كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    15

    افتراضي كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    السلام عليكم
    إخواني أريد أن أستشيركم في قراءة كتب الأدب المعاصرة
    ككتب الطنطاوي والمنفلوطي والرافعي وغيرهم
    فعندما أقرأها أشعر بشعورين ؛ أحدهما هو إضاعتي الوقت الذي هو رصيدي في الحياة وأني أقصر في قراءتي للكتب الشرعية
    الثاني إكتساب الحس المرهف والترفيه على نفسي من شواغل الحياة ومشاكلها
    مع العلم أني أبحر مع هذه الكتب ولا أتركها إلا وقد فرغت من قراءتها حتى وإن طال ذلك لساعات متواصلة أنسى معها نفسي وما حولي
    أفيدوني جزاكم الله خيرا
    تمـوتُ الأسـدُ في الـغابـاتِ جُوعـاًً * ولَحـْمُ الضـأنِ تـأكلُـهُ الكـِلابُ
    وعبــدٌ قـد ينـامُ علـى حـريـرٍ * وذو نَسـَبٍ مَـفـَرِشـُه التــرابُ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    859

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أخي الكريم أبا فهر ـ حفظه الله ـ :
    هذه الكتب لا تخلو من فائدة بل قد تجد فيها من الأدب وقوة الأسلوب وحسن العبارة وضبط اللغة وجودتها مالا تجده في غيرها ، ولاشك أن لكل كتاب فائدته وهي نظرية يعرفها أهل المعرفة والاطلاع في الكتب ، فاقرأ ولا تترك .
    ولكن صرف الوقت كله لها أو الغالب له في قراءتها ليس بجيد لطالب العلم ؛ لأن هناك ما هو أهم منها وأحرص في الطلب وصرف الوقت ، وذلك فيما يتعلق بالعلوم الشرعية والتفقه في دين الله ومعرفة ما جاء عن الله وعن رسوله ومعرفة حق الله على عبيده ، وكما قال الشاعر :
    العلم إن طلبته كثير **** والعمر عن تحصيله قصير
    فقدم الأهم منه فالأهم
    اجعل لهذه الكتب وقتاً خاصاً تراه أنت ، أو في أوقات تراها تضيع عليك لابد من شغلها بالمفيد ، فمثلاً : قبل النوم بساعة ، بعد الغداء ، أو في وقت ترى النفس فيه قد ملّت أو كلّت تحتاج وقتها للترويح أوالتبديل أوالتغيير ، فعليك عند ذلك بها فما أجمل تخلل الفترات للعزمات :
    قال ابن القيم :
    وتخلل الفترات للعزمات *** أمر لازم لراحة الإنسان
    أسأل الله تعالى أن يرزقنا العلم النافع والعمل الصالح .
    واجعَل لوجهكَ مُقلَتَينِ كِلاَهُما مِن خَشيةِ الرَّحمنِ بَاكِيَتَانِ
    لَو شَاءَ رَبُّكَ كُنتَ أيضاً مِثلَهُم فَالقَلبُ بَينَ أصابِعِ الرَّحمَنِ


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    82

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    أهلاً أبا فهر

    كتب المنفلوطي والطنطاوي والرافعي من أنفع الكتب في العصر الحديث خاصة الأخير( الرافعي),

    أما قولك:

    هو إضاعتي الوقت الذي هو رصيدي في الحياة


    فهل قراءة كتب الأدب ضياع للوقت خاصة إذا كانت كتب أدباء مسلمين كأمثال الطنطاوي والمنفلوطي والرافعي,
    ولكن نصيحتي لك أن تُنظم وقتك فتجعل وقتًا لقراءة الكتب الشرعية ووقتًا لقراءة كتب الأدب بهذه الطريقة تكون أعطيت كل علم حقه ولم تبخس منه شيئًا.
    وتذكر قول الشافعي من تعلم العربية رقَّ طبعه.

    وفقنا الله واياك لما فيه الخير والفلاح
    .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    27

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    و لكنك قد قرأتها (ابتسامة)

    بتنظيم وقتك تستطيع الاستفادة من هنا و من هنا ، و كلٌ فيه خير

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    13

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    هؤلاء الادباء يا اخي الكريم من عبافرة الادب العربي الحديث وسوف تستفيد لا محالة منهم فهم ادباء ملتزمون في
    اعمالهم الرائعة

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    41

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    عليك بكتب السيوطي وابن الجوزي وابي نعيم

    تجد راحة عظيمة

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    147

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    إقرأ ولاتتردد ولاتنسى أن تظم إليها كتب السباعي ومحمود شاكر رحمة الله على الجميع

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    إن ما سطره الرافعي ، وما كتبه المنفلوطي ، وما دبجه يراع الطنطاوي وأضيف إليهم الشيخ محمد الغزالي ، أمثال هؤلاء هم أنس الروح ، وتسلية القلب من شواغل الحياة وأدران أهل الدنيا ،ولا أرى في قراءتهم أدنى ضرر بل نفعا عظيما ، فما أحرى أن تقرر مقطوعات من نظم هؤلاء على النشء في مدارسنا ومعاهدنا ، ليستقيم اللسان ويرق الطبع وتتهذب النفس ، ويحلوا محلا لائقا بهم ، فوالله إني أدرس اللغة العربية ولا تروقني نصوص الشعر المقررة ولا قطع النثر الممنهجة كمن يستبدل بالعسل خلا . فاقرءوا لهؤلاء وأقرئوا لهم .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    جزاكم الله خيرا على نصيحتكم الغالية
    أسأل الله لكم الفردوس الأعلى
    أضحك الله سنك يا (المشاشي) فقد أضحكتني كثيرا
    وأرجو من إخواني أن يدلوني على أفضل الكتب التي قرؤها
    تمـوتُ الأسـدُ في الـغابـاتِ جُوعـاًً * ولَحـْمُ الضـأنِ تـأكلُـهُ الكـِلابُ
    وعبــدٌ قـد ينـامُ علـى حـريـرٍ * وذو نَسـَبٍ مَـفـَرِشـُه التــرابُ

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    4

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    جزاكم الله خيرا

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    94

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أوَدُّ فقط أنْ أذَكِّرَ أخي السائل وكلَّ إخواني الذين يظنون أنْ قراءةَ مِثْلِ هذه الكتب تُعَدُّ أمرًا ثانويًّا أو أنَّ قراءة الكتب الشرعية أنفع منها...
    أوّلاً : هذه الكتب تدخُلُ في معنى الكُتُب الشرعية- باعتبار أنَّ قراءَةَ كُتُبِ الأدَبِ حتى الجاهِلِيَّ منها : من لوازم إعداد طلبة العلم وعلماء الشريعة والمشتغلين بفنون العلوم قاطبةً.
    ثانِيًّا : أنَّ كُتُبَ الرافعي والمنفلوطي وعلي الطنطاوي وغيرهم من أُدَباء الإسلام تحمل قِيَمًا إسلامية سامِيَةً... وتُقَدِّمُ خلاصةَ تجربةِ وخِبرةِ حياة في ميدان العلم في مُعترك الحياة...
    ثالثًا : المشكلة تبقى في مسألة التوازُنِ بين مُتَطَلّباتِ طلبة العلم سواءً كانت الروحية بقيام الليل والصيام والذِّكْرِ وتلاوة القرآن بأورادٍ خاصَّةٍ للتدبُّرِ وتحسين علاقة القلب بالله بَعِيدًا عن صخب المجالس وجدل الطلبة وتقعُّراتهم... حيث كثيرًا ما تُهمَلُ في خِضَمِّها علاقةُ الطالبِ بِرَبِّهِ جَلَّ في عُلاه علاقةً مُتَمَيِّزةً وجليلة... تُؤَمِّنُ له جَوًّا من التأمُّلِ والاستيعابِ والفهم العميق لمقاصد القرآن وَعِلَلِ وغايةِ وجودِنا!... فإنَّ العلم مَهما علا شأنه وارتفع قدرُه وَسَمَتْ مكانةُ طالِبِيه... فهو في الأوّل والأخير وسيلة إلى بلوغ مقامات القرب من الله ربِّ العالمين.. وإلى تحصيل رضوانِ وحده لا شريك له.
    وتحياتي لك أخي العزيز... وأٌمنياتي الحارّة لك ولكل طالب علمٍ بِغفران الذَّنْبِ والعلم النافع وبِرِفعةِ القدر وسمُوِّ النفس وبالرضا والرضوان أولاً وآخِرًا!...

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    219

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    السائل الكريم تحية طيبة وبعد
    مطالعة كتب الأدب والشعر ضروية لكل من أراد أن يستقيم لسانه ويحسن بيانه وتزداد معارفه ،واعلم أن بعض الكتابات الأدبية كتبت دفاعا عن الدين وعن اللغة العربية
    وأنصحك بقراءة كتاب أباطيل وأسمار للعلامة محمود شاكر (أبو فهر)
    عادل أبوجليل / مدرس لغة عربية
    https://www.facebook.com/adahmo

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    السلام عليكم
    أبا فهر...
    أما كتب علي الطنطاوي فلقد قرأت بعضها
    أقرؤها مجبراً أجبرني على ذلك بيان الشيخ وبلاغته وتجسيده للمعاني وحسن تصويره رحمه الله
    فلا تتردد في قراءتها
    وأنا أعاني من نفس مشكلتك فإذا وقع بين يدي كتاب للطنطاوي فلا أتركه إلا بعد أن أنهيه
    أعاننا وأعانك الله

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    40

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    جزيتم خيرا

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    624

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    و الله أنصحك بالقراءة لهذين الإمامين الأديبين الفاضلين و غيرهما كالرافعي و البشير الإبراهيمي في مقالاته الأدبية و شكيب أرسلان و نحوهم من أمراء البيان ...
    لا تستفيد مجرد الحس المرهف و الترويح عن النفس، بل تستفيد العقيدة الصحيحة و صفاء الإسلام و عاطفة الرحمة و الحب و الشفقة على البؤساء..
    اقرأها فهي جد مفيدة خاصة في عالمنا المادي ...

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    37

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    ولا تنس كتب محمد رجب البيومي رحمه الله ..

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    217

    افتراضي رد: كتب المنفلوطي والطنطاوي أقرأ أم أترك

    عليك بكتب علي الطنطاوي والبشيرالابراهي مي فانهما جمعا بين علم الشريعة وعلم الادب ولم يصدموا احدهما بالاخر.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •