لغة المجانين باسم الدين - بقلم الدكتور أمل العلمي
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: لغة المجانين باسم الدين - بقلم الدكتور أمل العلمي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    فاس - المغرب
    المشاركات
    814

    Lightbulb لغة المجانين باسم الدين - بقلم الدكتور أمل العلمي

    لغة المجانين باسم الدين
    بقلم الدكتور أمل العلمي

    قال بعض المتصوفة وأصحاب الإشارة: « إذا رأيت امرأة حسناء دخلت على شيخك وخلا بها فقم سَخِّن الماء له ليغتسل.».


    يا أرباب اللغة والأدب... يا علماء الدين والشريعة... يا أهل القرآن والسنة... بالله عليكم أفتوني في هذا النص... ما حكمه لغوياً وفقهياً ؟...


    عرضته على تراكيب اللغة... وضروب بيانها... وعيون بلاغتها... وعلى مختلف استعاراتها الواقعية أو المجازية... فلم أهتد إلى تصنيفه... وكذبت فهمي وذوقي وسليقتي... فعرضته على أدباء المجانين... أجل... عرضته على أدباء المجانين ومجانين الأدب: من الأدب العربي ومن الأدب الغربي العالمي على السواء... وعلى سفهائهم كذلك... بدون جدوى... وخاب أملي ورجعت بخفي حنين... لا أدري كيف أصنف القائل والمقولة...


    وتساءلت أهو من ضرب سفه أبي نواس ومجونه... لا والله فهو ليس من ضرب أدب ولا شعر أبي نواس ولا هزله ولا مجونه ... ولا سفهه... وعرضته على ظرفاء العرب في الجاهلية وعصر الإسلام... ولم أقف على أثر لمثله...


    وتساءلت أهو من ضرب الأدب العبثي أو اللامعقول على منوال الأدب المزعوم العبثي اللامعقول، أو إن شئت قلت العبث بالأدب وبالعقل والمنطق والضحك على الأذقان... لا والله فهو ليس على شاكلة الأدبيات العبثية اللامعقولة من صنف "العبث بالأدب وأدب العبث" الذي نجده على سبيل المثال عند الكاتب المخضرم الأبوين الروماني - الفرنسي الأصل أوجين يونِسكو Eugène Ionesco (صاحب المسرحية الشهيرة La Cantatrice chauve) الذي يتبنى الكلام اللامعقول الذي لا يؤدي أي معناً في مسرحياته ورواياته ؛ ولنقف وقفة قصيرة مع هذا الشخص المعتوه... فهو عبثي العقيدة بوضوح ولا يحمل شعار الدين، ولا يرى للوجود معناً، ولا للإنسان غاية... فأدى به انحرافه إلى استعمال اللغة والكلمات في تراكيب عبثية لا تؤدي إلى أي معناً وخارجة على كل مفهوم أو منطق... وتبنى أدباً جديداً استساغه المجانين من أمثاله... وجنى المجنون على الأدب كما جنى غيره من المجانين على الدين والعقيدة...


    وحرت في أمر هذا النص المشئوم ... أين أصنفه... وكيف أعنونه... وأخيراً... لا مناص أن أقول... تلكم من لغة الأدب المجنون وجنون الأدب... ولغة المجانين باسم الأدب... وذكم من قبيل جنون الدين والعقيدة أو دين وعقيدة الجنون ... وهي لغة المجانين باسم الدين... وما كان لي أن أعرضه على لغة الإشارة... وعذري ... أنني لا أحسنها ولم أدرس فقهها بعد في كتب المتصوفة...


    وفي معرض هذا الحديث تذكرت: رواية " عمر يظهر في القدس " لصديقي الأديب الدكتور "نجيب الكيلاني" رحمه الله... وتساءلت ماذا لو قيل ذاك الضرب من الكلام... الكلام السفيه الفاسق من زنديق باسم الدين في محضر الفاروق عمر... ولقد فات هذا المشهد صديقي الكيلاني... ولكان أضافه لروايته الرائعة تلك ولإبداعه الأدبي...


    حرر يومه 6/12/2010 بفاس ضمن "أدبيات طبيب"

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    فاس - المغرب
    المشاركات
    814

    افتراضي رد: لغة المجانين باسم الدين - بقلم الدكتور أمل العلمي

    استدراك
    تصحيح: العبارة : ولكان أضافه لروايته الرائعة تلك ولإبداعه الأدبي...
    تقرأ:
    ولكان أضافه إلى روايته الرائعة تلك وإبداعه الأدبي...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •