رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري: لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلا ضعف قواكم الفكري
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 104

الموضوع: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري: لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلا ضعف قواكم الفكري

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    152

    افتراضي رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري: لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلا ضعف قواكم الفكري

    جريدة الجزيرة يوم الخميس 27/11/1431هـ

    البراك يرد على الظاهري :
    لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم الفكرية !

    الحمد لله وحده، أما بعد؛ فهذا مقال كتبته تصويباً لمسألة مهمة تعرَّض لها الأستاذ أبو عبد الرحمن ابن عقيل الظاهري فلم يحالفه الصواب فيها، وكنت بعثت باستدراكي إليه مع خطاب مني إليه لعله يصحح الخطأ، وحين لم يفعل فإني أقدمه إلى القراء اليوم مع خطابي إليه.. والله أسأل لي وله التوفيق والسداد، ولسائر المسلمين.

    فضيلة الأستاذ - أبا عبد الرحمن ابن عقيل الظاهري - وفقه الله،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد:

    فأبعث إليكم تعقيبي على بعض ما جاء في مقالكم في جريدة الجزيرة المنشور في 2 شعبان 1431هـ، بعنوان تحقيق أصولي، في كلامكم على القرآن، واختياركم التوقف في كونه مخلوقاً أو غير مخلوق، وقد رأيتُ - وفقكم الله - أن تطلعوا على هذا التعقيب، لتراجعوا المسألة وتصححوا ما وقعتم فيه من خطأ، وتنشروا ذلك في الأسبوعين القادمين بلغة واضحة ورجوع صريح، فإنه يجب عليكم ذلك، لأن هذه المسألة ليست مما يسع فيه الخلاف، والحق ضالة المؤمن، وقد قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «ولا يمنعنك قضاءٌ قضيت فيه اليوم فراجعت فيه رأيك فهديت فيه لرشدك أن تراجع فيه الحق، فإن الحق قديم».

    وإن بقيت على رأيك في التوقف - وأعيذك بالله من ذلك - فإني أرى أنه لا يسعني إلا نشر التعقيب، بياناً للحق، وبراءة للذمة، وقد كان في نيتي نشر التعقيب، ولكني آثرت - أولاً - مخاطبتكم وإطلاعكم.. وأسأل الله أن يشرح صدرك للحق، ويهديك إلى كل خير.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    أخوك - عبد الرحمن بن ناصر البراك

    6 رمضان 1431هـ.

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد، فقد اطلعت على المقال المسهب للأستاذ أبي عبد الرحمن ابن عقيل الظاهري، المنشور في جريدة الجزيرة في الثاني من شعبان لعام 1431هـ، بعنوان تحقيق أصولي، وقد أفاض الكاتب في الحديث عن نفسه - كعادته - ولا سيما في مقالاته الأخيرة، لكن تميَّز هذا المقال بمراجعات حسنة في سيرته وفي تعامله مع الآخرين، وقد اعترف الأستاذ فيه بضعف ذاكرته وضعف قواه الفكرية.

    ومما تضمنه المقال الحط من منزلة الإمامين ابن تيمية وابن القيم في علمهما واجتهادهما، وذلك كله من أجل تفضيل أبي عبد الرحمن لابن حزم وتعصبه له وغلوه فيه، ولا يعنيني في هذا المقام الدفاع عن الإمامين، فإنه لا يوافق أبا عبد الرحمن على ما قال إلا من له هوى وتحامل على الإمامين من خصومهما من طوائف المبتدعة، بل الذي يعنيني من هذا المقال كله قول أبي عبد الرحمن - هداه الله ووفقه - في نقده للمقلدين للإمام ابن تيمية فيما يجزمون به تقليداً له، قال: «ومن ذلك الجزم بأن القرآن غير مخلوق، ولا يحل الجزم بأنه خالق أو مخلوق، بل الواجب التوقُّف اتباعاً لتوقف السلف قبل الخلاف الذي بعضه اتباع لهم بإحسان، وبعضه خلاف لهم باجتهاد خاطئ» اهـ.

    وهذ كلام منكر، يحمل في طياته تصويب مذهب الجهمية في القرآن الذي كفَّرهم به أئمة السنة، وهو قولهم: القرآن مخلوق، وردوا عليهم، وصاحوا بهم من أقطار الأرض، وإيضاح ذلك:

    أن قوله: «الجزم بأن القرآن غير مخلوق» باطل؛ لأن من المعلوم بالضرورة أن الجزم بأن القرآن غير مخلوق هو مذهب أهل السنة والجماعة، وهو سبب محنتهم على أيدي المعتزلة، في عهد المأمون ومن بعده، وثبت في المحنة الإمام أحمد بن حنبل -رحمه الله-، فلم يداهن ولم يتأول، فتبوأ منزلة إمام أهل السنة.

    وأبو عبد الرحمن يرتضي في هذه المسألة العظيمة مذهب الواقفة، وهم طائفة من الجهمية، ارتضوا ألا يقولوا إن القرآن مخلوق ولا غير مخلوق، وهذا إما أن يكون شكًّا منهم أو نفاقًا مع أهل السنة، ولهذا عدَّهم الأئمة شرًّا من الجهمية المصرحين بمذهبهم، لأن مذهب الواقفة يمكن أن يروج لدى الأغرار والجهال، ومن المعلوم بداهة أن الشَّك في الحق كالتكذيب به، فالشاك في صدق الرسول كالمكذب له، فهكذا من يشك في أن القرآن غير مخلوق ولا يجزم، هو في حكم من يجزم بأن القرآن مخلوق.

    وقول أبي عبد الرحمن: «ولا يحل الجزم بأن القرآن خالق أو مخلوق، بل الواجب التوقُّف» صريح في أنه يذهب إلى وجوب التوقف في المسألتين في كون القرآن خالقاً، وفي كونه مخلوقاً، ومعنى ذلك أنه يجوز أن يكون القرآن خالقاً، ويجوز أن يكون مخلوقاً، وهذا باطل، بل الواجب الجزم بأن القرآن ليس بخالق، بل الله هو الخالق، والجزم بأن القرآن غير مخلوق؛ فإنه كلام الله، وكلامه سبحانه من صفاته، وليس شيء من صفاته مخلوقاً، ولهذا عُبِّر عن مذهب أهل السنة في القرآن بأنه كلام الله منزل غير مخلوق، منه بدأ وإليه يعود، وقد أجاب الأئمة -رحمهم الله-، كعلي بن الحسين وجعفر بن محمد وابن المبارك وابن مهدي حين سُئلوا عن القرآن، أجابوا بقولهم: إن القرآن ليس بخالق ولا مخلوق، كما نقله عنهم اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة (ج:2 ص: 264 وما بعدها)، وذكر البيهقي في كتاب الاعتقاد (ص: 102) أن هذا «هو مذهب كافة أهل العلم قديماً وحديثاً، وذكر أسامي أئمتهم وكبرائهم الذين صرحوا بهذا، ورأوا استتابة من قال بخلافه» اهـ.

    وقول أبي عبد الرحمن: «بل الواجب التوقُّف اتباعاً لتوقف السلف قبل الخلاف»، أقول فيه: غلط أبو عبد الرحمن - عفا الله عنه - في نسبة التوقف إلى السلف، ومن هم السلف إلا الصحابة والتابعون؟! ولو كان الأمر كما قال لكان الجازمون بأن القرآن كلام الله غير مخلوق قد ضلوا عن طريق السلف، وهذا ظاهر الفساد والبطلان، بل عبارة أبي عبد الرحمن تلك تقتضي ذلك، فإن الذين اختلفوا في القرآن ثلاث طوائف:

    1- أهل السنة الذين آمنوا بأن القرآن كلام الله غير مخلوق، وجزموا بذلك.

    2- الجهمية الذين جحدوا صفات الله، وجزموا بأن القرآن مخلوق.

    3- الواقفة الذين لا يجزمون بشيء.

    وتقدم حكم الطائفتين عند أهل السنة، وعبارة أبي عبد الرحمن تقتضي أن الواقفة هم أتباع السلف، كما تقتضي أن قول الجهمية - وهو الجزم بأن القرآن مخلوق - هو من قبيل الخطأ في الاجتهاد، وكذلك عنده أن الجزم بأن القرآن غير مخلوق هو من قبيل الخطأ في الاجتهاد، ولا يخفى ما في هذا من التسوية بين مذهب أهل السنة ومذهب المعتزلة الجهمية في المصدر والحكم.

    وبعد؛ فلا أجد لأبي عبد الرحمن عذراً في هذا الخطأ العظيم إلا اعترافه بضعف ذاكرته، وضعف قواه الفكرية.

    لكن سبق له في تباريحه في المجلة العربية (العدد 300) قوله: «كلمات الله ها هنا (يشير إلى ما في الحديث: أعوذ بكلمات الله التامات...) كنايةٌ عن مشيئته وقدرته وعلمه وحكمته وتدبيره جل جلاله» اهـ، وهذا عدول بالكلمات عن الحقيقة إلى المجاز، وكلماته سبحانه الكونية والشرعية كلها من كلامه الذي هو عند أهل السنة كلام الله حقيقة، ويستدلون على ذلك بمثل قوله عز وجل: {وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلاً} وقوله سبحانه: {قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا}.

    وهذه المقولة من أبي عبد الرحمن تدل على أن لديه تشوشاً قديماً في مفهوم كلام الله، وأنا أدعوه إلى الرجوع والمراجعة في الكتب المصنفة في مذهب أهل السنة والرد على الجهمية؛ مثل شرح أصول السنة للالكائي، والسنة لعبد الله بن أحمد، والسنة للخلال، والإيمان لابن مندة، وعقيدة أصحاب الحديث لأبي عثمان الصابوني، وغيرها كثير لا تخفى على مثل أبي عبد الرحمن، أسأل الله أن يفتح عليَّ وعلى أبي عبد الرحمن ويبصِّرنا بالحق، وأن يمتِّعه بقواه الفكرية والبدنية، وأن يحسن لنا وله الخاتمة، وصلى الله وسلم على محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.

    عبد الرحمن بن ناصر البراك


    قال الإمام مالك:
    لا يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,498

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    لله در الشيخ من إمام اسأل الله العظيم أن يذب عن وجهه النار بذبه عن عقيدة المسلمين

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    404

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    جزى الله الشيخ البراك خير الجزاء.
    رجمت بشهب الحرف شيطانة الهوى..فخرت مواتا تشتـهـيها المقابـر
    ويممــت مجـدافاً تحـرك غيـلة..فحطمتـه هجـوا وإنـي لشـاعر
    أبوالليث

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    جزى الله شيخنا العلامة عبدالرحمن البراك خير الجزاء على ما يبذل في سبيل الذب عن العقيدة والرد على المخالفين لأهل السنة والجماعة في شيء من أصولهم.

    وهذه أبيات للقحطاني في نونيته عن القائلين بخلق القرآن والمتوقفين فيه.

    من قال إن الله خالق قوله فقد استحل عبادة الأوثان
    من قال فيه عبارة وحكاية فغدا يجرع من حميم آن
    من قال إن حروفه مخلوقة فالعنه ثم اهجره كل أوان
    لا تلق مبتدعا ولا متزندقا إلا بعبسة مالك الغضبان
    والوقف في القرآن خبث باطل وخداع كل مذبذب حيران
    قل غير مخلوق كلام إلهنا واعجل ولا تك في الإجابة واني
    قال ابن المبارك:
    وجدت الدين لأهل الحديث،والكلام للمعتزلة، والكذب للرافضة، والحيل لأهل الرأي.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    وقد رأيتُ - وفقكم الله - أن تطلعوا على هذا التعقيب، لتراجعوا المسألة وتصححوا ما وقعتم فيه من خطأ، وتنشروا ذلك في الأسبوعين القادمين بلغة واضحة ورجوع صريح، فإنه يجب عليكم ذلك
    من العجيب أن ترد لغة التسلط والأوامر هذه في نقاش علمي كهذا!!

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    112

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    نعم لأن عقيدة أهل السنة واضحة في هذا الأمر

    وهذه ليست لغة التسلط والأوامر إنما تنبيه لمراجعة النفس لكي لا يتهم بالزيع في باب من أبواب العقيدة

    وهذا من حرص الشيخ ونصحه لأخيه فالطعن وجرح الرجل في عقيدته ليس بالأمر الهين

    وفقكم الله

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    قول الشيخ البراك :
    وتنشروا ذلك في الأسبوعين القادمين بلغة واضحة ورجوع صريح، فإنه يجب عليكم ذلك
    ليس من باب التنبيه في شيء! بل هو أسلوب تسلطي، لايليق في ساحة النقاش والجدل العلمي، وكان أحرى بالشيخ البراك أن يرد على قول الظاهري، ويبيّن خطأه، دون أن يملي عليه تلك الأوامر، التي غالباً لن ينصاع لها الظاهري، وقد ينصرف عن التصحيح بسببها أيضاً!


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    112

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    وهل المسألة محل نقاش وجدل علمي
    المسألة واضحة بارك الله فيك عند أهل السنة والجماعة ومحسومة
    والأمور العقدية يشدد فيها وهذا منهج النبي عليه الصلاة والسلام وأصحابه
    كما في قصة اجعل لنا ذات أنواط وقصة بئس خطيب القوم أنت
    بخلاف المسائل الأخرى الفقهية والمسائل التي يقع فيها العوام والجهلة فيأخذون بالرفق والإرشاد
    هذا والله أعلم واستغفر الله من الزلل

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    616

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    تأبط خيرا
    ما رايت في المقال الا تلك العبارة؟!!
    وما وجدت لها الا ذلك المحمل السيء؟
    جزى الله العلامة عبد الرحمن البراك خير الجزاء
    والله ما كنت اظن ان الشيخ ابا عبد الرحمن بن عقيل يقع في مثل هذه المصيبة والله المستعان

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    عبدالرحمن الوادي:
    ليس الكلام عن هل المسألة عندي وعندك محل نقاش أم لا، ولكن الكلام بما أنها أصحبت كذلك عند البراك والظاهري، فينبغي حينها الالتزام بآداب النقاش.

    وأما المنهج الذي تذهب إليه من التفريق في الإنكار بين الأمور العقدية والأمور الفقهية، فيكون في الإنكار في العقائد بحزم وتشديد يجعلان المحتسب يتعامل بهذا الشكل، بخلاف الفقهية التي يكون الإنكار فيها باللين، فهذا ما لا أسلّم به، ولذا فلا يلزمني.

    أسعدك الله ووفقك
    ==
    ابو قتادة السلفي
    ما رايت في المقال الا تلك العبارة؟!!
    بل وجدت غيرها، ولكني أعرضت عنه قصداً.

    وما وجدت لها الا ذلك المحمل السيء؟
    أعطني لها محملاً آخر!
    وبالمرة أعطني محملاً آخر لقوله: لا أجد عذراً لخطئكم إلا ضعف قواكم الفكري.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,366

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    أخي تأبطَ خيرا:لا تتأبطْ شرًا !
    من حق الشيخ العلامة البراك أن يستغل جاهه العلمي عند طلبة العلم ليشدد العبارة
    تحذيرا من الاغترار بكلمة الشيخ الظاهري, لاسيما وأسلوب الظاهري في الحط من مخالفيه
    مشهور معروف,والمقام هنا ليس نقاشاً حوارياً..بل تذكرة للكاتب وتحذير للقاريء
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    46

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    ^
    من حق الشيخ العلامة البراك أن يستغل جاهه العلمي عند طلبة العلم ليشدد العبارة
    تحذيرا من الاغترار بكلمة الشيخ الظاهري, لاسيما وأسلوب الظاهري في الحط من مخالفيه
    مشهور معروف
    ومن أعطى له ذلك الحق؟ الإمام أحمد لم يؤثر عنه انتقاص ابن أبي دؤاد، ولا الحط من قدراته العقلية، مع أنه هو من تولى مهمة الدفاع عن مذهب السلف في وقت الفتنة!!
    يا أخي الفاضل: أرجو أن لا تشرعن الخطأ الذي وقع فيه الشيخ، بحجة استغلال جاهه في التنبيه على الخطأ، وكأن الناس لن ينردعون إلا بهذه الطريقة! ولعلمك فالظاهري هو أول من يظن أنه لن يرضى بذلك الأسلوب، وحين يرد ليدافع عن نفسه، فسيكون رده حاداً كالعادة، وله العذر في ذلك إن كان البراك قد وصفه بضعف القوى الفكرية، وجعل يملي عليه أوامره بالكتابة والتعديل والتصحيح! ولو جاءت تلك اللحظة فتيقّن أن طلبة العلم سيضعون أيديهم على خدودهم أسفاً وحزناً على حال النقاش العلمي!!

    والمقام هنا ليس نقاشاً حوارياً..بل تذكرة للكاتب وتحذير للقاريء
    المسألة هنا ليست نقاشية، ولكنها بين البراك والظاهري نقاش وجدل علمي، وقد أسماها الشيخ البراك (تعقيباً)، وبالتالي فهي ليست مجرد تذكرة وموعظة!

  13. #13
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تأبط خيراً مشاهدة المشاركة
    ليس من باب التنبيه في شيء! بل هو أسلوب تسلطي، لايليق في ساحة النقاش والجدل العلمي، وكان أحرى بالشيخ البراك أن يرد على قول الظاهري، ويبيّن خطأه، دون أن يملي عليه تلك الأوامر، التي غالباً لن ينصاع لها الظاهري، وقد ينصرف عن التصحيح بسببها أيضاً!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تأبط خيراً مشاهدة المشاركة
    أعطني لها محملاً آخر!
    المحمل الآخر الذي يجب حمل كلام (أهل العلم والفضل) عليه أنَّ هذا ليس من باب التسلُّط، وكيف يكون تسلُّطًا والقاصي قبل الداني يعلم أن لا سلطة له عليه ولا على غيره، لا حسًّا (إداريًّا) ولا معنىً (روحيا).
    وقول الشيخ: (خلال الأسبوعين القادمين) هو من حثِّه على المبادرة للتوبة من هذا الخطأ العقدي الجسيم، وقوله: (بلغة واضحة ورجوع صريح) حتى لا يغترَّ بكلامه الغِرُّ الذي لا يحسن هذا الباب من الاعتقاد، سواء من العامة أوبعض أشباه العامة (من المتخصصين في غير هذا الباب)، من المقلِّدة في هذا الباب.
    ومقال الشيخ الظاهري منشور يقرؤه عامة الناس فباطله رائج بهذا فلا بد من بيان غلطه، وليس المجال من الشيخ البراك مجال نقاش حتى يبحث عن أدلة المنصوح وتنقض.
    بل رد تقريرات الظاهري الخاطئة وقد أوردها الشيخ شيئا فشيئا وردها، فماذا بقي بعدُ؟!
    وقد جاء في أول المقال: "فهذا مقال كتبته تصويباً لمسألة مهمة تعرَّض لها الأستاذ أبو عبد الرحمن ابن عقيل الظاهري فلم يحالفه الصواب فيها، وكنت بعثت باستدراكي إليه مع خطاب مني إليه لعله يصحح الخطأ، وحين لم يفعل فإني أقدمه إلى القراء اليوم مع خطابي إليه.. والله أسأل لي وله التوفيق والسداد، ولسائر المسلمين".
    ولو حمل كلام الشيخ -تنزلا- على محملٍ سيء فلا ينبغي ردُّه بالتهوين منه.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,366

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    وإضافة لما قاله الشيخ عدنان حفظه الله تعالى, ليس من اللائق الخروج عن أصل الموضوع والتشويش على القاري وتحويل الأمر بدلا من الذب عن العقيدة إلى اتهام البراك بالتسلط! والشيخ البراك تجاوز عن تنقص الظاهري لابن تيمية وابن القيم ,وحدق بؤرة الملامة على الخلل العقدي, وهذا من حكمته حفظه الله تعالى
    ومتع به
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    956

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    حفظ الله العلامة البراك وسدّد رميه ومتّعنا بعلمه كما لا يفوتني أن أسأله عزّ وجلّ أن يعين الشيخ ابن عقيل الظاهري على نفسه ويظهر له الحقّ ويعينه على الرجوع إلى جادة أهل السنة في هذه الجزئية وشكرا
    قال الشيخ العلامة حمود بن عبدالله التويجرى - رحمه الله - :" الألبانى علم على السنة والطعن فيه طعن فى السنة "

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    815

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    هل يفهم من ذلك : أن الذي يقول : إن القرآن الكريم هو كلام الله سبحانه وتعالى ويسكت .
    فإن قيل له : هل القرآن خالق أو مخلوق ؟ فأجاب هو كلام الله فقط ويسكت .
    هل بذلك يكون ضال ؟
    [ نرجو من كل مسلم ومسلمة دعاء الله عز وجل بشفاء أخي وشقيقـى من المرض الذي هو فيه ]

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,366

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صدى الذكريات مشاهدة المشاركة
    هل يفهم من ذلك : أن الذي يقول : إن القرآن الكريم هو كلام الله سبحانه وتعالى ويسكت .



    فإن قيل له : هل القرآن خالق أو مخلوق ؟ فأجاب هو كلام الله فقط ويسكت .
    هل بذلك يكون ضال ؟
    لعلك تعني سددك الله: فإن قيل له:هل القرآن مخلوق أم لا..وليس:هل القران خالق أم مخلوق
    والجواب:توقفه في كونه غير مخلوق يعني أنه محتمل عنده أن يكون مخلوقاً,فلايكون نسبته إياه بانه كلام الله ذا معنى حقيقي..وإنما هو إطلاق لفظي مفرغ من معناه وهنا الخلل ,لأنه لم يغاير بين صفة الله تعالى ومخلوقاته
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    616

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    صدى الذكريات
    فيه من السلف من اطلق على مثل من يقول ان القران كلام الله ويسكت بدون ان يقول غير مخلوق فهو جهمي وضال
    ولا ادري ما الخوف من عدم القول ان القران كلام الله غير مخلوق وهو اجماع السلف الصالح

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    815

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو قتادة السلفي مشاهدة المشاركة
    صدى الذكريات
    فيه من السلف من اطلق على مثل من يقول ان القران كلام الله ويسكت بدون ان يقول غير مخلوق فهو جهمي وضال
    ولا ادري ما الخوف من عدم القول ان القران كلام الله غير مخلوق وهو اجماع السلف الصالح
    هل إجماع السلف هذا الذي قلته من ضمنهم الصحابة ؟
    والإشكال في المسلم الذي يقول : إن القرآن كلام الله عز وجل ويسكت كما سكت الكتاب والسنة ، هل هذا ضال ؟
    [ نرجو من كل مسلم ومسلمة دعاء الله عز وجل بشفاء أخي وشقيقـى من المرض الذي هو فيه ]

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,366

    افتراضي رد: رد الشيخ البراك على ابن عقيل الظاهري:لا أجد عذراً لخطئكم العظيم إلاّ ضعف قواكم ال

    مع أنك أهملت كلامي..لكن لابأس جزاك الله خيرا
    هو لم يسكت.أنت تقول:سئل هل هو مخلوق؟ فامتنع..وهذا السكوت في هذا الموضع مذهب كاشف عن حقيقة قوله:كلام الله
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •