وصايا مهاتير محمد
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: وصايا مهاتير محمد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,458

    افتراضي وصايا مهاتير محمد

    وصايا مهاتير محمد
    سعيد الشحات
    جاء مهاتير محمد، صانع المعجزة الماليزية، إلى مصر، وعبر لقاءاته وندواته التى حظيت باهتمام واسع، تحدث كثيرا عن سر معجزة بلاده التى أصبحت واحدة من القلاع الصناعية العالمية، ومن الاقتصاديات الكبيرة التى اعتمدت على الذات أولا وأخيرا، وحتى لا تتحول هذه الزيارة إلى مجرد مقابلة لرجل عملاق نستمع إليه بانبهار فقط، ثم نعود إلى ما كنا عليه، سأوجز ما قاله فى نقاط هى عبارة عن روشتة نستطيع الأخذ منها لصالحنا، وأميز ما فيها أنها تبدأ منذ اللحظة الحالية التى تعيشها مصر، فماذا قال؟
    - لو كنت مكان عصام شرف لكان أول عمل أقوم به هو تهدئة الجو المصرى المشحون بالمظاهرات فى كل جانب.
    - الأهم الآن أن تعود وحدة الشعب كما كانت عليه فى ميدان التحرير منذ أن انطلقت الثورة.
    - المظاهرات الفئوية الآن أخطر مرض تصاب به مصر، والوقت غير مناسب لمثل تلك المظاهرات.

    - الحكومة المصرية جاءت فى وقت خطير، وهى لا تستطيع اتخاذ قرارات ملزمة للحكومات المقبلة، ووحدة الصف الآن لابد أن تكون شغل الحكومة الشاغل.
    - ماليزيا لا تحصل على أى معونات، وبالتالى هى تستطيع أن تقول لا لأى قرار من أى جانب.
    - الاعتماد على الآخرين يجعلهم يضغطون عليك فى أشياء معينة، ولا يجعل لديك استقلالية فى اتخاذ القرار.
    - ليس من الضرورى أن تتحقق الديمقراطية عن طريق الاستقرار، فالديمقراطية تمارس مع احتمالية المكسب والخسارة.
    - أنصح مصر بالانتقال من اقتصاد السوق إلى اقتصاد الصناعة.
    - على مصر النظر إلى العديد من التجارب وليس التجربة الماليزية.
    - السوق الحرة هى اختراع الدول المتقدمة، ولدينا أسلوبنا الخاص للاستفادة منها.

    - ماليزيا لديها قوانين تحكم وتقنن الفساد قبل وقوعه.
    - أمريكا دولة مفلسة ولديها عجز خطير، ونحن نقرضهم أموالنا عندما نشترى مستندات الخزانة الأمركية، ويحصلون على الأموال لإنتاج الأسلحة لقتل المسلمين.

    - المسلمون والعرب قدموا الكثير من الشهداء، لكنهم حققوا القليل من أجل تحرير فلسطين.
    - لا نمارس تعاليم الإسلام التى لو نفذناها لأحرزنا تقدما، فمنذ 500 سنة لم نتعلم العلم الحديث، وليست لدينا معرفة بالكيمياء، ولا نستطيع أن نصنع سلاحا، ونعتمد على الآخرين والأعداء.

    تلك هى وصايا من رجل صنع معجزة فى بلاده، دون أن يكون لديه مثل مواردنا الطبيعية والبشرية، فهل نلتفت إليها؟!
    " كن كشجرة الصندل .. .. تعطر الفأس التي تقطعها " الشيرازي
    دنانيري

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,458

    افتراضي رد: وصايا مهاتير محمد

    لا تخافوا أمريكا
    استنكر مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا الأسبق موقف الدول الإسلامية والعربية من عدم مساعدتها لمصر في ظل أزمتها الاقتصادية الحالية.
    وتساءل لماذا لا تأتي الأموال العربية إلي مصر من السعودية؟! مثلما كانت تأتي إليها في السابق من ...السعودية والعراق، ولماذا هم خائفون لهذه الدرجة من أمريكا؟!.
    وأضاف: "العصر الحاضر يشهد ثراءً فاحشًا للدول الإسلامية, حيث أصبحت أكثر غني من أي مرحلة في التاريخ...، مشيرا إلى أنه من الغريب أن هذه الدول لديها أموال طائلة, ولا تقوم باستثمارها في الدول الإسلامية الأخري التي هي بحاجة إلي استثمارات, بل للأسف تقوم بإعادتها إلي الولايات المتحدة من خلال شراء أذون الخزانة والسندات الأمريكية.
    وتابع في حوار لصحيفة "الأهرام" اليوم الخميس: "هذه الدول تقوم بإعطاء الأموال لأمريكا التي تقوم باستخدامها في قتل العرب والمسلمين".
    وأردف: "ماليزيا مثل بقية الدول تقترض من صندوق النقد, ولكن في أزمتها الشهيرة مع الصندوق, فإنهم تقدموا بقائمة مطالب منها تخفيض قيمة العملة, وتحقيق فائض في الموازنة العامة للدولة, والسماح بإفلاس الشركات, ومعدل فائدة عال".
    وتابع: "بالطبع كان لابد لنا أن نرفض, لأنه عندما يتم تخفيض قيمة العملة, فإن ذلك سوف يجعلنا نفلس، وطالبنا من المتعاملين في أسواق العملات التوقف عن المضاربة علي عملتنا, إلا أنهم رفضوا".
    وأضاف قائلاً: "هذا ما يفعلونه بيع وشراء العملة بما يحقق لهم مكاسب خيالية, وعرفنا لحظتها أنهم يحاولون تدميرنا, وعلي الفور قررنا عدم قبول نصائحهم".
    واستطرد: كانت مسألة صعبة لأن80% من الاقتصاديين يعتمدون علي التجارة, وعملتنا كانت بلا قيمة, إلا أننا صمدنا, وقمنا بإعادة هيكلة الديون, ومواجهة الخطوات التي كانت ضدنا. وفي النهاية تمكنا من الصمود, لأن هذا البلد ـ ماليزيا ـ به أموال كثيرة.
    وأكد أن ماليزيا تمكنت من مكافحة الفقر, ولقد وصلت الآن نسبة الفقراء إلي5% فقط, ونسبة الفقر المدقع1% فقط من بين السكان. وكانت نسبة الفقر بين السكان70% خلال فترة الاحتلال البريطاني, وفيما يتعلق بالتوظيف, فقد وصلت النسبة إلي100%
    والآن لدينا مليونا أجنبي يعملون في البلاد, لأننا بحاجة إلي العمالة المدربة الماهرة.
    " كن كشجرة الصندل .. .. تعطر الفأس التي تقطعها " الشيرازي
    دنانيري

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •