إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 97

الموضوع: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    الوقفُ على أواخِر الكَلِم

    الوقْفُ بِالرَّوْمِ وبِالإشْمامِ * * * مَرْويُّ حفصٍ فيهِ كالإمامِ

    أي: كمرْويّ الإمام نافِع.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    بابُ ياءَاتِ الإِضافَة
    فَتَحَ مِمَّا قبْلَ هَمزٍ فُتِحَا * * * "مَعِي" معًا تَسكينُ غيْرُ وَضَحَا
    فتح حفصٌ من ياءات الإضافة قبل الهمْز المفْتوح "معي" في براءة: ((فقُل لَن تَخرجوا معِيَ أبدًا))، وفي المُلك: ((ومَن معِيَ أو رحِمنا))، وسكَّن غيرهما.
    فَتَحَ قبْلَ الكسْرِ يَا "يَدِي" * * * وَياءَ "أَجْرِيَ" وَيَا "أُمِّي"
    فتح حفصٌ قبل الهمزة المكسورة من ياء الإضافة: ياء ((يدي إليك))، وياء ((أجري إلا على الله))، وياء ((وأمي إلهين)) وسكن ما سواها.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    قلتُ "المليجي":
    = جميع ما يرد مع النظم من إيضاحات مقْتضبة هي للناظم (أعمر بن محم الأمين)، ولم أُورد للشارح شيئًا إلا أنْ أنسُبَه إليه.
    = البيت الأخير الذي ذكرناه: [فَتَحَ قبْلَ الكسْرِ يَا "يَدِي" * * * وَياءَ "أَجْرِيَ" وَيَا "أُمِّي"]
    هكذا ورد ولم يتضح لي كيف يكون من جهة العروض، فهل يجوز حذف (عِلُنْ) من العروض والضرب في الرجز؟؟ نرجو الإفادة ..
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    مِن قَبْلِ ضمٍّ سُكِّنتْ كأُوفِي * * * إنِّيَ أُلْقِيَ لحفْصِ الكوفي

    سكن حفص ياء الإضافة قبل الهمز المضموم، نحو: ((أني أوفي الكيل))، و ((إني أُلقيَ إليَّ)).
    عَهْديَ قبْلَ اللاَّمِ للتَّعريفِ * * * دونَ سِواها سُكِّنَتْ لِلكوفِي
    سكن حفص من ياء الإضافة قبل التعريف ((عهدي الظالمين))، وفتح ما سواها، نحو: ((مسني الضر)).
    وقَبْلَ هَمْزِ الوصْلِ فردًا سَكِّنِ * * * عنْهُ كنفْسِيَ وقوْمي ليتَني
    حفصٌ سكَّن ياءَ الإضافة قبل الوصْل الذي لا لامَ تعْريف معه، كـ ((لِنفسي اذْهب)) و ((قوْمي اتَّخذوا)) و ((ليتني اتَّخذْتُ)).
    ودونَ هَمْزٍ عنْهُ فتْحُ يَاءِ * * * مَحْيايَ وَجْهِيَ وبَيْتي جَاءِ
    أي: آتٍ عن حفص فتحُ ياء "محياي" و "وجْهِي للذي" و "بيتي مؤمنًا" بنوحٍ، و "بيتي للطَّائفين" بالبقرة والحج.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    528

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    أخي في الله وأستاذي القارئ المليجي ،
    السَّلام عليكم ورحمةُ الله وبركاته ، وبعد :
    فاعلمْ ـ يا أخي ـ أنَّ الرجزَ المشطورَ عروضُه صحيحةٌ لاغير ، بيدَ أنه إذا استُعْمِلَ مزدوجًا جازَ فيه القطعُ ، ثمَّ إنَّ المحدثين ذيَّلوه ؛ وعليه فالجائزُ في عروضِ وضربِ مشطورِ الرجزِ المزدوجِ :
    1ـ الصحةُ 2 ـ القطعُ 3 ـ التذييلُ
    وقدْ كنتُ أشرتُ إلى ذلك منذ أكثر من خمسةٍ وعشرين عاما بقولي :
    وشَطروا الرَّجزَ حتى أضْحى ***** ثلاثةَ الأجزاء وهْو صَحَّا
    واستعملوا المشطورَ بازْدواج ***** فجاز قطعُه بلا إحْراج
    والمحدثون ذيَّلوه لا الأُوَلْ ***** إذ لم يَرِدْ مُذيَّلا فيما انتقلْ
    وعليهِ فما أظنُّ البيتَ الذي أشَرْتَ إليه بقولِكَ :
    = البيت الأخير الذي ذكرناه: [
    فَتَحَ قبْلَ الكسْرِ يَا "يَدِي" * * * وَياءَ "أَجْرِيَ" وَيَا "أُمِّي"]
    هكذا ورد ولم يتضح لي كيف يكون من جهة العروض،
    فهل يجوز حذف (عِلُنْ) من العروض والضرب في الرجز؟؟ نرجو الإفادة
    ـ ما أظن ذلك البيت ـ إلا مُحرَّفًا ؛ إذ لايجوزُ هنا الحذذُ ، بل لا يدخلُ الحذذُ إلا الكاملَ ، أضفْ إلى ذلك أنَّ الرَّويَّ مختلفٌ ، وهَذا يُؤكِّدُ ما ذهبتُ إليه ، وإذا أردْنا أن نُقِيم عوجَه يجوزُ أنْ نقولَ :
    فَتَحَ قبْلَ الكسْرِ حفصٌ يَا "يَدِي" ****** وَياءَ "أَجْرِيَ" وَيَا "أُمِّي" قَدِ
    وتكونُ قد هنا بمعناها في قولِ الناظم :
    وطاهر ثوبٍ في المنجَّس صلِّينْ **** بعدَّةِ نجْسٍ ثمَّ زِدْ واحِدًا قدِ
    هَذا ، والله أعلم ، والسلام .
    ِ

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    أفادكم الله يا سيدنا.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    "لي دِينِ" "ما لِي لا أَرَى" "مَا كَانَ لِي" * * * "لِي نَعْجةٌ" ورْشٌ "معي" فيها يلي

    فتح حفص ياء: ((لي دين))، و ((ما لي لا أرى الهدهد))، ((ما كان لي من علم)) بـ "ص"، و ((وما كان لي عليكم من سلطان)) بـ "إبراهيم"، و ((ولي نعجة)) بـ "ص".
    وقولي: ورش معي ... إلخ مبتدأٌ مخبَر عنه بالجملة بعده؛ أي: ورش يتبع حفصًا في فتح ياء "معي" أعني: ((ومَن معي من المؤمنين)) الثاني في "الظلة" أي "الشعراء".. يدل عليه ما بعده وهو:
    أيْ ثانِ ظُلَّةٍ سواها حفصُ * * * عَنْ كُلِّهمْ بِفَتْحِهِ يَختصُّ
    المراد بما اتفق على فتحه الشيخان: ثاني "الظلة" دون أوَّلها، وهو: ((إنَّ معي ربي سيهدين))؛ لانفراد حفص بفتحه، فقولي: سواها ... أي سوى ثاني الظلة من لفظ "معي"، فيدخل الأوَّل، وهو ثمانٍ بما في أوَّل الظلة: ((أرسِلْ معي بني إسرائيل)) في الأعراف، ((معي عدوًّا)) في براءة، ((معي صبرا)) في الكهف ثلاثة، ((ذِكْرُ مَن معِي)) في الأنبياء، ((معِي ردًا)) في القصص؛ فتلك ثمان انفرد حفص بفتحها، ووافقه ورش في ثاني الظلة وهو تاسعها.
    فِي سُورةِ الزُّخرُفِ يا عِبادِ لا * * * إسْقاطُ يا منْهُ به حفصٌ تَلا
    ((يا عبادي لا خوف عليكم اليوم)) في الزخرف قرأهُ حفصٌ بحذف الياء.
    وأما ((يا عباد فاتقون)) في الزمر فيحذف منه الياء بالاتفاق؛ لاتفاق المصاحف على حذفها.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    فَتَحَ لِي فيهَا وَوَرْشٌ اتَّفَقْ * * * معْهُ كثَانِي الظُّلَّةِ الَّذِي سبَقْ
    فتح حفصٌ ياء ((ولي فيها مآرب أُخْرى))، ووافقه ورشٌ كما وافقَه في ثاني الظلة الذي تقدم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    الكتاب في المرفق.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    باب زوائد الياءات

    آتانِيَ اللهُ بنمْلٍ يتْبعُ * * * قالون فيما فيه عنه يقعُ
    حفصٌ يتبع قالونَ في قوله تعالى: ((فما آتاني الله خير مما آتاكم)) في الزيادة وفتح الياء وصلا، والخلفِ في الوقف بين حذف الياء وإثباتها ساكنة.
    وأما ورشٌ فيثبت الياءَ مفتوحةً وصْلاً ويحذفها وقفًا، ولا يثبت حفص غيرها من الزوائد.
    قَد تَمَّتِ الأُصُولُ بِاطِّرَادِ * * * يسَّرها اللهُ على مُرادِي
    وها أنا أَشْرعُ في الأفْرادِ * * * على إلَهي خالقي اعتِمادِي
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    باب فَرْشِ الحروف المفْردة
    (سورة البقرة)

    يُخادِعونَ بعْد (ما) كيَسْمعونْ * * * يُكَذِّبونَ عنْهُ نَحوُ يَضربُونْ
    قرأ حفصٌ (وما يُخادعون إلا أنفسهم) كـ يسمعون، وقرأ (بما كانوا يُكذِّبون) بسكون الكاف وتخفيف الذال كـ يضربون.
    يُغْفَرْ هنا وسورةَ الأعرَافِ * * * كوزْنِ نصْبِر عنْه بائتِلافِ
    قرأ (يُغْفَرْ لكُم) في سورة البقرة وسورة الأعراف مُسندًا للفاعل، بفَتْح النون وكسْر الفاء كنصبر.
    و "سورة" منصوب على الظرفية لعطفه على "هنا"، باتفاقٍ من رواته.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    وفِي النَّبِيءِ وَالنُّبُوءَةِ البَدَلْ * * * جَمْعًا وفرْدًا عنْهُ فِي الهمْزِ حَصَلْ
    واوًا ويَاءً وفِي الافْرادِ ادّغمْ * * * ومَا بِتصْحيحٍ مِنَ الجمْعِ وُسِمْ
    النبيء والنبوءة تُبدَل الهمزة فيهِما واوًا بعد الضَّمِّ في مفرد النُّبوءة، وياءً بعْد الكسْر في مفْرد النَّبيء، وفي جَمع التَّكسير نحو: أنبِئاء ياء مخففة، وفي جمع التَّصحيح نحو النَّبيئون ياء مشدَّدة لإدغام الياءِ فيها قبلها.
    وزادَ فِي الصَّابِينَ وَالصَّابُونَ * * * هَمْزًا بُعَيْدَ البَاءِ مَن يَتْلونَ
    وهُزُؤًا وكُفُؤًا وقْفًا وفِي * * * وصْلٍ بِوَاوٍ بَدَلَ الهَمْزِ يَفي
    مَن يروي عن حفصٍ زادَ بعد باء "الصَّابين" و "الصَّابون" همْزًا كالخاطئين والخاطئون، ويأتي بالواو بدل الهمز وصلا ووقفًا في "هزُؤًا" و "كفُؤًا"؛ ففاعِلُ "زادَ" "مَن".
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    528

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    أخي في الله ، وأستاذنا الكريم القارئ المليجي ،
    السلام عيكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
    ففي قولِ الناظمِ :
    وزادَ فِي الصَّابِينَ وَالصَّابُونَ * * * هَمْزًا بُعَيْدَ البَاءِ مَن يَتْلونَ
    تكونُ النونُ رويًّا والواوُ التي قبلها ردفًا والرويُّ ليسَ مُقيَّدًا ، بل هو مطلقٌ فأين الوصلُ ؟
    إنَّ الوصلَ ـ يا أخي ـ هو كما عرفته قديما :
    والوصلُ مدٌّ جاءَ عن إشباعِ *** رويِّهم أو هاءِ الاتباعِ

    وعليه يُكْتَبُ البيْتُ هَكَذا :
    وَزادَ فِي الصَّابِينَ وَالصَّابُونَا * * * هَمْزًا بُعَيْدَ الْبَاءِ مَنْ يَتْلُونَا
    هذا ، واللهُ المسئولُ أن يوفِّقكَ ويسدِّدَك ويعينك في إتمام النظم ، والسلام .

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    بوركتَ يا سيدي.
    كُنتُ سأكتبُها هكذا ثمَّ تهيَّبت مخالفةَ رسْم المطبوع، مع العلم أنِّي خالفته في أشياء غيرها.
    = = =
    وزادَ فِي الصَّابِينَ وَالصَّابُونَا * * * هَمْزًا بُعَيْدَ البَاءِ مَن يَتْلونَا
    وهُزُؤًا وكُفُؤًا وقْفًا وفِي * * * وصْلٍ بِوَاوٍ بَدَلَ الهَمْزِ يَفي

    مَن يروي عن حفصٍ زادَ بعد باء "الصَّابين" و "الصَّابون" همْزًا كالخاطئين والخاطئون، ويأتي بالواو بدل الهمز وصلا ووقفًا في "هزُؤًا" و "كفُؤًا"؛ ففاعِلُ "زادَ" "مَن".
    خِطابُ عمَّا يَعْملونَ قَبْلا * * * أُولئِكَ الَّذينَ عنْهُ يُتْلَى

    يقرأ ((وما الله بغافل عما يعملون)) [85] بالتاء خطابًا.
    عَنهُ بِالافْرَادِ أَتَتْ خَطِيئَتُهْ * * * خَطِيئةُ الَّذي بدَتْ سيِّئَتُهْ
    وجاء عنه ((وأحاطت به خطيئاتُه)) [81] بالإفراد، والمراد بها الشرك؛ بدليل "فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون".
    وعجُزُ البيت براءة لحفْصٍ من السيئة.
    [قلتُ: أكتُب أرقام الآيات بحسب العد الكوفي، وقد خالفَ النَّاظمُ الترتيب في إيراد الكلمات المختلَف فيها فيما سبق.]
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    [قلتُ: أكتُب أرقام الآيات بحسب العد الكوفي، وقد خالفَ النَّاظمُ الترتيب في إيراد الكلمات المختلَف فيها فيما سبق.]
    كأني كنت أنتظر إفادة أو تعليقًا ...
    وأقول: الذي دعا الناظم إلى تقديم الكلام على (عمَّا يعملون) [85] وتأخير الكلام على (خطيئاته) [81] مخالفًا بذلك ورودهما في المصحف .. ما التزمه ونصَّ عليه من محاذاة "الحرز" [يعني الشاطبية] في التبويب والترتيب.
    كما قال:
    بهِ أُحاذِي الحِرزَ فِي التَّبويبِ * * * وما رآهُ الحِرزُ مِن تَصْويبِ

    وقد قال الإمام الشاطبي في الحرز:
    وَبِالغَيْبِ عَمَّا تَعْمَلُونَ هُنَا دَنَا * * * وَغَيْبُكَ فِي الثَّانِي إِلَى صَفْوِهِ دَلا
    فجمع الكلام على موضعين:
    ((وإنَّ منها لما يهبط من خشية الله وما الله بغافلٍ عما تعملون)) [74].
    ((ويوم القيامة يردون إلى أشد العذاب وما الله بغافلٍ عما تعملون)) [85].
    ولما كان الموضع الأول منهما موضع اتفاق بين ورش وحفصٍ لم يتعرض له الناظم "الجكني"، وذكر الموضع الثاني منهما لكن بذلك الترتيب في غير ترتيب المصحف.
    وهذا هو صنيعه أيضا فيما يرد من أمثال ذلك، كقوله في سورة الأنعام:
    لا يُكْذِبونَكَ بتَشْديدٍ وفِي * * * يس يَعْقِلونَ بِالغَيْبِ يَفي
    قال:
    وفي ((أفلا يعقلون)) في سورة يس بالياء غيبًا، وجئت به هنا تبعًا للحرز.
    والله أعلم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    تظَّاهَرُونَ ههُنا خِفٌّ وفِي * * * سُورةِ تَحريمٍ بِتخْفيفٍ يَفِي
    قرأ بالتَّخفيف حفصٌ: ((تظَّاهرون عليهم بالإثم والعدوان)) هنا، و ((وإن تظَّاهرا عليه)) في التحريم جاء عنه مخفَّفًا أيضًا بِحذف أوَّل التَّاءَين.
    مِيكالَ جا مكانَ مِيكائِيلا * * * فالهمْزُ معْهُ مدُّهُ أُزِيلا
    جاء عنه "مِيكالَ" بوزن مِثْقال، بلا صرفٍ، مكانَ "ميكائيل" بياء بعد الهمْز وتركها.. [وهي قراءة نافع.]
    تُسأَلُ بِالضَّمِّ ورفْعِ اللاَّم عَنْ * * * يُسنَدُ للْمفْعولِ نفْيًا عنْهُ عنّْ
    صدْرُ البيت مبتدأٌ، و "يُسند" جملة في موضع النَّصب حال؛ أي: مسندًا، و "نفيًا" مصدر في موضع الحال مِن "تُسأل"؛ أي: منفيًّا، ومَن قرأَ بفتْح التاء وبالإسناد للفاعل [وهُو نافع من السبعة] أراد النهي فجزم.
    وقولي: "عنه عنَّ" خبر المبتدأ أي: عرَضَ عن حفص؛ فـ "عن" الأولى من الآية، والثانية الخبر بمعنى: عرض.
    واتَّخَذُوا بِالكسْرِ مِن مَقَامِ * * * وَصَّى بِأَوْصَى جَا عنِ الإِمامِ
    قرأ حفصٌ "واتَّخَذوا من مَقامِ إبراهيمَ مُصلّى" بِكسْر الخاء، "وأوْصى بها إبراهيمُ" بتشْديد الصَّاد بدل الهمز؛ فالباء بمعنى بدَلَ.
    وأَمْ يَقولونَ بِتَا خِطابِ * * * قَدْ جَاءَ عَنْهُ لِذَوِي العَذَابِ
    قرأ حفصٌ "أم يَقولون إنَّ إبراهيمَ" بتا خِطابِ، كأن الياء(1) يخاطب به اليهود ذوي العذاب.
    (1) الياء .. كذا في المطبوع، ولعل الصواب: "الله".
    وَلوْ تَرى الَّذينَ بِاليَا ثَبَتَا * * * وضَمُّ طا خُطْواتِ حَيْثُما أَتَى
    أي: ثبتَ عنه "ولوْ ترَى الَّذين ظلَموا إذْ يَرَوْن العذابَ" بالياء بدَلَ التَّاء، وثبتَ عنْه أيضًا ضمُّ طاء "خطْوات" حيث جاء.
    وكَسْرُ أُولَى سَاكِنَي "قُلُ ادْعُوا" * * * ونحوِه حفصٌ إليْهِ يَدْعُو
    يعني أنَّ ساكني "قلُ ادْعُوا الله" ونحوه، نحو: "أوُ انقُص" يكسِرُه حفصٌ؛ أي: يأمُر بكَسْرِه.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    وأَمْ يَقولونَ بِتَا خِطابِ * * * قَدْ جَاءَ عَنْهُ لِذَوِي العَذَابِ
    قرأ حفصٌ "أم يَقولون إنَّ إبراهيمَ" بتا خِطابِ.
    أقول:
    قد تعرَّض الإمام ابنُ هشام في "أوضح المسالك" لهذه الآية عند كلامه عن "إعمال القول عمل ظنَّ"... قال:
    تُحكى الجملة الفعلية في القول، وكذا الاسمية، وسُليمٌ يُعملونه فيها عمل "ظنَّ" مطلقًا....
    إلى أن قال:
    وتجوز الحكاية مع استيفاء الشروط، نحو: ((أم تَقولون إنَّ إبراهيمَ)) الآية، في قراءة الخطاب.
    اهـ.
    وهذا من ابن هشام "احتراسٌ" عن قراءة الغيب التي قرأ بها نافعٌ وابنُ كثيرٍ وأبو عمْرٍو وشُعبة.
    لكن محقق كتاب "أوضح المسالك" الذي قدَّم لتحقيقه بكَيْل التهم على تحقيقات الشيخ محمد محيي الدين عبد الحميد .. أورد على هامش كلام ابن هشامٍ تعليقًا عجَبًا.
    فعلى هامش قول ابن هشام "في قراءة الخطاب" كتب المحقق الجزائري بعد أن ضبطها "الخطَّاب": هو خطَّاب بن يوسف القرطبي، من أجلَّة النحويين ومحققيهم، له كتاب "الترشيح" ينقل عنه أبو حيان وابن هشام كثيرًا. .. توفي بعد الخمسين والأربعمائة. ينظر بغية الوعاة 1 /553.
    انتهى كلام المحقق ص 193 .
    تجدونه في المرفق.
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    وكَسْرُ أُولَى سَاكِنَي "قُلُ ادْعُوا" * * * ونحوِه حفصٌ إليْهِ يَدْعُو


    يعني أنَّ ساكني "قلُ ادْعُوا الله" ونحوه، نحو: "أوُ انقُص" يكسِرُه حفصٌ؛ أي: يأمُر بكَسْرِه.
    أود أن أبين هنا لنفسي وإخواني مذاهب القراء في هذه المسألة، فأقول:
    قال الإمام الشاطبي:
    وضَمُّك أُولَى السَّاكِنَينِ لثالثٍ * * * يُضَمُّ لُزومًا كَسرُهُ فِي نَدٍ حَلا
    قُل ادْعُوا أَو انقُصْ قَالَت اخْرُجْ أَن اعْبُدُوا * * * وَمَحْظُورًا انظُر مَعْ قَد استُهْزِئَ اعْتَلا
    سِوى أَوْ وَقُلْ لابْنِ العَلا وَبِكَسْرِهِ * * * لِتنْوينِهِ قَالَ ابْنُ ذَكْوَانَ مُقْوِلا
    بِخُلفٍ لهُ فِي رحمةٍ وخبيثةٍ * * * .... .... .... ........
    والمراد أنَّ السَّاكنين المتجاورَيْن من كلمتَين تبتدئ الكلمة الثانية منهما بهمزةِ وصلٍ مضمومة عند البدء بها؛ لأنَّ ثالثَ كلمتها مضموم لزومًا، وهذا لا يكون إلا إذا كانت الكلمة الثانية فعلاً [ماضيًا مبنيًّا للمجهول أوْ أمرًا] .... وردَ في أوَّل هذَين السَّاكنَين الضَّمّ والكسْر.
    ولمَّا كان تقديم الإمام الشاطبي لهذه المسألة بقوله: (وضمُّك أولى الساكنين لثالثٍ يضم لزومًا) مشكلاً .. فقد احتاج إلى إيراد الأمثلة للتوضيح، فذكر:
    ((قل ادْعُوا)) ، ((أو انقُص)) ، ((وقالت اخرُج)) ، ((أن اعبُدوا)) ، ((محظورًا انظُر)) ، ((ولقد استُهزئ)).
    وهو عبارة عن أحرُف "لتدنو" مع التنوين في آخرِ كلِمةٍ مع ورود أوَّل الكلمة الثانية ساكنًا وثالثها مضمومًا لزومًا.
    وأيضًا نحو: ((قل انظروا)) ، ((أو اخرجوا)) ، ((أو ادعوا)) ، ((فمن اضطرَّ)) ، ((وأن احكم)) ، ((أن اشكر)) ، ((وعيون ادخلوها)) ، ((متشابه انظروا)).
    فيكسِر الساكن الأول [وهو التنوين أو أحد أحرف "لتدنو"]: حمزة وعاصم.
    وكذلك أبو عمرو ابن العلاء يكسِر في غير الواو و اللام؛ فإنها يضمهما.
    وأمَّا ابنُ ذكوانَ فإنَّه يكسِر التَّنوين فقط بلا خلاف من طريق الداني، ويَستثني منه موضعين:
    ((بِرَحْمَةٍ ادْخُلُوا الجَنَّةَ)) في الأعراف، و ((خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ)) في إبراهيم.
    فإن له فيهما الكسر والضم.
    والله أعلم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    وَعنْهُ لَيْسَ البِرُّ يُنصَبُ وَلَـ * * * ـكِنَّ بِتشْديدٍ لَهُ انصِبْ مَاثِلا
    ينصب ((ليس البرّ أن تُولُّوا)) ويشدِّد ((ولكن البرّ من آمن بالله)) [177]، ((ولكن البرّ من اتقى)) [189]؛ فلذلك ينصب الراء من اللفظين.
    نَوَّنَ فِدْيَةُ طَعَامِ قَدْ رَفَعْ * * * جَمْعَ مساكِينَ لِمِسكينٍ يَدَعْ
    حفصٌ نون "فِدية" ورفع بعده "طعام" وترَك جَمعَ "مساكين" لمفرده وهو "مسكين".
    حَتَّى يَقولُ نَصْبُهُ عَنْهُ وَقَدْ * * * رُهُ مَعًا تَحْريكُ دَالِهِ وَرَدْ
    نصب ((حتى يقول الرسول)) [214]، وحرك دال ((عَلى المُوسِعِ قَدرُهُ وعلى المُقْتِرِ قَدرُهُ متاعًا)) [236] بالفتح لهما.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    295

    افتراضي رد: إليكم هذا النظم ... الفارق بين رواية ورش وحفص

    جزاكم الله خيرا !!!!!!!!!!!

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •