متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع) - الصفحة 10
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 10 من 18 الأولىالأولى 123456789101112131415161718 الأخيرةالأخيرة
النتائج 181 إلى 200 من 350
7اعجابات

الموضوع: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

  1. #181
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    قال الإمام تاج الدين السبكي -رحمه الله- :
    كَتَلَقِّي التَّخْفِيفِ مِنَ التَّغْلِيظِ، وَالتَّوْسِيعِ مِنَ التَّضْيِيقِ، وَالْإِثْبَاتِ مِنَ النَّفْيِ
    1.مثال تلقِّي التوسيع من التضييق:
    الزكاة مال وجب إرفاقا لدفع الحاجة فكانت على التراخي كالدية على العاقلة، فالتراخي الموسع لا يناسب دفع الحاجة المضيق.
    ونظمتُ:
    كدية العاقلة الزكاةُ قل ... مالٌ لدفع حاجةٍ على مَهَل

    وأرجو التصحيح من مشايخي الأفاضل

    2. مثال تلقي الإثبات من النفي:
    مثل له الإمام الزركشي -وتبعه الإمام ابن العراقي في مختصره- :
    بالمعاطاة في المحقرات: بيع لم يوجد فيه سوى لم يوجد فيها سوى الرضا فلا ينعقد بها بيع كما في غير المحقر، فالرضا الذي هو مناط البيع يناسب الانعقاد لا عدمه.

    وفيه نظر، والصحيح أنه مثال لتلقي النفي من الإثبات -وهو من زيادات السيوطي-؛ لأن المتلقى هنا إنما هو عدم الانعقاد وهو نفي متلقى من وجود الرضا وهو إثبات، والرضا إنما يناسب الانعقاد. (المحلي مع حاشية العطار)

    126. وَأَجْمَعُوا أَنَّ الشَّوَاذَ لَمْ يُبَحْ ... قِرَاءَةٌ بِهَا وَلَكِنِ الْأَصَحّْ
    127. كَخَبَرٍ فِي الِاحْتِجَاجِ تَجْرِي ... وَأَنَّهَا الَّتِي وَرَاءَ الْعَشْرِ
    ونظمتُ:
    وإن يقل: (مذهب راوٍ) أو (قِرا .... ءَةٌ بمعنًى) فاجتنبْ ذاك افترا

    وأرجو التصحيح من مشايخي الأفاضل





  2. #182
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    1079. ثُمَّ (الْمُطَالَبَةُ بِالتَّصْحِيحِ). ....لِعِلَّةٍ تَقْدَحُ فِي الصَّحِيحِ
    1080. جَوَابُهُ إِثْبَاتُ ذَاكَ عِلَّهْ....وَمِنْ هُ أَنْ يُمْنَعَ وَصْفُ الْعِلَّهْ
    1081. كَفَّارَةٌ لِلزَّجْرِ عَنْ جِمَاعِ....يُحْذَ رُ فِي الصَّوْمِ فَبِالْوِقَاعِ
    1082. تَعَيَّنَ اخْتِصَاصُهَا كَالْحَدِّ....يُق َالُ بَلْ عَنْ فِطْرِهِ الْمُشْتَدِّ [وفي نسخة الْمُنْسَدِّ]
    1083. جَوَابُهُ لِلِاعْتِبَارِ وَضَّحَا.....مُحَ ِّقًا إِذْ خَصْمُهُ قَدْ نَقَّحَا
    1084. وَمِنْهُ مَنْعُ حُكْمِ الَاصْلِ ثُمَّ فِي....قَطْعٍ بِهِ ثَالِثُهَا غَيْرُِ الْخَفِي
    1085. رَابِعُهَا اعْتِبَارُ عُرْفٍ لِلْبَلَدْ....وَق ِيلَ لَا يُسْمَعُ ثُمَّ الْمُعْتَمَدْ
    1086. إِنْ يُقِمِ الدَّلِيلَ لَا يَنْقَطِعُ....مُع ْتَرِضٌ بَلْ لِاعْتِرَاضٍ يَرْجِعُ
    1087. وَقْدْ يُجَاءُ بِمُنُوعٍ فَصْلِ....كَلَمْ نُسَلِّمْ لَكَ حُكْمَ الْأَصْلِ
    1088. سَلَّمْتُهُ دُونَ قِيَاسٍ يَحْصُلُ.....سَلّ مْتُهُ لَا أَنَّهُ مُعَلَّلُ
    1089. سَلَّمْتُهُ لَا أَنَّ هَذَا عِلَّتُهْ....سَلّ َمْتُ لَا الْوُجُودُ لَا تَعْدِيَتُهْ
    1090. سَلَّمْتُ لَا وُجُودُهُ فِي الْفَرْعِ...ثُمّ يُجَابُ كُلُّهَا بِالدَّفْعِ
    1091. وَمِنْ هُنَا يُعْرَفُ لِلْوُعَاةِ......ج َوَازُ إِيرَادِ مُعَارَضَاتِ
    1092. وَلَوْ مِنَ انْوَاعٍ وَلَوْ تَرتَّبَتْ....وَه ْيَ الَّتِي فِي ذِكْرِ تَالِيهَا ثَبَتْ
    1093. تَسْلِيمُ مَتْلُوٍّ عَلَى التَّقْدِيرِ....و َالثَّالِثُ التَّفْصِيلُ فِي الْمَذْكُورِ


    (جمع الجوامع)
    [1079]:[1093]
    _(14) وَمِنْهَا (مَنْعُ عِلِّيَّةِ الْوَصْفِ) :
    _______- وَيُسَمَّى الْمُطَالَبَةُ بِتَصْحِيحِ الْعِلَّةِ
    _______- وَالْأَصَحُّ قَبُولُهُ
    _______- وَجَوَابُهُ بِإِثْبَاتِهِ
    _______- وَمِنْهُ:
    ____________1. مَنْعُ وَصْفِ الْعِلَّةِ:
    ________________كَقَوْلِنَا فِي إِفْسَادِ الصَّوْمِ بِغَيْرِ الْجِمَاعِ:
    ___________________الْكَفَّارَةُ لِلزَّجْرِ عَنِ الْجِمَاعِ الْمَحْذُورِ فِي الصَّوْمِ فَوَجَبَ اخْتِصَاصُهَا بِهِ كَالْحَدِّ
    ___________________فَيُقَالُ: بَلْ عَنِ الْإِفْطَارِ الْمَحْذُورِ فِيهِ
    ________________وَجَوَابُهُ بِتَبْيِينِ اعْتِبَارِ الْخُصُوصِيَّةِ
    ________________وَكَأَنَّ الْمُعْتَرِضَ يُنَقِّحُ الْمَنَاطَ وَالْمُسْتَدِلّ ُ يُحَقِّقُهُ
    ____________2. وَمَنْعُ حُكْمِ الْأَصْلِ
    ________________وَفِي كَوْنِهِ قَطْعًا لِلْمُسْتَدِلِّ مَذَاهِبُ:
    ______________________* ثَالِثُهَا قَالَ الْأُسْتَاذُ[أبو إسحاق الإسفراييني]: إِنْ كَانَ ظَاهِرًا
    ______________________* وَقَالَ الْغَزَالِيُّ: يُعْتَبَرُ عُرْفُ الْمَكَانِ
    ______________________* وَقَالَ أَبُو إِسْحَاقَ الشِّيرَازِيُّ: لَا يُسْمَعُ
    _______________________[الأشموني: قلتُ الذي وجد للشيرازى ... في سمعه النصُّ على الجواز]
    ________________ فَإِنْ دَلَّ [المستدل] عَلَيْهِ لَمْ يَنْقَطِعِ الْمُعْتَرِضُ عَلَى الْمُخْتَارِ بَلْ لَهُ أَنْ يَعُودَ وَيَعْتَرِضَ
    _________________[وهذا على القول بالسماع وعدم القطع]

    _______- [إيراد منوع مرتبة]:
    ___________وَقَدْ يُقَالُ:
    _________________1. [فيما يتعلق بالأصل]:
    _____________________* لَا نُسَلِّمُ حُكْمَ الْأَصْلِ
    _____________________* سَلَّمْنَا وَلَا نُسَلِّمُ أَنَّهُ مِمَّا يُقَاسُ فِيهِ
    _____________________* سَلَّمْنَا وَلَا نُسَلِّمُ أَنَّهُ مُعَلَّلٌ
    _________________2. [فيما يتعلق بالعلة]:
    _____________________* سَلَّمْنَا وَلَا نُسَلِّمُ أَنَّ هَذَا الْوَصْفَ عِلَّتُهُ
    _____________________* سَلَّمْنَا وَلَا نُسَلِّمُ وُجُودَهُ فِيهِ
    _____________________* سَلَّمْنَا وَلَا نُسَلِّمُ أَنَّهُ مُتَعَدٍّ
    _________________3. [فيما يتعلق بالفرع]:
    _____________________* سَلَّمْنَا وَلَا نُسَلِّمُ وُجُودَهُ فِي الْفَرْعِ
    ___________فَيُجَابُ بِالدَّفْعِ بِمَا عُرِفَ مِنَ الطُّرُقِ
    ___________وَمِنْ ثَمَّ عُرِفَ جَوَازُ إيرَادَاتِ الْمُعَارَضَاتِ :
    _________________1. مِنْ نَوْعٍ
    _________________2. وَكَذَا مِنْ أَنْوَاعٍ وَإِنْ كَانَتْ مُتَرَتِّبَةً؛ أَيْ يَسْتَدْعِي تَالِيهَا تَسْلِيمَ مَتْلُوِّهَا لِأَنَّ تَسْلِيمَهُ تَقْدِيرِيٌّ
    ____________________* وَثَالِثُهَا التَّفْصِيلُ







  3. #183
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    1094. ثُمَّ (اخْتِلَافُ ضَابِطٍ فِي الْفَرْعِ....وَال ْأَصْلِ) إِذْ لَا ثِقَةٌ بِالْجَمْعِ
    1095. جَوَابُهُ بِأَنَّهُ الْمُشْتَرَكُ .....أَوْ أَنَّ الِافْضَاءَ سَوَاءً يُدْرَكُ

    (جمع الجوامع)
    [1094]:[1095]
    _(15) وَمِنْهَا (اخْتِلَافُ الضَّابِطِ فِي الْأَصْلِ وَالْفَرْعِ) :
    _______- لِعَدَمِ الثِّقَةِ بِالْجَامِعِ [وجودا ومساواة]
    _______- وَجَوَابُهُ:
    ____________1. بِأَنَّهُ الْقَدْرُ الْمُشْتَرَكُ [وهو جواب عن عدم وجود الجامع]
    _____________2. أَوْ بِأَنَّ الْإِفْضَاءَ سَوَاءٌ [وهو جواب عن عدم المساواة]
    ___________لَا إِلْغَاءُ التَّفَاوُتِ



  4. #184
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)


    (الكوكب الساطع)
    1096. وَالِاعْتِرَاضَ اتُ لِمَنْعٍ تَرْجِعُ.....وَقَ ْلَهَا اسْتِفْسَارُهُ يَطَّلِعُ
    1097. طَلَبُهُ بَيَانَ مَعْنًى يَحْصُلُ....حَيْث ُ غَرِيبٌ لَفْظُهُ أَوْ مُجْمَلُ
    1098. ثُمَّ عَلَى مُعْتَرِضٍ فِيمَا اصْطُفِي....بَيَا نُ هَذَيْنِ وَلَمْ يُكَلَّفِ
    1099. ذِكْرَ اسْتِوَا مَحَامِلٍ وَلْيُثْبِتِ...ب أَنَّ الَاصْلَ عَدمُ التَّفَاوُتِ
    1100. وَالْمُسْتَدِلّ ُ فَقْدَ ذَيْنِ يُظْهِرُ...أَوْ بِاحْتِمَالٍ لَفْظَهُ يُفَسِّرُ
    1101. لَا بِسِوَى مُحْتَمَلٍ عَلَى الْأَصَحّْ...وَف ي قَبُولِ مُدَّعَاهُ أَنْ وَضَحْ
    1102. فِي قَصْدِهِ دَفْعًا لِإِجْمَالٍ يُوَافْ...لِعَدَ ِ الظُّهُورِ فِي الْغَيْرِ خِلَافْ

    (جمع الجوامع)
    [1095]:[1102]
    وَالِاعْتِرَاضَ اتُ [كلها] رَاجِعَةٌ إِلَى الْمَنْعِ
    _______- وَمُقَدِّمُهَا الِاسْتِفْسَارُ :
    ___________وَهُوَ طَلَبُ ذِكْرِ مَعْنَى اللَّفْظِ حَيْثُ غَرَابَةٌ أَوْ إِجْمَالٌ
    ___________وَالْأَصَحُّ أَنَّ بَيَانَهُمَا [أي الغرابة والإجمال] عَلَى الْمُعْتَرِضِ
    ________________* وَلَا يُكَلَّفُ [المعترِضُ بالإجمال] بَيَانَ تَسَاوِي الْمَحَامِلِ، وَيَكْفِيهِ أَنَّ الْأَصْلَ عَدَمُ تَفَاوُتِهَا
    ________________* 1. فَيُبَيِّنُ الْمُسْتَدِلُّ عَدَمَهُمَا، 2. أَوْ يُفَسِّرُ اللَّفْظَ بِمُحْتَمَلٍ قِيلَ: أَوْ بِغَيْرِ مُحْتَمَلٍ
    ________________________^ وَفِي قَبُولِ دَعْوَاهُ الظُّهُورَ فِي مَقْصِدِهِ دَفْعًا لِلْإِجْمَالِ لِعَدَمِ الظُّهُورِ فِي الْآخَرِ = خِلَافٌ




  5. #185
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)




    (الكوكب الساطع)
    1103. آخِرُهَا (التَّقْسِيمُ) كَوْنُ اللَّفْظِ ذَا.....تَرَدُّدٍ بَيْنَ احْتِمَالَيْنِ إِذَا
    1104. بَعْضُهُمَا يُمْنَعُ وَالْمُخْتَارُ.. ...وُرُودُهُ وَرَدُّهُ يُصَارُ
    1105. اللَّفْظُ مَوْضُوعٌ لَهُ لَوْ عُرْفَا.....أَوْ ظَاهِرٌ وَلَوْ دَلِيلٌ يُلْفَى


    (جمع الجوامع)
    [1103]:[1105]
    _(16) وَمِنْهَا (التَّقْسِيمُ) :
    _______- وَهُوَ كَوْنُ اللَّفْظِ مُتَرَدِّدًا بَيْنَ أَمْرَيْنِ أَحَدُهُمَا مَمْنُوعٌ
    _______- وَالْمُخْتَارُ وُرُودُهُ
    _______- وَجَوَابُهُ أَنَّ اللَّفْظَ:
    ___________1. مَوْضُوعٌ وَلَوْ عُرْفًا
    ___________2. أَوْ ظَاهِرٌ وَلَوْ بِقَرِينَةٍ فِي الْمُرَادِ



  6. #186
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    توضيح المتن:
    _(16) وَمِنْهَا (التَّقْسِيمُ) :وَهُوَ كَوْنُ اللَّفْظِ مُتَرَدِّدًا بَيْنَ أَمْرَيْنِ
    أَحَدُهُمَا
    -وهو مراد المستدل- مَمْنُوعٌ عند المعترض ، وهو الذي يحصل المقصود
    والآخر -غير مراد المستدل- مُسَلَّمٌ عند المعترض ولكن لا يحصل المقصود

    فيعترض المعترضُ بأن ما أراده المستدل غيرُ مرادٍ من اللفظ
    فيجيب المستدلُّ بأنه هو المراد من اللفظ لأن اللفظ موضوعٌ له فقط أو ظاهرٌ بقرينة

    واختُلِف في تفسير كلام المصنف، انظر حاشية البَنَّاني (2 - 333:334)

  7. #187
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    [تذنيب]
    1106. الْمَنْعُ لَا يَعْتَرِضُ الْحِكَايَهْ..... َلِ الدَّلِيلَ وَهْوَ قَبْلَ الْغَايَهْ
    1107. لِبَعْضِهِ مُجَرَّدًا أَوْ عَارَضَهْ......مُس ْتَنِدًا وَسَمِّهِ الْمُنَاقَضَهْ
    1108. وَالِاحْتِجَاجُ مِنْهُ لِلَّذِي مَنَعْ...غَصْبٌ مُحَقِّقُ الْخِلَافِ مَا اسْتَمَعْ
    1109. أَوْ بَعْدُ مَعْ مَنْعِ دَلِيلِهِ عَلَى....تَخَلُّف ِ الْحُكْمِ فَنَقْضٌ أُجْمِلَا
    1110. أَوْ لَا وَقَدْ دَلَّ بِمَا قَدْ نَاقَضَهْ....ثُبُ وتُ مَدْلُولٍ فَذَا الْمُعَارَضَهْ
    1111. كَمِثْلِ مَا قُلْتَ وَإِنْ عَلَيْهِ.......دَل َ فَعِنْدِي فِيهِ مَا يَنْفِيهِ
    1112. وَانْقَلَبَ الْمُورِدُ مُسْتَدِلَّا....و َيَدْفَعُ الْمَمْنُوعُ بِاللَّذْ دَلَّا
    1113. فَإِنْ يَعُدْ لِمَنْعِهِ كَمَا مَضَى....وَهَكَذَ ا حَتَّى إِذَا الْأَمْرُ اقْتَضَى
    1114. إِفْحَامَ مُسْتَدِلِّهِ إِنِ انْقَطَعْ....بِكَ ثْرَةِ الْمُنُوعِ أَوْ حَتَّى وَقَعْ
    1115. إِلْزَامُ خَصْمٍ بِانْتِهَاءِ الْمَانِعِ.....إِ َى ضَرُورِي أَوْ يَقِينِي شَائِعِ

    (جمع الجوامع)
    [1106]:[1115]
    ثُمَّ الْمَنْعُ لَا يَعْتَرِضُ الْحِكَايَةَ بَلِ الدَّلِيلَ إِمَّا قَبْلَ تَمَامِهِ لِمُقَدِّمَةٍ مِنْهُ أَوْ بَعْدَهُ
    _______- وَالْأَوَّلُ [وهو المنع قبل التمام لمقدمة]:
    _____________ [أقسامه]:
    __________________1. إِمَّا مُجَرَّدٌ
    __________________2. أَوْ مَعَ الْمُسْتَنَدِ
    ________________________* كَـ"لَا نُسَلِّمُ كَذَا وَلِمَ لَا يَكُونُ كَذَا"
    ________________________* أَوْ "[لا نسلم كذا و]إِنَّمَا يَلْزَمُ كَذَا لَوْ كَانَ كَذَا"
    _____________وَهُوَ الْمُنَاقَضَةُ
    _____________فَإِنِ احْتَجَّ لِانْتِفَاءِ الْمُقَدِّمَةِ = فَغَصْبٌ لَا يَسْمَعُهُ الْمُحَقِّقُونَ

    _______- وَالثَّانِي [وهو المنع بعد تمام الدليل]:
    ______________1. إِمَّا مَنْعُ الدَّلِيلِ بِنَاءً عَلَى تَخَلُّفِ حُكْمِهِ = فَالنَّقْضُ الْإِجْمَالِيُّ
    ______________2. أَوْ مَعَ تَسْلِيمِهِ وَالِاسْتِدْلَا لِ بِمَا يُنَافِي ثُبُوتَ الْمَدْلُولِ = فَالْمُعَارَضَة ُ.
    ___________________فَيَقُولُ [المعترض]: مَا ذَكَرْتَ وَإِنْ دَلَّ فَعِنْدِي مَا يَنْفِيهِ،
    _________________________* وَيَنْقَلِبُ [المعترض] مُسْتَدِلًّا
    ___________________ وَعَلَى الْمَمْنُوعِ [المستدل] الدَّفْعُ بِدَلِيلٍ
    ___________________فَإِنْ مَنَعَ [المعترض] ثَانِيًا = فَكَمَا مَرَّ، وَهَكَذَا إِلَى:
    _________________________* إِفْحَامِ الْمُعَلِّلِ [المستدل] إِنِ انْقَطَعَ بِالْمُنُوعِ
    _________________________* أَوْ إلْزَامِ الْمَانِعِ [المعترض] إِنِ انْتَهَى إلَى ضَرُورِيٍّ أَوْ يَقِينِيٍّ مَشْهُورٍ





  8. #188
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتح البارى مشاهدة المشاركة
    _______- وَلَا تَجُوزُ الْقِرَاءَةُ بِالشَّاذِّ
    _____________وَالصَّحِيحُ أَنَّهُ مَا وَرَاءَ الْعَشَرَةِ وِفَاقًا لِلْبَغَوِيِّ وَالشَّيْخِ الْإِمَامِ
    _____________________*وَقِيلَ: مَا وَرَاءَ السَّبْعَةِ،

    يبدو أنَّ هذا الخلاف مما كان قديمًا.
    ويمكن الآن أن يكون من [المسائل التي انقرض فيها الخلاف واستقر الإجماع] بتعبير الأستاذ أبي مالك العوضي هـنــا ويُنظر المشاركة (7) منه.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  9. #189
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    شيخنا الفاضل القارئ المليجي: شكر الله لكم وجزاكم خيرا

  10. #190
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    أرجو استبدال هذه المشاركة بالمشاركة رقم (22)
    (الكوكب الساطع)
    (الْكِتَابُ الْأَوَّلُ): فِي الْكِتَابِ وَمَبَاحِثِ الْأَقْوَالِ
    122. أَمَّا الْقُرَانُ هَهُنَا فَالْمُنْزَلُ.... .. عَلَى النَّبِيِّ مُعْجِزًا يُفَصَّلُ
    123. بَاقِي تِلَاوَةٍ وَمِنْهُ الْبَسْمَلَهْ ... لَا فِي بَرَاءَةٍ وَلَا مَا نَقَلَهْ
    124. آحَادُهُمْ عَلَى الصَّحِيحِ فِيهِمَا ... وَالسَّبْعُ قَطْعًا لِلتَّوَاتُرِ انْتَمَى
    125. وَقِيلَ إِلَّا هَيْئَةَ الْأَدَاءِ ... وَقِيلَ خُلْفَ اللَّفْظِ لِلْقُرَّاءِ
    126. وَأَجْمَعُوا أَنَّ الشَّوَاذَ لَمْ تُبَحْ ... قِرَاءَةٌ بِهَا وَلَكِنِ الْأَصَحّْ
    127. كَخَبَرٍ فِي الِاحْتِجَاجِ تَجْرِي ... وَأَنَّهَا الَّتِي وَرَاءَ الْعَشْرِ
    [الأشموني: وفاق ما الشيخ الإمام اعتقدا ... والبغويْ وقيل ما السبعَ عدا]
    128. وَلَا يَجُوزُ فِي الْكِتَابِ وَالسُّنَنْ ... وُرُودُ مَا لَيْسَ لَهُ مَعْنًى يُبَنْ
    129. أَوْ مَا سِوَى ظَاهِرِهِ قَدْ يُقْصَدُ ... بِلَا دَلِيلٍ عِنْدَ مَنْ يُعْتَمَدُ
    130. ثُمَّ أَصَحُّهَا بَقَاءُ الْمُجْمَلِ ... إِنْ لَمْ يَكُنْ مُكَلَّفَا بِالْعَمَلِ
    131. وَأَنَّ بِالْقَرَائِنِ الْأَدِلَّهْ ... نَقْلِيَّةً تُعْطِي الْيَقِينَ كُلَّهْ

    (جمع الجوامع)
    (الْكِتَابُ الْأَوَّلُ): فِي الْكِتَابِ وَمَبَاحِثِ الْأَقْوَالِ
    [122]:[
    131]
    الْكِتَابُ: الْقُرْآنُ
    _______- وَالْمَعْنِيُّ بِهِ هُنَا: اللَّفْظُ الْمُنَزَّلُ عَلَى مُحَمَّدٍ لِلْإِعْجَازِ بِسُورَةٍ مِنْهُ الْمُتَعَبَّدُ بِتِلَاوَتِهِ،
    _______- وَمِنْهُ:
    _____________الْبَسْمَلَةُ أَوَّلَ كُلِّ سُورَةٍ غَيْرَ (بَرَاءَةٍ) عَلَى الصَّحِيحِ،
    _____________لَا مَا نُقِلَ آحَادًا عَلَى الْأَصَحِّ
    _______- وَالسَّبْعُ مُتَوَاتِرَةٌ
    _____________ قِيلَ: فِيمَا لَيْسَ مِنْ قَبِيلِ الْأَدَاءِ؛ كَالْمَدِّ وَالْإِمَالَةِ وَتَخْفِيفِ الْهَمْزَةِ
    ______________________________ __^ قَالَ أَبُو شَامَةَ: وَالْأَلْفَاظِ الْمُخْتَلَفِ فِيهَا بَيْنَ الْقُرَّاءِ،
    _______- وَلَا تَجُوزُ الْقِرَاءَةُ بِالشَّاذِّ
    _____________وَالصَّحِيحُ أَنَّهُ مَا وَرَاءَ الْعَشَرَةِ وِفَاقًا لِلْبَغَوِيِّ وَالشَّيْخِ الْإِمَامِ
    _____________________* وَقِيلَ: مَا وَرَاءَ السَّبْعَةِ
    _____________أَمَّا إِجْرَاؤُهُ مُجْرَى الْآحَادِ فَهُوَ الصَّحِيحُ

    وَلَا يَجُوزُ وُرُودُ:
    _______- مَا لَا مَعْنَى لَهُ فِي الْكِتَابِ وَالسُّنَّةِ خِلَافًا لِلْحَشْوِيَّةِ ،
    _______- وَلَا مَا يُعْنِي بِهِ غَيْرُ ظَاهِرِهِ إلَّا بِدَلِيلٍ، خِلَافًا لِلْمُرْجِئَةِ،
    _____________ وَفِي بَقَاءِ الْمُجْمَلِ غَيْرَ مُبَيَّنٍ [أقوالٌ] = ثَالِثُهَا الْأَصَحُّ: لَا يَبْقَى الْمُكَلَّفُ بِمَعْرِفَتِهِ

    وَالْحَقُّ أَنَّ الْأَدِلَّةَ النَّقْلِيَّةَ قَدْ تُفِيدُ الْيَقِينَ بِانْضِمَامِ تَوَاتُرٍ أَوْ غَيْرِهِ.


  11. #191
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    خَـاتِـمَـةٌ
    1116. إِنَّ الْقِيَاسَ مِنْ أُمُورِ الدِّينِ......ثَال ِثُهَا إِنْ كَانَ ذَا تَعيِينِ
    1117. وَمِنْ أُصُولِ الْفِقْهِ في الْمُشْتَهِرِ.... .وَحُكْمُهُ قَالَ أَبُو الْمُظَفَّرِ
    1118. يُقَالُ فِيهِ دِينُهُ تَعَالَى......وَال ْمُصْطَفَى وَلَا يُقَالُ قَالَا
    1119. فَرْضُ كِفَايَةٍ لِقَوْمٍ كَمَلَهْ.....عَيْ ٍ عَلَى مُجْتَهِدٍ يَحْتَاجُ لَهْ
    [الأشموني: قلت وندبا حيث لا في الحال ... بل إنما افتقر في المآل]
    1120. وَهْوَ جَلِيٌّ مَا بِقَطْعٍ انْتَفَى ....فَارِقُهُ أَوِ احْتِمَالٌ ضُعِّفَا
    1121. خِلَافُهُ الْخَفِي وَقِيلَ ذَا الشَّبَهْ....وَوَ اضِحٌ بَيْنَهُمَا ذُو مَرْتَبَهْ
    1122. وَقِيلَ ذَا الْمُسَاوِ وَالْجَلِيُّ....ق ِيَاسُ الَاوْلَى الْأَدْوَنُ الْخَفِيُّ
    1123. ثُمَّ قِيَاسُ الْعِلَّةِ الْمُصَرَّحُ...... فِيهِ بِهَا وَمَا بِهِ يُصَرَّحُ
    1124. بِلَازِمِ الْعِلَّةِ فَالْآثَارِهَا
    [وفي نسخة: فالأثْرِ لها]... فَحُكْمِهَا فَلِلدَّلَالَةِ انْتَهَى
    1125. وَمَا بِمَعْنَى الْأَصْلِ عِنْدَ الْحَاذِقِ....مَا كَانَ فِيهِ الْجَمْعُ نَفْيَ الْفَارِقِ
    (جمع الجوامع)
    [1116]:[1125]
    خَاتِمَةٌ
    الْقِيَاسُ:
    _____- مِنَ الدِّينِ، وَثَالِثُهَا: حَيْثُ يَتَعَيَّنُ
    _____- وَمِنْ أُصُولِ الْفِقْهِ خِلَافًا لِإِمَامِ الْحَرَمَيْنِ
    _____- وَحُكْمُ الْمَقِيسِ قَالَ السَّمْعَانِيُّ : "يُقَالُ إِنَّهُ دِينُ اللَّهِ وَلَا يَجُوزُ أَنْ يُقَالَ قَالَهُ اللَّهُ"
    _____- ثُمَّ الْقِيَاسُ فَرْضُ كِفَايَةٍ يَتَعَيَّنُ عَلَى مُجْتَهِدٍ احْتَاجَ إِلَيْهِ
    _____- وَهُوَ: جَلِيٌّ وَخَفِيٌّ
    _____________ فَالْجَلِيُّ مَا قُطِعَ فِيهِ بِنَفْيِ الْفَارِقِ أَوْ كَانَ احْتِمَالًا ضَعِيفًا، وَالْخَفِيُّ خِلَافُهُ
    _____________ وَقِيلَ: الْجَلِيُّ هَذَا، وَالْخَفِيُّ الشَّبَهُ، وَالْوَاضِحُ بَيْنَهُمَا
    _____________ وَقِيلَ: الْجَلِيُّ الْأَوْلَى، وَالْوَاضِحُ الْمُسَاوِي، وَالْخَفِيُّ الْأَدْوَنُ
    _____- [وينقسم باعتبار علته]:
    _____________ وَقِيَاسُ الْعِلَّةِ: مَا صُرِّحَ فِيهِ بِهَا
    _____________وَقِيَاسُ الدَّلَالَةِ: مَا جُمِعَ فِيهِ:
    __________________________* بِلَازِمِهَا
    __________________________* فَأَثَرِهَا
    __________________________* فَحُكْمِهَا
    _____________وَالْقِيَاسُ فِي مَعْنَى الْأَصْلِ: الْجَمْعُ بِنَفْيِ الْفَارِقِ


  12. #192
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    الْكِتَابُ الْخَامِسُ فِي الِاسْتِدْلَالِ
    1126. وَهْوَ دَلِيلٌ لَيْسَ نَصًّا وَاتِّفَاقْ..وَل َا قِيَاسًا نَحْوُ عَكْسٍ وَكَبَاقْ
    1127. نَحْوُ الدَّلِيلُ يَقْتَضِي أَنْ لَا وَقَدْ ... خُولِفَ فِي كَذَا لِمَعْنًى قَدْ فُقِدْ
    1128. هُنَا فَأَبْقِهِ لِذَاكَ الْمَسْلَكِ....وَ كَانْتِفَا الْحُكْمِ لِنَفْيِ الْمُدْرَكِ
    1129. كَالْحُكْمُ يَسْتَدْعِي وَإِلَّا لَزِمَا....تَكْلِ يفُ غَافِلٍ دَلِيلًا مُلْزِمَا
    1130. وَلَا دَلِيلَ هَهُنَا بِالسَّبْرِ أَوْ ...أَصْلٍ وَمِنْهُ فِي الَّذِي الْبَعْضُ رَأَوْا
    1131. قَدْ وُجِدَ الْمَانِعُ أَوْ مَا يَقْتَضِي...أَوْ فُقِدَ الشَّرْطُ وَهَذَا مَا ارْتُضِي


    (جمع الجوامع)
    [1126]:[1131]
    الْكِتَابُ الْخَامِسُ فِي الِاسْتِدْلَالِ
    _____- وَهُوَ دَلِيلٌ لَيْسَ بِنَصٍّ وَلَا إِجْمَاعٍ وَلَا قِيَاسٍ؛ فَيَدْخُلُ:
    ___________1. الِاقْتِرَانِيّ ُ
    ___________2. وَالِاسْتِثْنَا ئِيُّ
    ___________3. وَقِيَاسُ الْعَكْسِ
    ___________4. وَقَوْلُنَا: الدَّلِيلُ يَقْتَضِي أَنْ يَكُونَ كَذَا، خُولِفَ فِي كَذَا لِمَعْنًى مَفْقُودٍ فِي صُورَةِ النِّزَاعِ = فَتَبْقَى عَلَى الْأَصْلِ
    ___________5. وَكَذَا انْتِفَاءُ الْحُكْمِ لِانْتِفَاءِ مُدْرَكِهِ
    __________________كَقَوْلِنَا: الْحُكْمُ يَسْتَدْعِي دَلِيلًا وَإِلَّا لَزِمَ تَكْلِيفُ الْغَافِلِ، وَلَا دَلِيلَ بِالسَّبْرِ أَوْ الْأَصْلِ
    ___________6. وَكَذَا قَوْلُهُمْ وُجِدَ الْمُقْتَضِي أَوْ الْمَانِعُ أَوْ فُقِدَ الشَّرْطُ خِلَافًا لِلْأَكْثَرِ



  13. #193
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    1132. وَمِنْهُ الِاسْتِقْرَاءُ ثُمَّ ذُو التَّمَامْ...بِا ْكُلِّ إِلَّا صُورَةَ النِّزَاعِ دَامْ
    1133. حُجَّتُهُ قَطْعِيَّةٌ لِلْأَكْثَرِ....و َنَاقِصٌ أَيْ بِكَثِيرِ الصُّوَرِ
    1134. ظَنِّيَّةٌ وَسَمِّ هَذَا تُصِبِ....إِلْحَا قَ فَرْدٍ بِالْأَعَمِّ الْأَغْلَبِ


    (جمع الجوامع)
    [1132]:[1134]
    _____- مَسْأَلَةٌ: [من أنواع الاستدلالِ الاستقراءُ]
    ___________الِاسْتِقْرَاءِ بِالْجُزْئِيِّ عَلَى الْكُلِّيِّ إِنْ كَانَ:
    _________________1. تَامًّا أَيْ بِالْكُلِّ إِلَّا صُورَةَ النِّزَاعِ = فَقَطْعِيٌّ عِنْدَ الْأَكْثَرِ
    _________________2. أَوْ نَاقِصًا أَيْ بِأَكْثَرِ الْجُزْئِيَّاتِ = فَظَنِّيٌّ، وَيُسَمَّى إِلْحَاقَ الْفَرْدِ بِالْأَغْلَبِ

  14. #194
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    1135. وَمِنْهُ الِاسْتِصْحَابُ قَالَ الْعُلَمَا ... يُحْتَجُّ بِاسْتِصْحَابِ أَصْلٍ عُدِمَا
    1136. وَالنَّصِّ وَالْعُمُومِ حَتَّى يَرِدَا ... مُغَيِّرٌ وَمَا بِهِ الشَّرْعُ بَدَا
    1137. دَلَّ عَلَى ثُبُوتِهِ لِسَبَبِهْ ... وَالْخُلْفُ فِي الْأَخِيرِ غَيْرُ مُشْتَبِهْ
    1138. ثَالِثُهَا فِي الدَّفْعِ دُونَ الرَّفْعِ ... وَقِيلَ إِنْ مُعَارِضٌ ذُو مَنْعِ
    1139. مِنْ ظَاهِرٍ وَقِيلَ ظَاهِرٌ غَلَبْ ... فَقِيلَ مُطْلَقًا وَقِيلَ ذُو سَبَبْ
    1140. كَقُلَّتَيْنِ بَالَ نَحْوُ الظَّبْيِ بِهْ ... وَشُكَّ مَعْ تَغْيِيرِهِ فِي سَبَبِهْ
    1141. وَقِيلَ إِنْ عَهْدٌ يَطُلْ فَلْيُعْتَمَدْ ... أَصْلٌ وَإِلَّا لَا وَهَذَا الْمُعْتَمَدْ
    1142. وَامْنَعْ لِسَحْبِ[وفي نسخة: بصَحْبِ] حَالِ الِاتِّفَاقِ فِي ... مَحَلِّ خُلْفٍ وَرَآهُ الصَّيْرَفِي
    1143. فَحَدُّ الِاسْتِصْحَابِ فِي ذَا الشَّانِ ... ثُبُوتُ أَمْرٍ فِي الزَّمَانِ الثَّانِي
    1144. لِكَوْنِهِ فِي الزَّمَنِ الْغَبِيرِ ... لِفَقْدِ مَا يَصْلُحُ لِلتَّغْيِيرِ
    1145. أَمَّا الَّذِي فِي أَوَّلٍ مَصْحُوبُ ... لِكَوْنِهِ فِي الثَّانِ فَالْمَقْلُوبُ
    1146. وَقَدْ يُقَالُ فِيهِ لَوْ لَمْ يَكُنِ ... الثَّابِتُ الْيَوْمَ بِذَاكَ الزَّمَنِ
    1147. لَكَانَ غَيْرَ ثَابِتٍ فَيَقْضِي ... بِأَنَّهُ لِلْآنَ غَيْرُ مَقْضِي
    (جمع الجوامع)
    [1135]:[1147]
    ___- مَسْأَلَةٌ [من الأدلة المختلف فيها: الاستصحاب]
    _____قَالَ عُلَمَاؤُنَا اسْتِصْحَابُ:
    _______* الْعَدَمِ الْأَصْلِيِّ =
    _______* وَالْعُمُومِ أَوْ النَّصِّ إلَى وُرُودِ الْغَيْرِ =
    _______* وَمَا دَلَّ الشَّرْعُ عَلَى ثُبُوتِهِ لِوُجُودِ سَبَبِهِ = حُجَّةٌ:
    ________________________ _____ مُطْلَقًا
    ________________________ _____ وَقِيلَ: فِي الدَّفْعِ دُونَ الرَّفْعِ
    _______________________ ______وَقِيلَ: بِشَرْطِ أَنْ لَا يُعَارِضَهُ:
    ______________________________ _~ ظَاهِرٌ مُطْلَقًا
    ________________________ _______~ وَقِيلَ: ظَاهِرٌ غَالِبًا:
    _______________________________ ___, قِيلَ: مُطْلَقًا
    _______________________________ ___, وَقِيلَ: ذُو سَبَبٍ
    _______________________________ ______ لِيَخْرُجَ بَوْلٌ وَقَعَ فِي مَاءٍ كَثِيرٍ فَوُجِدَ مُتَغَيِّرًا
    _______________________________ ________ وَاحْتُمِلَ كَوْنُ التَّغْيِيرِ بِه
    _______________________________ ______وَالْحَقُّ: سُقُوطُ الْأَصْلِ إِنْ قَرُبَ الْعَهْدُ وَاعْتِمَادُهُ إِنْ بَعُدَ
    _
    ____وَلَا يُحْتَجُّ بِاسْتِصْحَابٍ حَالَ الْإِجْمَاعِ فِي مَحَلِّ الْخِلَافِ
    __________* خِلَافًا لِلْمُزَنِيِّ وَالصَّيْرَفِيّ ِ وَابْنِ سُرَيْجٍ وَالْآمِدِيِّ

    _
    ____ فَعُرِفَ أَنَّ الِاسْتِصْحَابَ = ثُبُوتُ أَمْرٍ فِي الثَّانِي لِثُبُوتِهِ فِي الْأَوَّلِ لِفُقْدَانِ مَا يَصْلُحُ لِلتَّغْيِيرِ
    __________* أَمَّا ثُبُوتُهُ فِي الْأَوَّلِ لِثُبُوتِهِ فِي الثَّانِي = فَمَقْلُوبٌ
    _______________________________^ وَقَدْ يُقَالَ فِيهِ:
    __________________________________ لَوْ لَمْ يَكُنِ الثَّابِتُ الْيَوْمَ ثَابِتًا أَمْسِ لَكَانَ غَيْرَ ثَابِتٍ
    __________________________________ فَيَقْضِي اسْتِصْحَابُ أَمْسِ بِأَنَّهُ الْآنَ غَيْرُ ثَابِتٍ
    __________________________________ وَلَيْسَ كَذَلِكَ فَدَلَّ عَلَى أَنَّهُ ثَابِتٌ [أمس]

  15. #195
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    أرجو استبدال هذه المشاركة والتي تليها بالمشاركة رقم (23)
    (الكوكب الساطع)
    143. وَإِنْ يَكُنْ خَالَفَ فَالْمُخَالَفَه ْ ... وَشَرْطُهُ أَنْ لَا يَكُونَ حَاذِفَهْ
    144. لِنَحْوِ خَوْفٍ أَوْ لِغَالِبٍ يُقَالْ ... مَذْكُورُهُ عَلَى الصَّحِيحِ أَوْ سُؤَالْ
    145. أَوْ حَادِثٍ أَوْ جَهْلِ حُكْمٍ أَوْ سِوَى ... ذَاكَ إِذَا التَّخْصِيصُ بِالذِّكْرِ حَوَى
    146. نَعَمْ وَلَا يَمْنَعُ أَنْ يُقَاسَ بِهْ ... بَلْ قِيلَ مَعْرُوضٌ يَعُمُّ فَانْتَبِهْ
    147. وَقِيلَ لَا يَعُمُّهُ إِجْمَاعَا ... فَالْوَصْفُ وَالنَّحْوِيُّ لَا يُرَاعَى
    148. كَالْغَنَمِ السَّائِمِ أَوْ سَائِمَةِ ... الضَّأْنِ لَا مُجَرَّدِ السَّائِمَةِ
    149. عَلَى الْأَصَحِّ وَحَكَى السَّمْعَانِي ... عَنِ الْجَمَاهِيرِ اعْتِبَارَ الثَّانِي
    150. وَالنَّفْيُ غَيْرُ سَائِمَاتِ الْغَنَمِ ... وَقِيلَ غَيْرُ مُطْلَقِ السَّوَائِمِ
    [الأشموني: قلت الإمامُ أولَ القولين قد ... رجحه وغيرُه فليعتمد]
    151. وَمِنْهُ عِلَّةٌ وَظَرْفٌ وَعَدَدْ ... .حَالٌ، وَمِنْهَا الشَّرْطُ وَالْغَايَةُ عُدّْ
    152. وَسَبْقُ مَعْمُولٍ وَفَصْلُ الْخَبَرِ ... مِنْ مُبْتَدًا أَوْ نَحْوِهِ بِالْمُضْمَرِ
    153. وَ(إِنَّمَا) وَنَحْوُ (مَا وَإلَّا) ... وَذَا فَمَا يُقَالُ نُطْقًا أعْلَى
    154. أَيْ (إِنَّمَا) وَغَايَةٌ فَالْفَصْلُ ... وَمِثْلُهُ الشَّرْطُ فَوَصْفٌ يَتْلُو
    155. مُنَاسِبًا فَمُطْلَقًا فَالْعَدَدُ ... فَسَبْقُ مَعْمُولٍ إِذِ الْمُعْتَمَدُ
    156. يُفِيدُ الِاخْتِصَاصَ فَالْبَيَانِي ... كَالْحَصْرِ وَالسُّبْكِيُّ ذُو فُرْقَانِ
    157. لِلْحَصْرِ قَالَ الْأَكْثَرُونَ (إِنَّمَا) ... .وَأَلْحَقَ الزَّمَخْشَرِيّ ُ (أَنَّمَا)
    158. وَحُجَّةٌ جَمِيعُهَا إِلَّا اللَّقَبْ ... فِي لُغَةٍ وَقِيلَ لِلشَّرْعِ انْتَسَبْ
    159. وَقِيلَ مَعْنًى وَاحْتِجَاجًا يَصْطَفِي ... بِاللَّقَبِ الدَّقَّاقُ ثُمَّ الصَّيْرَفِي
    160. وَأَنْكَرَ النُّعْمَانُ كُلًّا وَاسْتَقَرّْ[وفي نسخة: واشتهر] ... وَقِيلَ فِي الشَّرْعِ وَقَوْمٌ فِي الْخَبَرْ
    161. وَفِي سِوَى الشَّرْعِ أَبَى السُّبْكِي وَرَدّْ ... وَقَوْمٌ الْوَصْفَ وَقَوْمٌ الْعَدَدْ

    [الأشموني: قلت وفي حجية الموافقه ... أبدى الأنام كلهم موافقه]


    متن (جمع الجوامع) في المشاركة التالية

  16. #196
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (جمع الجوامع)
    [143]:[161]
    _______(1) وَإِنْ خَالَفَ فَمُخَالَفَةٌ،
    ______________- وَشَرْطُهُ:
    _________________أَنْ لَا يَكُونَ الْمَسْكُوتُ تُرِكَ لِخَوْفٍ وَنَحْوِهِ
    _________________وَلَا يَكُونَ الْمَذْكُورُ خَرَجَ:
    ____________________1. لِلْغَالِبِ، خِلَافًا لِإِمَامِ الْحَرَمَيْنِ 2. أَوْ لِسُؤَالٍ 3.أَوْ حَادِثَةٍ =
    ____________________4. أَوْ لِلْجَهْلِ بِحُكْمِهِ 5. أَوْ غَيْرِهِ = مِمَّا يَقْتَضِي التَّخْصِيصَ بِالذِّكْرِ
    ______________- وَلَا يَمْنَعُ قِيَاسَ الْمَسْكُوتِ بِالْمَنْطُوقِ
    ______________________* بَلْ قِيلَ: يَعُمُّهُ الْمَعْرُوضُ، وَقِيلَ: لَا يَعُمُّهُ إِجْمَاعًا،
    ______________- وَهُوَ:
    _________________1. صِفَةٌ:
    ____________________ كَالْغَنَمِ السَّائِمَةِ أَوْ سَائِمَةِ الْغَنَمِ لَا مُجَرَّدِ السَّائِمَةِ عَلَى الْأَظْهَرِ
    ____________________ وَهَلِ الْمَنْفِيُّ غَيْرُ سَائِمَتِهَا أَوْ غَيْرُ مُطْلَقِ السَّوَائِمِ؟ = قَوْلَانِ
    ____________________وَمِنْهَا الْعِلَّةُ وَالظَّرْفُ وَالْحَالُ وَالْعَدَدُ
    ________________2. وَشَرْطٌ
    ________________3. وَغَايَةٌ
    ________________4. وَ(إِنَّمَا)
    ________________5. وَمِثْلُ (لَا عَالِمَ إلَّا زَيْدٌ)
    ________________6. وَفَصْلُ الْمُبْتَدَأِ مِنَ الْخَبَرِ بِضَمِيرِ الْفَصْلِ
    ________________7. وَتَقْدِيمُ الْمَعْمُولِ
    _____________- وَأَعْلَاهُ:
    ____________________ لَا عَالِمَ إلَّا زَيْدٌ،
    ____________________ثُمَّ مَا قِيلَ إِنَّهُ مَنْطُوقٌ بِالْإِشَارَةِ
    ____________________ثُمَّ غَيْرُهُ
    _____________-(مَسْأَلَةٌ) [حجية المفاهيم]
    ____________________ الْمَفَاهِيمُ إلَّا اللَّقَبَ = حُجَّةٌ لُغَةً، وَقِيلَ شَرْعًا، وَقِيلَ مَعْنًى،
    _______________________* وَاحْتَجَّ بِاللَّقَبِ الدَّقَّاقُ وَالصَّيْرَفِيّ ُ وَابْنُ خُوَيْزِ مَنْدَادَ وَبَعْضُ الْحَنَابِلَةِ
    _______________________* وَأَنْكَرَ:
    __________________________، أَبُو حَنِيفَةَ الْكُلَّ مُطْلَقًا
    __________________________، وَقَوْمٌ فِي الْخَبَرِ
    __________________________، وَالشَّيْخُ الْإِمَامُ فِي غَيْرِ الشَّرْعِ
    __________________________، وَإمَامُ الْحَرَمَيْنِ صِفَةً لَا تُنَاسِبُ الْحُكْمَ
    __________________________، وَقَوْمٌ الْعَدَدَ دُونَ غَيْرِهِ
    _____________- (مَسْأَلَةٌ) [ترتيب المفاهيم]
    _________________1. الْغَايَةُ = قِيلَ: مَنْطُوقٌ، وَالْحَقُّ مَفْهُومٌ
    _________________2. يَتْلُوهُ الشَّرْطُ
    _________________3. فَالصِّفَةُ الْمُنَاسِبَةُ
    _________________4. فَمُطْلَقُ الصِّفَةِ غَيْرِ الْعَدَدِ
    _____________
    ____5. فَالْعَدَدُ
    _________________6. فَتَقْدِيمُ الْمَعْمُولِ، لِدَعْوَى الْبَيَانِيِّين َ إِفَادَتَهُ الِاخْتِصَاصَ، وَخَالَفَهُمُ ابْنُ الْحَاجِبِ وَأَبُو حَيَّانَ
    _______________________وَالِاخْتِصَاصُ = الْحَصْرُ خِلَافًا لِلشَّيْخِ الْإِمَامِ حَيْثُ أَثْبَتَهُ وَقَالَ: لَيْسَ هُوَ الْحَصْرَ
    _____________- (مَسْأَلَةٌ) [إفادة (إنما) الحصر]
    ____________________(إنَّمَا)
    _______________________* قال الآمدي وأبو حيان: لَا تُفِيدُ الْحَصْرَ
    _______________________* وَأَبُو إِسْحَاقَ الشِّيرَازِيُّ وَالْغَزَالِيُّ وإِلْكِيَا وَالشَّيْخُ الْإِمَامُ: تُفِيدُ فَهْمًا
    ______________________________ _______________________^ وَقِيلَ: نُطْقًا
    ____________________وَبِالْفَتْحِ الْأَصَحُّ أَنَّ حَرْفَ (أَنَّ) فِيهَا فَرْعُ الْمَكْسُورَةِ
    ___________________________* وَمِنْ ثَمَّ ادَّعَى الزَّمَخْشَرِيّ ُ إفَادَتَهَا الْحَصْرَ

  17. #197
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    لعلك تقصد المشاركة 24 يا أخي الكريم ؟
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  18. #198
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    نعم بارك الله فيكم

  19. #199
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    مَسْأَلَةٌ
    1148. لَا يُطْلَبُ الدَّلِيلُ مِمَّنْ قَدْ نَفَى....إِنِ ادَّعَى عِلْمًا ضَرُورِيًّا وَفَى
    1149. أَوْ لَا يُطَالَبْ بِدَلِيلٍ فِي الْأَبَرّْ....وَا لْأَخْذُ بِالْأَقَلِّ فِي الْإِجْمَاعِ مَرّْ
    1150. وَفِي وُجُوبِ الْأَخْذِ بِالْأَخَفِّ أَوْ...أَشَدِّهَ أَوْ لَا وَلَا خُلْفٌ حَكَوْا [وفي نسخة: خلفا حكوا]
    مَسْأَلَةٌ
    1151. اخْتَلَفُوا هَلْ كَانَ قَبْلَ الْبِعْثَةِ.....ن بِيُّنَا مُكَلَّفًا بِشِرْعَةِ
    1152. وَاخْتَلَفَ الْمُثْبِتُ قِيلَ مُوسَى...آدَمُ إِبْرَاهِيمُ نُوحٌ عِيسَى
    1153. وَالْمُرتَضَى الْوَقْفُ هُنَا وَأَصْلَا...وَال مَنْعُ بَعْدَ الْوَحْيِ لَكِنْ نَقْلَا
    مَسْأَلَةٌ
    1154. الْحُكْمُ قَبْلَ الشَّرْعِ فِي ذِي النَّفْعِ...وَال ُّرِّ قَدْ مَرَّ وَبَعْدَ الشَّرْعِ
    1155. رُجِّحَ أَنَّ الْأَصْلَ تَحْرِيمُ الْمَضَارّْ...وَ لْحِلُّ فِي ذِي النَّفْعِ وَالسُّبْكِيُّ صَارْ
    1156. إِلَى خُصُوصِهِ بِغَيْرِ الْمَالِ......فَذَ اكَ حَظْرٌ بِالْحَدِيثِ الْعَالِي =
    [الأشموني: «إن دماءكم ...» لآخر الخبر .... قلتُ وفي استثنائه هذا نظر]



    (جمع الجوامع)
    [1148]:[1156]
    _____- مَسْأَلَةٌ: [متى يطالَب النافي بالدليل]
    __________1. لَا يُطَالَبُ النَّافِيَ بِالدَّلِيلِ = إِنْ ادَّعَى عِلْمًا ضَرُورِيًّا
    __________2. وَإِلَّا = فَيُطَالَبُ بِهِ عَلَى الْأَصَحِّ

    _____- وَيَجِبُ الْأَخْذُ بِأَقَلِّ الْمَقُولِ، وَقَدْ مَرَّ [عند الكلام على الإجماع السكوتي]

    _____- وَهَلْ يَجِبُ [الأخذ] بِالْأَخَفِّ أَوِ الْأَثْقَلِ أَوْ لَا يَجِبُ شَيْءٌ = أَقْوَالٌ

    _____- مَسْأَلَةٌ: [شرع من قبلنا]
    ___________اخْتَلَفُوا هَلْ كَانَ الْمُصْطَفَى مُتَعَبَّدًا قَبْلَ النُّبُوَّةِ بِشَرْعٍ؟
    _______________* وَاخْتَلَفَ الْمُثْبِتُ: فَقِيلَ نُوحٌ وَإِبْرَاهِيمُ وَمُوسَى وَعِيسَى وَمَا ثَبَتَ أَنَّهُ شَرْعٌ = أَقْوَالٌ
    _______________* وَالْمُخْتَارُ:
    ___________________1. [قبل النبوة] = الْوَقْفُ تَأْصِيلًا وَتَفْرِيعًا
    ___________________2. وَبَعْدَ النُّبُوَّةِ = الْمَنْعُ

    _____- مَسْأَلَةٌ: حُكْمُ الْمَنَافِعِ وَالْمَضَارِّ:
    ___________1. قَبْلَ الشَّرْعِ = مَرَّ
    ___________2. وَبَعْدَهُ = الصَّحِيحُ أَنَّ أَصْلَ الْمَضَارِّ التَّحْرِيمُ، وَالْمَنَافِعِ الْحِلُّ
    _______________قَالَ الشَّيْخُ الْإِمَامُ: إلَّا أَمْوَالَنَا؛ لِقَوْلِهِ : «إِنَّ دِمَاءَكُمْ وَأَمْوَالَكُمْ وَأَعْرَاضَكُمْ عَلَيْكُمْ حَرَامٌ»




  20. #200
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,096

    افتراضي رد: متن (الكوكب الساطع) مع (جمع الجوامع)

    (الكوكب الساطع)
    مسألة
    1157. الْأَكْثَرُونَ لَيْسَ الِاسْتِحْسَانُ ....بِحُجَّةٍ وَخَالَفَ النُّعْمَانُ
    1158. وَحَدُّهُ قِيلَ دَلِيلٌ يَنْقَدِحْ....فِي نَفْسِهِ وَبِاللِّسَانِ لَا يَصِحّْ
    1159. وَرُدَّ إِنْ كَانَ لَهُ تَحَقُّقُ....فَلْ يُعْتَبَرْ أَوْ لَا فَلَا مُتَّفَقُ
    1160. وَقِيلَ بَلْ هُوَ الْعُدُولُ عَنْ قِيَاسْ...إِلَى أَشَدَّ وَهْوَ أَمْرٌ لَا الْتِبَاسْ
    1161. وَقِيلَ أَنْ يُعْدَلَ عَنْ حُكْمِ الدَّلِيلْ ...لِعَادَةٍ وَفِي جَوَابِ ذَاكَ قِيلْ
    1162. بِأَنَّهَا إِنْ ثَبَتَتْ حَقًّا فَقَدْ......قَامَ دَلِيلُهَا وَإِلَّا فَلْتُرَدّْ
    1163. فَإِنْ يُحَقَّقْ مِنْهُ مَا تُنُوزِعَا....فِي هِ فَمَنْ قَالَ بِهَذَا شَرَّعَا
    1164. وَلَيْسَ مَا اسْتَحْسَنَ مِنْ مُخْتَلَفِ....الش َّافِعِي كَحَلِفٍ فِي الْمُصْحَفِ


    (جمع الجوامع)
    [1157]:[1164]
    _____- مَسْأَلَةٌ: الِاسْتِحْسَانُ
    ____________قَالَ بِهِ أَبُو حَنِيفَةَ، وَأَنْكَرَهُ الْبَاقُونَ
    ____________وَفُسِّرَ:
    _______________* بِدَلِيلٍ يَنْقَدِحُ فِي نَفْسِ الْمُجْتَهِدِ تَقْصُرُ عِبَارَتُهُ عَنْهُ
    _______________________^ وَرُدَّ بِأَنَّهُ إِنْ تَحَقَّقَ = فَمُعْتَبَرٌ
    _______________* وَبِعُدُولٍ عَنْ قِيَاسٍ إِلَى أَقْوَى
    _______________________^ وَلَا خِلَافَ فِيهِ
    _______________* أَوْ [بعدول] عَنِ الدَّلِيلِ إِلَى الْعَادَةِ
    _______________________^ وَرُدَّ بِأَنَّهُ:
    __________________________، إِنْ ثَبَتَ أَنَّهَا حَقٌّ = فَقَدْ قَامَ دَلِيلُهَا
    __________________________، وَإِلَّا = رُدَّت

    ____________ فَإِنْ تَحَقَّقَ اسْتِحْسَانٌ مُخْتَلَفٌ فِيهِ = فَمَنْ قَالَ بِهِ فَقَدْ شَرَّعَ
    _________________* أَمَّا اسْتِحْسَانُ الشَّافِعِيِّ التَّحْلِيفَ عَلَى الْمُصْحَفِ وَالْحَطَّ فِي الْكِتَابَةِ وَنَحْوَهُمَا = فَلَيْسَ مِنْهُ

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •