هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 21

الموضوع: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم.
    وبعد.
    فإن من الأبواب التي تدرس في علم التجويد: باب أحكام النون الساكنة والتنوين.
    وفيه أن للنون الساكنة والتنوين أربعةَ أحكام: الإظهار والإدغام والإقلاب والإخفاء.
    [وليس في أحكام الميم الساكنة حكم الإقلاب، بل أحكامها ثلاثة فقط لمن ضبط].
    ومعلوم أن (الإظهار) مصدر رباعي فعله: أظهر.
    وكذا (الإدغام والإخفاء) فعلهما: أدغم وأخفى.
    أما (الإقلاب) فيشكل؛ لأنَّ الرباعي منه لم يرد بهذا المعنى، والمستعمل الثلاثي فقط: قَلَبَ.
    فكان ينبغي أن يقال: أحكام النون الساكنة والتنوين: الإظهار والإدغام والقلب والإخفاء.
    وهي مستعملة كذلك في كتب المتقدمين.
    لكن المتأخرين درجوا على اللفظ الأول؛ قال صاحب تحفة الأطفال:
    والثالثُ الإقلاب عند الباءِ ميمًا بغنَّةٍ مع الإخفاءِ
    فهل هذا الاستعمال صحيح: (الإقلاب) ...؟
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  2. #2
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    المعروف عند أهل اللغة هو الفعل الثلاثي ( قلب ).
    وحكى اللحياني في نوادره ( أقلب ) رباعيا، قال أبو ثروان: أقلبكم الله مُقلبَ أوليائه.
    وقال اللحياني نفسه : وهي مرغوب عنها.
    فهي لغة ضعيفة باعتراف ناقلها الذي تفرد بنقلها.
    ومن لم يقف على هذه اللغة يقول: هذا خطأ أو لحن.

    وهذا ما قلته في ملتقى أهل التفسير:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك العوضي مشاهدة المشاركة
    لا يقال عما حكاه بعض أئمة اللغة إنه من الأخطاء الشائعة، وإنما يقال: لغيّة (بالتصغير) أو لغة قليلة، أو لغة ضعيفة أو نحو ذلك.
    وبالنظر فيما تفرد اللحياني بحكايته يظهر أنه لغة ضعيفة أو شاذة في أغلب الأحيان.
    وأيا ما كان الأمر فمثل هذا المصطلح مشهور عند أهل التخصص، فحتى لو كان غلطا من جهة اللغة، فهو صحيح من جهة الاصطلاح؛ وقد يكون هذا من باب التوليد لإظهار المعنى؛ كما قال الحافظ العراقي:
    ثم الوجادة وتلك مصدر ........... وجدته مولدا ليظهر
    تغاير المعنى ..........

    والله أعلم.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    من جهتي أرى أنه لا ينبغي النظر إلى الاصطلاح ((الإقلاب)) على أنه كلمة منفردة ننظر إلى أصل فِعلها في اللغة ونُخطِّئ ما خالف ذلك الأصل ...
    بل ننظر إليها مجاورة للكلمات: الإظهار - الإخفاء - الإدغام ...... حينئذ يصحُّ عند أهل اللغة كلمة ((الإقلاب)) بلا نزاع.
    قال الفراء وغيره: العربُ إذا ضمَّت حرفًا إلى حرف فرُبَّما أجْرَوْهُ على بِنْيَتِه، ولو أُفْرِدَ لتركوه على جِهته الأولى؛ من ذلك قولُهم: "إنِّي لآتيه بالعَشَايَا والغَدَايا"، فجمعوا الغَدَاة "غَدَايا" لمَّا ضُمَّت إلى العَشَايا، وأنشد:
    هَتَّاكُ أَخْبِيةٍ وَلاَّجُ أَبْوِبَةٍ يَخْلِطُ بالجِدِّ منهُ البِرَّ واللِّينا
    فجمع الباب "أَبْوِبَةً" إذ كان مُتْبَعًا لأخْبِيَة، ولو أُفرد لم يجز.
    وقال آخر:
    أزْمانَ عَيْناءُ سُرورُ المَسْرورْ * * * عَيْناءُ حَوْراءُ منَ العينِ الحِيرْ
    فقال "الحِير" إذ كان بعدَ "العِين".
    قال الفرَّاء: وأرى قولَهم في الحديث: ارْجِعْنَ مَأْزوراتٍ غيرَ مَأْجُوراتٍ مِن هذا، ولو أَفردوا لقالوا: "مَوْزُورات".
    .... ..... وقال الشاعر:
    ما أنا بالجافي ولا المَجْفِيِّ
    قال الفرَّاء: بَنَاه على جُفِيَ.
    وقال الآخر:
    أنا اللَّيْث مَعْدِيًّا عليهِ وعَادِيا
    قالوا: بَناه على عُدِيَ عليه.
    وحكى أبو العباس أحمد بن يحيى: "لا دريتَ ولا تليتَ"، وقال: الأصل فيه: لا دريت ولا تلوت، فردوه إلى الياء فقالوا: تليت ليزدوج الكلام فيكون تليت على مثال دريت.
    ومثله قولهم: أعوذ بك من السَّامَّة واللامَّة؛ فالسّامّة من قولك: سَمَّتْ إذا خَصَّتْ واللامَّة أصلها ألمَّتْ، لكن لما قُرنت بالسّامّةِ جُعلت في وزنها.
    وكما قالوا: هنأني الطعام ومَرَأني، وإنَّما هو أَمْرَأني.
    ..
    والله أعلم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    وهذا أيضًا ما قلتُه في ملتقى أهل التفسير
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  5. #5
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    حياك الله يا شيخنا الفاضل

    وما تفضلت بذكره فيه نظر واضح؛ أعني قولك (بلا نزاع)، بل لو قال قائل: ( إن هذا لا يصح بلا نزاع ) لما بعد عن الصواب.
    لأن هذه المواضع التي استشهدت بها كلها مقصورة على السماع بلا نزاع، ولعلك تتأمل قول الفراء الذي نقله: (فربما أجروه على بنيته) فهو يقول: "ربما" أي أحيانا لا قياسا مطردا.
    وما نقلتَه عن الفراء هو قليل من كثير، والأمثلة عليه من كلام العرب أكثر من هذا بكثير، حتى أفرده بعض العلماء بالتصنيف.

    ولكن دعنا نفترض أن مثل هذا جائز قياسا، فهل يصح قولك عندئذ؟
    الجواب لا أيضا!
    لأن المقصود بمثل هذا أن تجتمع اللفظتان في كلام واحد، لا في (علم) واحد أو في (فن) واحد.
    وهذا مطرد في جميع الأمثلة المنقولة عن العرب في هذا الباب.
    أي أنك على هذا يمكنك أن تقول مثلا: (لا إظهار ولا إقلاب) مثلا، لكن إذا أفردت الكلام عنه، فلا يقال حينئذ (إقلاب).

    والله أعلم.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    أستاذنا أبا مالك
    الحمد لله أن ما نقلتُه عن الفراء هو قليل من كثير، وأن الأمثلة عليه من كلام العرب أكثر من هذا بكثير .....

    ومنه أيضا قولهم: "جعله الله فالاً لا يَفيل"؛ أي لا يخيب، فإنه على تسهيل الهمزة ليتجانس الكلام، والأصل: الفأل ضد الطيرة، مهموز.

    والمقصود أن ثمَّة أمورًا تُرتكَب تخالف القياس مراعاةً لمجاورة كلمات أخرى.
    وكلمة الإقلاب تكتنفها ثلاثُ كلمات: الإظهار - الإدغام - الإخفاء ...
    إما في الذِّكر وإما في الذهن ..... والله أعلم بالصواب.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    وهب أنها صحَّت في أوَّل الأمر حين ضُمَّت إلى الكلمات الثلاث ..
    فإنها ستبقى على حالها إذا تكررت ولو بدون ضم .... لأنها حينئذٍ اصطلاح.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  8. #8
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    والمقصود أن ثمَّة أمورًا تُرتكَب تخالف القياس مراعاةً لمجاورة كلمات أخرى.
    وكلمة الإقلاب تكتنفها ثلاثُ كلمات: الإظهار - الإدغام - الإخفاء ...
    إما في الذِّكر وإما في الذهن ..... والله أعلم بالصواب.
    أستاذنا الكريم
    لا ننازعك في هذا الأصل.
    وإنما النزاع في المعلم بالحمرة؛ لأن جميع الوارد عن العرب هو في الذكر لا في الذهن.
    والخطب في هذه المسألة يسير، وإنما النقاش في التوجيهات.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  9. #9
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القارئ المليجي مشاهدة المشاركة
    وهب أنها صحَّت في أوَّل الأمر حين ضُمَّت إلى الكلمات الثلاث ..
    فإنها ستبقى على حالها إذا تكررت ولو بدون ضم .... لأنها حينئذٍ اصطلاح.
    هذا الكلام فيه التباس يا شيخنا الفاضل.
    - فإن الاحتجاج بأنها اصطلاح حاصل من غير أن تضم إلى غيرها أصلا، ولا مشاحة في الاصطلاح، وهذا ما ذكرتُه في مشاركتي الأولى.
    - وأما الاحتجاج بأنها صحت حين ضمت فلا يصح سحبه على حال إفرادها بالذكر؛ لأنها إنما صحت عند هذه الحالة خاصة دون غيرها بنص اللغويين.
    هذا بافتراض أن ذلك جائز فيما لم يسمع عن العرب، وهو ما لم يثبت.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    فإن الاحتجاج بأنها اصطلاح حاصل من غير أن تضم إلى غيرها أصلا، ولا مشاحة في الاصطلاح،
    أخي وأستاذي الحبيب
    الاحتجاج بأنها اصطلاح ليس لسدِّ باب البحث عن صحتها من جهة اللغة؛ لأنهم كثيرًا ما يتوقفون أمام المصطلحات يبحثون عن اشتقاقاتها وأصلها ونحو ذلك. أما عدم المشاحة في الاصطلاح فمن جهة توسيع الدلالة أو تضييقها ...
    وقولكم - بارك الله فيكم -: الاحتجاج بأنها صحت حين ضمت فلا يصح سحبه على حال إفرادها بالذكر؛ لأنها إنما صحت عند هذه الحالة خاصة،
    فهذا ما أريد إيضاحه وتمريره من جهتين:
    الأولى: أنها صحَّت حين ضُمَّت إلى أخواتها ... فصارت اصطلاحًا فالتُزمتْ.
    الثانية: أنها صحَّت على كل حال في هذا المعنى الذي خصصت به لأن الكلمات الثلاث الأخرى تكتنفها وإن لم تُذكر معها.
    هذا على القول بأن ذلك جائز فيما لم يُسمع عن العرب، وهذا يقويه كثرة الأمثلة، كما أشرتم.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  11. #11
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    نقاش سابق عن الازدواج في الكلام :
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=4356

    ولابن فارس كتاب مفرد في هذا الباب هو ( الإتباع والمزاوجة ) يمكن تحميله من هنا:
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=18252

    ومما يدخل في هذا الباب ما اعتُرض به على ابن عبد الهادي في تسمية كتابه ( الصارم المنكي في الرد على السبكي )؛ لأن الوارد في اللغة هو (نكى) الثلاثي لا (أنكى) الرباعي. وأجيبَ عن ذلك بأنه من باب الازدواج.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2,721

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    أعجبني هذا من كلامكم:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك العوضي مشاهدة المشاركة
    وقد قال أبو حيان في تذكرته:
    (( ... يزيلون اللفظ عما هو به أولى لأجل التوافق والازدواج نحو أنفق "بلالا ولا تحش من ذى العرش إقلالا" وارجعن مأزورات غير مأجورات )).
    ...... .......
    وقد حكى السيوطي في همع الهوامع القول بالتناسب في هذا الحديث، وذكر له نظائر، ثم قال:
    (( .... ونظائر ذلك في الحديث والكلام الصحيح كثير لا يمكن استيعابه )).
    ويحق لي أن أقول: ما قرأت لأبي مالك موضوعًا إلا وزادني علمًا.
    صورة إجازتي في القراءات العشر من الشيخ مصباح الدسوقي

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    598

    Lightbulb رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ما شاء الله لا قوة إلا بالله...
    شغل معلمين
    اللهم احفظ أبا مالك والقارئ المليجي
    ثُمَّ رُدُّواْ إِلَى اللّهِ مَوْلاَهُمُ الْحَقِّ أَلاَ لَهُ الْحُكْمُ وَهُوَ أَسْرَعُ الْحَاسِبِينَ

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    162

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    ما شاء الله تبارك الله ,,
    ما أروعها من مناقشة !! حقيقة استمتعت بقراءة الموضوع كاملاً , واستفدتُ كثيراً ..
    ومثل هذه المواضيع تجعلني أحب اللغة العربية كثيراً..
    شكر الله لكم أبا مالك , وشيخنا القارئ المليجي,,

    وفقنا الله وإياكم للخير, وتقبل منا ومنكم الصيـام والقيام وصالح الأعمال.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    95

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    بارك الله في الشيخين ...
    حوار هادئ ومثمر وثري.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    636

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    بارك الله فيكم







  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    130

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    السلام عليكم
    وتميما للفائدة قال ابن حجر في شرح هذا الحديث:
    قال ابن حجر في الفتح : ....وَذَكَرَ اِبْن التِّين أَنَّهُ وَقَعَ فِي رِوَايَته أَقْلَبْنَاهُ بِزِيَادَةِ هَمْزَة أَوَّله ، قَالَ وَالصَّوَاب حَذْفهَا وَأَثْبَتَهَا غَيْره لُغَة .)ا.هـ
    إذن ليس كل علماء الحديث متفقين علي ما قاله ابن التين .
    وقال صاحب عمدة القارئ في شرح البخاري : ..قوله فوضعه أي فوضعه النبي على فخذاه إكراما قوله فلهي النبي بكسر الهاء وفتحها أي اشتغل بشيء كان بين يديه فاحتمل أي رفع قوله فاستفاق أي فرغ من اشتغاله كما يقال أفاق من مرضه ولم ير الصبي فقال أين الصبي فقال أبو أسيد قلبناه أي صرفناه إلى البيت وذكر ابن التين أنه وقع في رواية أقلبناه بزيادة همزة في أوله قال والصواب حذفها وأثبته غيره لغة وقال الكرماني أقلبناه لغة في قلبناه فلا سهو في زيادة الألف .

    قوله ولكن قد علم أنه للاستدراك فأين المستدرك منه وأجيب بأن تقديره ليس ذلك الذي عبر عنه بفلان اسمه بل هو المنذر..)ا.هـ
    ومعلوم أن اللغة لا يحيط بها إلا نبي ، وفي الأمثلة السابقة نجري قاعدة : المثبت أولي من المنفي لأنه عنده زيادة بيان .

    والسلام عليكم

  18. #18
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    فضيلة الشيخ عبد الحكيم عبد الرازق
    حذفت من مشاركتكم الكريمة ما ذكر عن الإقران؛ لأنه لا علاقة له بالموضوع.
    وتقبل الله منا ومنكم في هذا الشهر الكريم.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    147

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    بوركت الصفحة ، وبورك من أدلى فيها بدلوه ؛ إثارةَ موضوع ، وتفاعلاً مثمرا ، ونقاشا مفيدا ، وإشادة وإضافة ..
    تقبلوا مروري وأرقَّ التحايا
    تواضعْ تكنْ كالنجم لاحَ لناظرٍ * على صفحات الماء وهْوَ رفيعُ

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    130

    افتراضي رد: هنا نقاش هادئ حول صحة كلمة (الإقلاب) في التجويد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك العوضي مشاهدة المشاركة
    فضيلة الشيخ عبد الحكيم عبد الرازق
    حذفت من مشاركتكم الكريمة ما ذكر عن الإقران؛ لأنه لا علاقة له بالموضوع.
    وتقبل الله منا ومنكم في هذا الشهر الكريم.
    لك ذلك .. وكل عام وأنت والمسلمين بخير وتقبل الله منا ومنكم رمضان

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •