من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    411

    افتراضي من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي :
    هذه فائدة لطيفة لاحظتها في كتب المذهب الحنبلي ، وأعني بالتخريج هنا : فن التخريج المعروف لدينا ، لا التخريج الفقهي المصطلح عليه عند الفقهاء .
    وغالب كتب التخريج المشتهرة بيننا هي من تأليف أتباع المذهب الحنفي ، أو من تأليف أتباع المذهب الشافعي ، فمن الأول : نصب الراية وتخريج أحاديث الكشاف ، كلاهما للزيلعي الحنفي ، ومن الثاني : كتُب ابن النحوي - المعروف بابن الملقن - ، وكتب العراقي ، وكتب ابن حجر ، وكتب السخاوي ، وكتب السيوطي ، وغيرهم .
    أما المنتسبون للمذهب الحنبلي فقلما تجِد لهم كتابًا في هذا الفن ، ولا أعلم لهم كتابًا فيه سوى ما ألفه الإمام الحافظ العلَم أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عبد الهادي العدوي العُمَرِي (705-744) في كتابه الفذ : (تنقيح التحقيق في أحاديث التعليق) وهو حاشية فقهية ، وإن كانت الصنعة الحديثية فيها ظاهرة وغالبة .
    ولندخل في صلب الموضوع ، ففي كتب المذهب الحنبلي ترى تخريجًا لأحاديث مرفوعة وعزوًا إلى كتب الإمام أبي حفص عمر بن إبراهيم بن عبد الله العكبري (ت:387) رحمه الله .
    فله رحمه الله مؤلفاتٍ يروي فيها بإسناده ، وإلى نماذجٍ من هذه الروايات :
    {روى ابن عمر أن رسول الله - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - قال: «من نسي صلاة فلم يذكرها إلا وهو مع الإمام، فليصل مع الإمام، فإذا فرغ من صلاته، فليعد التي نسي ثم ليعد الصلاة التي صلاها مع الإمام» رواه أبو حفص العكبري وأبو يعلى الموصلي} [الكافي لابن قدامة 1 : 197] .
    {وقد روى أبو حفص عمر بن المسلم العكبري في الخبر زيادة عن النبي - صلى الله عليه وسلم -: « فإن أدخلها قبل الغسل أراق الماء » } [المغني 1 : 74] .
    {روى أبو حفص بإسناده عن ابن عمر، أنه كان إذا بعث مؤذنا يقول له: اضمم أصابعك مع كفيك، واجعلها مضمومة على أذنيك } [المغني 1 : 307] .
    {قد روى أبو حفص عن عبد الله بن مسعود خلافه، قال: {ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها} [النور: 31] . قال: الثياب } [المغني لابن قدامة 1 : 431] .
    {وقد روى أبو حفص، بإسناده عن عثمان بن عفان - رضي الله عنه - أنه أجاب عبد المغيرة وهو صائم، فقال: إني صائم، ولكني أحببت أن أجيب الداعي، فأدعو بالبركة } [المغني 7 : 279] .
    {وروى أبو حفص، بإسناده عن علي قال: المؤذن أملك بالأذان، والإمام أملك بالإقامة } [المغني (1 : 302] .
    {وروى أبو هريرة، أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «إذا رأيتم من يجهر بالقراءة في صلاة النهار فارجموه بالبعر » . رواه أبو حفص، بإسناده} [المغني 1 : 408] .
    {كتب عمر إلى أبي موسى، أن اقرأ في الصبح بطوال المفصل، وأقرأ في الظهر بأواسط المفصل، واقرأ في المغرب بقصار المفصل. رواه أبو حفص بإسناده } [المغني 1 : 409] .
    {روى أبو حفص بإسناده عن نافع، عن ابن عمر، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: «من نسي صلاة فلم يذكرها إلا وهو مع الإمام فليصل مع الإمام، فإذا فرغ من صلاته فليعد الصلاة التي نسي، ثم ليعد الصلاة التي صلاها مع الإمام» . رواه أبو يعلى الموصلي، في مسنده، بإسناد حسن } [المغني 1 : 435] .
    {روى أبو حفص، بإسناده، عن أم سلمة، قالت: كان فراشي حيال مصلى النبي - صلى الله عليه وسلم} [المغني 2 : 179] .
    {روى المقدام بن شريح، عن عائشة، قالت: «كن المعتكفات إذا حضن أمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بإخراجهن من المسجد، وأن يضربن الأخبية في رحبة المسجد، حتى يطهرن» . رواه أبو حفص بإسناده } [المغني 3 : 206] .
    {وروى أبو حفص، في (شرحه) بإسناده عن عبد الرحمن بن عوف، «أنه طاف وعليه خفان، فقال له عمر: والخفان مع القباء، فقال: قد لبستهما مع من هو خير منك. يعني رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.» } [المغني 3 : 282] .
    {روى أبو حفص بإسناده، أن عمر كان لا يدع أمة تقنع في خلافته، وقال: إنما القناع للحرائر } [المغني 7 : 103] .
    = {وقد روي عن الشعبي قال: «قدم وفد عبد القيس على النبي - صلى الله عليه وسلم - وفيهم غلام أمرد، ظاهر الوضاءة، فأجلسه النبي - صلى الله عليه وسلم - وراء ظهره» رواه أبو حفص } [المغني 7 : 105] .
    {روي عن ابن أبي ليلى عن أبيه قال: «كنا جلوسا عند النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: فجاء الحسن فجعل يتمرغ عليه فوقع مقدم قميصه، أراه قال: فقبل زبيبته» رواه أبو حفص. } [المغني 7 : 105] .
    {روى عمرو بن شعيب عن أبيه، عن جده، أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «من تزوج امرأة فطلقها قبل أن دخل بها، فلا بأس أن يتزوج ربيبته ولا يحل له أن يتزوج أمها» رواه أبو حفص بإسناده } [المغني 7 : 111] .
    {وروى أبو حفص بإسناده عن عيسى بن طلحة، قال: نهى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن تزوج المرأة على ذي قرابتها، كراهية القطيعة } [المغني 7 : 116] .
    {روى أبو حفص، بإسناده عن محمد بن سيرين، قال: قدم مكة رجل، ومعه إخوة له صغار، وعليه إزار، من بين يديه رقعة، ومن خلفه رقعة، فسأل عمر، فلم يعطه شيئا، فبينما هو كذلك إذ نزغ الشيطان بين رجل من قريش وبين امرأته فطلقها، فقال لها: هل لك أن تعطي ذا الرقعتين شيئا، ويحلك لي؟ قالت: نعم إن شئت فأخبروه بذلك. قال: نعم، وتزوجها، ودخل بها. فلما أصبحت أدخلت إخوته الدار. فجاء القرشي يحوم حول الدار، ويقول: يا ويله، غلب على امرأته، فأتى عمر، فقال: يا أمير المؤمنين، غلبت على امرأتي. قال: من غلبك؟ قال: ذو الرقعتين. قال: أرسلوا إليه. فلما جاء الرسول، قالت له المرأة: كيف موضعك من قومك؟ قال: ليس بموضعي بأس. قالت: إن أمير المؤمنين يقول لك: طلق امرأتك. فقل: لا، والله لا أطلقها. فإنه لا يكرهك. وألبسته حلة، فلما رآه عمر من بعيد قال: الحمد لله الذي رزق ذا الرقعتين. فدخل عليه، فقال: أتطلق امرأتك؟ قال: لا، والله لا أطلقها. قال عمر: لو طلقتها لأوجعت رأسك بالسوط. ورواه سعيد، عن هشيم، عن يونس بن عبيد، عن ابن سيرين نحوا من هذا } [المغني 7 : 181] .
    {روي أن عمر - رضي الله عنه - أجل العنين سنة. وروى ذلك الدارقطني، بإسناده عن عمر وابن مسعود، والمغيرة بن شعبة ولا مخالف لهم. ورواه أبو حفص عن علي} [المغني 7 / 200] .
    {وروى أبو حفص بإسناده، أن عمر أصدق أم كلثوم ابنة علي أربعين ألفا } [المغني 7 : 211] .
    وقال ابن قدمة في « فصل آداب الجماع » : {وروى أحاديث هذا الفصل كلها أبو حفص العكبري} [المغني 7 : 300] .
    {قول ابن عمر "أرأيتكم قيامكم بعد فراغ الإمام من القراءة هذا القنوت إنه والله لبدعة ما فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا شهرا ثم تركه" رواه أبو حفص العكبري بإسناده} . [المحرر في الفقه على مذهب الإمام أحمد بن حنبل 1 : 90 ]
    {وروى الدارمي، وأبو بكر النجاد وأبو حفص العكبري وغيرهم من رواية يحيى الحماني عن عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه، عن ابن عمر مرفوعا « يصلي المريض قاعدا، فإن لم يستطع فعلى جنبه، فإن لم يستطع فمستلقيا، فإن لم يستطع فالله أولى بالعذر » وإسناده ضعيف } [الفروع وتصحيح الفروع 3 : 71] .
    {روى ابن بطة: حدثنا الحسين بن إسماعيل حدثنا زهير بن محمد وأحمد بن منصور, قال ابن بطة: حدثنا إسماعيل بن محمد الصفار حدثنا أحمد بن منصور الرمادي قالا: حدثنا عبد الرزاق حدثنا الثوري عن المقدام بن شريح عن أبيه عن عائشة قالت: كن المعتكفات إذا حضن أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإخراجهن عن المسجد وأن يضربن الأخبية في رحبة المسجد حتى يطهرن, إسناد جيد, ورواه أبو حفص العكبري أيضا} [الفروع وتصحيح الفروع 5 : 167] .
    {وطاف عبد الرحمن بخفين فقال له عمر: والخفان مع القباء؟ قال: لبستهما مع من هو خير منك يعني: النبي صلى الله عليه وسلم, رواه أبو حفص العكبري } [الفروع وتصحيح الفروع 5 : 423] .
    {وروى أبو حفص العكبري في الأدب عن أبي هريرة مرفوعا « من حق الجار على الجار أن لا يرفع البنيان على جاره ليسد عليه الريح» } [الفروع وتصحيح الفروع 6 : 450] .
    {روى أنس بن مالك مرفوعا قال: «إذا جامع الرجل أهله فليصدقها، ثم إذا قضى حاجته فلا يعجلها حتى تقضي حاجتها» رواه أبو حفص العكبري } [المبدع في شرح المقنع 6 : 250] .
    {فإن أبا حفص روى بإسناده عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - «مسوا بالإملاك، فإنه أعظم للبركة.» } [المغني 7 : 84] .
    نحن في ذي الحياة ركب سفار-يصل اللاحقين بالماضينا = قد هدانا السبيل من سبقونا-وعلينا هداية الآتينا
    عبد الوهاب عزام-ديوان المثاني ص149
    اللهم اكفني شر كل ذي شر لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

  2. #2
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    جزاك الله خيرا.
    وهذا يصلح مستدركًا على الكتب الفقهية المسندة، وعلى المسندين من المؤلفين.
    ولكن حبذا لو علمنا خبرًا عن كتب أبي حفص العكبري المسنَدة التي ينقل عنها الحنابلة مسنداته.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,050

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    {روى أبو حفص العكبري مرفوعا «أمسوا بالإملاك فإنه أعظم للبركة» } [شرح منتهى الإرادات = دقائق أولي النهى لشرح المنتهى 2 : 630] .
    قال العلامة الالباني رحمه الله في ارواء الغليل : " لم أقف على إسناده " .
    قلت : و هذا حديث منكر ، أخرجه الثعلبي في تفسيره (7/94) :
    وأخبرني الحسين بن محمد قال: حدّثنا عبد الله بن يوسف بن أحمد بن مالك قال: حدّثنا أبو العباس عبد الله بن أحمد بن حشيش البغدادي قال: حدّثنا عثمان بن معبد قال: حدّثنا عبد الله بن إبراهيم عن سفيان بن عامر العامري عن صافية مولاتهم عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم: «مسّوا بالأملاك فإنّه أفضل في اليمن وأعظم في البركة»

    بيان حال رواته :
    أبو هريرة رضي الله عنه : صحابي جليل .
    صافية مولاتهم : لم أجد لها ترجمة .
    سفيان بن عامر : وجدت نسبته : الغفاري ، و هو ليس بالقوي ، قاله أبو حاتم و أبو زرعة الرازيان .
    عثمان بن معبد : ثقة أصابه طرش في آخر عمره ، قاله الخطيب .
    عبد الله بن جعفر بن أحمد بن خشيش : من الثقات ، قاله الدارقطني .
    عبد الله بن يوسف بن أحمد بن مالك : مجهول .
    حسين بن محمد بن الحسين بن عبد الله بن صالح بن شعيب بن فنجويه : محدث ثقة .

    الخلاصة : الاسناد واه .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    10,706

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    بعض كتبه التي عزا لها المصنِّفون الحنابلة:
    - كتاب الأدب . وسبقت الإشارة إليه في كلام الأخ أبي بكر.
    - كِتَابِ حُكْمِ الْوَالِدَيْنِ فِي مَالِ وَلَدِهِمَ. الإنصاف. ولا أعرف هل هما ضمن كتاب أم لهما استقلال.
    - شرحه! ويبدو أنه شرح الخرقي كما في ترجمته من طبقات الحنابلة.
    - فيما حكاه عنه أبو حفص في تعاليقه. شرح الزركشي.
    وآفة العقلِ الهوى ، فمن علا *** على هواه عقله ، فقد نجا
    ابن دريد

  5. #5
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    له كتاب الآداب.
    وذكر الشيخ بكر أبوزيد بعض مؤلفاته في المدخل المفصل.
    ووهم رحمه الله في موضع فنسب كتابا لأبي المواهب له.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  6. #6
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    وفي الأعلام للزركلي:
    عمر بن إبراهيم بن عبد الله العكبري، أبو حفص، المعروف بابن المسلم: فقيه حنبلي، من أهل عكبرا.
    من كتبه "المقنع" فقه، و "الخلاف بين أحمد ومالك" و "محاسبة النفس والجوارح".
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    الدولة
    دمياط / مصر
    المشاركات
    154

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    قال العلامة الالباني رحمه الله في ارواء الغليل : " لم أقف على إسناده " .
    قلت : و هذا حديث منكر ، أخرجه الثعلبي في تفسيره (7/94) :

    وأخبرني الحسين بن محمد قال: حدّثنا عبد الله بن يوسف بن أحمد بن مالك قال: حدّثنا أبو العباس عبد الله بن أحمد بن حشيش البغدادي قال: حدّثنا عثمان بن معبد قال: حدّثنا عبد الله بن إبراهيم عن سفيان بن عامر العامري عن صافية مولاتهم عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم: «مسّوا بالأملاك فإنّه أفضل في اليمن وأعظم في البركة»

    بيان حال رواته :
    أبو هريرة رضي الله عنه : صحابي جليل .
    صافية مولاتهم : لم أجد لها ترجمة .
    سفيان بن عامر : وجدت نسبته : الغفاري ، و هو ليس بالقوي ، قاله أبو حاتم و أبو زرعة الرازيان .
    عثمان بن معبد : ثقة أصابه طرش في آخر عمره ، قاله الخطيب .
    عبد الله بن جعفر بن أحمد بن خشيش : من الثقات ، قاله الدارقطني .
    عبد الله بن يوسف بن أحمد بن مالك : مجهول .
    حسين بن محمد بن الحسين بن عبد الله بن صالح بن شعيب بن فنجويه : محدث ثقة .

    الخلاصة : الاسناد واه .
    عبد الله بن إبراهيم هو الغفاري و هو متروك و الله أعلم .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    411

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    جزى الله الإخوة خيرًا :
    وهذه ترجمته من طبقات الحنابلة :
    { عمر بن إبراهيم بْن عَبْدِ اللَّهِ أَبُو حفص العكبري يعرف بابْن المسلم .
    معرفته بالمذهب المعرفة العالية لَهُ التصانيف السائرة : (المقنع) و (شرح الخرقي) و (الخلاف بين أَحْمَد ومالك) وغير ذَلِكَ من المصنفات .
    سمع من أبي علي الصواف وأبي بكر النجاد وأبي مُحَمَّد بْن موسى وأبي عمرو بْن السماك ودعلج .
    رحل إلى الكوفة والبصرة وغيرهما من البلدان وسمع من شيوخهما وصحب من فقهاء الحنابلة عمر بْن بدر المغازلي وأبا بكر عبد العزيز وأبا إسحاق بْن شاقلا وأكثر ملازمة ابْن بطة لَهُ الاختيارات فِي المسائل المشكلات ...} .
    وذكر جملة من اختياراته ، حتى قال : { ومات أَبُو حفص فِي جمادى الآخرة فِي يوم خميس ضحوة لثمان خلون مِنْهُ سنة سبع وثمانين وثلاثمائة ، هكذا نقلته من خط علي ابْن أخي نصر ؛ قَالَ : وجدت عَلَى ظهر كتاب (محاسبة النفس والجوارح) تصنيف أَبِي حفص العكبري بخط ابْنه الحسين بْن عمر يقول : مات والدي أَبُو حفص عمر بْن المسلم رحمه اللَّه: يوم الخميس لثمان خلون من جمادى الآخرة سنة سبع وثمانين وثلاثمائة }.
    أما نقل الأخ الحمراني : (فيما حكاه عنه أبو حفص في تعاليقه. شرح الزركشي) ، فهذا نص كلام الزركشي في شرحه :
    { إذا ردد الكفارة على مسكين واحد عشرة أيام في كفارة اليمين، أو ستين يوما في كفارة الظهار ونحوها، فهل يجزئه؟ فيه ثلاث روايات (إحداها) - وهي اختيار أبي بكر وابن بطة فيما حكاه عنه أبو حفص في تعاليقه - }
    ولكن حبذا لو علمنا خبرًا عن كتب أبي حفص العكبري المسنَدة التي ينقل عنها الحنابلة مسنداته
    ترجمته في (معجم مصنفات الحنابلة 1 : 401) فقد دون كل ما يتعلق به ، ولم يذكر عن مخطوطات كتبه شيئًا .
    نحن في ذي الحياة ركب سفار-يصل اللاحقين بالماضينا = قد هدانا السبيل من سبقونا-وعلينا هداية الآتينا
    عبد الوهاب عزام-ديوان المثاني ص149
    اللهم اكفني شر كل ذي شر لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    295

    افتراضي رد: من نوادر التخريج في كتب المذهب الحنبلي

    جزاكم الله خيرا
    ساعد في نشر العلم http://olom.banouta.net

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •