لمصلحة كذا (لا: لصالح كذا)
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لمصلحة كذا (لا: لصالح كذا)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    45

    افتراضي لمصلحة كذا (لا: لصالح كذا)

    لمصلحة كذا (لا: لصالح كذا)

    كثيراً ما نصادف عبارات مثل: (وكان هذا التعديل لصالح شركة مايكروسوفت). أو: (وراحت الصهيونية تصادر التاريخ لصالح أسطورة الهولوكوست). وهذا خطأ، لأن (صالح) اسم الفاعل من (صَلَحَ). يقال: صَلَح الشيءُ فهو صالح.
    وجاء في (المعجم الوسيط). «صَلَحَ الشيءُ: زال عنه الفساد؛ كان نافعاً أو مناسباً. يقال: هذا الشيءُ يَصْلُح لك.»
    وجاء فيه: «المصلحة: الصلاح والمنفعة.»
    وجاء في (أساس البلاغة): «صَلَحَت حالُ فلان وهو على حالةٍ صالحة.»
    وجاء فيه أيضاً: «ورعى الإمامُ المصلحة في ذلك ونظر في مصالح المسلمين.»
    وجاء في (المصباح المنير): «وفي الأمر مصلحة أي خير، والجمع مصالح.»
    الصواب إذن أن يقال:
    هذا في مصلحتك (لا: لصالحك)،
    وكان التعديل لمصلحة شركة
    فعلوا ذلك خدمةً للمصلحة العامة (لا: للصالح العام!).

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    saudi
    المشاركات
    71

    افتراضي رد: لمصلحة كذا (لا: لصالح كذا)

    جزاك الله خير على المعلومة القيمة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: لمصلحة كذا (لا: لصالح كذا)

    افادة تشكــر عليها

    يعطيك العافية
    • يا ربيكن معي ( في آصعب آلظروف وآريني . . عجائب قدرتك في آصعب آلآيآم ) [/FONT][/SIZE]
    [/SIZE]

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •