تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..." - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 60

الموضوع: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدلان الجزائري مشاهدة المشاركة
    الذي أفهمه أخي الكريم أن الحكم على الإسناد بأنه لا باس به أو أنه حسن (اصطلاحا) معناه أنه محفوظ ليس غير وهل يستقيم أن يكون الإسناد لا باس به أو حسنا لكنه غير محفوظ أو هو معلول لم يظهر لي ذلك والله أعلم
    وأرجو من الإخوة الكرام أن يشاركونا في هذا الحرف جزى الله الجميع خير الجزاء
    هذا الفهم صحيح إنْ كان الحاكمُ على الإسناد من الأئمة المتقدمين فإنه يلزم من قولهم إسناده صحيح أنه استوفى جميع شروط الصّحة ومن بينها الاتصال و انتفاء العلة
    وأنت استدركتَ على المنذري والبوصيري من المتأخرين ..وعلى اصطلاحهم لا يلزم من قولهم: "إسناده صحيح، أو حسن" أن لا يكون معلولا أو محفوظاً.. ليردَ عليهم استدراكك.
    هذا الذي تقرّر عندي.. ولابن الصّلاح في مقدمته كلام حول هذا المعنى وإن لم يستعمل هو لفظ "المتقدمين" و"المتأخرين"..
    والله تعالى أعلم .

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    ليتك أخي الحبيب تذكر نصا لأحدهم في ذلك أو حديثا حكموا على إسناده بالحسن أو أنه لا باس به وهم يريدون أن الحديث غير محفوظ فضلا عن الإسناد وأنا جاد في طلبي اخي الكريم لا متعنت فإنها والله فائدة عزبت عني أريد الاستفادة منها وجزاك الله خيرا

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدلان الجزائري مشاهدة المشاركة
    ليتك أخي الحبيب تذكر نصا لأحدهم في ذلك أو حديثا حكموا على إسناده بالحسن أو أنه لا باس به وهم يريدون أن الحديث غير محفوظ فضلا عن الإسناد وأنا جاد في طلبي اخي الكريم لا متعنت فإنها والله فائدة عزبت عني أريد الاستفادة منها وجزاك الله خيرا
    بالنسبة لحديث سنده قريب من الحسن وهو- أي الحديث- غير محفوظ فذلك موجود
    وكذلك موجد عند المتأخرين سند رجاله ثقات وهو غير محفوظ
    أما أن يكون سنده حسن وهو غير محفوظ فلا أعرفه عند المنذري والبوصيري ومن مثلهم
    وياليت لو الأخ المسعودي حفظه الله يضع لنا كلام ابن الصلاح فنحن مع الدليل نميل حيث مال

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أحسنت أخي الكريم عبد الرحمن أنا لا أقصد ما كان رجاله ثقات أو ما يحتمل التحسين أو قريب من الحسن أو متصل الإسناد أو نحو ذلك مما لا تجتمع فيه أدنى صفات القبول وإنما أريد ما كان من أحكامهم حسن الإسناد اصطلاحا أو ما كان إسناده لا باس به وليس به بأس فإن الذي أعرفه من أحكام المتأخرين كالمنذري وابن تيمية والذهبي والبوصيري وابن القيم وابن كثير في جماعة يطول ذكرهم من إخوانهم أنهم يريدون بذلك أن الحديث نفسه محفوظ فضلا عن الإسناد فالرجاء ممن عرف خلاف ذلك منهم أن يفيدنا وجزاه الله خير الجزاء

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدلان الجزائري مشاهدة المشاركة
    ليتك أخي الحبيب تذكر نصا لأحدهم في ذلك أو حديثا حكموا على إسناده بالحسن أو أنه لا باس به وهم يريدون أن الحديث غير محفوظ فضلا عن الإسناد وأنا جاد في طلبي اخي الكريم لا متعنت فإنها والله فائدة عزبت عني أريد الاستفادة منها وجزاك الله خيرا
    أخي العزيز عدلان :
    لم أقل عنهم هذا الذي ذكرتَ هنا !!
    كيف يقولون عن الحديث:
    "إسناده صحيح أو حسن" وهم يريدون أنه غير محفوظ ؟؟!!
    فلم أقل عنهم:
    أنهم يطلقون هذه العبارة على الإسناد المعلول أو غير المحفوظ !!
    بل الذي قلته هو:
    (لا يلزم من قولهم: "إسناده صحيح، أو حسن" أن لا يكون معلولا أو محفوظاً..)
    فقد يكون غير معلول ومحفوظ ..وقد ترد عليه العلة فيكون معلولا وغير محفوظ

    لأنهم إنما يطلقون تلك العبارة وهم يريدون أن إسناده توفر فيه:
    صفةُ عدالة رواته، وضبطهم مع صفة اتصاله .
    فيخرج بعبارتهم: الذي في إسناده ضعيف أو انقطاع
    أما صفة انتفاء الشذوذ والنكارة (=عدم العلة) فلا يراعونها في تلك العبارة..
    فيدخل فيه الإسناد غير المعلول والإسناد المعلول
    وبالتالي إن وصفوا إسنادا بتلك العبارة ووقعت فيه العلة؛ لا ترد عليهم.. لأن انتفاءها غير داخلة في حدّ عبارتهم.
    هذا الذي قصدته بكلامي ..
    وهذا الذي يمكن أن تطالبني بإتيان نص لأحدهم فيه..أو حديثٍ.
    وسأفعل إن أعدت المطالبة

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبد الاله المسعودي مشاهدة المشاركة
    أخي العزيز عدلان :
    لم أقل عنهم هذا الذي ذكرتَ هنا !!
    كيف يقولون عن الحديث:
    "إسناده صحيح أو حسن" وهم يريدون أنه غير محفوظ ؟؟!!
    فلم أقل عنهم:
    أنهم يطلقون هذه العبارة على الإسناد المعلول أو غير المحفوظ !!
    بل الذي قلته هو:
    (لا يلزم من قولهم: "إسناده صحيح، أو حسن" أن لا يكون معلولا أو محفوظاً..)
    فقد يكون غير معلول ومحفوظ ..وقد ترد عليه العلة فيكون معلولا وغير محفوظ

    لأنهم إنما يطلقون تلك العبارة وهم يريدون أن إسناده توفر فيه:
    صفةُ عدالة رواته، وضبطهم مع صفة اتصاله .
    فيخرج بعبارتهم: الذي في إسناده ضعيف أو انقطاع
    أما صفة انتفاء الشذوذ والنكارة (=عدم العلة) فلا يراعونها في تلك العبارة..
    فيدخل فيه الإسناد غير المعلول والإسناد المعلول
    وبالتالي إن وصفوا إسنادا بتلك العبارة ووقعت فيه العلة؛ لا ترد عليهم.. لأن انتفاءها غير داخلة في حدّ عبارتهم.
    هذا الذي قصدته بكلامي ..
    وهذا الذي يمكن أن تطالبني بإتيان نص لأحدهم فيه..أو حديثٍ.
    وسأفعل إن أعدت المطالبة
    أعزك الله أخي الكريم وزادني وإياك فهما ورفعة
    الذي أعلمه أن حكم الأيمة هؤلاء على إسناد حديث بعبارة تجتمع فيها أدنى شروط القبول أو أعلاها مقتضاه نفي الشذوذ عنه بله النكارة ويرد على هذا الحكم كل علة مؤثرة فيه ضعفا يوجب رده كشذوذ أو نكارة ولا أرى فرقا بين قول أحدهم إسناده صحيح غاية أو إسناده حسن فإن الجميع متفقون على أن من شرط الحسن لذاته توفر جميع شروط الصحة وإنما الاختلف في ضبط الراوي فيهما فأين وجدت التفريق بينهما علميا أو عمليا بارك الله وفيك وأنا لك شاكر على هذه الفائدة سلفا أخي الكريم

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."


    * قال ابن الصلاح (ت643هـ) في "مقدمته"في آخر مباحث الحسن ص109-110 ط.ماهر الفحل
    قولهم: "هذا حديثٌ صحيحُ الإسنادِ، أو حسنُ الإسنادِ"، دون قولهم: "هذا حديث صحيح أو حديث حسن" لأنه قد يُقال:"هذا حديث صحيح الإسناد" ولا يصح [أي المتن]، لكونه[ أي الإسناد] شاذا أو معلّلا.
    غير أن المصنِّفَ المعتمد منهم، إذا اقتصر على قوله:إنه صحيح الإسناد، ولم يذكر له علة ولم يقدح فيه؛ فالظاهر منه الحكم له بأنه صحيح في نفسه لأن عدم العلة والقادح هو الأصل والظاهر، والله أعلم".
    ________
    ما بين معكوفين زاده ابن حجر في "نكته".
    وقد وافقه جماعة من الحفاظ المتأخرين بعده ونقلوا كلامه و أقروه عليه ولم يتعقبوه كعادتهم منهم:
    النووي(ت676هـ) في "إرشاده" و"تقريبه"
    ابن جماعة (ت733هـ) في "المنهل الروي"
    ابن كثير (ت774هـ) في "اختصار ابن الصلاح"
    العراقي (ت806هـ) في "نكته"
    السيوطي(ت911هـ) في "تدريبه"
    وقد ناقشه ابن حجر (ت852هـ) في "نكته"...
    لكن سلّم له بالتفريق بين العبارتين فقال:
    " والذي يظهر لي إن الصواب التفرقة بين من يفرق في وصفه الحديث بالصحة بين التقييد والاطلاق، وبين من لا يفرق.
    فمن عُرف من حاله بالاستقراء التفرقة؛ يحكم له بمقتضى ذلك ويحمل إطلاقه على الإسناد والمتن معا ، وتقييده على الإسناد فقط. ومن عرف من حاله أنه لا يصف الحديث دائما وغالبا إلا بالتقييد ؛ فيحتمل أن يقال في حقه ما قال المصنف آخرا. والله أعلم." انتهى
    * وقال السيوطي في التدريب -وكلامه ممزوجا بكلام الأصل -
    ""وقولهم:(حديث حسن الإسناد أو صحيحه دون قولهم حديث صحيح أو حسن لأنه قد يصح أو يحسن الإسناد) لثقة رجاله (دون المتن لشذوذ أو علة) وكثيرا ما يستعمل ذلك الحاكم في مستدركه (فإن اقتصر على ذلك حافظ معتمد) ولم يذكر له علة ولا قادحا (فالظّاهر صحة المتن وحسنه) لأن عدم العلة والقادح هو الأصل والظاهر.
    قال شيخ الإسلام: والذي لا شك فيه أن الإمام منهم لا يعدل عن قوله صحيح إلى قوله صحيح الإسناد إلا لأمر ما" انتهى
    * قال ابن الجوزيُّ (ت597هـ) في "التحقيق في مسائل الخلاف" 1/61 –بتلخيصه:" تنقيح التحقيق" للذهبي.
    (ابن ماجة) ثنا إبراهيم بن المنذر،نا معن عن ابن أبي ذئب عن عقبة بن عبد الرحمن بن ثوبان عن جابر قال قال رسول الله :"إذا مسَّ أحدكم ذكره فعليه الوضوء"
    هذا حديث صالح الإسناد فرد.

    قال (البخاري): إنما روى عقبة ذا عن ابن ثوبان مرسلاً وقال بعضهم عن جابر ولا يصح" انتهى
    والمتتبع لما صحح أو حسّن المتأخرون إسناده كالمنذري أو البوصيري يجد فيها المعلول وغير المعلول ولو أرادوا بعبارتهم تلك أنه: صحيح الإسناد وغير معلول؛ لما قيدوه بالإسناد ولما عدلوا عن عبارة :" حديث صحيح" .
    وهذا المنذري يصحح إسناد حديث في ترغيبه.. ثم يتكلم على علله في شرحه على سنن أبي داود ..لا يحضرني الآن.
    الخلاصة: أن قول الحفاظ المتأخرون عن الحديث إسناده صحيح أو حسن تنصرف أول ما تنصرف إلى توفر صفتين من صفات الحديث الصحيح وهما عدالة رواته و اتصاله.
    وتبقى صفتي انتفاء الشذوذ والعلة غير متعرض لهما بتلك العبارة
    فيُبحث عنهما فإن وُجدتا كان الحديث صحيحا.. و إن وجد عكسهما كان الحديث معلولا غير صحيح .
    وإنما عدلوا عن إطلاق التصحيح على الحديث إلى تقييده بالإسناد لأنهم لم يبحثوا فيه في ذلك الوقت ليكشفوا هل انتفت منه العلل أو لا ؟ فيقيدونه بالإسناد تبرئة للذمة واحتياطا
    وهم إن فعلوا ذلك في حديث واستفرغوا جهدهم في سبر أسانيده و معارضتها.. تجدهم يصححونه بإطلاق، ولا يعدلون عن قولهم: "حديث صحيح". والله أعلم

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    الحمد لله وحده اما بعد فقد علمت أنك ستذكر عبارة الحافظ ابن الصلاح رحمه الله تعالى وكان من تمام البحث أن تذكر مع من وافقه أو أقره من خالفه في هذه المقولة وردها وأحسبك لم تقف على ذلك
    قال أبو الحسن التبريزي (البحر الذي زخر 3/ 1249 ) : ولقائل أن يقول لا نسلّم أن قولهم هذا حديث صحيح الإسناد يحتمل كونه شاذّا أو معلّلا مردودا ليكون دون قولهم هذا حديث صحيح فإن صحة الإسناد مستلزمة بصحة المتن دون العكس والحكم بصحة الإسناد مع احتمال عدم صحته بعيد جدا
    فآل الأمر إلى النظر في عبارة ابن الصلاح صوابا وخطأ وما يرد عليها من إيرادات ولعل الله ييسر بذكر بعضها بعد

    فائدة : التبريزي ترجم له السيوطي في حسن المحاضرة (1/545) فقال أبو الحسن علي بن عبد الله نزيل القاهرة كان عالمًا في علوم كثيرة تخرج به فضلاؤها له تصانيف مات بالقاهرة سنة ست وأربعين وسبعمائة.
    وقال الصلاح الصفدي يرثيه:
    يقول تاج الدين لما قضي ... من ذا رأى مثلي بتبريز
    وأهل مصر بات إجماعهم ... يقضي على الكل بتبريزي
    وانظر ترجمته ببعض توسع في الدرر الكامنة الدرر (4/ 86) ولعل قوله هذا كان في اختصاره علوم الحديث فقد ذكر الحافظ أنه اختصره اختصار مفيدا

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    بارك الله فيك
    وقفت على كلمة التبريزي فقد نقلها محققا مقدمة ابن الصّلاح التي عزوت إليها في الهامش ..
    وليس فيها إلا قوله "لا نسلم..." وقوله"... بعيد جدا" ولا يرد على ما قاله ابن الصلاح
    لأنه ومَنْ تابعه؛ فرّقوا بين الحافظ المعتمد، وغيره.. فقالوا عن الأول:
    "إذا اقتصر على قوله:إنه صحيح الإسناد، ولم يذكر له علة ولم يقدح فيه؛ فالظاهر منه الحكم له بأنه صحيح في نفسه "
    فهؤلاء الذين يصدق عليهم قول التبريزي:
    "لا نسلّم أن قولهم هذا حديث صحيح الإسناد يحتمل كونه شاذّا أو معلّلا مردودا ليكون دون قولهم هذا حديث صحيح فإن صحة الإسناد مستلزمة بصحة المتن دون العكس والحكم بصحة الإسناد مع احتمال عدم صحته بعيد جدا"
    وأنا لم أذكرها هنا لأنك كنت تطالبني بمن نص على المسألة التي نتناقش فيها ..
    فذكرتُ لك هؤلاء.. ورأيت تعقيب التبريزي دون تعقيب الحافظ فأثبت تعقيب الحافظ لقوته.
    وليست المشكلة في كلام ابن الصلاح نفسه ..هل ترد عليه إيرادات ..
    لكنها في استعمالات المصنفين لعبارة :"إسناده صحيح" بالتقييد.. و "صحيح" بدون تقييد
    فأنتَ ترى أنه لا فرق بينهما ..وأنا أرى أنه يوجد فرق
    ولعل الإخوة المتتبعين لحوارنا يشركوننا بما فتح الله عليهم من علم في هذه المسئلة
    وأخص بالذكر الشيخ محمد بن عبد الله -حفظه الله-

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    اخي الكريم أبا عبد الإله هل الحاكم والبيهقي والمنذري والبوصيري عندك من الحفاظ المعتمدين أم لا ؟

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أخي الكريم الفاضل أبا صهيب:
    سأجيبك بما ختم به المنذريُّ:
    "عديمُ النّظير في علم الحديث، على اختلاف فنونه، عالمٌ بصحيحه، وسقيمه، ومعلوله، وطرقه"[ الذهبي :تذكرة الحفاظ 4/271]
    -وهو أحد مَنْ سألتني عنهم- = كتابَه "التّرغيب والترهيب"
    قال رحمه الله ص804-ط.دار الأفكار
    " ونستغفرُ اللهَ سبحانه مما زلّ به اللّسانُ أو داخله ذهولٌ، أو غلبَ عليه نسيانٌ ، فإنّ كلَّ مصنّفٍ ، مع التّؤدة والتأني، وطول الفكر، قلّ أن ينفكّ عن شيء من ذلك..
    فكيف بـ(المُملي)، مع ضيق وقته، وترادف همومه، واشتغال باله، وغربة وطنه، وغيبة كتبه ؟؟
    وكذلك تقدّم في هذا الإملاء أحاديثُ كثيرة جدّا: صحاحٌ، وعلى شرط الشيخين، أو أحدهما وحسانٌ = لم ننبّه على كثير من ذلك ، بل قلتُ غالبا: إسناد جيد، أو: رواته ثقات أو رواة الصحيح أو نحو ذلك، وإنما منع من النّصّ على ذلك: تجويزُ وجودِ علّةٍ، لم تحضرني مع الإملاء ، وكذلك تقدّم أحاديثُ كثيرة، غريبة، وشاذّة متناً، أو إسناداً، لم أتعرّضْ لذكرِ غرابتها وشذوذها.
    واللهَ أسألُ أن يجعله خالصاً لوجهه الكريم وأن ينفع به إنه ذو الطول الواسع والفضل العميم." انتهى
    وأحيلك لبداية كتابه لتعرف مصطلحه فيه بالتفصيل..
    وتقف على قوله ص 24:
    " ...وقد لا أذكر ذلك الراوي المُخْتَلَف فيه، فأقولُ إذا كان رواة إسناد الحديث ثقات وفيهم من اختلف فيه: "إسناد حسن" أو "مستقيم" أو "لا بأس به"، ونحو ذلك حسبما يقتضيه حال الإسناد و المتن وكثرة الشواهد." انتهى

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أحسنت أبا عبد الإله لقد أتيت الآن بالدليل القاطع على صحة قولك لاسيما في ما يخص الإمام المنذري رحمه الله

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أحسنت بارك الله فيك كفيتنا في نقل منهج المنذري وهل تطرد ذلك في طريقة الحاكم والبيهقي البوصيري
    إيراد :
    على قول المنذري هذا لا يستدرك عليه إلا فيما كان غير متصل الإسناد فإنه لم ينبه عليه فإذا صحح إسنادا مختلفا في رواته ثقة وضعفا أو كان إسناده منكرا غير محفوظ فلا يصح الاستدراك عليه بكلا وبل فيقال في نحو حديثنا الذي قال في إسناده لا بأس به نعم إسناده لا بأس به لكنه منكر !

  14. #34
    محمد بن عبدالله غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,507

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    يراجع: الاتصال والانقطاع، للشيخ إبراهيم اللاحم (ص449-455).

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    فيما يخص الحاكم:
    سبق نقل كلام السيوطي في "التدريب" لما شرح مقولة (ابن الصلاح-النووي)؛ قال:
    "وقولهم:(حديث حسن الإسناد أو صحيحه دون قولهم حديث صحيح أو حسن لأنه قد يصح أو يحسن الإسناد) لثقة رجاله (دون المتن لشذوذ أو علة) وكثيرا ما يستعمل ذلك الحاكم في مستدركه " انتهى
    وسبقه إلى ذلك الذهبي
    قال الحافظ ابن حجر في "النكت":
    " حكى الحافظ أبو عبد الله الذهبي عن أبي سعد الماليني أنه قال : (( طالعت المستدرك على الشيخين الذي صنفه الحاكم من أوله إلى آخره فلم أر فيه حديثاً على شرطهما )) .
    وقرأت بخط بعض الأئمة أنه رأى بخط عبد الله بن زيدان المسكي قال : أملى عليّ الحافظ أبو محمد عبد الغني بن عبد الواحد بن علي بن سرور المقدسي سنة خمس وتسعين وخمسمائة قال : (( نظرت إلى وقت إملائي عليك هذا الكلام فلم أجد حديثاً على شرط البخاري ومسلم لم يخرجاه إلا أحاديث :
    - حديث أنس يطلع عليكم الآن رجل من أهل الجنة .
    - وحديث الحجاج بن علاط لما أسلم .
    - وحديث علي ـ رضي الله عنه ـ لا يؤمن العبد حتى يؤمن بأربع ، انتهى .
    وتعقب الذهبي قول الماليني فقال : هذا غلو وإسراف، وإلاّ ففي المستدرك جملة وافرة على شرطهما وجملة كثيرة على شرط أحدهما وهو قدر النصف .
    وفيه نحو الربع مما صحّ سنده، أو حسن ، وفيه بعض العلل . وباقيه مناكير وفي بعضها موضوعات قد أوردتها في جزء انتهى كلامه ." انتهى كلام الحافظ
    قلتُ: فالذهبي هنا جمع بين صحة السند وحسنه ووجود العلة فيه.
    ثم قال الحافظ: هذا كلام مجمل ويحتاج إلى إيضاح وبيان ..ولم يتعقب الذهبي في هذا الحرف
    بل فيما وضّحه وبينه ما يفيد أن الحاكم من الذين يصححون الأسانيد بالنظر إلى عدالة رجاله وضبطهم ..انظر تتمة كلامه هناك
    أخي عدلان لعل في هذه النقول كفاية ..
    وهذا الذهبي واسطة عقد المتأخرين ولسان حال الحفاظ المبرزين
    يوظِّف في كلامه -وهو أفصح من تكلّم بلغة المحدّثين- ما استغربتَه واستوحشتَه أولاًّ .

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    .أخي أبا عبد الإله كما قلت لقد أتيت بالدليل القاطع على صحة قولك فجزاك الله خيرا
    وما أجمل أن نحسن الظن بكلام الأئمة فكيف ولهم مخرج واضح ومقبول
    وأنا أول من كنت غير متأكد من قولك كما تعلم
    ـــــــــــــ
    يا أخ محمد لم تجب على سؤالي السابق.

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    بارك الله فيك أخي النبيه عبد الرحمن
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن بن شيخنا مشاهدة المشاركة
    .
    وما أجمل أن نحسن الظن بكلام الأئمة فكيف ولهم مخرج واضح ومقبول
    وهذا هو بيت القصيد في تعقيبي على بلدينا العزيز أبي صهيب
    وفقه الله وزاده رفعة وقدرا
    وفتح له أبواب الخير كله

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    جزاك الله خيرا أبا عبد الإله وزادك رفعة وبسطة في هذا العلم

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    الجزائر المحروسة
    المشاركات
    1,456

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    لما رأيتُ بلدينا العزيز أبا صهيب حريصا على الاستفادة غير متعتنت، يرجع إلى الصواب غير مستنكف..
    وكنتُ وجدت نصا يتعلق بالمسألة التي تناقشنا.. فيها أحببت أن أثبته له :
    قال الحافظ ابن حجر في تهذيب التهذيب في ترجمة الصحابي الصعب بن جثامة:
    الصعب بن جثامة بن قيس بن عبد الله بن يعمر الليثي الحجازي أخو محلم روى عن النبي صلى الله عليه و سلم وعنه عبد الله بن عباس قال أبو حاتم هاجر إلى النبي صلى الله عليه و سلم وكان ينزل بودان ومات في خلافة أبي بكر الصديق.
    قلت: قال خليفة اسم جثامة وهب وأمه فاختة بنت حرب بن أمية، وقال ابن حبان مات في آخر ولاية عمر بن الخطاب. وقال بن مندة كان فيمن شهد فتح فارس انتهى وفارس كان فتحها زمن عثمان؛ ويدل على ذلك ما رواه بن السكن من طريق بقية بن الوليد عن صفوان بن عمرو حدثني راشد بن سعد قال لما فتحت إصطخر نادى مناد ألا إن الدجال قد خرج فرجع الناس فلقيهم الصعب بن جثامة فقال لقد سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لا يخرج الدجال حتى يذهل الناس عن ذكره وحتى يترك الأئمة ذكره على المنابر قال ابن السكن: هذا حديث صالح الإسناد قلت إنما أشار بقوله صالح الإسناد إلى ثقة رجاله لكن راشدا لم يدرك زمن الصعب والغرض أنه عاش بعد أبي بكر..

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: تضعيف حديث أبي هريرة في الحمى " هي ناري أسلطها على عبدي المؤمن ..."

    أحسن الله إليك أبا عبد الإله وأعزك في الدنيا والآخرة والله الذي لا إله إلا هو إني لا أستنكف أبدا أن أقول أخطأت وجهلت فيما يظهر لي أنه خطأ لكن أين قولهم إسناده صالح من إسناده صحيح أو إسناده لا باس به فوصف الإسناد بالصلاح يحتمل أنه صالح للاحتجاج ويحتمل أنه صالح للاعتبار مما كان فيه ضعف يسير كالانقطاع أو فيه رجل مستور او ضعيف ضعفه يسير ونحو ذلك وهذا الغالب في إطلاق لفظ الصلاح على الإسناد
    أما في خصوص ما تباحثنا حوله فما زلت على قولي لم يتبين لي خطؤه ( وأسال الله أن يفتح بصيرتي في ذلك ) أن حكم الحافظ على السند بالصحة تصحيح للحديث نفسه وأنه مقبول عنده وغاية ما في الأمر انه عدل عن الحكم على الحديث إلى الحكم على الإسناد لاحتمال أن يكون له علة لكنه في الوقت نفسه لا يعلم أن للحديث علة فهو على نحو قول الحاكم في كثير من الأحاديث وهذا إسناد صحيح لا أعلم له علة والله أعلم
    وأسأل الله الكريم أن يفتح علي ما أغلق علي من مسائل العلم

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •