نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    780

    افتراضي نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

    السلام عليكم ورحمة الله

    قال الشيخ حمد بن عتيق، رحمه الله تعالى: العلم يحفظ بأمرين: تذاكر وفهم، ثم العمل به؛ فمن عمل بما علم حفظ عليه علمه وأثابه علماً آخر ما يعرفه، لأن التعطيل ينسي التحصيل، فإذا عمل الإنسان بعلمه، بأن حافظ على فرائض الله، ولازم السنن الرواتب والوتر وتلاوة القرآن.
    والاستغفار بالأسحار، وألزم نفسه ساعة يحبسها في المسجد للذكر، وأحسن ما يكون بعد صلاة الصبح إلى طلوع الشمس، فقد ثبت العمل به. كذلك يجتنب مجالس اللغو والغفلة، ويعادي مجالس أهل الغيبة وساقط الكلام، ويحفظ لسانه مما لا يعنيه.
    ثم أقبل على تذاكر العلم وقيده بالكتابة؛ وحرص على تحصيل الكتب والنسخ أعظم من حرص أهل الثمر عليه وقت الجذاذ، وأعظم من حرص أهل العيش على جمعه وقت الحصاد. فهذا يسمى طالب علم، وهو على سبيل نجاة، إذا كان مخلصاً في ذلك لله; وأكبر علامات ذلك أن يكون لصاحبه حال يتميز بها عن الناس، حتى يشهد حاله ويتميز لانفراده عن الناس، إلا من دخل معه في طريقه. وأما إذا تسمى الإنسان بالقراءة، فإذا تأملت حاله إذا هو مثل أهل بلاده، ولا فيه خاصة عن أهل سوقه، فحاله عند الصلوات الخمس والرواتب مثل حالهم، ولا محافظة على ذلك، قد نام جميع ليله و ضيع جميع نهاره، وصار له مع كل الناس مخالطة، وليس هناك إلا أنه بعض المرات يأخذ الكتاب ويقرأ في المجلس؛ ولو سألته عن بابه الذي قرأه ما عرفه، ولو طلبت منه مسألة مما يقرأ لم يجب عنها، وربع الريال أحب عنده من كتابين، قد خلا منه المسجد وامتلأت منه مجالس الغفلة.
    وعطل لسانه من الذكر، وسله في الخوض في أحوال الناس، وما يجري بينهم وتعرف دنياهم، فهذا من العلم النافع بعيد، ولا يفيد ولا يستفيد، من حكمة الرب سبحانه أن مثل هذا لا يوفق. وأدلة هذه الأمور في كتاب الله وسنة رسوله وكلام سلف الأمة وأئمتها كثيرة معروفة، ومن تأمل أحوال العالم وجد ما يشهد لذلك؛ فتجد من يشب ويشيب وهو يقرأ ولم يحصل شيئاً، لمانع قام به وحائل من نفسه، لا من ربه،{وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً} [سورة الكهف آية: 49]،{ حِكْمَةٌ بَالِغَةٌ فَمَا تُغْنِ النُّذُرُ} [سورة القمر آية: 5].

    (مجموعة رسائل الشيخ حمد بن عتيق ص113، الدرر السنية 4/345)

    تنبيه : هناك فروقات يسيرة بين ما في المجموع وما في الدرر فأثبت الأقرب للسياق والله أعلم .


    المرجع : ملتقى أهل الحديث بواسطة الأخ العابري

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,909

    افتراضي رد: نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

    بارك الله فيك
    لا إله إلا الله
    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

    جزاكم الله خيراً وبارك فيكم
    برنامج المحفظ للقرآن, والمتون العلمية
    من هنا

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    36

    افتراضي رد: نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    انا لله وانا اليه راجعون

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,463

    افتراضي رد: نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

    جزاك الله خيرا
    أصبت الداء بارك الله فيك ورحم الشيخ

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي رد: نصيحة الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله لطالب العلم

    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •