عاشوراء، ياله من يوم!
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: عاشوراء، ياله من يوم!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    34

    Lightbulb عاشوراء، ياله من يوم!

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد


    عاشوراء، ياله من يوم!


    حقا إنه يوم واحد، ولا يأتي إلا مرة في كل عام، لكنه جُمع فيه ما لم يجمع في غيره!



    جُمع فيه الفرح والترح، الشكر والصبر، السنة والبدعة، الاتباع والابتداع!



    فيه نجى الله موسى وقومه، وأغرق فرعون وملأه، فهو يوم فرح.



    وفيه استشهد الحسين – سبط رسول الله – ولقي ربه، هو والأفاضل من آل بيته، فهو يوم حزن وترح.



    صامه موسى ونبينا من بعده، شكرا لربه، وعلى هذا الدرب سار الأتباع من أحبابه وصحبه.



    وفيه تلقى المسلمون فاجعتهم في ولد نبيهم، فاسترجعوا وصبروا على قضاء ربهم.



    فيه سالت دماء طاهرة، وتناثرت أشلاء مباركة طيبة.


    وفيه أغرقت أجساد ظالمة، وهلكت نفوس متجبرة عاتية.



    فيه تعالت الصيحات بتكبير الله وحمده على النجاة.


    وفيه تحشرجت الكلمات، وانخفضت الأصوات، استرجاعا لعظم الفاجعة والمصاب.



    فيه يحيي المسلمون سنة بنيهم، فيصومون ذلك اليوم ابتغاء للثواب من ربهم.


    وفيه يقيم النواصب الاحتفال، ويطعمون الطعام ويوسعون على الأهل والعيال، شماتة فيما حدث لهؤلاء الصحب الكرام والآل.



    فيه يتذكر المسلمون فاجعتهم، فيتصبرون طاعة لله، ويرجون الثواب والأجر للحسين وباقي آل بيت رسول الله.


    وفيه يقيم المبتدعة نوائحهم وبدعهم، جزعا ومخالفة لنبيهم، حين نهى عن اللطم والشق ودعوى الجاهلية.



    وعند تذكر ذلك كله:

    يحمد المسلمون من أهل السنة ربهم، على ما من به عليهم، من اتباع للسنة، وابتعاد عن المخالفة والبدعة.



    اللهم فلك الحمد، على ما مننت به علينا من نعمة الإسلام والهداية، والعلم بعد الجهالة والعماية.



    اللهم لك الحمد على أن أرسلت إلينا رسولك، وجعلتنا أتباعا لنبيك، وأعطيت للمتبعين من أجر الصيام، ما لم تعطه للمبتدعين مرتكبي المخالفة والآثام.



    اللهم وارض عن الحسين وآل بيته، واجمعنا اللهم به مع نبينا جده، في جنة عالية، قطوفها دانية.
    قال شيخ الإسلام:
    " ليس كل من فقهه الله في الدين قد أراد به خيراً، بل لابد مع الفقه في الدين من العمل به"

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    10,707

    افتراضي رد: عاشوراء، ياله من يوم!

    بارك الله فيكم ونفع بكم يا أبا أيوب
    وآفة العقلِ الهوى ، فمن علا *** على هواه عقله ، فقد نجا
    ابن دريد

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    34

    افتراضي رد: عاشوراء، ياله من يوم!

    وفيكم بارك يا أبا محمد،

    وجزاكم الله خيرا.
    قال شيخ الإسلام:
    " ليس كل من فقهه الله في الدين قد أراد به خيراً، بل لابد مع الفقه في الدين من العمل به"

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •