المرجع في الآثار وأخبار السلف
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: المرجع في الآثار وأخبار السلف

  1. #1

    افتراضي المرجع في الآثار وأخبار السلف

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول لله، أما بعد:

    فمعلوم لإيجاد حديث ما يجب الرجوع إلى كتب السنة مثل الصحيحين والسنن والمسانيد...
    ولكن أريد أن أعرف ما هو المرجع لإيجاد الآثار وخاصة أخبار السلف؟

    مثلا عند قراءة كتب الرقائق والأخلاق، نجد العديد من أخبار السلف وأخبار الزهاد...، لكن العجيب الذي لاحظته شيئين:
    الأول: عدم وجود أي إسناد سوى كلمة: وروي عن بعضهم، وقيل أن أحد السلف،... أو ما شبه ذلك.

    الثاني: أن الذي يحقق الكتاب لا يلفت نظرا لمثل هذه الأخبار، فتجده يعزو الأحاديث إلى مراجعها، ولكنه لا يلقي أدنى إنتباه لمثل تلك الأخبار -أحوال الزهاد- كما يقال.

    فظهر لي -والله أعلم- أن معظم هذه الأخبار مكذوبة أو ضعيفة -والعياذ بالله- وحملهم على ذلك القول بأن الأحاديث الضعيفة (عن النبي) يجوز ذكرها من باب الترغيب والترهيب، فضلا عن أخبار السلف الزهاد.

    والعجب أيضا، أن من قال بأنه يجوز ذكر الضعيف في الترغيب والترهيب، قيد ذلك بشروط وأذكر منها: -أن يبين الضعف -أن لا يكون الضعف كبيرا -أن يكون الحكم ثابت -أن لا يعتقد أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم قاله...(هذا ما أذكر) ولكن أصحاب هذه الكتب لا يمتثلون هذه القيود، أي يعملون بكلمة واحدة وهي التي نسمعها تدور دائما على الألسن ألا وهي "يجوز ذكر الأحاديث الضعيفة في الترغيب والترهيب" وللأسف لا يذكرون قيود أهل العلم...

    معذرة، فقد أطلت السؤال وها أنا أعيده من جديد: كيف أتأكد من صحة هذه الأخبار؟ وكيف يمكنني الحصول على مزيد من تلك الأخبار؟ ما هي الكتب المرجعية في تلك الأخبار؟

    في الحقيقة تعمدت الإطالة، لأن الجواب عن السؤال يختلف باختلاف حال السائل، والله أعلم وأحكم.

    سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,543

    افتراضي رد: المرجع في الآثار وأخبار السلف

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    حياك الله...
    عند أهل الحديث قاعدة وهي : "من أسند فقد أحال أو فقد برئت ذمته".
    ولذلك كان أئمة النقد يحفظون ويكتبون الصحيح والمزور المكذوب
    يكتبون الأول للعمل به ويكتبون الثاني للمعرفة ولهم قصص وحكايات في ذلك يعرف من خلالها أنهم كانوا على صواب في هذا العمل
    أما إذا لم يكن الحديث مكذوبا بل ضعيفا فإنهم يكتبونه للعمل به إذا لم يوجد في الباب ما يدفعه ويكتبونه للاتئناس والاستشهاد أيضا
    كما كان يفعل الشافعي وأحمد وغيرهما
    وهل كانوا يرون المكذوب في غير المذاكرة؟ فيه بحث
    أما الضعيف فإنهم يرونه ويكتبونه ويحرصون على ذلك للمعرفة
    هذا كله في المرفوع
    والموقوف والمقطوع أخف

    أما ما سئلت عنه فقد أفردت في موضوع لتعم الفائدة منه وهاهو:
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=65320
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  3. #3

    افتراضي رد: المرجع في الآثار وأخبار السلف

    بارك الله فيك أخي على الإهتمام
    جزاك الله خيرا، سألتحق بك في الموضوع إن شاء الله...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •