علم الحديث مــن كتاب النقاية تصحيح بعض أخطاء الورقة المطبوعة مــن شرح العلامة الخضير
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: علم الحديث مــن كتاب النقاية تصحيح بعض أخطاء الورقة المطبوعة مــن شرح العلامة الخضير

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    449

    افتراضي علم الحديث مــن كتاب النقاية تصحيح بعض أخطاء الورقة المطبوعة مــن شرح العلامة الخضير

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه،
    أما بعد

    العلامة الخضير شرح هذا المتن المختصر المعتصر (علم الحديث من كتاب النقاية) فاغتنمت الفرصة و نقلت المتن من الأصل المطبوع ,فوجدت فيه بعض الأخطاء المطبعية فأحببت أن أنبه عليها وأصححها من شرح الشيخ الخضير .


    والورقة الأصل تجدونها مفرفقة


    علم الحديث من كتاب النقاية
    علم بقوانين يعرف بها أحوال السند والمتن, الخبر إن تعددت طرقه بلا حصر متواتر, وغيره آحاد, فإن كان بأكثر من اثنين فمشهور, أوبهما فعزيز, أوبواحد فغريب, وهو مقبول وغيره, فالأول :إن نقله عدل تام الضبط متصل السند غير معلل ولا شاذ صحيح . ويتفاوت :فإن خف الضبط فحسن,وزيادة راويها مقبولة, فإن خولف فشاذ. وإن سلم من المعارض فمحكم, وإلا وأمكن الجمع فمختلف الحديث, وإلا وعرف الآخر فناسخ ومنسوخ, ثم يرجح أو يوقف. والفرد إن وافقه غيره فهو: المتابع, أو متن يشبهه فالشاهد, وتتبع الطرق له إعتبار, والمردود (1) : إما لسقط : فإن كان من أول السند فمعلق, أو بعد التابعي فمرسل , أو بعد غيره بفوق واحد مع الولاء (2) فمعضل وإلا منقطع. فإن خفي فمدلس, وإما لطعن : فإن كان لكذب فموضوع , او تهمة متروك ,أو فحش غلط أو غفلة أو فسق فمنكر, أو وهم فمعلل , أو مخالفة بتغيير السند فمدرج أو بدمج موقوف بمرفوع فمدرج المتن , أو بتقديم وتأخير فمقلوب , أو بإبدال ولا مرجح فمضطرب , أو بتغيير نقط فمصحف , أو شكل فمحرف. ولا يجوز إلا لعالم إبدال اللفظ بمرادف له أو نقصه , فإن خفي المعنى احتيج إلى الغريب و المشكل , أو بجهالة بذكر نعته الخفي , أو ندرة روايته أو إيهام اسمه, فإن سمي الراوي وانفرد عنه واحد فمجهول العين , أو أكثر ولم يوثق فالحال, أولبدعة فإن لم يكفر قبل(3) : ما لم يكن داعية, أو لم يرو موافقة (تؤيد بدعته)(4), أو لسوء حفظ. فإن طرأ فمختلط.

    والإسناد إن انتهى إلي صلى الله عليه وسلم فمرفوع مسند . أو إلى صحابي وهو من اجتمع به صلى الله عليه وسلم مؤمنا فموقوف, أو إلى تابعي فمقطوع, فإن قل عدده فعال, فإن وصل إلى شيخ مصنف لا من طريقه فموافقه, أو شيخ شيخه فصاعدا فبدل. فإن ساوى أحد المصنفين فمساواة. أو تلميذه فمصافحة , ويقابله النزول. أو روي عن قرينه فأقران(5), أو كل عن الآخر فمدبج, أو عمن دونه فأكابر عن أصاغر , ومنه آباء عن أبناء . ,إن تقدم موت أحد قرينين فسابق ولاحق, أو اتفقوا على شيء فمسلسل,أو اسما فمتفق ومفترق, أو خطا (6) فمؤتلف و مختلف, أو الآباء خطا مع الأسماء ,أو عكسه فمتشابه.
    صيغ الأداء :
    و صيغ الأداء : سمعت وحدثني, للإملاء فأخبرني ,وقرأت للقاريء فاجمع ,و قرئ وأنا أسمع للسامع, فأنبأ وشافه وكتب وعن للإجازة والمكاتبة , وأرفعها المقارنة للمناولة, وشرطت لها و للوجادة والوصية و الإعلام (7) . ومن الأنواع : طبقات الرواة وبلدانهم, ,واحوالهم تعديلا و جرحا, ومرتبها و الأسماء والكنى بأنواعها, و الألقاب و الأنساب و المنسوب لغير أبيه , ومن وافق اسمه أباه وجده أو شيخه , و الموالي و الإخوة, و أدب الشيخ والطالب وسن التحمل والأداء وكتابة الحديث وسماعه وتصنيفه وأسبابه ومرجعها النقل.

    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ــــــــــــ

    (1)في الأصل : المردون
    (2)في الأصل : لاء عوض مع الولاء
    (3)في الأصل : قيل
    (4) زادها الشيخ في قراءته للمتن
    (5) في الأصل : فأقر أن
    (6)في الأصل : خطأ
    (7)هكذا في الأصل :
    شرطت لها و للوجادة والوصية و الإعلام للوجادة والوصية و الإعلام وهذا تكرار



    وشرح المتن تجدونه في قسم الصوتيات على هذا الرابط
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=78135


    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •