورة مختلفة كثيرا " , و هذا ترديد لرأي توماس أرنولد في كتابه " الدعوة إلى الإسلام " .
    و ينتقل الكاتب إلى الطعن في صحابة رسول الله - صلى الله عليه و سلم - , فيورد قولة لسيد أمير عن الخليفة عثمان رضي الله عنه : " كان عثمان شيخا كبيرا , ضعيف الإرادة , فلم يستطع الإضطلاع بأعباء الحكم رغم نزاهته و فضائله الكثيرة , و قد أثار بسياسة الضعف التي سار عليها و انحيازه إلى ذوي قرباه , و محاكاتهم , كراهته لأهل المدينة ..." .
    و يورد رأيا لنيكلسون عن علي رضي الله عنه , فيقول : " كان علي يعوزه حزم الحاكم و دهاؤه , برغم ما كان يمتاز به من الفضائل الكثيرة ... و يمكن مقارنته ب مونت روز وبيار في شجاعته و نجدته , و كانت تنقصه الحنكة السياسية وعدم التردد في اختيار الوسائل أيّا كانت , لتثبيت مركزه " . ص 107 إلى 113

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •