سلسلة : كتب حذر منها العلماء - الصفحة 4
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 4 من 16 الأولىالأولى 1234567891011121314 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 302

الموضوع: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

  1. #61
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    و من الكتب التي تعرضت للسلفية و هي تحمل صورة مسبقة خاطئة عنها :

    36 - كتاب بين السلفية و الصوفية , الإعقاد الصحيح و السلوك السليم لزاهد يحيى الزَّرقي :

    تعرض فيه للسلفية في النصف الأخير من الكتاب , و مباحثه محصورة في أشياء محدودة و حول أخطاء بعض الأشخاص , فتعرض للخلط بين فكر السلف و الفقه الحنبلي أو آراء أهل الظاهر في أربع ورقات , ثم أسهب في أخطاء محمد حامد الفقي - رحمه الله تعالى - بأخذه بأفكار المعتزلة في نحو عشر ورقات , ثم ذكر من أخطاء السلفية غلبة طابع الوهابية عليها ! ثم راح يخلط بين آراء ابن تيمية حول زيارة القبور , و قراءة القرآن عند القبور و بناء المساجد على القبور , و الدعاء عند القبور , و التوسل بحق أو بجاه , و آراء الوهابيين , و أن شيخ الإسلام ابن تيمية و الإمام محمد بن عبد الوهاب كانا منصفين معتدلين في هذه المسائل بخلاف الوهابيين المتأخرين !! سبحانك هذا بهتان عظيم . ص 213

  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    و من الكتب التي تعرضت للسلفية مركزة على أنها دعوة زمنية و ليست منهجا متّبعا :

    37 - الإتجاه السلفي بين التأصيل و المواجهة لراجح الكردي .

    38 - ردود على شبهات السلفية , لمحمد نوري الشيخ رشيد النقشبنذي

    و هو كتاب يتعرض فيه لمسائل شتى , و يأتي فيه بنقول عن علماء مشهورين , و يركز على من قال قولا مرجوحا , أو خالف فيه ما يقول به الشيخ الألباني , ثم يخرج بنتيجة عجيبة , فهو مركب على غير أساس و لا منهج , و صاحبه تكلم فيه عن السلفية ظانّا بهم أنهم عصابة تخريبية همهم الشذوذ , غير ملتفت إلى الأدلة الشرعية و لا إلى الإنصاف في الحكم على الآخرين , و الله المستعان . ص 214

  3. #63
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    39 - هموم داعية لمحمد الغزالي

    إن الأستاذ محمد الغزالي قد جانب الصواب في كتابه عندما تعرض للدعوة السلفية , فليسمح لي الأستاذ عرض الملاحظات على كتابه فالدين النصيحة .
    و قبل ذلك أحب أن أبين : إنه إذا كان هناك جماعة لها منهج قائم على الكتاب و السنة تدعو إليه و حصل من أفراد بعض تلك الجماعة خطأ في سلوكهم تجاه الآخرين أو خطأ في مفهوم من مفاهيم ذلك المنهج , فلا يعني ذلك أن نستبيح أعراض تلك الجماعة و نصفها بالجهل و القصور و عدم الفهم و العلم , و نهدر مالها من حسنات و إيجابيات , فهذا حيف لا يقبله ميزان العدل و الإنصاف .

    و لنبدأ الآن " نظرات حول الكتاب " :

    1 - أن المؤلف وصف نفسه على غلاف كتابه بوصف " داعية " , و هذا الوصف لا يتحقق لصاحبه , إلا بعد أن يستكمل عدة صفات من أبرزها ما ورد في قوله تعالى ( ادع إلى سبيل ربّك بالحكمة و الموعظة الحسنة و جادلهم بالتي هي أحسن ) , فهل هذه الصفات تنطبق على من أطلق للسانه العنان ليصف طائفة من المسلمين و هم ما يطلق عليهم السلفيون بصفات لا تليق بهم لمن عرفهم و أدرك حالهم . فهل الذي حصل للمؤلف من مواقف مع أفراد قلة من هذه الطائفة يُجَوّز له ذلك أن يصفهم بهذه الصفات التي لا يرضى منها واحدة لنفسه فكيف يرضاها لغيره ؟
    2 - قول الأستاذ " خصومات علمية فات وقتها " و قوله " اسمع يا بني : لماذا تحيون الخصومات العلمية القديمة " , فهل أتباع المنهج السلفي هم سبب هذه الخصومات العلمية ؟ " و يقصد الأستاذ بهذه الخصومات ما حصل بين أهل السنة و الجماعة و غيرهم من طوائف المبتدعة و الأشاعرة و المعتزلة , و غيرها في باب توحيد الأسماء و الصفات " و هل هم الذين يحيون هذه الخصومات و ينشرونها بين الناس ؟
    أخي القارئ ! من أجل أن تعرف الجواب من غير كدّ لذهنك و بصرك , أذكر لك دليلا واحدا من واقعنا المعاصر لتحكم أنت بنفسك و تعرف من هو الذي سبب هذا الخلاف و حرص كل الحرص على نشره بين أجيال المسلمين , و هاك المثال :
    نشرت مجلة المجتمع الكويتية في عددها " 627 " إلى عددها " 632 " مقالات للأستاذ الصابوني , يريد بهذه المقالات أن يبين للقراء أن مذهب الأشاعرة في العقيدة هو مذهب أهل السنة و الجماعة , و لاشك أن الأصل أن المسلمين يأخذون أحكام دينهم من نصوص الكتاب و السنة , سواءً في باب العقيدة , أم في سائر أبواب أحكام الشريعة الإسلامية , و هذا ما يدعو إليه أتباع المنهج السلفي - فماذا يريد الأستاذ الصابوني من هذه المقالات التي تخالف هذا الأصل في باب العقيدة , أترى هذه المقالات خصومات علمية فات وقتها , فلماذا يكتبها هذا الأستاذ ؟ أم ترى أنها خصومات علمية ماتت , فلماذا يحييها و ينشرها الأستاذ الصابوني ؟ فنحن الآن أمام أمرين : الأول : أن نقول إن عمل الصابوني هذا القصد منه العبث و ضياع الجهد و هدر الوقت , و هذا لا يصدر من أحمق عابث , فكيف يصدر من أستاذ جامعي ؟ الثاني : أن الصابوني أراد من نشر هذه المقالات تقرير منهج معين يدعو إليه , و ذلك المنهج هو منهج الأشاعرة في باب العقيدة و هذا هو الواقع الذي لا محيص عنه .
    إذن من هو سبب هذه الخصومات التي فات وقتها , و من هو الذي يحييها و ينشرها بين الناس , هل هم أتباع مدرسة السلف أم أتباع مدرسة الخلف ؟
    3 - أن الأستاذ يذكر أنه وجه إليه سؤال و هو مايلي : ما رأيك في الفوقية بالنسبة إلى الله تعالى ؟ قال الشيخ الغزالي : " تسألني عن هذه الفوقية ؟ لا أدري - الأستاذ هنا لا يقصد عدم علمه بالكيفية , فهذا أمر متفق عليه بيننا و بينه , و لكنه يقصد نفي المعنى الذي تدل عليه نصوص الكتاب و السنة , و هو إثبات العلو المطلق لله عز و جل , فهو سبحانه بائن من خلقه مستوِ على عرشه استواءً يليق بجلاله و عظمته من غير تحريف و لا تعطيل و لا تشبيه و لا تمثيل - أنا مع العقلاء الذين يقولون السماء فوقنا و الأرض تحتنا " , ثم قال الأستاذ : " بين الحين و الحين يطوف بي من إجلال الله و إعظامه ما أظنني به واحدا من الذين قيل فيهم : ( يخافون ربّهم من فوقهم و يفعلون ما يؤمرون ) ثم قال الأستاذ : " تسألني عن هذه الفوقية ؟ لا أدري " .
    نعم , لقد ذكر الأستاذ في ضمن جوابه قوله : " .... و على أية حال , فالخالق الأعلى له فوقية تقهر الخلائق جميعا , و تستعلي و تستعلن على الجن و الإنس و الملائكة و سائر الموجودات .... " .
    قلت : هذا الكلام فيه نوع من الإيهام و التدليس و التضليل , إذ أن الأستاذ أشار هنا إلى صفة علو القهر فقط , و هذا ما تقول به طائفة الأشاعرة و غيرهم , أما أهل السنة و الجماعة , فيثبتون لله عز و جل جميع أنواع العلو التي هي : أ - علو القدر بمعنى أن صفاته تعالى عليا ليس فيها نقص بوجه من الوجوه . ب - علو القهر و هو ما أشار إليه الأستاذ آنفا . جـ - علو الذات بمعنى أن ذاته تعالى فوق جميع مخلوقاته .
    4 - لمز الأستاذ بعض علماء الإسلام الأفاضل الذين بذلوا حياتهم خدمة للإسلام و المسلمين , أمثال الحافظ العلامة ابن حجر العسقلاني و الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمهما الله تعالى .
    5 - قول الأستاذ : " ...نعم , من هؤلاء - أي أتباع المنهج السلفي - من ظن الأفغانيين من أتباع أبي حنيفة لا يقلون شرّا عن الشيوعيين أتباع كارل ماكس , لماذا ؟ لأنهم وراء إمامهم لا يقرؤون الفاتحة " .
    قلت : إن مسألة قراءة المأموم للفاتحة خلف الإمام تعتبر إحدى المسائل التي حصل فيها خلاف بين الأئمة رحمهم الله تعالى منذ أمد بعيد , و لكن القول بأن بعضا من أتباع المنهج السلفي - و نقصد بهؤلاء الأتباع أصحاب العلم و الفهم و الفقه في دين الله عز و جل - يساوي إخوانه المسلمين الأحناف بالشيوعيين الملاحدة بسب عدم قراءتهم للفاتحة خلف إمامهم قول بعيد جدّا مجانب للصواب .
    6 - قول الأستاذ : " ... إن وجه المرأة و صوتها ليسا عورة ..." و قوله " ... ليس في كتاب الله و لا في سنة رسوله صلى الله عليه و سلم أن وجه المرأة عورة يجب ستره , إن أناسا غلبهم الهوى الجنسي هم الذين شرعوا هذه التقاليد بعدما تعسفوا في شرح الآي بتفسير مرفوض .." ثم وصف من قال بأن وجه المرأة عورة يجب ستره ب " الجهال القاصرين " .
    قلت : لا أريد هنا الوقوف عند مسألة وجه المرأة عورة يجب ستره , فالحق في هذه المسألة واضح لا غبار عليه لمن أراده , و قد كُتب في ذلك عدة كتب و رسائل , و لكني أريد الوقوف عند قول الأستاذ " .. إن أناسا غلبهم الهوى الجنسي هم الذين شرعوا هذه التقاليد .." هذه الفرية العظيمة لو صدرت من مستشرق حقود أو ملحد كافر كسلمان رشدي , لم يكن في الأمر غرابة , و لكن أن تصدر من مؤلف مسلم يصف نفسه على غلاف كتابه بوصف داعية , فهذا هو الأمر العجب و المصاب الأكبر , ثم لعل الصواب أن يقال : إن الهوى الجنسي عند أكثر الناس لا يدعو إلى التحجب و عدم السفور , و إنما يدعو إلى التبرج و نبذ الحجاب الشرعي كما هو الحال بالنسبة لدعاة الإباحية و التفسخ الأخلاقي .
    و الأستاذ هنا بين أمرين : 1 - أن يكون قد اطلع على الكتب و الرسائل التي ألفت في هذه المسألة , فيكون قوله محض الفرية و البهتان , كما يعتبر خيانة علمية في حق أولئك العلماء الأفاضل الذين بينوا الحق في هذه المسألة على ضوء ما ورد من أدلة الكتاب و السنة و أقوال الصحابة رضي الله عنهم . 2 - أنه لم يطلع على تلك الكتب و الرسائل , و هذا أمر أستبعده , فيكون حكم بغير علم , و قول بدون رهان , و هذه صفة ذميمة يتنزه عنها عامة أتقياء المؤمنين , فكيف بمن وصف نفسه داعية ؟ .
    و في النهاية أقول هذه بعض النظرات على كتاب " هموم داعية " , أقصد بذلك الإشارة لا الإحالة , و التنبيه لا التجريح , و الله الهادي إلى سواء السبيل , و آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين . ص 214 إلى 227

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    قد شُنَّت الحرب على رموز الدعوة السلفية - قديما و حديثا - و لم يرد الشانئون المهاجمون شخوص هؤلاء الأعلام , و إنما أرادوا محاربة الدعوة السلفية من خلال تحطيم و تهشيم رموزها , و أتعرض هنا للكتب التي نال أصحابها من أشهر ثلاثة من رموز الدعوة السلفية , هم : شيخ الإسلام ابن تيمية , و الإمام محمد بن عبد الوهاب , و الشيخ المحدث محمد ناصر الدين الألباني . ص 227

    كتب الطعن على ابن تيمية :

    الطاعنون في شيخ الإسلام ابن تيمية كُثر , و القدماء منهم معروفون عند المطلعين و الباحثين , و نبتت نابتة بين ظهرانينا لهم ديدن إلا الكلام على ابن تيمية . و ما عداوة ناقلي الزّور و مردّدي الإفتراء في الحقيقة , إلا للعقيدة الصحيحة , و لكن من عجز عن مجابهة الحق باسمه الصّريح , عمد إلى مهاجمة أتباعه لأنّ الهجوم على الأفراد أسهل من الهجوم على الحق نفسه و في تحطيم رجالات الحقّ يضيع الحق . و قد سلكوا لذلك مختلف السُّبل , و أعطوا كلّ مجلس ما يناسبه , و كل إنسان ما يوافق هواه , شأن المنافقين , فألّفوا الكتب و النُّشرات , و نشروا الكلمات و المقالات , تحمل النّقد اللاذع , و الإفتراء الكاذب . ص 228 إلى 230

    و من أشهر هذه الكتب :

    40 - دفع شُبه من شبه و تمرّد و نسب ذلك إلى الإمام أحمد لتقي الدين أبي بكر بن محمد الحصني " ت 829 هـ "

    لما التقى برهان الدين سبط ابن العجمي بمؤلّف هذا الكتاب , الذي كان يحطّ على شيخ الإسلام و يتكلم فيه , سأله البرهان عن شيوخه , فسمّاهم , فقال له البرهان : " إن شيوخك الذين سمَّيتهم عبيد ( ! ) ابن تيمية , أو عبيد من أخذ عنه , فما بالك تحطّ أنت عليه ؟! " فما وسع الحصيني إلا أن أخذ فعله و انصرف , و لم يجسر يردُّ عليه . ص 230

  5. #65
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    41 - فرقان القرآن بين صفات الخالق و صفات الأكوان لسلامة القضاعي العزامي " ت 1379 هـ "

    طبع في مقدمة " الأسماء و الصفات " للبيهقي , في طبعته الأولى التي علق عليها الكوثري , و هو يردد دعاوى خصوم شيخ الإسلام و تلميذه ابن القيم , من غير أن يكلِّف نفسه المراجعة و التثبت , و مثله كتابه الآخر :

    42 - البراهين الساطعة في ردّ بعض البدع الشائعة

    فهذا الكتاب مسموم مثل الذي قبله , فقد ملأه صاحبه بمفتريات و أباطيل على شيخ الإسلام ابن تيمية . ص 230

    43 - شمس الحقيقة و البداية على أهل الضّلالة و الغواية لأحمد علي بدر

    ملأه بالإتهامات الجائرة , و لصق به دعاوى كاذبة . ص 231

    44 - تطهير الفؤاد من دنس الإعتقاد لمحمد بخيت المطيعي " ت 1354 هـ "

    و هذا الكتاب و الذي قبله أهون شرّا مما سبق و مما سيأتي , على الرغم ما فيه من أقوال و آراء لم يقل بها ابن تيمية , و فهمت على غير ما أراد , و الله المستعان لا رب سوّاه . ص 231

  6. #66
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    و من شر الكتب التي هاجمت شيخ الإسلام ابن تيمية :

    45 - مقدمة " الرسائل السبكية " لكمال أبو المنى . ص 231

    46 - التوفيق الرباني على ابن تيمية الحراني

    و قد تعرض لهذين الكتابين كاشفا ضلالهما و ما فيهما من سموم الأخ الفاضل صلاح مقبول في كتابه " دعوة شيخ الإسلام ابن تيمية " فقال ما نصه : " كلّما يتضايق أهل الأهواء من متأخري الجهمية , و غلاة المقلّدة و الصوفية , و أصحاب الحلول و الإتحاد - من كتابات شيخ الإسلام ابن تيمية الهادفة و دورها الفعّال في إنعاش الحركة الإسلامية على منهج السلف الصالح - , ينشرون بعض ردود التقي السبكي و غيره عليه , شفاءً لغيظهم منه , و تنفيرا للناس من دعوته التي عمّت القارّات الخمس كالنار في الهشيم , لملاءمتها مع الكتاب و السنة الصحيحة .
    و قد ردّ شيخ الإسلام نفسه - و كذلك تلاميذه و أنصاره - على الشبهات التي أثارها التقي السبكي و غيره من معاصريه في كتبهم و رسائلهم , ردّا وافيا مفحما , حتى لا يرجى أن يجترئ على نشرها الأن إلاّ المغرضون الهالكون في البدعة و الضلال , و التعصب و الهوى ممن أعماهم التقليد و العناد , و أصمّهم الشرّ و الفساد .
    من هؤلاء الحانقين على شيخ الإسلام - رحمه الله تعالى - رجل مشبوه يدعى " كمال أبو المنى " الذي قدّم على " الرسائل السبكية في الرد على ابن تيمية و تلميذه ابن قيم الجوزية " بمقدمة نال فيها من كرامة شيخ الإسلام و تلاميذه و أنصاره , و فضح بها نفسه في الأوساط العلمية و الدينية , و لم يستطع فيما بعد أن يواجه الناس بهذا الإسم المشبوه - بدليل أنه حذف اسمه المزعوم حينما طبع الرسائل السبكية باسم التوفيق الرباني , بشيء من الحذف و الزيادة - .
    حاول هذا الكاتب الظالم بكلّ ما عنده من أساليب الدجل و الخداع , و المكر و التمويه أن يصدّ الناس عن الإستفادة من كتب شيخ الإسلام ابن تيمية , لما رأى أنها تنسف ما بناه هو و غيره من الضالين , من قصور البدع و الأوهام , و تُجَلّي الحقائق المطمورة تحت صخور المغالطات و التمويلات .
    ثم قال - أي صلاح مقبول - تحت عنوان " التوفيق الرباني أم التوفيق الشيطاني " ما نصه : " لما رأى " كمال أبو المنى " الكاتب المشبوه أن شخصية شيخ الإسلام العملاقة حالت دون بلوغ مناه في تضليل الطبقة الذكية من المسلمين , و أن تجارته خسرت و بضاعته كسدت , ( و قد خاب من حمل ظلما ) , فاحتال حيلة أخرى ليغوي " الجهلاء الهمج الرعاع " من شيعته , الذين " يتبعون كل ناعق " من أهل البدع و الأهواء , و هي أنه غيّر اسم الكتاب من الرسائل السبكية إلى التوفيق الرباني في الردّ على ابن تيمية الحرّاني , و حذف منه رسالة السبكي في الردّ على نونية الإمام ابن قيم الجوزية , و زاد فيه رسالة أحمد الكلابي في نفي الجهة , في الردّ على ابن تيمية .
    و كذلك قام بتغييرات طفيفة في المقدمة أيضا , فحذف منها بعض الفضائل و أودعها بعض الرذائل , حتى جعل محتوى " التوفيق الرباني " أخبث من لحم الخنزير في صينية من ذهب .
    ذكر في هذا الكتاب من الآراء أوهنها , و من الأقوال أبشعها , و من السباب أشنعها , و برهن بذلك على نفسه أن الذباب لا يهوى العيش إلا على أكوام القاذورات .
    و طبع " التوفيق الرباني " و لا يوجد فيه أي إشارة إلى إسم المطبعة و مكان الطبع و تاريخه .
    و كذلك " كمال أبو المنى " حذف اسمه المشبوه أيضا من المقدّمة راجيا أن يروج الكتاب , و اكتفى بوصف نفسه " كتبه ناصح شفوق " , و بالأحرى أنه " منافق خلوق " تستّر بالنصح و الشفقة , لأنه لم يستطع أن يواجه الناس بمخازيه , و مثله كمثل الخفّاش الذي رأى النور يؤذيه فاختفى , و خرج في الظلام الدامس يضلّل سفهاء الأحلام . ص 231 إلى 237

    - فما كل ذي لُبٍّ بمؤتيك نصحه *** و لا كل مؤتٍ نصحه بلبيب . ص 234

  7. #67
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    47 - كتاب ابن تيمية ليس سلفيا لمنصور محمد محمد عويس

    كتاب مليء بالأباطيل و محشو بالبدع , ففيه " ص 263 " : " سادتي رسل الله ! سيدي رسول الله ! عفوا من مكارمكم " , و فيه : " اللهم إني أستشفع رسولك سيدنا و حبيبنا محمد صلى الله عليه و سلم أن تعفو عني و تغفر لي " .
    و خبّط هذا المؤلف في مسألة الحقيقة و المجاز , و كذا في مسألة عصمة الأنبياء , و جعل ما في كتاب الفخر الرازي "عصمة الأنبياء" هو مذهب السلف , و بالتالي فإن أقوال ابن تيمية في هذا الباب ليست سلفية . ص 239

    48 - شرح كلمات الصوفية و الردّ على ابن تيمية لمحمود محمود غراب

    حذر منه الشيخ علي الطنطاوي بقوله بعد كلام طويل عن ابن عربي الطائي : أما ملاحظاتي على الكتاب , فكثيرة جدا , الكتاب وصل إليَّ و أستطيع أن أقول إنني قرأت كتبا كثيرة مما كتب غلاة الصوفية , فما وجدت كتابا أصرح , بل أقول : ما وجدت كتابا أوقح من هذا الكتاب , و إذا كان الزبال يدور على البيوت و الحارات فيجمع القمامة التي تطرح من كل بيت , فصاحب هذا الكتاب دار على المكتبات فجمع الأقوال المخالفة للدين , التي يسمونها الشطحات و غيرها , و أودعها كتابه هذا . ص 241

  8. #68
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    - كتب فيها طعن على الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب و دعوته السلفية :

    سأذكر هنا أشهر من حارب دعوة الشيخ - رحمه الله تعالى - بترَّهاتهم المشؤومة , و أقلامهم المسمومة , و أشير إلى من رد عليهم من العلماء و الله المستعان .

    49 - الدَّرر السَّنية في الردّ على الوهابية لأحمد زيني دحلان " ت 1304هـ "

    و قد طبع عدة مرات , و هو موجود ضمن كتابه " خلاصة الكلام في بيان أمراء البلد الحرام " , و ضمن كتابه " الفتوحات الإسلامية بعد مضي الفتوحات النبوية " , و هما مطبوعان بمصر قديما , كتاب تدور مسائله على قطبين اثنين : قطب الكذب و الإفتراء على الشيخ محمد بن عبد الوهاب , و قطب الجهل بتخطئته فيما هو مصيب فيه .
    و قد رد عليه الشيخ المحدث محمد بشير السهسواني الهندي " 1326 هـ " في كتاب " صيانة الإنسان عن وسوسة الشيخ دحلان " , و نعت كتاب دحلان بقوله : " و رأيت مؤلِّفها يدعي في ديباجة رسالته الباطلة الساقطة الدنية ..." .
    و الخلاصة ... هذا كتاب قلب فيه الشيخ دحلان الحقيقة , و عكس القضية , و بناه على قواعد الجهل بالدعوة الوهابية , لا و الله بل السّنية السلفية , فأباح فيه دعاء غير الله تعالى من الأنبياء و الصالحين و الميتين , و الإستغاثة بهم و شد الرحال إلى قبورهم لدعائهم عندها , و طلب قضاء الحوائج منهم و حشاه بالروايات الباطلة و ما في معناها من الحكايات و الأشعار و المنامات , و استدل بنصوص صحيحة على غير وجهها . ص 250

  9. #69
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    18

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بارك الله فيكم

  10. #70
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    50 - فتنة الوهابية لأحمد زيني دحلان

    و هي يتكلم فيه على ما لا يعرف , و يقول فيه في الأخبار اللسانية , قال لنا فلان , أو قيل عنه كذا , فإن صحّ , فحكمه كذا , فإذا فرضنا أن مؤلفه لم ير شيئا من رسائل و كتب الإمام محمد بن عبد الوهاب , و لم يسمع عنها , أفليس من الواجب عليه أن يتثبت و يبحث , و لكنه الحقد و العمى , و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم .
    و قد رد عليه الشيخ عبد الكريم بن فخر الدين بكتاب مطبوع عن المطبعة الأنصارية بدلهي سماه " الحق المبين في الرد على الوهابية المبتدعين " , و رد عليه الشيخ صالح بن محمد الشتري في كتابه " تأييد الملك المنان في نقض ضلالات دحلان " , و الشيخ أحمد بن إبراهيم بن عيسى في كتابه " الرد على ما جاء في خلاصة الكلام من الطعن على الوهابية و الإفتراء لدحلان " , و مازال هذان الردان مخطوطين , و لقد كان لتلك الأكاذيب التي تقوّلها على الدعوة و أنصارها انتشار بين الناس خاصة عند الحجاج القادمين من سائر أقطار المسلمين .
    و قد أحسن الشيخ فوزان السابق في كتابه " البيان و الإشهار " عند قوله : " قد قال بعض الفضلاء من علماء مكة , تصانيف دحلان كالميتة لا يأكلها إلا المضطر , و قد ردّ عليه كثير من علماء الهند و العراق و نجد و غيرهم ففضحوه و بيّنوا ضلاله ". ص 251

  11. #71
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    كتابات داود بن سليمان بن جرجيس العاني العراقي " ت 1299هـ"

    51 - صلح الإخوان من أهل الإيمان و بيان الدين القيم في تبرئة ابن تيمية و ابن القيم . ص 252

    52 - المنحة الوهبية في الرد على الوهابية :

    استوطن ابن جرجيس هذا نجدا , و أقام في ناحية القصيم , و كانت مهمته إثارة الشبه ضد الدعوة السلفية حتى ظهر له تلاميذ , و كان هو و تلاميذه أشدهم في العداوة , و نالوا من الدّعوة و أعلامها , و انبرى جمع من الرد عليه , فكتب الشيخ عبد الرحمن بن حسن ابن الإمام محمد محمد بن عبد الوهاب : " القول الفصل النفيس في الردّ على المفتري داود بن جرجيس " .
    و قد رد على ابن جرجيس أيضا ولد صاحب القول النفيس و هو الشيخ عبد اللطيف في كتاب " دلائل الرسوخ في الردّ على المنفوخ " , و له ردّ آخر أوسع منه , و هو مطبوع أيضا و عنوانه " منهاج التأسيس و التقديس في كشف شبهات داود بن جرجيس " , و هو رد على كتاب ابن جرجيس " صلح الإخوان من أهل الإيمان " , و قد مات الشيخ عبد اللطيف قبل أن يتمه فأكمله الآلوسي بعنوان " فتح المنان تتمة منهاج التأسيس رد صلح الإخوان " و هو مطبوع مع المنهاج . ص 253

  12. #72
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    53 - أنموذج الحقائق :

    و قد انبرى الشيخ أحمد بن إبراهيم بن عيسى " ت 1329هـ " في الرد عليه , فألّف كتابه " الرد على شبهات المستغيثين بغير الله " , و أوضح في أوله " ص 16 -18 " عن حال هذا الأنموذج ! البدعي و عن حال صاحبه , فقال بعد الحمدلة و الديباجة : " فقد وقفت على كُرَّاسة لبعض العصريين من أهل العراق سماها " أنموذج الحقائق " و ضمنها كثيرا من الهذيان و الشقاشق , مضمونها الإنتصار للشرك بالله المسمى " بالتوسل " , و تجويز دعوة الأموات و الغائبين من دون الله تعالى , و استحبابه , و التشنيع على من يمنع من ذلك و سبابه " .
    فأحببت أن أبين بطلان ما تضمنته كراسته من الشبهات الواهية , و الترّهات المتناهية , و أن أزيح شبهاته ببراهين التوحيد الساطعة , و أوضح ضلالاته بحجج الكتاب و السنة القاطعة , و كلام علماء الإسلام , و مصابيح الإهتداء في الظلام .
    و اعلم أن هذا الرجل - سليمان بن داود بن جرجيس - يكثر من نقل كلام شيخ الإسلام ابن تيمية و تلميذه ابن قيم الجوزية , و يظهر تعظيمهما و بينه و بينهما بون كبير و فرق كثير , فهما رحمة الله عليهما قد شحنا تصانيفهما و ملآ تآليفهما بذكر التوحيد و أدلته و إيضاح براهينه , و الجواب عن شبه المشركين من أمثاله , و بيان ضلالهم , و تبديد شملهم , و قطع أوصالهم و كم لهما في الرد على مثله من كتاب و جواب .
    و هذا المخذول إن نقل من كلامهما شيئا , حذف بعضه أو أفسده بالتصرف , واستكرهه بالتأويل الباطل و التعسف , ليوافق مذهبه و انتحاله و ليطابق إفكه و ضلاله . ص 256

  13. #73
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    كتابات عثمان بن عبد العزيز بن منصور الناصري التميمي النجدي " ت 1282 "

    ألف غير كتاب في محاربة دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب , منها :

    54 - جلاء الغمة عن تكفير هذه الأمة .

    55 - غسل الدرن عما ركبه هذا الرجل من المحن .

    56 - تبصرة أولي الألباب .

    57 - منهج المعارج لأخبار الخوارج , مخطوط في دار الكتب المصرية .

    و قد حذر العلماء من مؤلفات ابن منصور هذه , فقال الشيخ عبد الرحمن بن حسن عنها : فقد وجدنا في كتب عثمان بن منصور بخطوطه أمورا تضمّن الطعن على المسلمين , و تضليل إمامهم شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله فيما دعا إليه من التوحيد , و إظهار ما يعتقده في أهل هذه الدعوة من أنهم خوارج تنزّل الأحاديث التي وردت في الخوارج عليهم .
    و قد ذكر بعض الأجلَّة أن الشيخ عثمان بن منصور قد رجع عن ضلالاته هذه , و هذا ما نرجوه , و التحذير - حينئذ - يكون مما ترك من مؤلّفات . و الله الهادي ص 258 إلى 260

  14. #74
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    و هنالك كتب كثيرة نالت من دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب منها :

    58 - كشف الإرتياب في اتباع محمد بن عبد الوهاب , لمحسن الأمين العاملي " ت 1372 " , طبع بدمشق سنة " 1346 " عن مطبعة ابن زيدون , و أعاد ابنه طبعه مع زيادات سنة " 1962 م "

    و قد ذكر هذا الكتاب شيخنا الألباني ضمن مراجع و مصادر كتابه " تحذير الساجد " , ووضعه في " ص 223 " تحت عنوان " كتب مضللة "
    و قد حذر منه الشيخ مقبل بن هادي الوادعي في كتابه " المصارعة " " 415 - 416 " فقال عن مؤلفه " رافضي خبيث , يدعو إلى الشرك , فهو يجيز أن يدعي غير الله , و يبيح بناء القباب و المساجد على القبور , و هو عدو لدود لأهل السنة , للشيخ محمد بن عبد الوهاب , و لدعاة السنة " . ثم قال عن الكتاب " و من المؤسف أنه يباع بأرضنا , أما بنجد , فأعتقد أنهم لا يتركونه لأنه بقي هناك من يأمر بالمعروف و ينهى عن المنكر , و إلى الله المشتكى " .
    و قد رد عليه عبد الله بن علي القصيمي في كتابه القويّ المشهور " الصراع بين الإسلام و الوثنية " , طبع في ثلاث مجلدات في القاهرة سنة 1402 هـ . ص 260

  15. #75
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    59 - الوهابية المهزومة لمحمد البكري أبي حراز السوداني

    رد عليه الشيخ محمد شويل ردّا بعنوان " القول السديد في قمع الحرازي العنيد " , و قد كشف فيه ضلالات الحرازي , و أبان الحق بأدلته , و قرر بمختلف البراهين صحة هذه الدّعوة كما ردّ على شبهات الخصم و فّندها . ص 261

    60 - النفحة الزكية في الردّ على شبه الفرقة الوهابية لعبد القادر الإسكندراني

    رسالة طبعت و نشر في دمشق تنال من دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب السلفية , و ردّ ما فيها من أباطيل كل من الشيخ محمد بن علي بن التركي " ت 1380 "في كتابه " النفخة على النفحة و المنحة " , و سمى نفسه في أثناء الرد ب " ناصر الدين الحجازي " و الشيخ محمد بهجت البيطار , و سمى نفسه ب " أبي اليسار الدمشقيّ " برسالة طبعت مع الرسالة السابقة بعنوان " نظرة في النفحة الزكية " . ص 261

  16. #76
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    61 - فصل الخطاب في ردّ ضلالات ابن عبد الوهاب لأحمد بن علي البصري الشهير بالقباني كان حيا سنة 1157 هـ

    و هو كتاب مخطوط يزيد عن مئتي ورقة , و هذا الكتاب جواب على رسالة ابن سحيم التي بعثها إلى علماء الأمصار , تحريضا لهم على الشيخ , و تشويها للدعوة السلفية , و يظهر من هذا الكتاب شدة إلحاح ابن سحيم على أولئك العلماء من أجل مناهضة الشيخ الإمام و دعوته , حيث إنه تكرر منه الطلب مرة ثانية - كما يذكر القباني - , فكتب القباني هذا المجلد .
    و قد اتخذ أعداء الدعوة هذا الكتاب مرجعا , واتّكأوا عليه لنشر باطلهم , فهو من أقدم الكتب التي نالت من دعوة الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب , و قد أشار لذلك الشيخ نفسه . ص 261

  17. #77
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    62 - الصواعق و الرّعود في الرّد على ابن مسعود لعبد الله بن داود الزّبيري " ت 1225 "

    و هذا الكتاب من أسوأ الكتب التي صنّفت عن الدعوة السلفية , و قد رمى مؤلّفه الشيخ محمد بن عبد الوهاب بتُهم و عبارات بذيئة يخجل منها المنصف , و الأسوأ من ذلك ما حواه التقريض الذي في أوله , و هو لشيخه ابن فيروز , ففيه إسفاف و إجحاف و شناعة سباب و قلة حياء و كثرة فسوق و عصيان و بذاءة لسان .
    و هذا الكتاب مازال مخطوطا في المكتبة الشرقية ببتنة في الهند .
    و من خلال الإطلاع على بعض كتب الخصوم , يظهر أن كتاب " الصواعق و الرعود " له أهمية و عناية عند الخصوم , و يحظى مؤلفه بالمدح و التقدير لديهم .
    و هكذا يتواصى أهل الشر , و يتداعون فيما بينهم على نبز أئمة الهدى لتروج أباطيلهم , و تنتشر تُهمهم و تراهتم , و لكن الله عز و جل لهم بالمرصاد , فذهبت هذه التقريظات أدراج الرياح , و انتشرت الدعوة السلفية إنتشار الليل و النهار , و ظهر الحق و انبلج الصباح , و دفع الباطل و انزاح الستار , و لله الحمد و المنة , و هو القوي القهار . ص 263 إلى 266

  18. #78
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    63 - السيف الباتر لعنق المنكر على الأكابر .

    64 - مصباح الأنام و جلاء الظلام في رد شُبه البدعي النّجدي التي أضلّ بها العوام كلاهما ل : علوي بن أحمد الحداد

    و الكتاب الأخير يتكون من سبعة عشر فصلا , و في كل هذه الفصول رد على الدعوة السلفية , و تقرير ما يخالفها , فسوّد الحداد مصباحه بتقرير جواز الإستغاثة بالأموات و الغلو في الأولياء , و تأكيد جواز البناء على القبور و تشييد المشاهد و المزارات لقبور الصالحين ...
    و قد رد على أباطيل العلوي الحداد الشيخ سليمان بن سحمان " 1349 هـ" رحمه الله تعالى في كتاب مطبوع اسمه " الأسنة الحداد في ردّ شبهات علوي الحداد " . ص 266

  19. #79
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    * رسائل ابن عفالق :

    و من أشهر أعداء الشيخ محمد بن عبد الوهاب , محمد بن عبد الرحمن بن عفالق " ت 1164 هـ" , فقد كتب مجموعة من الرسائل فيها صدّ عن هذه الدعوة السلفية المباركة , و تناولها الشيخ عبد العزيز محمد بن علي العبد اللطيف في كتابه " دعاوى المناوئين " " ص 42 -43 " , فقال : " ألّف محمد بن عبد الرحمن بن عفالق" ت 1164هـ" رسالة وجهها إلى الشيخ محمد بن عبد الوهاب , و كان عنوانها :

    65 - تهكم المقلدين في مدعي تجديد الدين

    و قد تضمنت هذه الرسالة أسئلة تعجيزية تهكمية , و بأسلوب يحمل طابع التحدي و الغرور , و قد قصد بها ابن عفالق الطعن و التوهين في محمد بن عبد الوهاب , و النيل منه و الإستخفاف به - كما هو ظاهر في هذه الرسالة - , كما أن هذه الأسئلة - من خلال الإطلاع عليها - ليست و كذا الجواب عليها من أصول العلم وواجباته , بل أقرب ما تكون إلى فضول العلم و ترفه .

    كما ألّف ابن عفالق :

    66 - رسالة وجهها إلى عثمان بن معمر أمير العيينة

    يشكك ابن عفالق فيها في دعوة الشيخ , و يطعن فيها حتى يتخلى عثمان عن نصرتها - في بادئ الأمر - , و ادعى ابن عفالق أن ابن عبد الوهاب خالف ابن تيمية و ابن القيم في مسائل التوحيد , و قد كتب ابن معمر ردّا على رسالة ابن عفالق يذكر موافقته لدعوة الشيخ مما جعل ابن عفالق يكتب :

    67 - جوابا عن رسالة ابن معمر

    و قد شنّع ابن عفالق في هذا الجواب على الشيخ الإمام و ابن معمر , و رماهما بتكفير المسلمين و تضليلهم , و يظهر من هذه الرسالة إلحاح ابن عفالق في إقناع ابن معمر بترك نصرة الشيخ . ص 267 إلى 269

  20. #80
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: سلسلة : كتب حذر منها العلماء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    - كتب يوسف بن إسماعيل النبهاني " ت 1350هـ"

    كتب يوسف النبهاني فيها كثير من الطامّات , و هو من أوائل من رفع راية العداء للدعوة السلفية و أعلامها الأجلاء , و على رأسهم شيخ الإسلام ابن تيمية , و كتبه طافحة في الطعن على الشيخ الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب .
    و قد حذر من كتبه غير واحد من الأعلام , و أشهرهم الشيخ محمد رشيد رضا , فها هو يقول عنه : " كتبه مملوءة بالروايات الموضوعة و المكنرة , و كان يروّج كتبه لكي يمهّد بذلك السبيل ادّعاء المهديّة لنفسه " .

    و من أشهر كتبه التي نالت من الدعوة السلفية :

    68 - شواهد الحق في الإستغاثة بسيد الخلق .

    طبع بمصر في مطبعة البابي الحلبي , ثم صور في بيروت مرات .

    69 - الأنوار المحمدية في المواهب اللدنية , و هو مطبوع .

    70 - الرائية الصغرى .

    و هي قصيدة من نظمه , و طبعت عدّة مرات .

    فهذه الكتب فيها افتراء كثير و كبير على الدعوة السلفية , و له فيها شطحات لا تغتفر .

    و قد رد عليه جماعة من العلماء من أشهرهم العلامة محمود شكري الألوسي " ت 1342هـ" في كتابه القيّم " غاية الأماني في الردّ على النبهاني " , و له أيضا نظم في الرد على رائية النبهاني , و أسماه ب " الآية الكبرى على ضلال النبهاني في رائيته الصغرى " . ص 269 و 270

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •