تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 60

الموضوع: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    رواه إسماعيل بن عبيد الله المخزومي واختلف عنه فرواه أبو المغيرة عن عبد الرحمن بن يزيد بن تميم ثنا إسماعيل بن عبيد الله عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : عاد رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلا من أصحابه به وجع وأنا معه فقبض على يده فوضع يده على جبهته وكان يرى ذلك من تمام عيادة المريض وقال إن الله قال [هي] ناري أسلطها على عبدي المؤمن لتكون حظه من النار في الآخرة
    أخرجه ابن جرير في التفسير (18/ 233) ثني عمران بن بكار الكلاعي
    وأخرجه الطبراني في الأوسط (10) ثنا أحمد بن عبد الوهاب بن نجدة الحوطي
    وأخرجه ابن السني في عمل اليوم والليلة (542) ني أبو أيوب الخزاعي ثنا الحسن بن علي بن عياش
    وأخرجه البيهقي في الكبرى (6591) نا أبو طاهر الفقيه أنبأ أبو حامد بن بلال ثنا محمد بن يحيى
    وأخرجه ابن عساكر في تاريخه (66/ 297) من طريق ابن صاعد نا محمد بن هارون خمستهم قالوا ثنا أبو المغيرة ثنا عبد الرحمن بن يزيد بن تميم ثنا إسماعيل به
    ومن طريق الطبراني أخرجه الحافظ ابن حجر في نتائج الأفكار (4/ 206) واللفظ للطبراني

    قال الطبراني : لم يروه عن أبي صالح وهو الأشعري إلا إسماعيل بن عبيد الله تفرد به عبد الرحمن

    تنبيه : نسب عبد الرحمن في رواية البيهقي إلى أبيه ولم يذكر جده فقال البيهقي : ورواه أبو أسامة عن عبد الرحمن وقال عن أبي صالح الأشعري عن أبي هريرة

    أقول : نعم أبو أسامة كما سيأتي تابعه على أصل الإسناد لكنه خالف في تعيين عبد الرحمن بن يزيد فتنبه

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    ورواه أبو أسامة حماد بن أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن إسماعيل بن عبيد الله عن أبي صالح الأشعري عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

    قال أبو نعيم في الحلية (6/ 86) : حدث به الأئمة والأعلام عن أبي أسامة مثله

    قلت : منهم
    1/ الإمام أحمد 2/ وإسحاق بن راهوية 3/ وهناد 4/ وابن أبي شيبة
    أخرجه أحمد في المسند (9676) وإسحاق في المسند (371) وهناد في الزهد (391) وابن أبي شيبة في المصنف[1] (10907) وعنه ابن ماجه في السنن (3470) أربعتهم قالوا ثنا أبو أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن إسماعيل به
    ومن طريق ابن أبي شيبة أخرجه ابن السني في عمل اليوم والليلة (541) والطبراني في مسند الشاميين (561) ومن طريق أحمد أخرجه الطبراني في مسند الشاميين (561)

    5/ محمد بن يزيد الرفاعي
    أخرجه ابن أبي الدنيا في المرض والكفارات (19) ثنا أبو هشام محمد بن يزيد الرفاعي ثنا أبو أسامة به
    ومن طريق ابن أبي الدنيا أخرجه قوام السنة في ترغيبه (574)

    تنبيه : سقط من الترغيب شيخ ابن أبي الدنيا

    6/ محمد بن إسماعيل
    أخرجه أبو نعيم في الحلية (6/ 86) ثنا عبد الله بن الحسن بن بندار ثنا محمد بن إسماعيل الصائغ ثنا أبو أسامة به
    ومن طريق الصائغ أخرجه وابن عبد البر في التمهيد (6/ 359) وابن عساكر في معجمه (509) وفي تاريخه (66/ 297)

    7/ الحسن بن علي العامري
    أخرجه الحاكم في المستدرك (1277) وعنه البيهقي في الشعب (9384) ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب أنبأ الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا أبو أسامة به

    8/ عبدة بن عبد الرحيم
    أخرجه الواحدي في الوسيط (598) نا أبو منصور أنا أبو سعيد الخلالي نا محمد بن الحسن[2] بن قتيبة نا عبدة بن عبد الرحيم ثنا أبو أسامة به

    تنبيه : في المطبوع عبيدة مصغرا ولم أجد لهذا الراوي بهذا الاسم ذكرا فالأقرب أنه عبدة مكبرا وعبد بن عبد الرحيم مروزي مشهور لكني لم أظفر برواية محمد بن الحسن عنه ولا بروايته عن أبي أسامة فلعل هذه من هذا النادر والله أعلم

    9/ أحمد بن الفرات
    أخرجه السبكي في معجم شيوخه (ص 33) من طريق عبد الكبير بن عمر بن عبد الرحمن الخطابي قال قرئ على أحمد بن الفرات أبي مسعود وأنا حاضر ثنا أبو أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن إسماعيل به

    فهؤلاء تسعة أحمد وإسحاق وهناد وابن أبي شيبة ومحمد بن يزيد ومحمد بن إسماعيل والحسن بن علي وعبدة وأحمد بن الفرات رووه عن أبي أسامة حماد بن أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن إسماعيل بن عبيد الله عن أبي صالح الأشعري عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

    قال الدارقطني في العلل (10/ 219) : ورواه أبو أسامة فقال عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر ووهم في نسبه وإنما هو عبد الرحمن بن يزيد بن تميم وتابع أبا المغيرة على الإسناد.

    وقال الدارقطني في (12/ 270) : وقال أبو أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن إسماعيل في هذا الحديث ووهم في قوله ابن جابر إنما هو عبد الرحمن بن يزيد بن تميم وهو ضعيف وابن جابر ثقة

    وقال ابن عساكر في تاريخه (66/ 297) : قوله عبد الرحمن بن يزيد بن جابر وهم من أبي أسامة إنما هو عبد الرحمن بن يزيد بن تميم والحديث محفوظ عنه

    أقول : كان أبو أسامة يروي عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر هذا ويهم في نسبه وهو ابن تميم لا ابن جابر وهذا محل اتفاق بين الحفاظ

    قال أبو حاتم سألت محمد بن عبد الرحمن ابن أخي حسين الجعفي عن عبد الرحمن بن يزيد فقال : قدم الكوفة عبد الرحمن بن يزيد بن تميم ويزيد بن يزيد بن جابر ثم قدم عبد الرحمن بن يزيد بن جابر بعد ذلك بدهر فالذي يحدث عنه أبو أسامة ليس هو ابن جابر هو عبد الرحمن بن يزيد بن تميم.

    وقال البخاري في الضعفاء : عبد الرحمن بن يزيد بن تميم السلمي يعد في الشاميين عن مكحول مرسل روى عنه الوليد بن مسلم عنده مناكير روى عنه أهل الكوفة أبو أسامة وحسين الجعفي فقالوا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر

    وقال أبو داود : أبو أسامة روى عن عبد الرحمن بن يزيد بن تميم وغلط في اسمه فقال حدثنا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قال وكلما جاء عن أبي أسامة ثنا عبد الرحمن بن يزيد فهو ابن تميم.

    وقال أبو حاتم في الجرح والتعديل : عنده مناكير يقال هو الذي روى عنه أبو أسامة وحسين الجعفي وقالا هو ابن يزيد بن جابر وغلطا في نسبه ويزيد بن تميم أصح وهو ضعيف الحديث.

    وقال أبو حاتم في العلل : عبدالرحمن بن يزيد بن جابر لا أعلم أحدا من أهل العراق يحدث عنه والذي عندي أن الذي يروي عنه أبو أسامة وحسين الجعفي واحد وهو عبد الرحمن بن يزيد بن تميم لأن أبا أسامة روى عن عبد الرحمن بن يزيد عن القاسم عن أبي أمامة خمسة أحاديث أو ستة أحاديث منكرة لا يحتمل أن يحدث عبدالرحمن بن يزيد بن جابر مثله ولا أعلم أحدا من أهل الشام روى عن ابن جابر من هذه الأحاديث شيء ... وأما عبدالرحمن بن يزيد بن تميم فهو ضعيف الحديث وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر ثقة

    وقال النسائي : عبد الرحمن بن يزيد بن تميم الشامي متروك الحديث روى عنه أبو أسامة ( وقال عبد الرحمن بن يزيد بن جابر )[3]

    وقال موسى بن هارون : روى أبو أسامة عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر وكان ذاك وهما منه رحمه الله هو لم يلق عبد الرحمن بن يزيد بن جابر وإنما لقي عبد الرحمن بن يزيد بن تميم فظن أنه ابن جابر وابن جابر ثقة وابن تميم ضعيف.

    وقال أبو بكر بن أبي داود [عبد الرحمن] بن يزيد بن تميم قدم فارا مع القدرية وكان من أهل دمشق وقد سمع أبو أسامة من ابن المبارك عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر وجميعا يحدثان عن مكحول وابن جابر أيضا دمشقي فلما قدم هذا قال أنا عبد الرحمن بن يزيد الدمشقي وحدث عن مكحول ظن أبو أسامة أنه ابن جابر الذي روى عنه ابن المبارك وابن جابر ثقة مأمون يجمع حديثه وابن تميم ضعيف روى عن الزهري أحاديث مناكير حدثنا ببعضها محمد بن يحيى النيسابوري في علل حديث الزهري وقال أحرج على من حدث عني بهذه الأحاديث مفردة

    وقال الدارقطني في الضعفاء شامي أبو أسامة يغلط في نسبه

    وقال الخطيب[4] : روى الكوفيون أحاديث عبد الرحمن بن يزيد بن تميم عند عبد الرحمن بن يزيد بن جابر ووهموا في ذلك فالحمل عليهم في تلك الأحاديث ولم يكن غير ابن تميم الذي إليه أشار عمرو بن علي وأما ابن جابر فليس في حديثه منكر

    أقول : وقد ذهب بعضهم أن أبا اسامة كان يعلم أنه ليس بابن جابر الثقة لكنه تغافل عن ذلك
    قال يعقوب بن سفيان : قال محمد بن عبد الله بن نمير وذكر أبا اسامة فقال الذي يروي عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر يرى أنه ليس بابن جابر المعروف وذكر لي أنه رجل يسمى باسم ابن جابر
    قال يعقوب : صدق هو عبد الرحمن بن فلان بن تميم فدخل عليه أبو أسامة فكتب عنه هذه الأحاديث فروى عنه وإنما هو إنسان يسمى باسم ابن جابر
    قال يعقوب : وكأني رأيت ابن نمير يتهم أبا أسامة أنه علم ذلك وعرف ولكن تغافل عن ذلك قال وقال لي ابن نمير أما ترى روايته لا تشبه سائر حديثه الصحاح الذي روى عنه أهل الشام وأصحابه.

    الخلاصة أن عبد الرحمن بن يزيد شيخ أبي أسامة هو ابن تميم لا ابن جابر وهو محل اتفاق بين الأيمة وابن تميم هذا منكر الحديث ليس بثقة وهاه الأيمة وبعضهم كذبه

    أقول : إنما أطلت في نقل كلام الأيمة في رواية أسامة هذه لأن بعض أهل الحديث اغتر بظاهر الإسناد فصححه قال الحاكم في المستدرك (1/ 496) : هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه
    وقال البوصيري في مصباح الزجاجة (4/ 61) : هذا إسناد صحيح رجاله موثقون
    وقال الشيخ في الصحيحة (2/ 56) عن الحاكم : وقال صحيح الإسناد ووافقه الذهبي وهو كما قالا ورجاله ثقات رجال الشيخين غير الأشعري هذا قال أبو حاتم لا بأس به

    أقول : هذا التصحيح اغترار بظاهر السند وغفلة عن علة هذا الحديث التي استظهرها أيمة هذا الشأن رحمه الله الجميع

    ثم قال الشيخ : والحديث أخرجه ابن عساكر في " تاريخ دمشق " ( 19 / 40 / 1 ) من طريق عبد الرحمن بن يزيد بن تميم حدثني إسماعيل بن عبيد الله به . إلا أنه زاد فيه فقال : " خرج النبي صلى الله عليه وسلم يعود رجلا من أصحابه وعلي وأنا معه فقبض على يده فوضع يده على جبهته وكان يرى ذلك من تمام عيادة المريض ثم قال ... " فذكره دون قوله " أبشر " في أوله و قوله " في الآخرة " في آخره .
    قلت : وهذه زيادة منكرة لتفرد ابن تميم بها و هو ضعيف مخالفا ابن جابر و هو ثقة . اهــ

    قلت : لم ينتبه الشيخ أن ابن جابر هو ابن تميم نفسه وهم فيه أبو أسامة والغريب أن أبن عساكر نفسه كما تقدم بين علته هذه فكأن الشيخ لم ينتبه لها والله أعلم

    الخلاصة أن عبد الرحمن بن يزيد بن تميم رواه إسماعيل بن عبيد الله عن أبي صالح عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

    [1] وهو في مسنده أيضا عزاه إليه البوصيري في مصباح الزجاجة (4/61)
    [2] في المطبوع الحسين مصغرا وهو تصحيف
    [3] الزيادة من الكامل والصارم المنكي ونسبها إلى الضعفاء ولم ترد في المطبوع
    [4] تعقب عمرو بن علي في تضعيفه ابن جابر بسبب رواية الكوفيين عنه منكرات

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    وخالف ابن تميم الواهي سعيد بن عبد العزيز الثقة الحافظ فرواه عن إسماعيل بن عبيد الله قال : مرضت فعادني أبو صالح الأشعري فحدثني عن كعب قال : الحمى كير من النار يبعثه الله على عبده المؤمن في الدنيا فيكون حظه من نار جهنم.
    أخرجه أبو زرعة الدمشقي في تاريخه (ص: 347) ثنا أبو مسهر
    وأخرجه الفسوي في المعرفة والتاريخ (2/ 483) ثني أبو سعيد عبد الرحمن بن إبراهيم ثنا أبو حفص قالا ثنا سعيد بن عبد العزيز عن إسماعيل به
    ومن طريق أبي مسهر أخرجه البيهقي في الكبرى (6592) وابن عساكر في تاريخه (66/ 297) ومن طريق يعقوب أخرجه ابن عساكر في تاريخه (66/ 297) وقد اختصره أبو زرعة مقتصرا على ذكر الزيارة

    أقول : هذا الصحيح المحفوظ عن إسماعيل ورواية ابن تميم عنه منكرة

    يتبع إن شاء الله برواية أبي الحصين الشامي عن أبي صالح الأشعري فنظرة إلى ميسرة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    فاتك حديث الترمذي عن هناد ومحمود بن غيلان قالا حدثنا أبو أسامة

    وكذلك حديث أبو أسامة في الخامس من الوخشيات عن أبي محمد عبد الله بن الحسن عن محمد ابن إسماعيل الصانغ عنه به

    وجزاك الله ألف خير ياشيخ عدلان

  5. #5
    محمد بن عبدالله غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,507

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    للفائدة: (الوخشيات) هي أجزاء انتقاها الوخشي من حديث أبي نعيم الأصبهاني، وقد أخرج أبو نعيم هذا الإسناد في الحلية، وعزا إلى موضعه الأخ عدلان، والظاهر أن الوخشي أخذ الإسناد من هذا الموضع نفسِه.
    فلعل العزو إلى الوخشيات مع وجود أصل الحديث في كتاب أبي نعيم= ليس فيه كبير شيء.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن بن شيخنا مشاهدة المشاركة
    فاتك حديث الترمذي عن هناد ومحمود بن غيلان قالا حدثنا أبو أسامة
    أحسن الله إليك أخي الكريم عبد الرحمن لم يفتني بحمد الله حديث الترمذي وإنما منعني من ذكره قول بشار في تحقيقه للجامع : هذا الحديث لم يذكره المزي في "تحفة الأشراف" ولا استدركه عليه المستدركون ولاوجدناه في شيء من النسخ والشروح التي بين أيدينا فهو ليس من الترمذي هذا الحديث لايوجد في النسخة الخطية للكروخي وقد ذكره الهيثمي في "المجمع" 2/298، وقال: رواه ابن ماجة باختصار، وفيه عبد الرحمن، وذكره البوصيري في "مصباح الزجاجة" 4/61، ولم يذكر المزي لأبي صالح الأشعري رواية عند الترمذي وإنما نص على ابن ماجة فقط.

    وكنت سأذكره تنبيها في ختام البحث كي يفيدنا بعض من له معرفة بنسخ الجامع
    زادك الله أخي الكريم توفيقا وسدادا

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أخي الكريم عدلان
    يظهر أنك لم تطالع ما قيل في ما حذفه الدكتور بشار من صحيح الترمذي
    واعتماد المشارقة على رواية الكروخي
    طالع هنا
    http://www.ahlalhdeeth.com/~ahl/vb/showthread.php?t=3984

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    هذا البحث قرأته بحمد الله في الملتقى والجزء الذي نقلته منه إذ أضيف على طبعة بشار المرفوعة في الشاملة الرسمية وقد وافق عبد الرحمن الفقيه بشارا على أن هذا الحديث ليس من الجامع

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدلان الجزائري مشاهدة المشاركة
    وقد وافق عبد الرحمن الفقيه بشارا على أن هذا الحديث ليس من الجامع
    وهل وافق أنه ليس في جميع الروايات ؟؟

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أحسن الله بك السؤال الوارد ما هي الرواية المعتمدة في إثبات هذا الحديث ؟

  11. #11
    محمد بن عبدالله غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,507

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    نسخة الكروخي من رواية أبي العباس المحبوبي عن أبي عيسى الترمذي، وليس الحديث فيها، ولا الأثر الذي يليه.
    وراجعتُ نسخةً من رواية أبي ذر محمد بن إبراهيم الترمذي عن أبي عيسى الترمذي، وليس فيها -أيضًا- الحديث، ولا الأثر الذي بعده.
    وهذه النسخة مرفوعة هنا:
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=29075

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    جزاك الله خير الجزاك أخي محمد وزادك توفيقا وسدادا

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    ورواه محمد بن مطرف عن أبي الحصين عن أبي صالح الأشعري واختلف عنه فرواه شبابة عن أبي غسان محمد بن مطرف عن أبي الحصين عن أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : الحمى حظ المؤمن من جهنم وما أصابه من ذلك فهو حظه من النار.
    علقه عن شبابة الدارقطني في العلل (10/ 219)

    شبابة هو ابن سوار ثقة ولم أقف عليه موصولا من هذا الوجه

    وخالف شبابة يزيد بن هارون فرواه عن محمد بن مطرف عن أبي الحصين عن أبي صالح الأشعري عن أبي أمامة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « الحمى كير من جهنم فما أصاب المؤمن منها كان حظه من جهنم »
    أخرجه أحمد في المسند (22274)[1] وأحمد بن منيع إتحاف الخيرة (4/ 414)
    وأخرجه الطحاوي في شرح مشكل الآثار (2216) ثنا علي
    وأخرجه ابن أبي الدنيا في المرض والكفارات (46) ثنا يحيى بن جعفر
    وأخرجه الروياني في المسند (1269) نا أبو صالح شعيب بن عبد الحميد
    وأخرجه الحاكم في الكنى (4/ 103)[2] ني محمد بن أحمد العصفري ثنا محمد يعني ابن إسماعيل الحساني
    وأخرجه البيهقي في الشعب (9383)[3] نا أبو عبد الله وأحمد بن الحسن قالا نا أبو العباس نا محمد بن إسحاق سبعتهم قالوا ثنا يزيد بن هارون نا محمد بن مطرف أبو غسان الليثي عن أبي الحصين به
    ومن طريق علي وهو ابن معبد أخرجه ابن عبد البر في التمهيد (6/ 359) و(23/ 171) ومن طريق يحيى بن جعفر أخرجه البيهقي في الشعب (9383) ومن طريق ابن أبي الدنيا أخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق (66/ 297)

    وتابع يزيد بن هارون جماعة
    1/ سعيد بن أبي مريم 2/ وعلي بن الجعد
    أخرجه الطبراني في الكبير (7468) ثنا يحيى بن عثمان بن صالح ثنا سعيد بن أبي مريم
    وأخرجه الطبراني في الكبير (7468) ثنا محمد بن جعفر الرازي ثنا علي بن الجعد قالا ثنا أبو عثمان محمد بن مطرف ثنا أبو الحصين الشامي به

    3/ علي بن عياش
    أخرجه البيهقي في الشعب (9383) نا أبو عبد الله وأحمد بن الحسن قالا نا أبو العباس محمد بن يعقوب نا محمد بن إسحاق نا علي بن عياش الحمصي نا محمد بن مطرف ثني أبو الحصين به

    4/ عبد الصمد بن النعمان
    أخرجه أبو بكر في الغيلانيات (851) ثني محمد بن غالب ثنا عبد الصمد ثنا أبو غسان محمد بن مطرف عن أبي الحصين به
    ومن طريق أبي بكر أخرجه قوام السنة في الترغيب (557) وابن عساكر في تاريخه (66/ 297) والمزي في تهذيب الكمال (33/ 414)

    5/ محمد بن عيسى بن الطباع
    ثم قال : أخرجه ابن ماجه في التفسير كما في تهذيب الكمال (33/ 414) من حديث محمد بن عيسى ابن الطباع عن أبي غسان.

    فهؤلاء ستة يزيد بن هارون وسعيد بن أبي مريم وعلي بن الجعد وعلي بن عياش وعبد الصمد بن النعمان وابن الطباع رووه عن محمد بن مطرف عن أبي الحصين عن أبي صالح الأشعري عن أبي أمامة عن النبي صلى الله عليه وسلم

    محمد بن مطرف ثقة وقول الجماعة عنه بذكر أبي أمامة أصح فإنهم أثبت من شبابة وأكثر

    تنبيه : ذكر الدارقطني في العلل هذا الوجه الذي رواه الجماعة عن أبي غسان من طريق يزيد بن هارون وحده بصيغة التمريض فقال وقيل عن يزيد بن هارون وما أدري وجهه فإنه من عادة الشيخ إذا أراد تضعيف ثبوت رواية عن شيخ صاغها عنه بصيغة التمريض والله أعلم


    [1] و(22165)
    [2] (5/ 167)
    [3] وفي الآداب (737) وقد سقط منه يزيد

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    الخلاصة أن المحفوظ ما رواه محمد بن مطرف عن أبي الحصين الشامي عن أبي صالح الأشعري عن أبي أمامة عن النبي صلى الله عليه وسلم

    قال المنذري في الترغيب : رواه أحمد بإسناد لا بأس به وقال البوصيري في إتحاف الخيرة : هذا إسناد حسن.

    أقول : كلا بل إسناده غير محفوظ

    أبو الحصين هو الشامي ورد منسوبا عند الطبراني واسمه مروان بن رؤبة قاله البيهقي وابن عبد البر وساق هذا الحديث أبو أحمد الحاكم في الأسماء والكنى في ترجمته وذكره ابن حبان في الثقات ولم يذكر بجرح لكنه خولف في إسناد هذا الحديث فرواه إسماعيل بن عبيد الله المخزومي الثقة عن أبي صالح الأشعري عن كعب الأحبار قوله

    أقول : هذا الصحيح المحفوظ عن أبي صالح الأشعري وغير وهم وخطأ

    قال الدارقطني في العلل بعد حكاية الخلاف المتقدم (10/ 221) : ورواه سعيد بن عبد العزيز التنوخي عن إسماعيل بن عبيد الله عن أبي صالح الأشعري عن كعب قوله وهو الصواب.


    وقال في علل (12/ 270) بعد ذكر قول أبي الحصين عن أبي صالح وابن تميم عن إسماعيل : وكلا القولين وهم والصواب ما رواه سعيد بن عبد العزيز عن إسماعيل بن عبيد الله عن أبي صالح الأشعري عن كعب الأحبار قوله.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    تنبيهان :
    1/ قال الذهبي في الميزان أبو الحصين الفلسطيني عن أبي صالح الأشعري تفرد عنه أبو غسان محمد بن مطرف

    أقول : بل هو مروان بن رؤبة التغلبي الشامي وقد روى عنه جماعة

    2/ قال الذهبي في الميزان أيضا : أبو صالح الأشعري ويقال الأنصاري لا يعرف عن أبي أمامة وعنه أبو الحصين الفلسطيني أما أبو صالح الأشعري الأزدي عن أبي هريرة وأبي عبد الله الأشعري فثقة ...

    وقال العراقي في تخريج أحاديث الإحياء : حديث «الحمى من قيح جهنم وهي حظ المؤمن من النار» أخرجه أحمد من رواية أبي صالح الأشعري عن أبي أمامة وأبو صالح لا يعرف ولا يعرف اسمه.

    أقول : بل هو معروف والأشعريان رجل واحد اختلف في الإسناد عليه وقد تقدم ذلك بحمد الله تعالى

    أما بعد : فهذا ما تيسر لي جمعه وترتيبه والحمد كله لله قاله وكتبه أبو صهيب الجزائري كان الله له

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    ماشاء الله لاقوة إلا بالله
    بارك الله فيك ياشيخ عدلان وأحسن الله إليك

    يا شيخ محمد بن عبد الله هل طالعت نسخة أبي ذر كلها أم فقط مظان الحديث ؟؟
    وهل وُجدت تكملة الناقص منها ؟؟

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    لعله من اللطائف
    رواية محمد بن إسماعيل الصائغ عن أبي أسامة بقوله حدثنا
    وكذلك -إن لم يكن معمرا-الحسن بن علي بن عفان العامري عنه
    لصغر سنهما
    والله أعلم

    فائدة
    للحافظ ابن رجب كلام يسير حول حديثنا في كتابة البشارة العظمى في أن حظ المؤمن من النار الحمى

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدلان الجزائري مشاهدة المشاركة
    الخلاصة أن المحفوظ ما رواه محمد بن مطرف عن أبي الحصين الشامي عن أبي صالح الأشعري عن أبي أمامة عن النبي صلى الله عليه وسلم
    قال المنذري في الترغيب : رواه أحمد بإسناد لا بأس به وقال البوصيري في إتحاف الخيرة : هذا إسناد حسن.
    أقول : كلا بل إسناده غير محفوظ
    المنذريُّ أوالبوصيري لم يقولا : "إسناده محفوظ"
    فلا يحسن الاستدراك عليهما بـ"كلا" و"بل" في قولك : "كلا بل إسناده غير محفوظ"
    ولا يخفى عليك أن المنذري قصد نفي البأس عن رجال الإسناد..
    والبوصيري أثبت الحسن لرجال الإسناد..والله أعلم
    فالصواب أن يُستدرك عليهما بـ"لكن"
    كأن يُقال: " لكن إسناده غير محفوظ"
    أو: "لكنه معلول".. والله أعلم


  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الاله المسعودي مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك وجزاك الله خيرا

    المنذريُّ أوالبوصيري لم يقولا : "إسناده محفوظ"
    فلا يحسن الاستدراك عليهما بـ"كلا" و"بل" في قولك : "كلا بل إسناده غير محفوظ"
    ولا يخفى عليك أن المنذري قصد نفي البأس عن رجال الإسناد..
    والبوصيري أثبت الحسن لرجال الإسناد..والله أعلم
    فالصواب أن يُستدرك عليهما بـ"لكن"
    كأن يُقال: " لكن إسناده غير محفوظ"
    أو: "لكنه معلول".. والله أعلم
    أقول : كلا بل إسناد أحمد به البأس كله وإسناد ابن ماجه ليس بحسن بل هما منكران غير محفوظين
    الذي أفهمه أخي الكريم أن الحكم على الإسناد بأنه لا باس به أو أنه حسن (اصطلاحا) معناه أنه محفوظ ليس غير وهل يستقيم أن يكون الإسناد لا باس به أو حسنا لكنه غير محفوظ أو هو معلول لم يظهر لي ذلك والله أعلم
    وأرجو من الإخوة الكرام أن يشاركونا في هذا الحرف جزى الله الجميع خير الجزاء

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن بن شيخنا مشاهدة المشاركة
    ماشاء الله لاقوة إلا بالله
    بارك الله فيك ياشيخ عدلان وأحسن الله إليك
    جزاك الله أخي الحبيب عبد الرحمن عني خير الجزاء وأوفاه وزادك هدى وصلاحا وتوفيقا

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •