للمدارسة : المقصود بقول الإمام البخاري : فلان منكر الحديث
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: للمدارسة : المقصود بقول الإمام البخاري : فلان منكر الحديث

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    41

    Question للمدارسة : المقصود بقول الإمام البخاري : فلان منكر الحديث

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين ، و الصلاة و السلام على المبعوث رحمة للعالمين ؛ سيدنا محمد النبي الأمين ، و رضوان الله على الصحابة و التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين
    و بعد

    فقد أحببت أن أشرك الإخوة الكرام هنا في مدارسة أقوال مشهورة منسوبة إلى بعض الأئمة المتقدمين ؛ هي بحاجة إلى التحقق من محلها و التثبت من مرادهم بها .

    و من هذه الأقوال :
    قول الإمام البخاري – رحمه الله -- : فلان " منكر الحديث " .
    يعني بهذا أحد رواة الحديث ؛ مثل زائدة ابن أبي الرقاد

    ففي كتابه " التاريخ الكبير " ، قال في الترجمة رقم :
    1445 - زائدة بن ابى الرقاد، عن زياد النميري وثابت، منكر الحديث، سمع منه محمد بن ابى بكر، كنيته أبو معاذ الباهلى.
    و حكى بعض الأئمة مراد الإمام البخاري و مقصوده بها ؛ فقال الذهبي في " ميزان الاعتدال " - في ترجمة :
    3 - أبان بن جبلة الكوفى.
    أبو عبد الرحمن، روى عن أبى إسحاق السبيعى.
    ضعفه الدارقطني وغيره.
    وقال البخاري: منكر الحديث.
    ونقل ابن القطان أن البخاري قال: كل من قلت فيه منكر الحديث فلا تحل الرواية عنه.

    و قال الحافظ ابن حجر بصحة إسناده للبخاري ؛ فقال في " لسان الميزان " :
    أبان بن جبلة الكوفي أبو عبد الرحمن روى عن أبي إسحاق السبيعي ضعفه الدارقطني وغيره وقال البخاري منكر الحديث ، ونقل بن القطان أن البخاري قال كل من قلت فيه منكر الحديث فلا تحل الرواية عنه انتهى . وهذا القول مروي بإسناد صحيح عن عبد السلام بن احمد الخفاف عن البخاري وقال أبو حاتم أبان بن جبلة شيخ مجهول منكر الحديث.
    - و هذا المعنى ليس على ظاهره و ليس على إطلاقه ؛ حيث روى عنه جماعة من الرواة ، و هو أحد رجال النسائي ؛ قال الذهبي في كتابه : " من له رواية في الكتب الستة " :
    (1607) زائدة بن أبي الرقاد الباهلي أبو معاذ صاحب الحلي عن ثابت وعاصم الاحول ، وعنه محمد بن أبي بكر المقدمي وجماعة . قال البخاري منكر الحديث س .
    - و في " الجرح والتعديل " لابن أبي حاتم :
    2778 - زائدة بن ابى الرقاد صاحب الحلى روى عن زياد النميري روى عنه المقدمى والقواريري سمعت ابى يقول ذلك.
    حدثنا عبد الرحمن انا ابن ابى خيثمة فيما كتب إلى قال سمعت عبيدالله بن عمر القواريرى يقول: لم يكن بزائدة بن ابى الرقاد بأس، وكتبت كل شئ عنده - وأنكر هذا الحديث الذى حدثنا بن ابن سلام . أه

    * فظهر بذلك أن مراد الإمام البخاري بقوله فلان " منكر الحديث " لا يعني عدم حلّ الرواية عنه ؛ حيث وجد من رووا عنه و أخرجوا حديثه في مصنفاتهم ؛ كما ذكر آنفا
    - و يظهر أنه أراد تفرده بالرواية عمن ذكرهم في ترجمته له في " التاريخ الكبير " ؛ حيث كان القول " منكر الحديث " : يعني التفرد في اصطلاح المتقدمين
    و الله تعالى أعلم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,918

    افتراضي رد: للمدارسة : المقصود بقول الإمام البخاري : فلان منكر الحديث

    جزاك الله خيرا
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د . أبو بكر خليل مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وهذا القول مروي بإسناد صحيح عن عبد السلام بن احمد الخفاف عن البخاري

    هو عبد الله بن أحمد بن عبد السلام الخفاف، أحد رواة التاريخ الأوسط عن البخاري رحمه الله، روى عن الذهلي والبخاري ومسلم وعبد الله بن أحمد بن حنبل وغيرهم.
    قال في "الأوسط" رواية ابن زنجويه:
    - عمران بن مسلم، عن عبد الله بن دينار سمع منه يحيى بن سليم منكر الحديث (1). اهــ
    قال المحقق في الحاشية:
    (1) في رواية الخفاف بعده: "قال مُحمد بن إِسماعيل: هؤلاء الذين يقولون: منكر الحديث، لست أرى الرواية عنهم، وإِذا قالوا: سكتوا عنه، فكذلك لا أروي عنهم". اهــ

  4. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد مختار حق مشاهدة المشاركة
    وعبد الله بن أحمد بن حنبلـ
    بل هو عبد الله بن أحمد بن شبويه المروزي

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •