من دعابة الأمام ابن باز رحمه الله
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: من دعابة الأمام ابن باز رحمه الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    808

    افتراضي من دعابة الأمام ابن باز رحمه الله

    أنّ أحد طلبة العلم كان مرَّةً راكبًا مع الشيخ محمد ناصر الدِّين الألباني رحمه
    الله ، وكان الشيخ ناصر يُسرِع في قيادته للسيارة، فقال ذاك الطالب: يا شيخ، هذه

    سُرعة ولا تجوز، والشيخ ابنُ باز أخبر أنّ ذلك من إلقاء النفس إلى التهلُكة، أو كلامًا
    قريبًا من هذا، فضحك الشيخ الألباني وقال: هذه فُتيا من لم يُجرِّب فنّ القيادة. فقال
    الطالب: يا شيخ، سأنقُل هذا الكلام إلى الشيخ عبدالعزيز. فقال: انقُله.
    قال الطالب: فقابلتُ الشيخَ عبدالعزيز رحمه الله في مكة وأخبرتُه بكلامي مع
    الشيخ الألباني، وأخبرتُه بكلام الشيخ لي، فضحك الشيخ وقال: قل له: هذه فتوى
    من لم يُجرِّب دفع الدية.

    - كان من عادة الشيخ رحمه الله إذا كان عنده أناسٌ بعد صلاة العشاء أن يدعوهم
    إلى العَشاء، فإذا تعذّر أحدُهم قال: أنتَ تخاف من امرأتك! إذا كنتَ
    لا تخاف فاجلس معنا لتتعشى، وإن كنتَ تخاف فاذهب! فيضطرّ المدعوّ إلى الجلوس.

    - وذات مرّة قال لبعض طلبة العلم: لِمَ لا تُعدِّد؟ يعني في الزواج، فقال: يا
    شيخ، أنا موحِّد. فقال الشيخ: مسكين، هذا توحيد الخائفين.

    - ومن طرائفه رحمه الله أنه في أحد دروسه عام ١٣٩٨ ه كان سماحتُه يعلّق
    بعد القراءة من كتاب « تيسير العزيز الحميد »
    وتطرّق الشيخ إلى سيرة البدوي وكيف
    يعظِّمُه الجُهَّال ويدعونه من دون الله... إلى أن قال: حتى إنّ بعض أهل مصر يقول:
    لا يدخل مصر زَرَّة بالزاي بدل الذال ولا يخرج منها زَرَّة إلا بعلم البدوي! فقيل:
    يا شيخ، ذرّة أو زرّة؟ فقال: زرّة زرّة كما يقول المصريُّون. قالها الشيخ وهو يتبسَّم.


    المصدر : الإمام ابن باز : دروس مواقف و عبر ، للدكتور عبد العزيز السدحان ، قدم له العلامة الشيخ عبد المحسن العباد ، قرأه و حث على نشره العلامة الشيخ صالح الفوزان حفظهما الله .

    منقول

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,874

    افتراضي رد: من دعابة الأمام ابن باز رحمه الله

    رحم الله الشيخين ابن باز والألباني وأنزل على قبريهما شآبيب الرحمات ، وأخلف أمة محمد صلى الله عليه وسلم خيرًا.
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •