السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته: أشكركم في البداية على تهنئتكم الكريمة بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة، وبدوري أغتنم هذه المناسبة الغالية على المسلمين جميعا لتهنئتكم على ما تبذلونه من جهد حميد في خدمة العلم وطلابه. وأتمنى على أحد من الإخوة الفضلاء رفع هذا الكتاب (شفاء الأسقام في سيرة غوث الأنام للشيخ إبراهيم بن محمد الكازروني) لشديد الحاجة إليه، فالنسخة المخطوطة لمركز ودود تبدو مبتورة. وجزاكم الله أوفى الجزاء.