تخريج حديث
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: تخريج حديث

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,039

    افتراضي تخريج حديث

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    فقد سألني أحد الأخوة الأفاضل عن صحة هذا الحديث :
    قال دعلج بن احمد السجزي ثنا محمد بن سليمان الباغندي ثنا ابو نعيم يعني ضرار بن صرد ثنا سعيد بن عبد الجبار الزبيدي الحمصي عن منصور بن رجاء عن اسماعيل ين عبيدالله بن ابي المهاجر عن عطية بن عمرو السعدي عن ابيه قال رسول الله لاتسأل الناس شيئا ومال الله مسؤول ومنطى فكلمني بلغة قومي وهمز
    فأقول بحول الملك الوهاب :
    هذه الرواية أخرجها ابن شبة في تاريخ المدينة ، ودعلج السجزي في مسند المقلين ، - وعنه أبي الحسين بن بشران في الجزء الأول من فوائده – وابن قانع في معجم الصحابة .

    كلهم من طريق ضرار بن صرد ثنا سعيد بن عبد الجبار الزبيدي الحمصي عن منصور بن رجاء عن اسماعيل ين عبيدالله بن ابي المهاجر عن عطية بن عمرو السعدي عن ابيه مرفوعا .

    وهذا اسناد ضعيف جدا فيه :

    1- ضرار بن صرد التيمي : وهو ضعيف جدا ، الا أنه قد توبع ، تابعه إبراهيم بن هانىء ، أخرجه ابن عساكر .

    2- سعيد بن عبد الجبار الزبيدي : وهو ضعيف حدث بالمناكير .

    3- منصور بن رجاء : وهو مجهول ، ذكره ابن حبان في كتاب الثقات .

    4- الخطأ في الاسناد : كما أن في الاسناد خطئا في اسم الصحابي رضي الله عنه ، وابنه
    قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في الاصابة في معرفة الصحابة : "عمرو السعدي: ذكره البغوي والباوردي وابن قانع وابن منده وابن فتحون ، وهو خطأ نشأ عن سقط أو قلب فإنهم أوردوا من طريق إسماعيل بن عبد الله بن أبي المهاجر عن عطية بن عمرو السعدي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: " لا تسأل الناس شيئا ومال الله مسؤول ومنطى " . وهذا هو عطية بن عمرو السعدي والحديث معروف لإسماعيل عن ابن عطية السعدي عن أبيه ".

    قلت : والصواب أنه عن عروة بن محمد بن عطية بن عروة السعدي ، عن أبيه محمد بن عطية ، عن جده عطية السعدي .
    أخرج هذا الوجه ابن سعد في الطبقات ، وابن شبة في تاريخ المدينة ، والطبري في تهذيب الآثار ، وأبو ذر الهروي في جزئه ، ودعلج السجزي في المنتقى من مسند المقلين ، والطبراني في الكبير ، وفي مسند الشاميين ، والحاكم في المستدرك ، وأبو نعيم في معرفة الصحابة ، والبيهقي في السنن الكبرى ، وابن عبد البر في الاستيعاب ، وابن عساكر في موضعين من تاريخه .
    كلهم من طريق عبد الرحمن بن يزيد بن جابر الأزدي عن عروة بن محمد بن عطية السعدي ، عن أبيه ، عن جده ، قال : وفدت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في نفر من بني سعد بن ليث ، فقال لي : " ما أنطاك الله فخذ ، ولا تسأل الناس شيئا ، فإن اليد العليا هي المنطية ، واليد السفلى هي المنطاة ، وإن مال الله مسئول ومنطى " ، يكلمني رسول الله صلى الله عليه وسلم بلغتنا .

    قال الحاكم : هذا حديث صحيح الإسناد ، ولم يخرجاه .

    قلت : وهذا اسناد حسن لذاته ، وهو الوجه المحفوظ .

    5- المخالفة : منصور بن رجاء قد خولف ، خالفه رجاء أبي المقدام ، أخرجه ابن أبي عاصم في الآحاد و المثاني : حدثنا الحسن بن علي ، نا حجاج بن منهال ، نا حماد بن سلمة ، عن رجاء أبي المقدام ، عن إسماعيل بن عبد الله ، عن عطية رجل من جشم ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال : يا أيها الناس ، " لا تسألوا الناس " ، ثم قال كلمة خفية : " فإن الله تعالى مسئول ومنطي " .

    فلم يذكر ابن عطية ، وكلاهما غير محفوظ ، والحديث معروف لإسماعيل عن ابن عطية السعدي عن أبيه كما قال ابن حجر .

    والحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,453

    افتراضي رد: تخريج حديث

    قال الحافظ ابن حجر رحمه الله في الاصابة في معرفة الصحابة : "عمرو السعدي: ذكره البغوي والباوردي وابن قانع وابن منده وابن فتحون ، وهو خطأ نشأ عن سقط أو قلب فإنهم أوردوا من طريق إسماعيل بن عبد الله بن أبي المهاجر عن عطية بن عمرو السعدي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: " لا تسأل الناس شيئا ومال الله مسؤول ومنطى " . وهذا هو عطية بن عمرو السعدي والحديث معروف لإسماعيل عن ابن عطية السعدي عن أبيه ".
    قلت : والصواب أنه عن عروة بن محمد بن عطية بن عروة السعدي ، عن أبيه محمد بن عطية ، عن جده عطية السعدي .
    أقول: الحافظ رحمه الله ذكر أن الحديث معروف لإسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر عن ابن عطية بن عمرو السعدي، عن أبيه عطية ..
    وقد ذكر أنه ربما سقط لبعضهم كلمة "ابن"؛ فأورده عن إسماعيل، عن عطية، عن أبيه.

    فالصواب عن إسماعيل هو عن ابن عطية عن أبيه ..
    أما ما صوَّبْتَهُ أنتَ أنه عن عروة بن محمد بن عطية بن عروة السعدي، عن أبيه،عن جده
    فهو طريقٌ آخر للحديث..لم يتعرض له الحافظ في كلامه
    نعم؛ عروة بن محمد بن عطية يكون قد تابع إسماعيل بن أبي المهاجر..
    ويكون قد أيّد المعروف عن إسماعيل .
    هذا.. وقد قلتَ أيضاً عن طريق محمد بن عمرو بن عطية عن أبيه عن جدّه:
    قلت : وهذا اسناد حسن لذاته ، وهو الوجه المحفوظ .
    ثم قلتَ :
    فلم يذكر ابن عطية ، وكلاهما غير محفوظ ، والحديث معروف لإسماعيل عن ابن عطية السعدي عن أبيه كما قال ابن حجر .
    هذا..وقد اجتمعت لدي ورقات في تخريج هذا الحديث سأنشرها ريثما أرتبها وأهذبها
    وفقني الله لما فيه الخير وأعانني عليه.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: تخريج حديث

    الحديث يدور على رواية محمد بن عطية بن عمرو السعدي عن أبيه :

    وقد روي عنه الحديث من وجهان ، نوجزهما فنقول :
    * الأول : طريق ابنه عروة بن محمد عن أبيه عن جده .
    وله طريقان :
    ** 1- رواية عبد الله بن يزيد بن جابر ، بسند صحيح إلي عبد الله .
    أخرجه ابن سعد في الطبقات ، والطبراني في الكبير ، والحاكم في المستدرك ( ومن طريقه البيهقي ) .
    ** 2- رواية عبد الله بن نعيم - وهو لين الحديث وقد وثقه بعضهم - ، من رواية ابنه عاصم عنه .
    أخرجه الطبراني في الكبير .

    * الثاني طريق إسماعيل بن أبي المهاجر .
    واختلف عليه فيها على وجهين ،
    ** 1- رواية منصور بن رجاء : وقال فيه عن ( ابن ) عطية بن عمرو السعدي عن أبيه !
    أخرجها ابن شبة في تاريخ المدينة ، ودعلج السجزي في مسند المقلين ، وابن قانع في معجم الصحابة .
    ومنصور مجهول ، والسند إليه غير ثابت ، فلا يشتغل بمثل روايته .
    ولا يعلم لإسماعيل رواية عن محمد بن عطية ، بل لا يعلم أصلا لابن عطية راوياً عنه غير ابنه .
    فالصحيح أنه عن عطية نفسه ، كما سيأتي .
    ** 2- رواية أبو المقدام رجاء ، وقال عن إسماعيل عن عطية مباشرة
    أخرجه الطبراني في الكبير .
    وإسماعيل وإن كان أدرك عطية ، إلا إنه لا يعلم له سماع منه ، وفرق بين الإدراك والسماع .
    وذكر العلائي في جامع التحصيل : أنه لا يصح له سماع من صحابي إلا من السائب بن يزيد .
    وفي السند حماد بن سلمة وقد اختلط ، إلا أنه لم يتكلم أحد في حديثه عن رجاء خاصة .
    فالحديث منقطع .

    فلا تصح رواية ابن أبي المهاجر من طريق ،فعاد الأمر إلي الطريق الأول .
    * وعروة بن محمد السعدي لا يعرف بالرواية ، نعم كان أميراً لعمر بن عبد العزيز .
    إلا أنه لم يوثقه أحد ، غير أن ابن حبان ذكره في كتابه الثقات ، وقال يخطيء .
    وقال الحافظ ابن حجر : مقبول . أي عند المتابعة ، لا عند الانفراد .
    * وأبوه محمد بن عطية هذا مجهول الحال .
    إلا أنه لم يوثقه أحد ، غير أن ابن حبان ذكره في كتابه الثقات .
    وقد قال عنه ابن حبان أيضا : يخطيء على قلة حديثه .
    وقال الذهبي : لا يعرف له راوياً غير ابنه الأمير عروة .
    وقد حكم عليه العلامة الألباني ، ومحررا تقريب التهذيب بالجهالة .
    وحجة الحافظ ابن حجر في جعله صدوقا - كما ذكرها في التهذيب - هو نصيحته لابنه عند توليه الإمارة .
    وهذا إن دل ، يدل علي ديانة وعدالة ، ولا يدل بحال على الضبط لا من قريب ولا من بعيد .

    والله تعالى أعلى وأعلم .
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,039

    افتراضي رد: تخريج حديث

    جزاكم الله خيرا شيخنا الحبيب أبو عبد الاله المسعودي ، و بارك فيك و في علمك .
    جزاكم الله خيرا شيخنا الحبيب عبد الرحمن نور الدين ، و بارك فيك و في علمك .

    هذا..وقد اجتمعت لدي ورقات في تخريج هذا الحديث سأنشرها ريثما أرتبها وأهذبها
    وفقني الله لما فيه الخير وأعانني عليه.
    بانتظار التخريج ، أعانكم الله و سدد خطاكم .

    الحديث يدور على رواية محمد بن عطية بن عمرو السعدي عن أبيه


    الصواب أنه عطية بن عروة ، وليس ابن عمرو ، قال ابن حبان في الثقات (3/307) : "عطية بن عروة بن سعد بن بكر السعدي جد عروة بن محمد بن عطية وقد قيل إنه عطية بن عمرو بن سعد والأول أصح " .

    * وعروة بن محمد السعدي لا يعرف بالرواية ، نعم كان أميراً لعمر بن عبد العزيز .
    إلا أنه لم يوثقه أحد ، غير أن ابن حبان ذكره في كتابه الثقات ، وقال يخطيء .
    وقال الحافظ ابن حجر : مقبول . أي عند المتابعة ، لا عند الانفراد .



    تعقبه مصنفا تحرير تقريب التهذيب (ج 3/ ص 10/ رقم 4567) :
    "بل صدوق حسن الحديث، روى عنه جمع ، وذكره ابن حبان في الثقات، ويقوي حاله أنه وال لعمر بن عبد العزيز" .

    وقد تابعه اسماعيل بن عبيد الله ... ذكره ابن حجر .

    وأبوه محمد بن عطية هذا مجهول الحال .


    ومحمد بن عطية ليس له صحبة ، وروايته عن النبي صلى الله عليه و سلم مرسلة ، مات على رأس المائة
    ويقوي حاله أنه :
    - من التابعين .
    - الأحاديث الضعيفة التي رواها أغلبها لا تصح اليه .
    - ذكره ابن حبان في الثقات (5/359) : " محمد بن عطية بن عروة السعدي يروي عن أبيه وله صحبة عداده في أهل اليمن روى عنه ابنه عروة بن محمد" .
    - قال الحافظ في التقريب : "صدوق" .

    إلا أنه لم يوثقه أحد ، غير أن ابن حبان ذكره في كتابه الثقات .
    وقد قال عنهابن حبان أيضا : يخطيء على قلة حديثه .

    هذا في ابنه عروة بن محمد
    قال ابن حبان في الثقات (7/287) :" عروة بن محمد بن عطية بن عروة من بني سعد بن بكر يروي عن أبيه عن جده روى عنه إبراهيم بن خالد الصنعاني يخطىءوكان من خيار الناس ولى اليمن عشرين سنة ثم خرج حين خرج منها ومعه سيف ومصحف فقط " .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: تخريج حديث

    وجزاك خيراً على ما تقدمه من خدمة جليلة لسنة النبي صلى الله عليه وسلم .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    الصواب أنه عطية بن عروة ، وليس ابن عمرو ، قال ابن حبان في الثقات (3/307) : "عطية بن عروة بن سعد بن بكر السعدي جد عروة بن محمد بن عطية وقد قيل إنه عطية بن عمرو بن سعد والأول أصح " .
    الذي يظهر من اسمه أنه : عطية بن عمرو بن عروة السعدي ، والله أعلم .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    تعقبه مصنفا تحرير تقريب التهذيب (ج 3/ ص 10/ رقم 4567) :
    "بل صدوق حسن الحديث، روى عنه جمع ، وذكره ابن حبان في الثقات، ويقوي حاله أنه وال لعمر بن عبد العزيز" .
    وقد تعقبهما شيخنا ماهر الفحل في كشف الإيهام ( 467 ) ، فقال : إنما أنزله الحافظ إلي هذه الرتبة لقول ابن حبان : يخطيء وكان من خيار الناس .
    ووصف الراوي بالخطأ مع قلة الرواية مما يضعف حاله .
    وتولية عمر بن عبد العزيز له مما يرجح عدالته ، أما الضبط فشيء آخر . ا.ه بالمعني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    وقد تابعه اسماعيل بن عبيد الله ... ذكره ابن حجر .
    وقد سبق في التعليق بيان ما في هذه المتابعة من العلل .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    ومحمد بن عطية ليس له صحبة ، وروايته عن النبي صلى الله عليه و سلم مرسلة ، مات على رأس المائة
    ويقوي حاله أنه :
    - من التابعين .
    - الأحاديث الضعيفة التي رواها أغلبها لا تصح اليه .
    - ذكره ابن حبان في الثقات (5/359) : " محمد بن عطية بن عروة السعدي يروي عن أبيه وله صحبة عداده في أهل اليمن روى عنه ابنه عروة بن محمد" .
    - قال الحافظ في التقريب : "صدوق" .
    وقد تعقبه صاحبا التحرير بأنه مجهول ، وقد سبقهما إلي هذا العلامة الألباني في الضعيفة فقال : وهذا إسناد ضعيف ، لجهالة محمد بن عطية ، فإنه لا يعرف إلا برواية ابنه عروة هذا .
    وقد تعقب شيخنا الفحل محررا التحرير فقال :وقد ولى المترجم عمر بن عبد العزيز ولاية اليمن ، ثم قال : " وفي هذا دليل على صلاحه "
    وقد قال ابن كثير " صرح كثير من الأئمة أن كل من ولاه عمر بن عبد العزيز فهو ثقة " ا.ه باختصار .
    أقول : بل الذي ولاه عمر هو عروة بن محمد ، ابن صاحب الترجمة .
    وقد رد الشيخ ماهر الفحل في تعليقه على ترجمة عروة بما يصلح للرد على ما ذكره هنا ، والله أعلم .
    وقال ابن حجر: "هذا دليل صلاحه" ، في نصحة لابنه بتذكر قدرة الجبار عليه لما تولي الولاية ، لما تجلبه الولاية من أدواء النفس .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    هذا في ابنه عروة بن محمد .
    نعم قال في عروة بن محمد في كتابه الثقات ( 7 / 287 ) : يخططيء ، وكان من خيار الناس .
    وقاله في محمد بن عطية نفسه في كتابه مشاهير علماء الأمصار ( 153 ) : ربما خالف على قلة روايته .
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,039

    افتراضي رد: تخريج حديث

    وجزاك خيراً على ما تقدمه من خدمة جليلة لسنة النبي صلى الله عليه وسلم .
    واياكم أخي الكريم ، و بارك فيك

    الذي يظهر من اسمه أنه : عطية بن عمرو بن عروة السعدي ، والله أعلم .
    معذرة أخي الكريم ، و لكن ما الذي جعلك ترجح أنه الصواب .

    وقد تعقبهما شيخنا ماهر الفحل في كشف الإيهام ( 467 ) ، فقال : إنما أنزله الحافظ إلي هذه الرتبة لقول ابن حبان : يخطيء وكان من خيار الناس .
    ووصف الراوي بالخطأ مع قلة الرواية مما يضعف حاله .
    وتولية عمر بن عبد العزيز له مما يرجح عدالته ، أما الضبط فشيء آخر . ا.ه بالمعني
    قال ابن كثير في البداية والنهاية : " صرح كثير من الأئمة أن كل من ولاه عمر بن عبد العزيز فهو ثقة " .
    وهذه قرينة أخرى تضاف الى القول بترجيح روايته .

    وقد سبق في التعليق بيان ما في هذه المتابعة من العلل .
    معذرة أخي الكريم ، و لكن المتابعة التي ذكرها ابن حجر لم نقف عليها ، انما وقفنا على الرواية الخاطئة ، ولم نقف على الرواية المعروفة ، و الله أعلم .

    أقول : بل الذي ولاه عمر هو عروة بن محمد ، ابن صاحب الترجمة .
    وقد رد الشيخ ماهر الفحل في تعليقه على ترجمة عروة بما يصلح للرد على ما ذكره هنا ، والله أعلم .
    وقال ابن حجر: "هذا دليل صلاحه" ، في نصحة لابنه بتذكر قدرة الجبار عليه لما تولي الولاية ، لما تجلبه الولاية من أدواء النفس .
    سأتفق معك على جهالة محمد بن عطية السعدي
    وأيضا متفقان على عدالته .

    فالحديث في النهاية اما اسناده ضعيف أو جيد .
    والله أعلم .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,453

    افتراضي رد: تخريج حديث

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طالب علم السنة مشاهدة المشاركة
    * الثاني طريق إسماعيل بن أبي المهاجر .
    واختلف عليه فيها على وجهين ،
    ** 1- رواية منصور بن رجاء : وقال فيه عن ( ابن ) عطية بن عمرو السعدي عن أبيه !
    أخرجها ابن شبة في تاريخ المدينة ، ودعلج السجزي في مسند المقلين ، وابن قانع في معجم الصحابة .
    ومنصور مجهول ، والسند إليه غير ثابت ، فلا يشتغل بمثل روايته .
    ولا يعلم لإسماعيل رواية عن محمد بن عطية ، بل لا يعلم أصلا لابن عطية راوياً عنه غير ابنه .
    فالصحيح أنه عن عطية نفسه ، كما سيأتي .
    ليس في المصادر التي عزوت إليها هذه الرواية إلا قوله :" عن عطية بن عمرو السعدي، عن أبيه"
    فمن أين زدتَ (ابن) هذه !! فلقد شيبتني !!
    انظر تخريجي للحديث في هذا المجلس

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: تخريج حديث

    أخي الفاضل أبو عبد الإله .
    لعلي لم أوضح المراد لما وضعتها بين قوسين .
    المقصود أخي الفاضل من ذكرها ، ووضعها بين قوسين ليس تخريج اللفظة وأنها وردت هكذا في هذه المصادر ، وإلا لذكرتها دون أقواس .
    إنما المقصود هو تعقيب على ما ذكره الحافظ ابن حجر في الأصابة ، من أن ابن سقطت من النساخ .
    وهي وإن كانت مذكورة في مصادر أخرى ، إلا أنها وهم كما بينته في موضعه .
    لعل الفكرة اتضحت الآن .
    ومعذرة يا مولانا ، شيبناك بسرعة ( ابتسامة ) .
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,453

    افتراضي رد: تخريج حديث

    وهي وإن كانت مذكورة في مصادر أخرى ، إلا أنها وهم كما بينته في موضعه .
    مصادر أخرى (بصيغة الجمع) ..؟!! يالهف نفسي عليها!!
    عجّل بها أيّها الطالب الحاذق ..أَمَا سَمِعْتَ عمّا حدث بيني وبين الحافظ بسبب (ابن) هذه :
    الطريق الثاني: أمّا حديثُ إسماعيل بن أبي المهاجر؛
    فاختلف عنه:
    * فرواهُ أبو المقدام رجاء بن أبي سلمة:مهران الشامي الفلسطيني:
    "عنه، عن عطية السّعدي عن النبي ".
    قاله حمّاد بن سلمة، وعن حماد رواه جماعة، منهم:
    - حجّاج بن المنهال(17
    - وعبد الواحد بن غياث (18).
    * وخالفه منصور بن رجاء فرواه:
    "عنه عن عطيّة، عن أبيه" ، ويُقال: "عنه، عن ابْن عطيّة، عن أبيه" .
    قالهُ سعيد بن عبد الجبار الزبيدي الشّامي الحِمصي، وعن سعيد رواه:
    - أبو نُعيم ضرار بن صرد التيمي الكوفي (19
    - وإبراهيم بن هانئ (20).
    ولا يصح، وما قاله حمّاد هو الصّواب.
    ____________
    (19) أخرجهُ ابن شبة في "تاريخ المدينة"2/112
    ودعلج في "مسند المقلين-المنتقى منه"(3): ثنا محمّد بن سليمان الباغندي.
    و ابن قانع في "معجم الصحابة" 2/218: ثنا أحمد بن علي الخزاز.
    وأبو نعيم في "معرفة الصحابة" (5151) عن: محمد بن عثمان بن أبي شيبة.
    جميعهم: (ابن شبة، والباغندي، والخزاز، وابن أبي شيبة) قالوا: ثنا أبو نعيم به.
    - وعن دعلج أخرجهُ أبو الحسين بن بشران في "الجزء الثّاني من فوائده"
    [1/235 رقم(717)-ضمن مجموع مطبوع باسم "فوائد ابن مندة"!!]
    ومن طريق الباغنديّ؛ أخرجَهُ: ابنُ مندة في"الصّحابة" (الجزء المفقود)
    - وعنه ابنُ عساكر في "تاريخ دمشق" 40/463 رقم[8149]-
    وأبو الحسن بن طلحة النّعالي الرافضي في "فوائده"-مخطوط(26) .
    كلّهم قالوا :" ..عن إسماعيل، عن عطية بن عمرو السعدي، عن أبيه"
    وجاء في "فوائد النعالي" مخطوط منشور في برنامج جوامع الكلم- :
    "إسماعيل عن ابن عطية بن عمرو السعدي، عن أبيه" بزيادة "ابن" قبل "عطية"
    فإن لم يكن من خطأ ناسخه هناك، فإني أراه من خطأ ناسخ الأصل ؛
    لأنّ جميعَ المصادر التي أوردتْ الحديثَ متفقةٌ على إسناده "عن إسماعيل عن عطيّة عن أبيه"،
    وهو في بعضها من طريق الباغندي، والنعالي قد رواه من نفس الطريق.
    وهذا الحافظ أبو نعيم لما خرّج الحديث، وعَقَّبَـهُ بذكرِ طرقه التي يُروى بها-وقد استقصاها-
    لم نجدْ فيها هذا الوجه !! بل حكى ما جاء في المصادر التي وصلتنا، سواء بسواء ؛ قال:
    " رَوَاهُ ابْنُ وَهْبٍ ، عَنْ عَاصِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُعَيْمٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ عُرْوَةَ بْنِ مُحَمَّدٍ .
    وَعَنْ حَمَّادِ بْنِ سَلَمَةَ ، عَنْ جَابِرٍ[هكذا والصواب:"رجاء"-كما في مصادر التخريج] أَبِي الْمِقْدَامِ ،
    عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ ، عَنْ عَطِيَّةَ ، نَحْوَهُ.
    وَرَوَاهُ مَعْمَرٌ ، عَنْ سِمَاكِ بْنِ الْفَضْلِ ، عَنْ عُرْوَةَ مُخْتَصَرًا .
    وَرَوَاهُ ضِرَارُ بْنُ صُرَدٍ ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ عَبْدِ الْجَبَّارِ ، عَنْ مَنْصُورِ بْنِ رَجَاءٍ ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ ،
    عَنْ عَطِيَّةَ بْنِ عَمْرٍو السَّعْدِيِّ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُخْتَصَرًا." انتهى
    وهذا الحافظ ابن عساكر لما أورد في ترجمة "عطية السعدي" حديثَه هذا من طريق: حفيده عروة عن أبيه عن جده،
    ثم من طريق: حمّاد بن سلمة عن رجاء أبي المقدام عن إسماعيل عن عطية ؛ قال :
    " ورُوي: عن إسماعيل بن عبيد الله، عن عطية، عن أبيه ، فزيد في إسناده: عن [عمرٍو أبي] عطيّة "
    [في المطبوع: "وروي: عن إسماعيل بن عبيد الله عن عطية، فزيد في إسناده: عن عمران وعطية " اهـ ؟!!
    ولا يستقيم معه الكلام الذي يأتي بعده..
    فهل يعجّل الكريم ابن الكريم أبو يعلى المغربي بمخطوط تاريخ دمشق القطعة التي فيها ترجمة عطية السعدي؟؟
    أم هل يجود كريمٌ مشرقيٌّ فيقرأ لنا العبارة من المخطوط و يثبتها هنا ؟؟]
    ثم أسنده من طريق ابن مندة هكذا:"عن إسماعيل عن عطية عن أبيه" -كما تقدّم في التّخريج- وقال:
    "والمحفوظ هو الأول ؛ فقد رواه حمّاد بن سلمة، عن رجاء أبي المقدام، عن إسماعيل بن عبيد الله، عن عطيّة رجل من بني جشم بن سعد، أن النبي قال :"يا أيها النّاس لا تسألوا فإنّ مال الله مسؤول ومُنْطَى." اهـ
    لكن وجدتُ الحافظ ابن حجر في "الإصابة" 8/40 ذكر "عَمْراً السّعدي" في القسم الرابع وقال:
    " ذكره البغويُّ، والباوردي ، وابن قانع، وابن منده، وابن فتحون ، وهو خطأٌ نشأ عن سقط أو قلب فإنهم أوردوا من طريق إسماعيل بن عبد الله بن أبي المهاجر عن عطية بن عمرو السعدي عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: " لا تسأل الناس شيئا ومال الله مسؤول ومنطى " . وهذا هو عطية بن عمرو السّعدي والحديثُ معروف لإسماعيل عن ابن عطية السعدي عن أبيه ".
    قلتُ: إنْ كانت عبارة الحافظ في "الإصابة" سليمة .. فقد أشكل عليّ الأمر، واستبهم، وانغلق ؟!!
    فليت شعري كيف جَعَلْتَهُ معروفاً لإسماعيل عن ابن عطية السعدي عن أبيه ؟؟ من رواه هكذا... ؟؟ النعالي الرافضي ؟!!
    أين أنتَ من ابن شبة، ودعلج، وأبي نعيم، وابن قانع، وابن بشران، وابن مندة، وابن عساكر.؟؟ أتسقط عندهم جميعا لفظة "ابن" ؟!!
    لعل الآفة من النساخ والطابعون ؟؟ بل لعل الآفة من فهمي السقيم .
    فلعلك وقفتَ على المصادر التي جعلتْ الحافظ يقول أنّ الحديثَ معروف لإسماعيل عن ابن عطية عن أبيه.ولم أقفْ أنا عليها..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: تخريج حديث

    آسف أخي أبو عبد اللإله على تأخري
    حيث حاولت أن ادخل الموقع أكثر من مرة في الإيام الماضية إلا أنه كان لا يفتح .

    * حدثنا ضرار بن صرد، حدثنا سعيد بن عبد الجبار الزبيري، عن منصور بن رجاء، عن إسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر، عن محمد بن عطية بن عروة السعدي، عن أبيه : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تسأل الناس شيئا ، ومال الله مسئول ومنطى .
    قال : فكلمني بلغة قومي ، وهم بنو سعد .

    - تاريخ المدينة المنورةلابن شبه ، ط. دار الفكر ، نسخة جامع السنة ( 1 / 278 ) رقم 891

    * حدثنا أبو محمد عبد الخالق بن الحسن بن نصر بن أبي رؤية المعدل إملاء، ثنا محمد بن سليمان بن الحارث الباغندي، ثنا أبو نعيم، ثنا سعيد بن عبد الجبار الزبيدي الحمصي، عن منصور بن رجاء، عن إسماعيل بن أبي المهاجر، عن ابن عطية بن عمرو السعدي، عن أبيه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تسأل الناس شيئاً ، فإن الله مسئول ومنطي .
    قال : وكلمني بلغة قومي وهمز .

    - الجزء فيه من حديث أبي الحسن النعالي ، مصور من مخطوطات جوامع الكلم ، رقم 26 .

    فهذان المصدران هما ما وقفت عليهما إلى الآن ، ولعل الحافظ اطلع على غيرهما فترجح لديه أن المحفوظ من رواية منصور عن إسماعيل هو عن محمد بن عطية ، وليس أبيه .
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,453

    افتراضي رد: تخريج حديث

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طالب علم السنة مشاهدة المشاركة
    * حدثنا ضرار بن صرد، حدثنا سعيد بن عبد الجبار الزبيري، عن منصور بن رجاء، عن إسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر، عن محمد بن عطية بن عروة السعدي، عن أبيه : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تسأل الناس شيئا ، ومال الله مسئول ومنطى .
    قال : فكلمني بلغة قومي ، وهم بنو سعد .
    - تاريخ المدينة المنورة لابن شبه ، ط. دار الفكر ، نسخة جامع السنة ( 1 / 278 ) رقم 891
    في جميع طبعات "تاريخ المدينة" لابن شبة التي وقفت عليها ؛
    جاء الإسناد هكذا :
    ( عن إسماعيل بنِ عُبيْدِ اللَّهِ بن أبي المُهَاجر ، عن عطية بن عمرو السعدي عن أبيه ..)
    انظر طبعة: فهيم محمد شلتوت 2/514 -وهي مرفوعة على الشبكة-
    والطبعة التي علّق عليها الشيخ: الدويش ونُشرت باسم "أخبار المدينة" 2/112 -وهي مرفوعة على الشبكة-
    أما طبعة دار الفكر التي أحلت عليها فلم أقف عليها ؟!!
    لكن المكتوبة في "برنامج جوامع الكلم" تحت هذا الرقم=891؛ جاءت مماثلة لما في الطبعتين ؟!!
    فهل رأيتَ طبعة دار الفكر ؟؟ وماذا تقصدُ بجامع السنة 1/278 ؟؟
    وهناك طبعة نشرتها دار الكتب العلمية ط1/ سنة 1417هـ=1996م بتحقيق: علي محمد دندل، وياسين سعد الدين بيان .لم أقف عليها.
    هذا وقد وقع في نسخة الشاملة لطبعة شلتوت:
    (عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي الْمُهَاجِرِ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَطِيَّةَ بْنِ عُرْوَةَ السَّعْدِيِّ، عَنْ أَبِيهِ..) وهو تحريف !!

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    506

    افتراضي رد: تخريج حديث

    عوداً على بدأ أخي الكريم ، ولعل المراد من كلامي لم يتضح إلى الآن !
    فأقول مستعيناً بالله :-
    أولاً : أنا لا أقول أن الصواب في تاريخ المدينة لابن شبه زيادة لفظة ( ابن ) - على الرغم من أن السياق يقتضيها ، بدليل قوله " عن أبيه " التالية للسعدي - ، فذلك غير متحقق إلا إذا وقفنا على مخطوطة أصلية موثقة أو صحيحة مقابلة لتاريخ ابن شبه .
    ثانياً : الغرض من كلامي هو إلتماس العذر للحافظ - وهو أكبر من أن يلتمس عذره مثلي - في جعله رواية إسماعيل عن محمد ، فأكيد أنها في بعض أصول الحافظ " إسماعيل عن ابن عطية " وذكر أن كلمة " ابن " قد وقعت من بعض المصادر الآخرى .
    فيدل ذلك أنه وقف على الصورتين ، ولكنه رجح زيادة " ابن " في السند ، فكنت أبحث عما يعتذر به عنه .
    وقد أثبت أنها وهم ، وأن محمد لم يثبت أن روى عنه غير ابنه ، وهو قول الحافظ الذهبي .
    ثالثا : جامع الحديث النبوي هو المصدر الذي نقلت عنه ، والحديث فيه برقم 823 على ما أذكر .

    وجزاك الله خيراً ،
    وقد افتقدت الشيخ أحمد صاحب الموضوع ، فهل من اخبار عنه ؟
    إذا أحدث الله لك علماً فأحدث له عبادة، ولا يكن همك أن تتحدث به.


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •