ايهما العبارة الصحيحة ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: ايهما العبارة الصحيحة ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    108

    افتراضي ايهما العبارة الصحيحة ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ايهما افضل يقال : للحديث طريقان ، أو إسنادان ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,050

    افتراضي رد: ايهما العبارة الصحيحة ؟

    الافضل أن يقال للحديث طريقان من حديث كذا ( و تذكري اسم الصحابي ) . و الله أعلم .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: ايهما العبارة الصحيحة ؟

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    من بعد إذن الأخ الفاضل أبا عبد المنعم..
    هذا الأمر يحدده الصحابي راوي الحديث.. أو التابعي إن كان موقوفاً عليه أو أرسله.
    فإن كان الحديث الذي رواه صحابيٌ معين واحد إذا أتى بسندين مختلفين إليه؛ فيقال: (ويروى من طريقٍ آخر) فيقال بناءً على سؤالك: (للحديث طريقان).. ويدخل في هذا ما لو كان السند الآخر يحوي رجال السند الأول لكنه لم يرفع إلى الصحابي بل اقتصر فيه إلى التابعي؛ فرواه.

    وإن كان هذا الحديث قد روي عن صحابي آخر غير الأول؛ فهنا الأولى أن يقال: وأتى من وجهٍ آخر بسندٍ آخر عن فلان.. وعليه فيصدق الآن قولك: (للحديث إسنادان) أي: يروى بهما عن صحابيين.
    ويدخل في هذا ما لو كان السند الآخر موقوفاً على التابعي ولكن سند رجاله مختلفون كلياً عن سند رجال المرفوع.
    والله تعالى أعلم
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    108

    افتراضي رد: ايهما العبارة الصحيحة ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    الافضل أن يقال للحديث طريقان من حديث كذا ( و تذكري اسم الصحابي ) . و الله أعلم .
    جزاك الله خيرا .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    108

    افتراضي رد: ايهما العبارة الصحيحة ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    هذا الأمر يحدده الصحابي راوي الحديث.. أو التابعي إن كان موقوفاً عليه أو أرسله.
    فإن كان الحديث الذي رواه صحابيٌ معين واحد إذا أتى بسندين مختلفين إليه؛ فيقال: (ويروى من طريقٍ آخر) فيقال بناءً على سؤالك: (للحديث طريقان)..
    .. وعليه فيصدق الآن قولك: (للحديث إسنادان) أي: يروى بهما عن صحابيين.
    ويدخل في هذا ما لو كان السند الآخر موقوفاً على التابعي ولكن سند رجاله مختلفون كلياً عن سند رجال المرفوع.
    والله تعالى أعلم
    الاول اتضح .
    الثاني (للحديث إسنادان) اذا كان مروي عن صحابيين ، وإذا كان له اسنادان ، و السند الآخر موقوفاً على التابعي ولكن سند رجاله مختلفون .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •