الدكتور عبدالعزيز الخويطر الأديب النزيه .
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الدكتور عبدالعزيز الخويطر الأديب النزيه .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    946

    افتراضي الدكتور عبدالعزيز الخويطر الأديب النزيه .




    أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يحفظه الله موافقته الكريمة على ما قررته اللجنة العليا المنظمة للمهرجان الوطني للتراث والثقافة بالجنادرية في دورته الرابعة والعشرين والتي ستنطلق يوم الأربعاء السابع من الشهر القادم إن شاء الله على أن تكون شخصية العام المكرمة صاحب المعالي الدكتور عبد العزيز الخويطر وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء .. حيث سيتم تكريمه بدرع وجائزة خاصة يتشرف معاليه باستلامها من يد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يحفظه الله ..
    و د. الخويطر من مواليد محافظة عنيزة بمنطقة القصيم وأتم دراسته الابتدائية في مدرسة العزيزية بعنيزة أولى المدارس النظامية في نجد .
    يمتلك سمات شخصية نادرة فهو عنوان على النزاهة وطهارة اليد، ونموذج لاعلاء عوامل الاستقامة، وعدم الميل الذي تمليه الاهواء الشخصية، وطبائع النفس المتغيرة، ولان يبقى في مواقع صنع القرار العام، فهو اهل لكل ذلك.
    كما يمتلك سيرة أدبية وعلمية ووطنية واجتماعية عطرة جدا وثرية .. فهو أول سعودي يحصل على شهادة الدكتوراة حيث تخرج من جامعه لندن عام 1380 هـ وعين مباشرة أمينا عاما لجامعة الملك سعود ثم وكيلا للجامعة عام 1381 هـ . ثم انتقل منها رئيسا لديوان المراقبة العامة لمدة عامين ثم وزير للصحة ثم وزيرا للمعارف .. وفي عام 1416 هـ عين معاليه وزيرا للدولة
    وعضوا في مجلس الوزراء .. كما كان عضوا في كثير من اللجان والهيئات الوطنية العليا والتي كان لها مساهماتها الوطنية الكثيرة .. وكان محل ثقة ولاة الأمر بدءا بالملك سعود ثم الملك فيصل ثم الملك خالد والملك فهد – يرحمهم الله – والآن هو محل ثقة خاصة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز .



    مسيرة فكرية :
    وعلى الصعيد الفكري والثقافي فقد وضع الدكتور الخويطر، مجموعة مهمة من المؤلفات، جميعها مهما اختلفت موضوعاتها تشف عن مكونات ونوازع هذه الشخصية التي تعبر عن معان بارزة، هي امثولة لطريقة حياة، تشف عن القدوة المتميزة.
    حيث اهتم الخويطر بالأدب إلى جانب التاريخ من خلال إطلالاته الشهيرة على التراث والتي امتطى من خلالها متن المعرفة والخيال الأدبي مصطحبا جيل اليوم في زيارات لمضارب الأمس وعاداته وتقاليده وطبائع أهله وأساليب عيشهم ونشرها عبر


    1ـ خمسة مجلدات بعنوان ( أي بني ) وهي بمثابة موسوعة تراثية الكاملة ، امضى في كتابته خمس سنوات، ما بين اعوام 1409 و 1414هـ، من اجمل الكتب في المكتبة العربية، لمعت فكرته في ذهنه منذ عام 1388هـ حنيما كان يكتب عمودا في جريدة الجزيرة، ثم وضعها في كتابه «من حطب الليل» .
    وقد وجه هذه الكلمات أساساً إلى ابناء هذا الجيل الذي نشأ بعد جيله ولم يشاهد ما شاهده، ولم يعان ما عاناه جيله. هذا الجيل يقول عنه في هذا الكتاب:
    «هذا الجيل الراكض اللاهث هو الذي اخاطبه، ليقف ويلتفت خلفه، ويرى ما كان عليه ابوه، بمحيطه وآلاته ومعداته ودوابه ومساكنه وعاداته، بأفراحه واحزانه، بآلامه ومتعه، بوجده وعدمه، بتفكيره وانطباعاته، ويقارن بين ما كان والده عليه وما هو نفسه عليه، ويقول لما حباه الله به الحمد لله رب العالمين».
    والكتاب على هذا النحو يجمع بين صور التراث، كأساس وكمحور لرؤية تنفد إلى الجديد المعاصر، في مواءمة تهدف إلى انتزاع العبرة والدرس. أما النهج الذي اختاره لتوصيل افكاره ورؤاه فيقول عنه:
    «قررت أن أسير فيما أكتبه على طريقة حديث المجالس، لاني نظرت في تأثير حديث المجالس في الناس، فوجدته بالغاً، ووجدت ان اصغاءهم كامل، وبهجتهم في الغالب طافحة، وانهم كثيرا ما يتناقلون ما يقال، ويسيرون بمقتضاه فطمعت ان يحظى ما سوف اكتبه بما تحظى به احاديث المجالس».



    2ـ كتاب «من حطب الليل» عام 1398هـ ، الذي سبق ذكره .

    3ـأما كتابه الموسوعي «اطلالة على التراث» فقد شرع في كتابته عام 1414هـ ونشره في سلسلة من المقالات في صحيفة «عكاظ» حتى استوى على ستة عشر جزءا، و ربما يستمر الدكتور الخويطر في نشر اجزاء اخرى من هذا العمل الهام، فبحر التراث واسع، يغري بالسباحة فيه، والدكتور الخويطر واحد من أولئك الذين يجيدون السباحة والغوص في اعماقه واستخراجه الدرر منه، وهو في هذا العمل المخصب المثمر، ينتقي قصصا ونوادر يزخر بها بحر التراث، بما ترمز اليه من معان، وبما تلمع به من عبر، يتدبرها ويتبصرها ويقارنها ويوازنها، نازعا إلى موقف مهم من كل ذلك الا وهو معرفة «الصحيح من هذا التراث من المختلق، والاصيل من الدخيل، والواقع من المتخيل» والواقع ان هذا المنحى غاية في الأهمية، ذلك ان التراث العربي الذي وصل الينا مؤلفاً على ضخامته، قد خضع لما يحتاج إلى تدقيق وتحليل، وإعمال مبدأ القياس العقلي والعلمي، في تمحيص ما ورد فيه من مبالغات هي ما يعنيه المؤلف «بالأصل والدخيل».


    4ـ كما دوَّن الخويطر سيرته الذاتية المليئة بالإنجازات في كتاب أدبي جاء بعنوان (وسم على أديم الزمن ) يعكس ملامح شخصيته ومعالم نبوغه .
    5ـ وأصدر مؤخرا كتاباً عنونه ( النساء رياحين ) تحدث فيه عن تأثير المرأة أما وزوجة وبنتا.. وأشار في مقدمة الكتاب إلى أنه عندما كتب أحد فصول الكتاب تحت عنوان أمي وأبي كان دمعه يسيل من عينيه بسبب تذكره بعض المواقف المؤثرة لوالدته..

    "منقول"
    صفحة الشيخ فيصل بن عبدالعزيز آل مبارك
    www.saaid.net/Doat/almubarak/k.htm - 24k -

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    946

    افتراضي رد: الدكتور عبدالعزيز الخويطر الأديب النزيه .

    .......................
    صفحة الشيخ فيصل بن عبدالعزيز آل مبارك
    www.saaid.net/Doat/almubarak/k.htm - 24k -

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •