تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" . - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 47
1اعجابات

الموضوع: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    الحمد لله على توفيقه إياك وعلى إصابتك وجه الحق وعلى إصابتي في ظني أن ستوفق لذلك لو دققت فالحمد لله الحمد لله

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    قال ابن تيمية: لايثبتوبعضهم صححه موقوفا عن ابن عباس فاذا ثبت يكون له حكم الرفع لأنه لا مجال للرأي فيه
    ومن تدبر اللفظ المنقول تبين له أنه لا إشكال فيه، وإنما يشكل على من لا يتدبره فإنه قال: "يمين الله في الأرض" فقيده بقوله: "في الأرض" ولم يطلق فيقول: "يمين الله" وحكم اللفظ المقيد يخالف حكم اللفظ المطلق.
    ثم قال: "من استلمه وصافحه فكأنما صافح الله، وقبل يمينه"، ومعلوم أن المشَبَّهَ غيرُ المشبه به.
    وهذا صريح في أن المصافح لم يصافح يمين الله أصلاً، ولكن شُبَّه بمن يصافح الله.
    فأول الحديث وآخره يبين أن الحجر الأسود ليس من صفات الله كما هو معلوم عند كل عاقل، ولكن بين أن الله كما جعل للناس بيتاً يطوفون به، جعل لهم ما يستلمونه، ليكون ذلك بمنزلة تقبيل يد العظماء، فإن ذلك تقريب للمقبّل، وتكريم له، كما جرت العادة.

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    كلام ابن عباس :
    يروى عنه من ثلاثة طرق :
    طريقٌ رابعٌ ؛ عليّ بن عبد الله، عن ابن عباس:
    رواهُ عبدُ الرّزاق في "المصنّف" رقم(8920) قال:
    ( أخبرنا ابن جريج، عن محمد بن عباد، عن ابن عباس، نحوه.
    قال ابنُ جريج : وحُدِّثْتُ عن عليّ بن عبد الله، عن ابن عباس، أنه قال :
    "الرّكنُ هو يمينُ اللهِ ، يُصافحُ بها عبادهُ ".
    قال عبد الرزاق: فحدّثت بها أبي فقال :سمعت وهب بن منبه هو يقولُ :
    "هو يمين البيت؛أما رأيت الرجل إذا لاقى أخاه صافحه بيمينه." ) انتهى
    قلتُ: تقدّم من الكاتب العزو إلى هذا الموضع من "المصنف"
    في الطريق الأول= طريق محمد بن عباد، عن ابن عباس ؟؟!!
    و"عليّ بن عبد الله" الرّاوي هنا عن ابن عباس هو: ولده عليّ بن عبد الله بن عباس،
    وهو أصغر ولد أبيه سنا، وكان ثقةً قليل الحديث.
    وقول ابن جريج هنا : "حُدِّثْتُ عن..." ممّا يسمّيه الأئمة تدليساً، ويصفون به ابن جريج
    وكما ترى فإن الصّيغة التي استعملَهَا؛ واضحة الانقطاع، ظاهرة الإرسال، وعدم السّماع..
    وإنما سموه تدليسا تجوزاً، وهم يريدون الإرسال .

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الاله المسعودي مشاهدة المشاركة
    طريقٌ رابعٌ ؛ عليّ بن عبد الله، عن ابن عباس:
    رواهُ عبدُ الرّزاق في "المصنّف" رقم(8920) قال:
    ( أخبرنا ابن جريج، عن محمد بن عباد، عن ابن عباس، نحوه.
    قال ابنُ جريج : وحُدِّثْتُ عن عليّ بن عبد الله، عن ابن عباس، أنه قال :
    "الرّكنُ هو يمينُ اللهِ ، يُصافحُ بها عبادهُ ".
    استدراك:
    قلتُ:ورواهُ الفاكهيُّ في "أخبار مكّة" 1/93 رقم(28):
    حدّثنا ميمونُ بن الحَكَم، قال: ثنا محمّد بن جُعْشُم ، قال:أنا ابن جريج قال:
    حُدِّثْتُ عن عليّ بن عبد الله[عنْ ا]بن عباس -رضي الله عنهما- أنه قال :
    "الرُّكنُ يمينُ اللهِ، يُصافحُ بها عبادَهُ "
    تنبيه:
    ما بين معكوفين ليس في المطبوع ، -والأثرُ كما تقدّم-
    مرويٌ في "مصنف عبد الرزاق" بنفس الإسناد،عن عبد الله بن عباس..
    ويؤيّد سقوط حرف "عن" في المطبوع؛ ورود صيغة الترضي بالتثنية،في آخر الإسناد..
    وهي تُوضع عادة بعد ذكر الصّحابي الذي أبوه صحابي. والله أعلـــــــم

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    طريق خامس ؛
    عبد الملك بن عبد الله بن أبي حسين -إنْ كان محفوظاً- عن ابن عباس:
    رواه الأزرقيُّ في "أخبار مكة" 1/326 = رقم(428) و(429)؛قال:
    ( حدّثني جدّي، عن سعيد بن سالم ، عن عثمان بن ساج ، عن أبي إسماعيل،
    عن عبد الملك بن عبد الله بن أبي حسين ،عن ابن عباس ، رضي الله عنه قال :
    " إنَّ الرّكنَ يمينُ الله عزّ وجلّ في الأرض، يُصافِحُ بها خلقَه، والذي نفسُ ابن عبّاسٍ بيده،
    ما منْ امرئ مسلمٍ يسألُ اللهَ عز وجل شيئاً عنده؛ إلاّ أعطاهُ إيّاه".
    قال عثمان:"وحُدّثتْ أنّ الله تبارك، وتعالى لما أخذ ميثاق العباد جعله في الرّكن الأسود،
    فيبعثه اللهُ عزّ وجلّ بالوفاء بعهده".) انتهى
    ولعلي أعلّق على هذا الإسناد في المستقبل..ولعل صاحب الموضوع يكفيني مؤنته.

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    اتفاقٌ لطيفٌ..جرّ إلى وهمٍ طريفٍ:
    عندما علقتُ على أحد المواضع من "تخريج" صاحبنا السّكندري، قائلاً:
    2- البيهقيُّ رواه عن شيخه الحاكم ؛ أبي عبد الله الحافظ .
    فكان الأحسن أن يقول: "رواه الحاكم، [وعنه]، أو [من طريقه] البيهقيّ "
    ولو لم أجده يستعمل مثل هذا التعبير ، في تخريجاته... ما تعقبتُه ،
    وإلاّ فقوله: "رواه الحاكم والبيهقي" استعمال صحيح أيضاً.
    قلتُ ناصحا نفسي والمشتغلين بهذا الفن:
    وعلى طالب علم الحديث أن يستحضر أسماء المصنفين وأنسابهم وكناهم وألقابهم وسني وفاتهم
    ولا يكتفي باسم الشهرة ..حتى إذا مر باسم أحدهم في إسناد عرفه وتنبه له .
    وأنا أبحثُ في هذا الحديث.. وقفتُ على وهمٍ لأحد الفضلاء وهو يخرّج أحاديث أحد الكتب..
    هذا الوهم يصب في معنى النصيحة التي كتبتها :
    - قال هذا الفاضل عن حديث عبد الله بن عمرو بن العاص:
    "رواه ابن خزيمة في "صحيحه"، وعنـه، وعن غيره؛ رواه الحاكم في"مستدركه". " انتهى
    - قلتُ:الحاكم رواه عن شيخه أبي بكر بن إسحاق الفقيه، قال: أنبأ الحسن بن علي بن زياد .
    وشيخه أبو بكر بن إسحاق الفقيه هنا ليس هو:
    الإمام أبو بكر محمّد بن إسحاق بن خزيمة الحافظ الفقيه السلمي النيسابوري الشافعي ،
    فإن ابن خزيمة (222-311هـ) من طبقة شيوخ شيوخه
    والحاكم(321-405هـ) يروي كثيرا عنه بواسطة شيوخه .
    إنما هو: الصبغي، وقد سمّاهُ في مواضع من المستدرك ؛ يقول:
    "حدثنا أبو بكر أحمد بن إسحاق بن أيوب الفقيه" .
    وهو الإمام العلامة المفتي ،المحدث ،شيخ الإسلام أبو بكر أحمد بن إسحاق بن أيوب بن يزيد
    النيسابوري الشافعي المعروف بالصبغي (258- 342هـ).
    ويعلمُ الله أني وقعتُ أولاً فيما وقع فيه هذا الفاضل.. فكتبتُ في "مسودتي" :
    "رواه ابن خزيمة وعنه الحاكم !!، وعن الحاكم البيهقيُّ " انتهى
    خاصة وأن شيخ ابن خزيمة اسمه الحسن-وهو الزعفراني-
    و شيخ شيخ الحاكم اسمه الحسن أيضا -وهو ابن علي بن زياد-
    ثم تنبهتُ-وأنا أبيّضه على المنتدى- أنّ الحاكم متأخرٌ، ولا يمكنه أن يرويَ عن ابن خزيمة .
    فالحمدُ لله على توفيقه ..
    نسألُ اللهَ تعالى أن يجعلَ صوابنا أكثر من خطئنا..
    وأن يجنّبنا الوهم، والزلل في الأقوال والأفعال
    وأن يُسخر لنا من يردنا إلى الحق إذا أخطأناه
    آمين ..آمين

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    94

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    متابع التعليقات الشيقة للتعليم
    قال الدارقطني رحمه الله :
    مَنْ قَدَّمَ عَلِيًّا عَلَى عُثْمَانَ فَقَدْ أَزْرَى بِالْمُهَاجِرِي نَ وَالْأَنْصَارِ

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    138

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    الحديث حكم بوضعة الألبانى فى الضعيفة
    و إستدرك عليه عبد الله الدويش فى كتابه (تنبيه القارى)
    و هذا نص ما قاله الدويش
    [223- : « الحجر الأسود يمين الله في الأرض يصافح بها عباده » . (خط ، وابن عساكر) عن جابر ضعيف الأحاديث الضعيفة انتهى من ضعيف الجامع جـ 3 ص 110 رقم 2771 .
    أقول : وهكذا ضعفه في سلسلة الأحاديث الضعيفة في المجلد الأول ص 357 ، 358 بسبب إسحاق بن بشر ثم ذكر أن ابن قتيبة رواه موقوفًا على ابن عباس . وهو أشبه وإن كان في سنده إبراهيم وهو الخوزي متروك كما قال أحمد والنسائي . انتهى .
    أقول : هذا فيه نظر ، أما المرفوع فقد روي من وجوه :
    الأول من حديث عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما رواه الحاكم في المستدرك 1 : 457 والطبراني في الأوسط كما ذكره في مجمع الزوائد . وفي إسناده عبد الله بن المؤمل وهو ضعيف كما في التقريب وحسنه المنذري في الترغيب والترهيب .
    والثاني من حديث أبي سعيد الخدري عن علي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - رواه الحاكم 1 : 457 . وفي إسناده أبو هارون العبدي وهو ضعيف جدًا كما في التقريب . الثالث : ما رواه ابن ماجة في سننه حيث قال حدثنا هشام بن عمار قال حدثنا إسماعيل بن عياش حدثنا حميد بن أبي سويه قال سمعت ابن هشام يسأل عطاء قال : يا أبا محمد ما بلغك في هذا الركن الأسود . فقال حدثني أبو هريرة أنه سمع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : « من فاوضه فإنما يفاوض يد الرحمن » . قال البوصيري في الزوائد (3 : 159) : هذا إسناد ضعيف حميد قال فيه ابن عدي : أحاديثه غير محفوظة . وقال الذهبي : مجهولة . وقال المزي في الأطراف هكذا وقع عند ابن ماجة حميد بن أبي سويه والصحيح حميد بن أبي سويد . انتهى . فهذا الإسناد وإن كان ضعيفًا إذا ضم إلى حديث عبد الله بن عمرو بن العاص المتقدم أكسبه بعض القوة فلا يبعد بذلك أن يكون حسنًا هذا من جهة المرفوع . وأما الموقوف فهو صحيح عن ابن عباس وقد ورد عنه من غير رواية إبراهيم الخوزي كما رواه عبد الرزاق في المصنف 5 : 39 قال أخبرنا ابن جريج عن محمد بن عباد عن ابن عباس . وهذا الإسناد رجال رجاله الصحيح ، وقد صرح ابن جريج بالتحديث كما رواه الأزرقي في أخبار مكة ص 324 . ورواه الأزرقي أيضًا من طريق عبد الله بن مسلم بن هرمز عن محمد بن عباد بن جعفر عن ابن عباس ثم رواه من طريق سعيد بن سالم عن عثمان بن ساج عن أبي إسماعيل عن عبد الملك بن عبد الله بن أبي حسين عن ابن عباس رضي الله عنهما موقوفًا . والله أعلم . ] انتهى

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المستعيذ بالله مشاهدة المشاركة
    الحديث حكم بوضعة الألبانى فى الضعيفة
    قلتُ: الألباني-رحمه الله- لم يحكم بوضعه في "الضعيفة" وإنما قال: " مُنْكر"
    وهذا تخريجه أنقله بتمامه للفائدة:
    223 - " الحجر الأسود يمين الله في الأرض يصافح بها عباده " .
    منكر .
    أخرجه أبو بكر بن خلاد في " الفوائد " ( 1 / 224 / 2 ) و ابن عدي ( 17 / 2 )
    و ابن بشران في " الأمالي " ( 2 / 3 / 1 ) و الخطيب ( 6 / 328 ) و عنه ابن
    الجوزي في " الواهيات " ( 2 / 84 / 944 ) من طريق إسحاق بن بشر الكاهلي ، حدثنا
    أبو معشر المدائني عن محمد بن المنكدر عن جابر مرفوعا .
    ذكره الخطيب في ترجمة الكاهلي هذا و قال : يروي عن مالك و غيره من الرفعاء
    أحاديث منكرة ، ثم ساق له هذا الحديث ثم روى تكذيبه عن أبي بكر بن أبي شيبة ،
    و قد كذبه أيضا موسى بن هارون و أبو زرعة ، و قال ابن عدي عقب الحديث : هو في
    عداد من يضع الحديث ، و كذا قال الدارقطني كما في " الميزان " ، و زاد ابن
    الجوزي : لا يصح ، و أبو معشر ضعيف .
    و قال المناوي متعقبا على السيوطي حيث أورده في " الجامع " من رواية الخطيب
    و ابن عساكر : قال ابن الجوزي : حديث لا يصح ، و قال ابن العربي : هذا حديث
    باطل فلا يلتفت إليه .
    ثم وجدت للكاهلي متابعا ، و هو أحمد بن يونس الكوفي ، و هو ثقة أخرجه ابن عساكر
    ( 15 / 90 / 2 ) من طريق أبي علي الأهوازي ، حدثنا أبو عبد الله محمد بن جعفر
    ابن عبيد الله الكلاعي الحمصي بسنده عنه به ، أورده في ترجمة الكلاعي هذا ،
    و لم يذكر فيه جرحا و لا تعديلا ، لكن أبو علي الأهوازي متهم ، فالحديث باطل
    على كل حال ، ثم رأيت ابن قتيبة أخرج الحديث في " غريب الحديث " ( 3 / 107 /
    1 ) عن إبراهيم بن يزيد عن عطاء عن ابن عباس موقوفا عليه ، و الوقف أشبه و إن
    كان في سنده ضعيف جدا ، فإن إبراهيم هذا و هو الخوزي متروك كما قال أحمد
    و النسائي ، لكن روي الحديث بسند آخر ضعيف عن ابن عمرو رواه ابن خزيمة ( 2737 )
    و الطبراني في " الأوسط " ( 1 / 33 / 2 ) ، و قال : تفرد به عبد الله بن المؤمل
    و لذا ضعفه البيهقي في " الأسماء " ( ص 333 ) و هو مخرج في " التعليق الرغيب "
    ( 2 / 123 ) ، و إذا عرفت ذلك ، فمن العجائب أن يسكت عن الحديث الحافظ ابن رجب
    في " ذيل الطبقات " ( 7 / 174 ـ 175 ) و يتأول ما روي عن ابن الفاعوس الحنبلي
    أنه كان يقول : " الحجر الأسود يمين الله حقيقة " ، بأن المراد بيمينه أنه محل
    الاستلام و التقبيل ، و أن هذا المعنى هو حقيقة في هذه الصورة و ليس مجازا ،
    و ليس فيه ما يوهم الصفة الذاتية أصلا ، و كان يغنيه عن ذلك كله التنبيه على
    ضعف الحديث ، و أنه لا داعي لتفسيره أو تأويله لأن التفسير فرع التصحيح كما لا
    يخفى ." انتـهى

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    أقول : هذا فيه نظر ، أما المرفوع فقد روي من وجوه :
    الأول من حديث عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما رواه الحاكم في المستدرك 1 : 457 والطبراني في الأوسط كما ذكره في مجمع الزوائد . وفي إسناده عبد الله بن المؤمل وهو ضعيف كما في التقريب وحسنه المنذري في الترغيب والترهيب .
    قلتُ: ليس في حكم الألباني رحمه الله على الحديث المرفوع بالنكارة أي نظر
    أما الوجوه المرفوعة التي ذكرها هذا المُستدرِك، فلا تقوّي الحديث لأنها مُنكرة بنفسها؛ فلا تزيده إلاّ وهناً على وهنه، ونكارةً إلى نكارته.
    أمّا الوجه الأول عن عبد الله بن عمرو: فلم يفتْ الشيخ رحمه الله، وهو مذكورٌ في تخريجه وقد ضعّفه بقوله:" روي الحديث بسند آخر ضعيف عن ابن عمرو رواه ابن خزيمة ( 2737 ) و الطبراني في " الأوسط " ( 1 / 33 / 2 ) ، و قال : تفرد به عبد الله بن المؤمل ولذا ضعفه البيهقي في " الأسماء " ( ص 333 ) وهو مخرج في " التعليق الرغيب "( 2 / 123 )." انتهى
    قلت : وتفرد مثل عبد الله بن المؤمل عن عطاء بهذا الحديث مؤذن بنكارته وقد استنكره الأئمة من أجل ذلك كالطبراني، وضعّفه آخرون كالبيهقي وابن الجوزي.
    والثاني من حديث أبي سعيد الخدري عن علي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - رواه الحاكم 1 : 457 . وفي إسناده أبو هارون العبدي وهو ضعيف جدًا كما في التقريب .
    قلت: وهذا الوجه ليس فيه ما يشهد لحديث جابر ..!! هو يشهد لبعض حديث عبد الله بن عمرو وهذا البعض؛ ألمعنا في تعليقاتنا على تخريج السكندري إلى صحته من حديث ابن عباس.
    ثم إنّه بئس الشّاهدِ هُوَ؛ فإنّه من رواية أبي هارون؛ وهو ساقطٌ، ولم يتابع عليه.. أفلا يكون منكراً ؟!!
    الثالث : ما رواه ابن ماجة في سننه حيث قال حدثنا هشام بن عمار قال حدثنا إسماعيل بن عياش حدثنا حميد بن أبي سويه قال سمعت ابن هشام يسأل عطاء قال : يا أبا محمد ما بلغك في هذا الركن الأسود . فقال حدثني أبو هريرة أنه سمع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : « من فاوضه فإنما يفاوض يد الرحمن » . قال البوصيري في الزوائد (3 : 159) : هذا إسناد ضعيف حميد قال فيه ابن عدي : أحاديثه غير محفوظة . وقال الذهبي : مجهولة . وقال المزي في الأطراف هكذا وقع عند ابن ماجة حميد بن أبي سويه والصحيح حميد بن أبي سويد . انتهى .
    قلت: وهذا من مناكير حميد بن أبي سويد فإنه منكر الحديث.. ولذلك أورده ابن عدي في ترجمته و الطبراني في معجمه الأوسط .
    فقول المستدرك :
    فهذا الإسناد وإن كان ضعيفًا إذا ضم إلى حديث عبد الله بن عمرو بن العاص المتقدم أكسبه بعض القوة فلا يبعد بذلك أن يكون حسنًا هذا من جهة المرفوع .
    فيه نظر على قواعد هذا العلم الشريف .والله أعلم
    أما قوله:
    وأما الموقوف فهو صحيح عن ابن عباس وقد ورد عنه من غير رواية إبراهيم الخوزي كما رواه عبد الرزاق في المصنف 5 : 39 قال أخبرنا ابن جريج عن محمد بن عباد عن ابن عباس . وهذا الإسناد رجال رجاله الصحيح ، وقد صرح ابن جريج بالتحديث كما رواه الأزرقي في أخبار مكة ص 324 . ورواه الأزرقي أيضًا من طريق عبد الله بن مسلم بن هرمز عن محمد بن عباد بن جعفر عن ابن عباس ثم رواه من طريق سعيد بن سالم عن عثمان بن ساج عن أبي إسماعيل عن عبد الملك بن عبد الله بن أبي حسين عن ابن عباس رضي الله عنهما موقوفًا . والله أعلم . ] انتهى
    فهو كذلك إن شاء الله ..وكأن الشيخ رحمه الله لم يتوسع في تخريج الحديث الموقوف فلم يقف إلا على طريق ابن قتيبة الضعيفة ..لكنه مال إلى ترجيح وقفه على ما فيه من ضعف عندما قال: "و الوقف أشبه و إن كان في سنده ضعيف جدا" .

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    138

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    يا أخى
    هذا حديث لا يقال فيه بالرأى
    فإن صح موقوفا ، كان له حكم الرفع ، إذ ليس لبشر أن يعلم كلمة كتلك إلا بوحى من الله تعالى
    فلا مجال لنكارة المرفوع بحال

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    يا أخى
    هذا حديث لا يقال فيه بالرأى
    فإن صح موقوفا ، كان له حكم الرفع ، إذ ليس لبشر أن يعلم كلمة كتلك إلا بوحى من الله تعالى
    يمكنُ للصحابي أنْ يأخذَ قولاً مما لا مجال للرأي فيه عن أهل الكتاب، ويرويه من قِبَلِ نفسه ..
    فليس كل حديثٍ موقوفٍ مما لا مجال للرأي فيه؛ له حكم الرفع ،
    لذلك اشترطوا له أن يكون صحابيه ممن لم يأخذ عن أهل الكتاب ..
    ولستُ أقصد هذا الأثر بالذات ..وإنما قصدتُ تقييد القاعدة المذكورة
    فلا مجال لنكارة المرفوع بحال
    لا يلزم من صحة الحديث الموقوف الذي له حكم الرفع، صحته مرفوعا إلى النبي
    وإلا لما كان لإعلال المرفوع بالموقوف معنى .
    وقد سئل شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله عن قوله "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ؟ فقال:
    "قد روي عن النبي بإسناد لا يثبت، والمشهور إنما هو عن ابن عباس" اهـ
    هذا..واعلم أخي الكريم ونحن نكتب في مجلس الحديث وعلومه
    أن بحثنا في هذا الحديث وغيره يكون من ناحية الصّناعة الحديثية..
    بمعنى هل ثبت أن هذا الحديث قاله النبي أو لا ؟؟
    أو هل ثبت أن الصحابيررر قاله أم لا ؟؟
    أما ما ذكرته هنا فليس من شأننا.إلا قولك الأخير، وهو: "فلا مجال لنكارة المرفوع" فهو داخل في صناعتنا وقد رددناه عليك.

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    حديث أنس بن مالك :
    أخرجه أبو يعلى الفراء في " إبطال التأويلات" (177) ، والديلمي في "مسنده" (2/ق 98 أ- زهر الفردوس)
    وأبو محمد القاري في "حديثه" ( 2/202/2 ) عن أبي سالم الرواس العلاء بن مسلمة : حدثنا أبو حفص العبدي عن أبان عن أنس مرفوعا .
    ثم قال :"حديثٌ غريبٌ؛ تفرّد بروايته عن أبان؛ أبو حفص عمر بن حفص العبدي، ولا نحفظه إلا من حديث أبي سالم الرواس " .
    قلتُ:أفاده الشيخ الألباني رحمه الله في السّلسلة الضعيفة 6/205
    و"جزء" أبي محمد القاري
    من يأتينا بخبره ؟؟

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    138

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    أخى
    و الصناعة الحديثية تقتضى مراعاة الموقوفات و المقاطيع أيضا
    لأن الذى لم يثبت من قول النبى صلى الله عليه و سلم ، قد يثبت من فعله بقول صحابى ،
    أو قد يثبت بإجماع الصحابه السكوتى على العمل به ، و هذا من قول التابعى

    أخى
    الصناعة الحديثية تقول أن الحديث قد ورد موقوفا عن جابر ، و عبد الله بن عمر ، و هما ليسا معروفان بالأخذ عن أهل الكتاب
    كما ورد موقوفا على ابن عباس و كعب الأحبار ، و هما المقصودان بالنقل عن أهل الكتاب

    و قد حاولت جمع طرق الموقوف من الحديث فتكاثرت على الطرق ، و هذا ما تلاحظه بالطبع فى نقولاتك بعاليه
    فإذا ما أضفت لها طرق (يأتى الركن يوم القيامة) ستتوه فى دهاليز الحديث
    فإذا ما أضفت له طرق الموقوفات و المقاطيع غرقت فى بحر لجى

    أخى
    إتفاق جمع من الضعفاء لا يمكن تواطؤهم على الكذب
    معناه التواتر

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,050

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    و"جزء" أبي محمد القاري من يأتينا بخبره ؟؟
    اسمه ونسبه :
    الشيخ الإمام ، البارع المحدث المسند ، بقية المشايخ أبو محمد جعفر بن أحمد بنالحسن بن أحمد البغدادي ، السراج ، القارئ ، الأديب.

    مولده :
    قال السراج القارىء : ولدت في آخر سنة سبع عشرة أو في أول التي تليها . (417 هـ = 1027 م ).

    شيوخه :
    سمع أبا علي بن شاذان ، ثم سمع بنفسه من أحمد بن علي التوزي ، ومحمد بن إسماعيل بنسنبك ، وأبي محمد الخلال ، وعبيد الله بن عمر بن شاهين ، وأبي محمد الحسين بنالمقتدر ، وأبي طالب الغيلاني ، وأبي الحسن بن القزويني ، وأبي إسحاق البرمكي ،وأبي القاسم التنوخي ، وأبي الفتح بن شيطا ، وعدة ببغداد .

    وسمع من الحافظأبي نصر السجزي مسلسل الأولية بمكة ، ومن محمد بن إبراهيم الأردستاني ، وبمصر منالشيخ عبد العزيز بن الحسن الضراب ، وطائفة ، وبدمشق من أبي القاسم الحنائي ،والخطيب ; وخرج له شيخه الخطيب خمسة أجزاء مشهورة سمعناها .


    تلاميذه :
    حدث عنه : ابنهثعلب ، وأبو القاسم بن السمرقندي ، وعبد الوهاب الأنماطي ، ومحمد بن ناصر ، وأبوالفتح بن البطي ، وأبو طاهر السلفي ، وسلمان الشحام ، وأبو الحسن بن الخل ، وعبدالحق اليوسفي ، وأبو الفضل خطيب الموصل ، وشـهدة بنت الإبري وخلق كثير .

    أعماله :
    كتب بخطه الكثير ، وصنف كتاب " مصارع العشاق " وكتاب " حكم الصبيان " ،وكتاب " مناقب الحبش " ، ونظم الكثير في الفقه ، وفي المواعظ واللغة ، وشعره حلوعذب في فنون القريض ، انتخب السلفي عليه من أصوله ثلاثين جزءا . حدث ببغداد ، ومصر، ودمشق ، وسمع منه شيخه أبو إسحاق الحبال .


    وخرج له الخطيب البغدادي (فوائد) في خمسة أجزاء .

    أقوال العلماء :
    قال شجاع الذهلي : كان صدوقا ،ألف في فنون شتى .
    وقال أبو علي الصدفي : هو شيخ فاضل ، جميل وسيم ، مشهوريفهم ، عنده لغة وقراءات ، وكان الغالب عليه الشعر ، نظم كتاب " التنبيه " لأبيإسحاق ونظم منسكا .
    وقال أبو بكر بن العربي : ثقة عالم مقرئ ، له أدب ظاهر، واختصاص بأبي بكر الخطيب .
    وقال السلفي : كان ممن يفتخر برؤيته ورواياتهلديانته ودرايته ، له تواليف مفيدة ، وفي شيوخه كثرة ، أعلاهم ابن شاذان .
    وقال حماد الحراني : سئل السلفي عن السراج ، فقال : كان عالما بالقراءات ،والنحو ، واللغة ، ثقة ثبتا ، كثير التصنيف .
    وقال ابن ناصر : كان ثقةمأمونا ، عالما فهما صالحا ، نظم كتبا كثيرة ، منها كتاب " المبتدأ " لوهب بن منبه، وكان قديما يستملي على الخلال والقزويني ، مات في صفر سنة خمس مائة .

    وفاته :
    قال ابن ناصر : مات في صفر سنة خمس مائة. (500 هـ = 1106 م)


    الصور
    من كتاب : " فهرس مخطوطات دار الكتب الظاهرية – المنتخب من مخطوطات الحديث" وضعه العلامة الألباني رحمه الله تعالى .

    1
    http://img10.imageshack.us/img10/7359/111ikt.jpg

    2
    http://img21.imageshack.us/img21/7222/222hj.jpg

    3
    http://img607.imageshack.us/img607/9238/333we.jpg

    4
    http://img14.imageshack.us/img14/2184/444vna.jpg


  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    أخى
    و الصناعة الحديثية تقتضى مراعاة الموقوفات و المقاطيع أيضا
    لأن الذى لم يثبت من قول النبى صلى الله عليه و سلم ، قد يثبت من فعله بقول صحابى ،
    قول الصحابي مخبرا عن النبي : "كان يفعل كذا"؛ هو من قبيل المرفوع باتفاق أهل العلم.
    أو قد يثبت بإجماع الصحابه السكوتى على العمل به ، و هذا من قول التابعى
    لا أعلمُ أحدا من أهل العلم يجعل إجماع الصحابة السّكوتي من قبيل المرفوع إلى النبي !!
    أخى
    الصناعة الحديثية تقول أن الحديث قد ورد موقوفا عن جابر ، و عبد الله بن عمر ، و هما ليسا معروفان بالأخذ عن أهل الكتاب
    حبذا لو تذكر لنا حديث جابر الموقوف ، وحديث عبد الله بن عُمَر الموقوف
    و قد حاولت جمع طرق الموقوف من الحديث فتكاثرت على الطرق ، و هذا ما تلاحظه بالطبع فى نقولاتك بعاليه
    موقوف ابن عباس صحيح.. وطرقه استقصيناها بحمد الله -حسب الطاقة- في هذا التعليق..
    وقد ورد من طريقين؛ أحدهما صحيح غاية، والآخر أقل أحواله أنه حسن جدا.. وباقي الطرق في أسانيدها مقال لكنها صالحة للكتابة والاعتبار.
    فإذا ما أضفت لها طرق (يأتى الركن يوم القيامة) ستتوه فى دهاليز الحديث
    هذا الحديث أشرنا إليه وإلى صحته.. وليس فيه: "أن الركن أو الحجر الأسود يمين الله في الأرض" -وهذا اللفظ هو محل النزاع- ..
    وقد وعدنا بالعودة إليه لتخريجه والكلام على طرقه ..حينئذ سترى إن كنا سنتيه في دهاليزه، أو سنفتح بابه على مصراعيه.
    فإذا ما أضفت له طرق الموقوفات و المقاطيع غرقت فى بحر لجى
    هذا الباب قلنا أنه لا يثبت فيه شيء عن النبي ..
    أما الموقوفات والمقاطيع فصحيحة إلى قائليها ..أمّا أنّ لها حكم الرفع فنعم ..أمَّا أنّها تُثَبّتُ ما رُويَ مرفوعاً أوتُحَسّنه، أوتصحّحه، فلا .
    أمَا قرأتَ كلام شيخ الإسلام الذي أوردته لك ؟؟!! والذي أورده الأخ أبو سلمى الدومي هنا:
    قال ابن تيمية: لايثبت وبعضهم صحّحه موقوفاً عن ابن عباس، فإذا ثبتَ يكون له حكم الرفع لأنه لا مجال للرأي فيه.
    فانظرْ إليه؛ كيف لم يُثبّتْ المرفوع .. مع القول بصحّة الموقوف الذي له حكم الرفع .
    ولو شئنا أن نستقصي ما جاء في هذا الباب من المقاطيع لخضنا لجتها ولم نغرق بإذن الله ..لكني رأيته أمرا خارجا عن الموضوع .
    أخى
    إتفاق جمع من الضعفاء لا يمكن تواطؤهم على الكذب
    معناه التواتر
    هذه دعوى عريضة، فمن أين لك هذا ..؟؟
    (والدعاوى ما لم يقيموا عليها بينات؛ أصحـابها أدعياء)
    وأظنك تقصد بالضعفاء هنا: خفيفي الضعف لسوء حفظهم وخفة ضبطهم
    لا الوضاعين، والكذّابين، ومَنْ تكثرُ في أحاديثهم المناكير، ولا يتابعون عليها، ويخالفون النّاس فيها.
    ولو نظرت إلى الذين اتفقوا على رفع هذا الحديث إلى النبي ؛ لوجدتهم من هؤلاء الصنف الذين لم تقصدهم؛
    فحديث جابر: من رواية إسحاق بن بشر الكاهلي وقد كذبوه، واتهم بوضع الحديث ،
    وحديث أنس: من رواية العلاء بن مسلمة الرواسي وهو متهم بالوضع أيضا.
    وحديث أبي هريرة: من رواية حميد بن أبي سويد وهو منكر الحديث والحديث من مناكيره
    وحديث عبد الله بن عمرو؛ تفرّد به عبد الله بن المؤمل وهو من مناكيره .
    فأنت ترى هنا اتفاق وَضَّاعَيْنِ؛ حديثُهما لا شيئ ، ومتروكيْن؛ حديثُهُما منكران، من الأخطاء..
    لو صحّ هذا من كلام النبيّ ما اتّـفق مثل هؤلاء على روايته ؟؟!!
    إن كان رواه عطاء عن عبد الله بن عمرو بن العاص ..فأين كان أصحاب عطاء ؟؟!!
    إن رواه محمّد بن المنكدر عن جابر.. فأين كان أصحاب ابن المنكدر ليتفرد به ابن المؤمل عن أبي معشر- وهو ضعيف- عنه ؟؟
    وهكذا القول في حديث أنس و حديث أبي هريرة ...
    أما التواتر المذكور في كلامك والذي يفيده اتفاق هؤلاء الضعفاء (ضعفائك، أوضعفائي ) فلا أعرفه ولم أفهمه .

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    598

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    وفق الله أخي السكندري لما يحب ويرضى وبارك الله في الشيخ أبي عبد الإله...
    تعليقات مفيدة
    ثُمَّ رُدُّواْ إِلَى اللّهِ مَوْلاَهُمُ الْحَقِّ أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    408

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    ماشاء الله
    لازال في الامة خير كثير
    زادكم الله من توفيقه

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    قبل متابعة التعليق على هذا التخريج
    أحيّي صاحبنا وصديقنا: "العطاب الحميري" على مروره الطّيب، وكلمته الطيبة
    وأشكر صاحب الموضوع الأصلي أخانا "السكندري" على إفادتنا بترجمة صاحب الجزء الذي عزا إليه االشيخ ناصر الدين الألباني رحمه الله حديث أنس ..وإن كان بغيتنا هو الجزء نفسه.
    ولا أنسى أن أسلم على الأخ الكريم "المستعيذ بالله" فقد أثرى الموضوع بمشاركاته الطيبة وأسأل الله أن يفتح عليه في هذا العلم وينفعه به.
    وسلامي إلى الإخوة: "على نهج الراشدين" و "ابن رشد" و"أبي سليمى الدومي" و"طالب علم السنة" على مرورهم الطيب.
    حديث أبي هريرة :
    أخرجه ابن ماجه في "السنن" (2957) ، والفاكهي في "أخبار مكة" (15) ، وأبي سعيد الدارمي في "النقض على المريسي" (1/282) ، وابن عدي في "الكامل" (3/78)
    كلهم من طريق إسماعيل بن عياش ، عن حميد بن أبي سويد ، عن عطاء بن أبي رباح ، عن أبي هريرة مرفوعا.
    وابنُ الجوزيُّ في "مثير العزم السّاكن" رقم (225) :
    من طريق: عبد الملك بن بشران،قال: أخبرنا أبو بكر الآجري، قال: ثنا أحمد بن يحي الحلواني، قال:
    ثنا الهيثم بن خارجة قال :ثنا إسماعيل بن عياش، به. مختصراً ،مقتصرا على أوّله.
    قلتُ: أبو القاسم بن بشران، وأبو بكر الآجري.. مُصنفان فربما يكون الحديث في آثار أحدهما ؟؟

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,050

    افتراضي رد: تخريج حديث : "الحجر الأسود يمين الله في الأرض ، يصافح بها عباده" .

    وأشكر صاحب الموضوع الأصلي أخانا "السكندري" على إفادتنا بترجمة صاحب الجزء الذي عزا إليه االشيخ ناصر الدين الألباني رحمه الله حديث أنس ..وإن كان بغيتنا هو الجزء نفسه.
    الجزء مذكور في الصور ، فليس اسمه هو الجزء فقط ، ولكن هذا الاسم المختصر ، اما الاسم المطول فهو الجزء الثاني من منتخب الفوائد الصحاح العوالي .

    كتاب : " فهرس مخطوطات دار الكتب الظاهرية – المنتخب من مخطوطات الحديث" الذي وضعه العلامة الألباني رحمه الله تعالى
    ص 269 الى ص 271

    1
    http://img10.imageshack.us/img10/7359/111ikt.jpg

    2
    http://img21.imageshack.us/img21/7222/222hj.jpg

    3
    http://img607.imageshack.us/img607/9238/333we.jpg

    4
    http://img14.imageshack.us/img14/2184/444vna.jpg


    وجزاكم الله خيرا

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •