[ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: [ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    68

    افتراضي [ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أخواني الاعزاء افتح بابا بعد إذنكم وأطلب منكم التفاعل حول هذا الموضوع
    مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب
    وما قيل فيها من أقوال الائمة " المتأخرين والمتقدمين والمعاصرين "
    بدون استثناء


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    103

    افتراضي رد: [ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب

    هذه المسألة مما قتلت بحثاً ولو بحثت عبر محرك البحث لخرج لك شيئاً كثيراً وممن بحثها:
    الدكتور مبارك الهاجري في كتابه التابعون الثقات.
    والدكتور الشريف حاتم بن عارف العوني في كتابه المرسل الخفي.

    والله أعلم.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    345

    افتراضي رد: [ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب

    قال ابن عبد البر : " قال أبو عيسى الترمذي : قلت للبخاري قولهم ان الحسن لم يسمع من سمرة إلا حديث العقيقة !؟
    قال ( يعني البخاري ) قد سمع منه أحاديث كثيرة , وجعلها البخاري سماعاً وصححها "
    الاستذكار 2\271

    قال النووي : " سمع الحسن سمرة " تهذيب الأسماء واللغات 1\161

    قال الترمذي : " سماع الحسن من سمرة صحيح , هكذا قال علي بن المديني وغيره " سنن الترمذي 1237

    قال ابن حجر : " لقد سمع الحسن من سمرة في الجملة " تهذيب التهذيب 2\270

    قال الحاكم في المستدرك عقب أحد الأحاديث : " ولا يتوهم متوهم أن الحسن لم يسمع من سمرة , فإنه قد سمع منه "

    وأيضاً هناك رسالة الشيخ حاتم العوني , وقد تناول الموضوع بالتفصيل , ولكنه رجح أن تكون الرواية بصحيفة لا سماع ومن أراد فليطالع كتابه .
    http://www.waqfeya.com/book.php?bid=1090

    سواء كانت الرواية سماع أو صحيفة , فهي في الحالتين صحيحة يإذن الله.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    الدولة
    دمياط / مصر
    المشاركات
    154

    افتراضي رد: [ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب

    و رجّح الشيخ أبو إسحاق الحويني - على ما قرأته في غوث المكدود - أن الحسن لم يسمع من سمرة إلا حديث العقيقة فقط .

  5. #5
    أبو زُرعة الرازي غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    غزة - صانها الله -
    المشاركات
    1,649

    افتراضي رد: [ بحث ] في مسألة سماع الحسن البصري عن سمرة بن جندب

    هو كما قال الشيخ أبو إسحاق الحويني حفظه الله تعالى , فإن الحسن البصري لم يسمع من سمرة بن جندب كما أن الحسن البصري رحمه الله تعالى كان فيهِ شيءٌ من التدليس , وأظنُ أن حديث العقيقة هو ما أنكر على الحسن البصري رحمه الله تعالى بروايتهِ عن سمرة بن جندب وهذه بعض الأقوال في عدم سماعهِ من سمرة بن جندب في بحث قديم لنا .

    وحكى سماع حديث العقيقة من سمرةَ ونقل ذلك إبن المديني رحمهُ الله تعالى عن الحسن البصري فقال في العلل : 51 قال وقال حبيب بن الشهيد أمرني ابن سيرين أن أسأل الحسن ممن سمع حديثه في العقيقة قال فسألته فقال سمعته من سمرة قال قال سمرة كل مولود رهن بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه أخرجه البخاري في الحقيقة .

    والراجحُ انهُ سمع حديث ( العقيقة ) من سمرة بن جندب رضي الله عنهُ , ولم يثبت عنهُ غير حديث العقيقة , وقال بذلك عدد من أهل العلم وها هو ابن المديني يثبت سماع ( الحسن ) من سمرة ولكن هل سمع غير حديث العقيقة من سمرة أخي الحبيب وهذا ما سنبينهُ بإذن الله تعالى .

    وعن النبي {صلى الله عليه وسلم} كل مولود رهن بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه ويحلق رأسه ويسمى أخرجه أبو داود , وعن سمرة بن جندب عن النبي {صلى الله عليه وسلم} كل غلام رهن بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه ويدمى هكذا قال همام يدمى وقال سعيد بن أبي عروبة ويسمى قال همام لقتادة كيف يدمى قال تذبح العقيقة ثم تستقبل أوداجها بصوفة أو بقطنة ثم توضع على يافوخ الصبي أخرجه أبو داود , فكما هو ثابت سماعُ ( الحسن البصري ) من سمرة ( حديثاً واحداً ) وهو حديث العقيقة ولهذا ثبت أن إبن المديني نفى عنهُ سماعَ غير هذا الحديث من سمرة .

    فقال إبن المديني في العلل (1/11) : { ولم يرو عن الحسن شيئا يقول قرأت في كتاب سمرة إلا حديثا واحدا رواه ابن عون متى يحل للرجل أن يأكل الميتة ولا أعلم أحدا رواه عن الحسن عن سمرة ولو رواه أحد عن الحسن عن سمرة , ورواه ابن عون قرأت في كتاب سمرة وهذه الأحاديث في كتاب سمرة ولكن أحاديثه التي رواها عن سمرة غير هذا الحديث } .

    وقول ابن المديني : ( وقد روى سمرة أكثر من ثلاثين حديثا مرفوعا وغيرها والحسن قد سمع من سمرة لأنه كان في عهد عثمان ابن أربع عشرة وأشهر ومات سمرة في عهد زياد ) ولعل الراجح من كلام إبن المديني سماع الحسن البصري من ( سمرة ) حديث العقيقة ولا إثبات السماع المطلق , بل الراجح في حال ( الحسن ) رحمه الله تعالى في سماعه من سمرة أنه لا يثبت ما لم يصرح بالسماع كما قال إبن المديني في العلل : ( لم يرو عن الحسن يقول قرأت كتاب سمرة إلا حديثاً واحدا ) وقولهُ ( والحسن سمع من سمرة ) وهذا لا يعني بمطلق السماع ولم يثبت عن الحسن البصري كما صرح إبن المديني غير هذا الحديث , ورواية سمرة لأكثر من ثلاثين حديث لايعني أن الحسن سمع منهُ جملةً من الأحاديث التي رواها سمرة رضي الله تعالى عنهُ .

    وقد ضعف العلامة الألباني حديث ( الحسن عن سمرة ) في أكثر من موضع .
    إنظر (ضعيف الترمذي ) وكما قلتُ في حديثي أعلاه إنظر كذلك ( الترغيب والترهيب ) .
    كذلك إنظر إلي كلام العلامة الألباني في ( مشكاة المصابيح ) و ( ضعيف أبي داود ) .
    والراجح عند الإمام الألباني رد حديث ( الحسن ) عن سمرة ما لم يثبت غير التصريح .
    فإنهُ لم يسمع من ( سمرة ) شيء إلا بما صرح فيه بالسماع .

    وقال إبن أبي حاتم في المراسيل (1/8) :
    صرح ( الحسن ) رحمهُ الله تعالى بأنهُ رأى الزبير يبايع علياً .
    وقال إبن المديني رحمهُ الله تعالى : ( حدثنا محمد بن أحمد بن البراء قال قال علي بن المديني الحسن لم ير عليا إلا أن يكون رآه بالمدينة وهو غلام ) , وقال يحيى بن معين رحمهُ الله تعالى رحمةً واسعة وهو ينقلهُ الإمام إبن أبي حاتم في المراسيل ( أخبرنا يعقوب بن إسحق فيما كتب إلي قال حدثنا عثمان بن سعيد الدارمي قال قلت ليحيى بن معين الحسن لقي سمرة قال لا ه رواية الحسن عن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما ) فيتضح لنا أن إمام الجرح والتعديل والعلل ينفي رؤية الحسن البصري رحمه الله تعالى لسمرة رحمه الله , ولكن ثبوت السماع قال بعض أهل العلم وهذا ما إختلف فيه وهو حديث العقيقة ولعل سماع الحسن من علي حديثاً واحداً كما قال بعض أهل العلم , ولم يسمع منهُ غير ذلك , فنفى السماع واحد من أهل العلم , وحديث العقيقة قد يكون رواه الحسن من سمرة إلا أن الحسن لم يثبت له لقاء سمرة . والله تعالى أعلم .

    حدثنا محمد بن سعيد بن بلج قال سمعت عبدالرحمن بن الحكم يقول سمعت جريرا يسأل بهزا عن الحسن من لقي من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال سمع من ابن عمر حديثا ولم يسمع من ابن عباس . وهو الراجح أنهُ لم يسمع من إبن عباس وفي مراسيل الحسن البصري رحمه الله تعالى كلام وذكرهُ الحافظ الذهبي في الحديث المرسل وهو ممن لا يقبل إرسالهُ رحمهُ الله تعالى .

    وفي الخبر الثابت قال الشيخ عبد الله السعد .
    قلت : ومن ذلك صحة الوجادة ، وهي : التحمل من الكتاب بدون سماع ولا إجازة ، كرواية الحسن عن سمرة بن جندب ، ومخرمة بن بكير عن أبيه ، وعمرو بن شعيب عن أبيه عن جده ، وغيرهم . والله أعلم . إن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •