علو الهمة في القراءة على الشيوخ
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    كتب الدكتور يحيى الغوثاني في ملتقى أهل التفسير:
    نماذج في سرعة القراءة والسماع على الشيوخ والأخذ عنهم

    يقول العبد الفقير يحيى الغوثاني: لقد أكرمني الله بزيارة الشيخ عبد الرحمن الكتاني أكثر من مرة وقرأت خلالها كتبا عدة؛ من ذلك أنني قرأت الشمائل للترمذي في مجلس واحد، وقريبًا من نصف البخاري في ثلاثة أيَّام.
    وقد أثنيتُ على صبْره وتحمله وجلده في السماع، فأخبرني أنه تعوَّد على ذلك من مجالسته لأبيه وكثرة سرْده بين يديه.
    وأخبرني شيخنا العلامة المسند المحدث الفقيه الشيخ عبد الرحمن الكتاني الإدريسي الحسني عن أبيه الشيخ عبد الحي الكتاني أنه قال:
    1- وعلى ذِكْرِ سرعة القراءة والصبر على السماع أردت أن أسوق هنا ما للعالم الصَّالح الحافظ أبي عبد الله محمد بن صعد التلمساني الأنصاري في كتابه "روضة النسرين في مناقب الأربعة المتأخرين" ونصه: رأيتُ النقل عن الشيخ سيدي محمد بن مرزوق أنَّه كان يقول: سيدي أبو القاسم حافظ المغرب في وقته وإمام الدنيا - يعني العبدوسي الفاسي نزيل تونس - إنَّ الله أجرى عادته في علماء الإسلام أن يبارك لأحدهم في قراءته، والآخر في إلقائه وتفهيمه، والآخر في نسخه وجمعه، والآخر في عبادته، وسيدي أبو القاسم مِمَّن جمع الله له ذلك كله وبارك في قراءته وإلقائه ونسخه وجَمعه وعبادته.
    2- وحدَّث عنه بعض مَن قيَّد عنه قال: سمعت سيدي أبا القاسم يقول: قرأت البخاري في حصار فاس الجديد في يوم واحدٍ، ابتدأته بعد أذان الفجر وختمته بعد العتمة بقليل ... قلتُ كان سيدي أبو القاسم ممن فتح عليه في حفظ البخاري والقيام عليه نسخًا وفهمًا وقراءةً، رأيت في بعض التقاييد أنه نسخ منه ثَمانيَ نسخ، وربَّما فعل أكثر أكثرها في سفر واحد، ونسخ أيضًا من صحيح مسلم تسع نسخ، وأما غيرهما من كتب الحديث والفقه فنسخ من ذلك ما لا يأتي عليه العد والإحصاء، وخصوصًا الشَّمائل والشفا لعياض فإنه نسخ منهما كثيرًا، وهذا من أعظم الكرامات. اهـ كلام ابن صعد.
    3- وفي ترجمة أبي الحسن علي بن عبد الله بن أحمد العلوي التوقادي أصلا المصري دارًا الحنفي من معجم الحافظ مرتضى الزَّبيدي قرأ عليَّ الصَّحيح في اثنَي عشر مجلسًا في رمضان سنة 1188 في منزلي، ثم سمع الصحيح ثانيَ مرَّة مشاركًا مع الجماعة مناوبة في القراءة في أربعة مجالس، وكان مدَّة القراءة من طلوع الشَّمس إلى بعد كل عصر، وصحيح مسلم في ستة مجالس مناوبة بمنزلي. اهـ منه.
    4- ونحوه ذكر الجبرتي في ترجمة السيد علي المذكور من تاريخه وفي الحطة نقلا عن السيد جمال الدين المحدث عن أستاذه السيد أصيل الدين أنَّه قال: قرأت صحيح البخاري نحو مائة وعشرين مرَّة في الوقائع والمهمَّات لنفسي وللنَّاس الآخرين، فبأيّ نيَّة قرأتُه حصل المراد وكفى المطلوب. اهـ.
    5- وفي ترجمة الحافظ برهان الدين الحلبي من الضوء اللامع للسَّخاوي أنَّه قرأ البخاري أكثر من ستّين مرَّة ومسلم نحو العشرين. اهـ.
    6- وفي ترجمة الحجار من تاريخ الحافظ ابن حجر أنه حدَّث بالصحيح أكثرَ من سبعين مرَّة بدمشق وغيرها.
    7- وفي ترجمة البرهان إبراهيم بن محمد بن إبراهيم البقاعي الحنبلي من "شذرات الذهب في أخبار من ذهب" للعلامة عبد الحي ابن العماد العكري الحنبلي الدمشقي أنه قرأ على البدر الغزي البخاري كاملا في ستَّة أيَّام، أوَّلها يوم السبت 11 رمضان عام 930، وصحيح مسلم كاملاً في رمضان عام 931، في خمسة أيام متفرقة في عشرين يومًا. اهـ.
    8- وقد قال الحافظ السخاوي: حكى الحافظ الذهبي عن الحافظ شرف الدين أبي الحسن اليونيني أنَّه سمعه يقول إنَّه قابل نسخته من صحيح البخاري وأسمعه في سنةٍ إحدى عشرة مرَّة. انظر الشهاب الهاوي على منشى الكاوي.
    9- وفي طبقات الخواص للشهاب أحمد الشرجي اليمني في ترجمة سليمان بن إبراهيم العلوي أنه أتى على البخاري نحوًا من مائتين وثمانين مرَّة قراءةً وسماعًا وإقراءً.
    10- وفي ترجمة غالب بن عبد الرحمن بن عطية المحاربي الغرناطي الأندلسي من "الغنية" للقاضي عياض: بلغني عنه ولم أسمعه منْه أنَّه قال: كررت البخاري سبعمائة مرَّة. اهـ.
    11- وفي ترجمة المذكور من صلة الحافظ ابن بشكوال يذكر أنَّه كرَّر صحيح البخاري سبعمائة مرَّة. اهـ.
    مع أنَّ غالبًا المذكور عاش 78 سنةً، خُذ منها ما قبل بلوغه إلى وفاتِه يبقى عندك 60 سنة؛ فعلى هذا كان يقرؤُه في كلِّ سنةٍ نحوَ عشْرَ مرَّات، في كل شهرٍ مرَّةً تقريبًا.
    12- وفي أول "تاج العروس" للحافظ أبي الفيض الزَّبيدي نقلا عن إجازة لشيخ مشايخه أحمد زروق بن محمد بن قاسم البوني التميمي: ومن أغرب ما منح الله به المجد صاحب "القاموس" أنه قرأ بدمشق بين باب النصر والفرج تجاه نعل النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - على ناصر الدين أبي عبد الله محمد بن جهبل صحيح مسلم في ثلاثة أيام وافتخر بذلك فقال:
    قرأتُ بِحمْدِ الله جامعَ مسلمٍ * * بِجوفِ دمشقِ الشَّام جوفًا لإسلامِ
    على ناصر الدين الإمامِ ابنِ جهبلٍ * * بِحضرةِ حُفَّاظ مشاهيرَ أعْلامِ
    وتمَّ بتوْفيقِ الإله وفضْلهِ * * قراءةَ ضبطٍ في ثلاثةِ أيَّام
    قلتُ: والقصَّة في "أزهار الرياض".
    13- ووجدت في ثبت الشهاب أحمد بن قاسم البوني رأيت خطَّ الفيروزبادي في آخر جزءٍ من صحيح الإمام البخاري قال إنَّه قرأ صحيح البخاري أَزْيَد من خَمسين مرَّة. اهـ.
    14- وذكر القسطلاني عن نفسه أنه قرأ البخاري على رُحلة الآفاق أبي العباس أحمد بن طريف الحنفي في خمسة مجالس وبعض مجلس، قال: متوالية مع ما أُعيدَ لمفوتين أظنه نحو العشر وذلك عام 882.
    15- وفي تاريخ الحافظ الذهبي في ترجمة إسماعيل بن أحمد الحيري النيسابوري الضَّرير ما نصُّه: وقد سمع عليه الخطيب البغدادي بمكَّة صحيح البخاري في ثلاثة مَجالس.
    قال: وهذا شيء لا أعلم أحدًا في زماننا يستطيعه. اهـ.
    16- وفي "مشتبه النسبة" للحافظ الذهبي: وإسماعيل بن أحمد الحيري الضرير صاحب التفسير قرأ عليه الخطيب صحيح البخاري في ثلاثة مَجالس، وهذا أمر عجيب وذلك في ثلاثة أيام وليلة. اهـ.
    17- وذكر غيره أنَّ إسماعيل المذكور كان يبتدي من المغرب ويقطع القراءة في وقت الفجر ومن الضحى إلى المغرب والثالث من المغرب إلى الفجر. انظر "فتح المتعال" للمقري، و "المشرع الروي" للشمس الشلي، و "خلاصة الأثر" للمحبي الدمشقي.
    18- وفي "كنز الرواية" لأبي مهدي الثعالبي لدى ترجمة الخطيب: قرأ صحيح البخاري بمكَّة في خمسة أيام على كريمة المروزية، وقرأه على أبي عبد الرحمن إسماعيل بن أحمد الحيري النيسابوري الضرير في ثلاثة مجالس، قال الخطيب: اثنان منهما في ليلتين بحيث ابتدأ القراءة وقت المغرب وقطعها عند صلاة الفجر، الثالث قرأ من ضحوة النهار إلى المغرب ثم من المغرب إلى طلوع الفجر ففرغ الكتاب، قال الذهبي: وهذا شيء لا أعلم أحدًا في زماننا يستطيعه. اهـ.
    19- وذكر السخاوي أنَّ شيخه الحافظ ابن حجر قرأ سنن ابن ماجه في أربعة مجالس وصحيح مسلم في أربعة مجالس سوى مجلس الختم، وذلك في نحو يومين وشيء، قال: وهو أجلُّ مِمَّا وقع لشيخه المجد الفيروزبادي، وقرأ كتاب النسائي الكبير على الشرف ابن الكويك في عشرة مجالس كل مجلس منها نحو أربع ساعات، قال وأسرع شيء وقع له أنَّه قرأ في رحلته الشامية معجم الطبراني الصغير في مجلسٍ واحدٍ بين الظهر والعصر وهذا أسرع ما وقع له، وقال: هذا الكتاب في مجلد يشتمل على نحو ألف حديث وخمسمائة حديث.
    20- وفي ذيل الحافظ تقي الدين ابن فهد على ذيل الشريف أبي المحاسن الحسيني الدمشقي لطبقات الحفاظ للذهبي ما نصُّه: قرأ الحافظ أبو الفضل العراقي صحيح مسلم على محمَّد بن إسماعيل بن الخباز بدمشق في ستة مجالس متوالية، قرأ في آخر مجلس منها أكثرَ من ثلث الكتب، وذلك بحضور الحافظ زين الدين ابن رجب وهو يعارض بنسخته. اهـ.
    21- وقال التقي المذكور في ترجمة الحافظ ابن حجر من ذيله المذكور: بلغ ابن حجر الغاية القصوى في الكتابة والكشف والقِراءة؛ فمن ذلك أنه قرأ البخاري في عشرة مجالس من بعد صلاة الظهر إلى العصر، ومسلمًا في خمسة مجالس في نحو يومين وشطر يوم، والنسائي الكبير في عشرة مجالس كل مجلس منهما قريب من أربع ساعات، وأغرب ما وقع له في الإسراع أنَّه قرأ في رحلته الشامية المعجم الصغير للطبراني في مجلس واحد فيما بين صلاتَي الظهر والعصر، وفي مدَّة إقامته بدمشق وكانت شهريْن وثلث شهر قرأ فيها قريبًا من مائة مجلَّد مع ما يعلِّقه ويَقضيه من أشغاله. اهـ.
    22- قلتُ: مِمَّن ذكر قراءة الحافظ ابن حجر لمعجم الطبراني الصغير في مجلس واحدٍ الحافظُ تقي الدين الفاسي في كتابه "ذيل التقييد لابن نقطة" قائلاً: قرأ المعجم الصغير للطبراني بِمجلس واحد بصالحية دمشق، فألحق الحافظ ابن حجر بخطِّه - تحدُّثًا بنعمة الله - بهامش التذْييل المذكور: "بين الظهر والعصر" كما قرأت الترجمة وملحقاتها بخط الحافظ السخاوي في كناشته ناقلاً عن خط شيخه ابن حجر رحمهم الله.
    23- وذكر المنلا أبو طاهر الكوراني في بعض إجازاته أنَّه قرأ الموطأ على شيخه أبي الأسرار العجيمي في أحدَ عشرَ مجلسًا، وفي "الغنية" للقاضي عياض حين ترجم لأبي القاسم خلف بن إبراهيم المعروف بابن النخاس قال: حدَّثني برسالة ابن أبي زيدٍ بقراءتي عليه في مجلسٍ واحد في داره بقرطبة. اهـ.
    23- وفي ترجمة عبد الله بن أحمد بن عمروس الشلبي من تكملة ابن الأبار أنَّه قرأ التلقين للقاضي عبد الوهاب على ابن العربي في مجلس واحد، وبقراءته سمع أبو بكر ابن خير، وذلك في سنة 532. اهـ.
    24- وسبق في ترجمة الشيخ عابد السندي في حرف العين أنه كان يَختم الكتُب الستَّة في شهرٍ واحدٍ روايةً ودِاريةً في ستَّة أشهُر.
    25- وفي فهرس مولانا فضل الرحمن الهندي الذي جمعه له صاحبُه الشَّيخ أحمد أبو الخير المكي أنَّه قرأ الصَّحيح على شيخه الشَّيخ محمَّد إسحاق الدهلوي بالهند في بضعة عشر يومًا.
    26- وجامع هذه الشذرة مُحمَّد عبد الحي الكتاني قرأ صحيح البخاري تدريسًا بعنزة القرويين وغيرها قراءةَ تحقيقٍ وتدقيقٍ في نحو خَمسين مجلسًا لم يدع شاذَّة ولا فاذَّة تتعلَّق بأبوابه ومحلّ الشاهد منها إلا أتى عليها، مع غير ذلك من اللطائف المستجادة، ولعله أغرب وأعجب من كلِّ ما سبق، والله خالق القوى والقُدَر.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    قرأت صحيح البخاري نحو مائة وعشرين مرَّة في الوقائع والمهمَّات لنفسي وللنَّاس الآخرين، فبأيّ نيَّة قرأتُه حصل المراد وكفى المطلوب. اهـ.
    هكذا نقل.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    قلتُ:
    لا بأس هنا بإيراد ما ذكره ابن الجزري في النشر، ولعلَّ الجميع قد قرأه من قبل.
    قال:
    وقَدْ قَرَأَ شَيْخُنا [الشهاب] أحْمَدُ بْنُ الطَّحَّانِ على الشَّيْخِ أبِي العَبَّاسِ بْنِ نَحْلَةَ خَتْمَةً كَامِلَةً بِحَرْفِ أبي عَمْرٍو مِنْ رِوَايَتَيْهِ فِي يَوْمٍ وَاحِدٍ، وَأُخْبِرْتُ عَنْهُ أنَّهُ لَمَّا خَتَمَ قَالَ لِلشَّيْخِ: هَلْ رَأَيْتَ أَحَدًا يَقْرَأُ هَذِهِ القِرَاءَةَ؟ فَقَالَ: لا تَقُلْ هَكَذَا، قُلْ: هَلْ رَأَيْتَ شَيْخًا يَسْمَعُ هَذَا السَّمَاعَ؟
    وَلَمَّا رَحَلَ ابْنُ مُؤْمِنٍ إِلَى الصَّائِغِ قَرَأَ عَلَيْهِ القِرَاءَاتِ جَمْعًا بِعِدَّةِ كُتُبٍ فِي سَبْعَةَ عَشَرَ يَوْمًا.
    وَقَرَأَ عليَّ شَخْصٌ خَتْمَةً لابْنِ كَثِيرٍ مِنْ رِوَايَتَيْهِ في أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ، ولِلكِسَائِيِّ كَذَلِكَ في سَبْعَةِ أَيَّامٍ.
    ....... ..... .......
    وأعْظَمُ مَا بَلَغَنِي في ذَلِكَ قصة الشَّيْخِ مَكِينِ الدِّينِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَنْصُورٍ، المَعْرُوفِ بِالأَسْمَرِ، مَعَ الشَّيْخِ أبي إِسْحَاقَ إِبْرَاهِيمَ بْنِ مُحَمَّدِ بنِ وَثِيقٍ الإِشْبِيلِيِّ.
    .. .. وفي آخرها:
    فابْتَدَأَ عَلَيْهِ المَكِينُ الأَسْمَرُ تِلْكَ اللَّيْلَةَ الخَتْمَةَ بِالقِرَاءَاتِ السَّبْعِ [مِنْ أَوَّلِهَا]، وعِنْدَ طُلُوعِ الفَجْرِ إذَا بِهِ يَقُولُ: "مِنَ الجِنَّةِ وَالنَّاسِ"؛ فَخَتَمَ عَلَيْهِ جَمِيعَ الخَتْمَةِ جَمْعًا بِالقِرَاءَاتِ السَّبْعِ في لَيْلَةٍ وَاحِدَةٍ.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    687

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    همم عالية

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,709

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    بارك الله فيك يا شيخنا
    هكذا علو الهمة

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    نجد
    المشاركات
    1,151

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    جزاك الله خير
    نظرت في دواوين السنة والأثر فلا أعلم امرأة صحابية ولا تابعية حُرّة ذكرت باسمها فلانة بنت فلان ثبت السند عنها صريحا أنها تَكشف وجهها للأجانبد.عبد العزيز الطريفي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    قال ابن الجزري - رحمه الله -:
    قرأتُ على محمَّدِ بن أحمد المقرئ [يعني أبا المعالي]، عن الوجيهية بنت الصعيدي، أنبأنا ابنُ وثيقٍ، عن ابن زرقون، عن الخولاني، عن أبي عمرو الحافظ، أنا خلف بن إبراهيم، ثنا محمد بن عبد الله، ثنا المعدَّل يعني محمد بن يعقوب، أخبرني عُبيد الله بن محمد، عن أخيه، عن يحيى بن المبارك، قال:
    "كان أبي - يعني المبارك - صديقًا لأبي عمرِو بن العلاء، فخرج إلى مكَّة، فذهب أبو عمرٍو يُشيِّعه، قال يحيى: وكنتُ معه، فأوصى أبِي أبا عمرٍو بي في وقت ما ودَّعه، ثمّ مضى.
    فلم يرنِي أبو عمرٍو حتَّى قدم أبي، [فـ]ذهب أبو عمرو يستقْبلُه ووافقني عند أبِي، فقال: يا أبا عمْرٍو، كيف رضاك عن يَحيى؟ فقال: ما رأيتُه منذ فارقتُك إلى هذا الوقت.
    فحلفَ أبي أن لا يدخُل البيت حتَّى أقرأ على أبِي عمرو القرآنَ كلَّه قائمًا على رجلي.
    فقعد أبو عمرٍو وقمتُ أقرأ عليه، فلم أجْلِس حتى ختمتُ القرآن على أبي عمْرو.
    وقال: أحسبه قال كانت اليمين بالطلاق".
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,909

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    جزاك الله خيراً شيخنا الحبيب المليجي
    اللهم ارحمهم واعطنا همماً كهممهم
    لا إله إلا الله
    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,257

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    لعلّ من يعرف الشيخ الغوثاني شخصيًا أن يذكره و يشجعه على هذا المشروع الفريد :
    http://www.tafsir.net/vb/showpost.ph...5&postcount=11

  10. #10
    جدة Guest

    افتراضي رد: علو الهمة في القراءة على الشيوخ

    جزاك الله خيرا ، و هناك فى هذا الموضوع كتاب للشخ محمد عزوز بعنوان (سرعة القراءة و الصبر على السماع ) .ـ نشرته دار الن حزم و مركز التراث الثقافى فى المغربي

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •