ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 42

الموضوع: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    الدولة
    الجزائر.... أم القرى
    المشاركات
    428

    Post ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أثناء تجوالي في رحاب هذا المجلس الشريف
    لاحظت أن العديد من المواضيع التي أراها مفيدة
    لا يوجد رد عليها
    مع أن أصحابها لربما تكلفوا الكثير من المشقة والتعب في كتابتها أو نقلها
    فلا أقل من الرد عليهم إن لم يكن بنقد أو نصح
    فبكلمة شكر
    ودعاء صادق
    على أن من كان موضوعه مفيدا
    فليفرح بكثرة المشاهدات
    ولا يحزن على قلة أو انعدام الردود
    فقد يشاهدها غافل... فيتذكر
    أو ضال... فيهتدي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    69

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    السلام عليكم
    حق حق حق
    هذا صحيح. وكم من مرة أردت أن أنشر بحث مهم أو فائدة ثم تسألت وترجعت عن نشرها.
    نجد مواضع شهدها العدد الكبير ولا كلمة شكر أو نقد.

    وفقنا الله.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    إذا قدمت شيئا لله فدعه لله , فما كان لله فسيبقى , المهم أن يكتب لك الأجر , فليس العبرة بكثرة المشاهدات , لكن العبرة ما تجمعه في قلبك من عبادات قلبية , فكم من عالم لم تظهر كتبه إلا بعد قرون
    قال ابن القيم/ الفوائد
    فالكيس يقطع من المسافة بصحة العزيمة وعلو الهمة وتجريد القصد وصحة النية مع العمل القليل أضعاف أضعاف ما يقطعه الفارغ من ذلك مع التعب الكثير والسفر الشاق فان العزيمة والمحبة تذهب المشقة وتطيب السير والتقدم والسبق إلى الله سبحانه إنما هو بالهمم وصدق الرغبة والعزيمة فيتقدم صاحب الهمة مع سكونه صاحب العمل الكثير بمراحل
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    823

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    السلام عليكم.
    الإخلاص موجود بإذن الله.
    إنما نريد أن نعرف هل قولنا صواب أم لا.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    ~✿على ضفة البحر الأبيض المتوسط✿~
    المشاركات
    5,053

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    للكلمة الطيبة أثر ... هذا صحيح ... والرد يشجع كثيرا ويرفع المعنويات ، لكن لا أحرص عليه حرصا يجعلني لا أرى صلاحا في موضوعي إلا بالرد عليه ، مادمت مقتنعة أنني قدمت شيءا... باختصار ... ماكان لله بقي ...
    اللهم ارزق أمتك شميسة ووالديها حُسن الخاتمة
    اللهم ارزقني الإخلاص في القول والعمل

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    348

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    يجب أن تشعر بالفرحة لأن موضوعك مميز و معقد فلم يستطع أحد أن يفهمه لرفاعة مستواه ( ابتسامة).

    أدعوا لنا إخوتي بالشفاء و الثبات في سجودكم عسى الله أن يشفينا و يثبتنا.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    الإمارات
    المشاركات
    552

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    قرأت قصة عضو كان يشارك دائما ولكن لم يجد ردا على مواضيعه البتة وبعد فترة من الزمن رجع الى المنتدى الذي كان يشارك فيه فوجد ردودا كثيرة ومجموع من شاهد مواضيعه كثر فتعجب لذلك كثيرا وعلم أن الله لا يضيع أجر أحد ولو كان مثقال ذرة المهم يا اختي الإخلاص والتثبت مما نكتب او ننقل من مواضيع فرب موضوع لا نتحرى فيه الصحة يراه كثر ويعملوا به فنحمل وزر ذلك حتى بعد الممات . سيأتي اليوم الذي نرحل فيه عن هذه الدنيا ويبقى ماكتبنا شاهد علينا أسأل الله أن لايفتن بنا أحد ويجعل ماشاركنا به خالص لوجهه الكريم ويختم لنا بما يرضيه عنا .
    الذنوب جراحات ورُب جرح وقع في مقتل وما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب والبعد عن الله وأبعد القلوب من الله القلب القاسي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    602

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    قد يكون المشاهد غير مسجل في المنتدى، لذا لا يستطيع الرد.

    قد يكون الموضوع طويلا، فلا تكمل القراءة. فيجد القارئ حرجا في الرد لعدم استفياء الموضوع حقه من القراءة، اما العداد فيعد عدد الناقرين على الرابط.

    قد أرى أن الموضوع مهما أو مثيرا، لكن قد يخالفني القارئ في ذلك. فقضايا الساعة مثلا عدد الرادين فيها كثير، لكن تقل الردود في قضايا لا يرى الناس ارتباطها بواقعهم ـ و الله أعلم ـ

    على كل حال، لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك مما طلعت عليه الشمس.

    أعجبتني قصة ابن الشيخ محمد الأمين الشنقيطي التي ذكرها في محاضرة بعنوان " الدرر الثمين في سيرة الشيخ الأمين "

    حيث قال ـ في ما معناه ـ : كنت أجلس مع والدي في الحرم المكي أتلو عليه القرآن، فكان يجعلني آخر واحد يتلو عليه في الحلقة بعد ذهاب كثير من الطلبة. فأنزعج و أقول لوالدي، لما تتركني آخر واحد يقرؤ عليك، فقد ذهب الناس.

    فقال له الشيخ: اقرأ لا عليك، هل تقرؤ للناس أم تقرؤ لله ـ أو كما قال ـ

    و ها هو رابط المحاضرة:

    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...lesson_id=9614

    لكن الشكر من شيم الكرام و قد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " لا يشكر الله من لا يشكر الناس "

    زيادة فائدة حول الحديث من كتاب الآداب الشرعية لابن مفلح:

    [ ص: 313 ] فصل من لم يشكر الناس لا يشكر الله عن أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعا لا يشكر الله من لا يشكر الناس إسناد صحيح رواه أحمد وأبو داود والترمذي قال في النهاية :

    معناه أن الله تعالى لا يقبل شكر العبد على إحسانه إليه إذا كان العبد لا يشكر إحسان الناس ويكفر أمرهم ; لاتصال أحد الأمرين بالآخر ،

    وقيل معناه : أن من كان عادته وطبعه كفران نعمة الناس وترك شكره لهم كان من عادته كفر نعمة الله عز وجل وترك الشكر له ،

    وقيل معناه أن من لا يشكر الناس كان كمن لا يشكر الله عز وجل وأن شكره كما تقول لا يحبني من لا يحبك أي : أن محبتك مقرونة بمحبتي فمن أحبني يحبك ، ومن لا يحبك فكأنه لم يحبني .
    كلام النبي يُحتَجُ به، وكلام غيره يُحتَجُ له
    صلى الله عليه وسلم
    ليس كل ما نُسِبَ للنبي صلى الله عليه وسلم صحت نسبته، وليس كل ما صحت نسبته صح فهمه، وليس كل ما صح فهمه صح وضعه في موضعه.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    فيلادلفيا
    المشاركات
    33

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    الرد على الموضوع أو عدم الرد لا يؤثر.
    أنا أتصفح الموقع بشكل يومي وأستفيد من كثير من المواضيع وأتصفح مواقع أخرى وأستفيد منها وأنقل بعضاً منها لكن لا أرد على المواضيع لأني أعتبر الردود من نوع "شكرا" و "راااااائع" وغيرها تتعب المتصفحين الآخرين.
    يعني إذا لم يكن الرد نقداً أو توضيح أو إضافة فائدة أنا لا أضعه. لا أدري عن غيري أنا أتكلم عن نفسي.

    لكن تأكدوا أن كل المواضيع يتم قرائتها والاستفادة منها. المهم هو لماذا نكتب ولمن نكتب.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الوهاب شميسة مشاهدة المشاركة
    للكلمة الطيبة أثر ... هذا صحيح ... والرد يشجع كثيرا ويرفع المعنويات ، لكن لا أحرص عليه حرصا يجعلني لا أرى صلاحا في موضوعي إلا بالرد عليه ، مادمت مقتنعة أنني قدمت شيءا... باختصار ... ماكان لله بقي ...
    هذا صحيح فالكلمة الطيبة لها دور كبير , وكم كنت أتمنى أن يكون أحد المشرفين ييتبع الأعضاء الجدد فيرد عليهم بكلمة طيبة , فتكون من باب تأليف القلوب
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العاصمية مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم.
    الإخلاص موجود بإذن الله.
    إنما نريد أن نعرف هل قولنا صواب أم لا.
    هنيئا لك الإخلاص
    فوالله ما علمت عملا عملته خالصا لله
    قال الذهبي/السير
    قَالَ عَوْنُ بنُ عُمَارَةَ: سَمِعْتُ هِشَاماً الدَّسْتُوَائِي َّ يَقُوْلُ:
    وَاللهِ مَا أَسْتَطِيْعُ أَنْ أَقُوْلَ إِنِّي ذَهَبتُ يَوْماً قَطُّ أَطْلُبُ الحَدِيْثَ، أُرِيْدُ بِهِ وَجْهَ اللهِ -عَزَّ وَجَلَّ-.
    قُلْتُ:( الذهبي) وَاللهِ وَلاَ أَنَا، فَقَدْ كَانَ السَّلَفُ يَطلُبُوْنَ العِلْمَ للهِ، فَنَبُلُوا، وَصَارُوا أَئِمَّةً يُقتَدَى بِهِم، وطَلَبَهُ قَوْمٌ مِنْهُم أَوَّلاً لاَ للهِ، وَحَصَّلُوْهُ، ثُمَّ اسْتَفَاقُوا، وَحَاسَبُوا أَنْفُسَهُم، فَجَرَّهُمُ العِلْمُ إِلَى الإِخْلاَصِ فِي أَثنَاءِ الطَّرِيْقِ، كَمَا قَالَ مُجَاهِدٌ، وَغَيْرُهُ:
    طَلَبْنَا هَذَا العِلْمَ، وَمَا لَنَا فِيْهِ كَبِيْرُ نِيَّةٍ، ثُمَّ رَزَقَ اللهُ النِّيَّةَ بَعْدُ.
    وَبَعْضُهُم يَقُوْلُ: طَلَبْنَا هَذَا العِلْمَ لِغَيْرِ اللهِ، فَأَبَى أَنْ يَكُوْنَ إِلاَّ للهِ، فَهَذَا أَيْضاً حَسَنٌ، ثُمَّ نَشَرُوْهُ بِنِيَّةٍ صَالِحَةٍ.
    وَقَوْمٌ طَلَبُوْهُ بِنِيَّةٍ فَاسِدَةٍ لأَجْلِ الدُّنْيَا، وَلِيُثْنَى عَلَيْهِم، فَلَهُم مَا نَوَوْا.
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    217

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحافظة مشاهدة المشاركة
    قرأت قصة عضو كان يشارك دائما ولكن لم يجد ردا على مواضيعه البتة وبعد فترة من الزمن رجع الى المنتدى الذي كان يشارك فيه فوجد ردودا كثيرة ومجموع من شاهد مواضيعه كثر فتعجب لذلك كثيرا وعلم أن الله لا يضيع أجر أحد ولو كان مثقال ذرة المهم يا اختي الإخلاص والتثبت مما نكتب او ننقل من مواضيع فرب موضوع لا نتحرى فيه الصحة يراه كثر ويعملوا به فنحمل وزر ذلك حتى بعد الممات . سيأتي اليوم الذي نرحل فيه عن هذه الدنيا ويبقى ماكتبنا شاهد علينا أسأل الله أن لايفتن بنا أحد ويجعل ماشاركنا به خالص لوجهه الكريم ويختم لنا بما يرضيه عنا .
    أساس الأمر أن يجمع المرء بين الاخلاص والصواب فمن حصّلهما فقد حصّل خيرا كثيرا.

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    823

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    (مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لا يُبْخَسُونَ * أُولَئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الْآخِرَةِ إِلَّا النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُوا فِيهَا وَبَاطِلٌ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ )[هود:15-16] هذه عاقبة الذي لا يراعي الإخلاص لله في عمله وهذه عاقبة فاقد الإخلاص يوم القيامة.......


    وفقك الله أخي أبويحي السوفي
    أساس الأمر أن يجمع المرء بين الاخلاص والصواب فمن حصّلهما فقد حصّل خيرا كثيرا.

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    827

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

    لو كان موضوعي استفسار آو طلب توجيه و نحوه ولم يجبني احد فبالطبع سيحزنني هذا ، اما ان كان موضوعاً عاديًا فلا احفل بالردود قلت او كثرت او عُدمت .
    عنْ عُمر - رضي الله عَنْهُ - قَالَ : نُهينَا عنِ التَّكلُّفِ .رواه البُخاري .

  14. #14
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة سابقة بمجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,192

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    بارك الله فيكم

    طريقة عامة الأعضاء في المجلس ألا يردوا على المواضيع بكلمة شكرا وجزاكم والله خيرا وما إلى ذلك بدون فائدة مرجوة

    وقد أعجبني هذا الأسلوب لأنه يحصر الردود في ما يحتاج إليه الموضوع ولا يطيل الصفحات والمشاركات بغير حاجة ويدل على انشغال الأعضاء بما هو مفيد.

    وهذا الرابط فيه شيء من التوضيح إن شاء الله

    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=4824
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    الدولة
    الجزائر.... أم القرى
    المشاركات
    428

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    بارك الله فيكم جميعا
    لكنني أصر على شكر الناس وتقدير جهودهم.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    847

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟
    الوضع أكثر من طبيعي, لأنه كما قال الأخوة, نحن نرفع المواضيع أو نكتبها من باب الفائدة والعلم النافع بعد الموت وابتغاء الأجر, ليس لنسمع شكر الناس وثنائهم وقد أحسن الأخوة أعلاه بالرد على هذه الجزئية.
    ولكنني أتضايق من مسألتين:
    - عند طرحي لسؤال ويأكل عليه الدهر ويشرب ولا يمر عليه أحد أو
    -قلة المشاهدات, لأن المعيار عندي المشاهدة وليس التعليق.
    كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا
    فتأمل.

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    الدولة
    الجزائر.... أم القرى
    المشاركات
    428

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    سماع شكر الناس وثنائهم ليس هدفا أساسيا لأصحاب المواضيع
    وأعتقد أني لم أقل:
    هل تريد سماع شكر الناس وثنائهم على مواضيعك؟
    بيد أنني وجهت السؤال للمارين على المواضيع المفيدة دون أن يلقوا تحية ولا سلاما
    سواء كان محتوى الموضوع سؤالا أو كلاما عاديا
    فماالذي سيخسره أحدنا لو كتب كلمتين ومضى
    هل سيقل الحبر أم سيضيع الوقت؟

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    847

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تسنيم أم يوسف مشاهدة المشاركة
    سماع شكر الناس وثنائهم ليس هدفا أساسيا لأصحاب المواضيع
    وأعتقد أني لم أقل:
    هل تريد سماع شكر الناس وثنائهم على مواضيعك؟
    بيد أنني وجهت السؤال للمارين على المواضيع المفيدة دون أن يلقوا تحية ولا سلاما
    سواء كان محتوى الموضوع سؤالا أو كلاما عاديا
    فماالذي سيخسره أحدنا لو كتب كلمتين ومضى
    هل سيقل الحبر أم سيضيع الوقت؟
    عفواً أختنا
    السؤال كان "ما هو شعورك حين لا تجد ردا؟"
    فحتما ستكون الإجابات مختلفة لأن أصابع اليد مختلفة وكلٌ ورأيه الخاص فيه أو شعوره هو, ولم أفرض رأيي أو شعوري عليكم فلا تفرضوا آرائكم على الآخرين.
    أما "مالذي سيخسره العضو؟" أو "هل سيقل الحبر؟" الخ.... فهذا أصبح الآن استجوابا للأعضاء الذين لا يكتبون ردا,
    وليس سؤالاً عن شعور أحدهم.
    كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا
    فتأمل.

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    الدولة
    الجزائر.... أم القرى
    المشاركات
    428

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    لا ضير...
    السؤال موجه للجميع
    لأصحاب المواضيع التي لم يرد عليها
    وللمارين على مواضيعهم من أعضاء المجلس الشريف
    لا أفرض رأيي على أحد
    حاشا وكلا
    لكنني أدافع عن رأيي فحسب
    ما رأيت فيه الحق
    فإا اقتنعت أن رأيي خطأ
    تبرأت منه ولا كرامة

    كل الاحترام والتقدير للأخ أشجعي
    ولكل أعضاء وزوار المجلس الشريف.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    69

    افتراضي رد: ما هو شعورك حين لا تجد على موضوعك ردا؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمينه الهواري مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    حق حق حق
    هذا صحيح. وكم من مرة أردت أن أنشر بحث مهم أو فائدة ثم تسألت وترجعت عن نشرها.
    نجد مواضع شهدها العدد الكبير ولا كلمة شكر أو نقد.

    وفقنا الله.
    لم أعني بالكشر المدح.

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •