بارك الله في الجميع.
رحم الله الشيخ محمد بن صالح العثيمين، وجزاك الله خيراً أخي الكريم سلمان، وبارك الله في الشيخ صالح، ورحم الله سيد قطب.
أنصح نفسي وإخواني في الله، أن نقرأ كل كتاب فيه فوائد، ولو كانت قليلة، فكما قيل (لايخلو كتاب من فائدة)، وكتاب الظلال كغيره من الكتب، فيه خير وشر، فيه صواب وخطأ، أما من ينصح بعدم قراءة هذا الكتاب، لما فيه من الأخطاء فأقول: لا تقرأ كتاب النووي (شرح صحيح مسلم) على هذه القاعدة؛ لأن في هذا الكتاب وخصوصاً في باب الإيمان مخالفة لمذهب أهل السنة والجماعة، وأيضاً كلامه على صفات الله جل جلاله، وهذا الكلام باطل، فكل كتاب يقرأ فيه ويستفاد منه ويعرف الحق فيؤخذ، ويعرف الباطل ويترك، فكتب سيدًا فيها الحق والباطل، وأنصح طلاب العلم بقراءة (في ظلال القرآن) و (معالم في الطريق) و (خصائص التصور الإسلامي)، والله يحفظكم ويرعاكم.

نعتذر للجميع على إغلاق هذا الموضوع، فالفائدة وصلت، والنقاش أخذ حقه، والله يتولى السرائر.