هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    17

    افتراضي هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأخوة المشائخ الكرام
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أرجو توضيح هذه المسألة
    يقول العلامة الذهبي في الموقظة:
    (
    (الثقة: من وثقه كثير، ولم يضعّف، ودونه: من لم يوثق ولا ضعّف، فإن خرّج حديث هذا في الصحيحين فهو موثق بذلك،وإن صحح له مثل الترمذي وابن خزيمة فجيّد أيضاً، وإن صحح له كالدارقطني والحاكم فأقل أحواله: حسن حديثه.
    وقد اشتهر عند طوائف من المتأخرين إطلاق اسم الثقة على من لم يجرح مع ارتفاع الجهالة عنه، وهذا يسمّى مستوراً ويسمّى محلّه الصدق، ويقال فيه: شيخ.
    وقولهم: مجهول، ولا يلزم منه جهالة عينه فإن جهل عينه وحاله فأولى أن لا يحتجوا به.
    وإن كان المنفرد عنه من كبار الأثبات فأقوى لحاله ويحتج بمثله كالنسائي وابن حبّان)
    فهل ما قاله شمس الدّين الذهبي مورد اتفاق العلماء أم هناك رأي آخر يخالف هذا الرأي وما هو رأي المشهور ؟
    والشكر للجميع

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    624

    افتراضي رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    لا تغترَّ بكلام الإمام الذهبي - رحمه الله - في الموقظة كثيرا ، فكأني به ألفها في مبتدإ شبابه و طلبه ، و هي مختصرة من كتاب شيخه ابن دقيق العيد في مصطلح الحديث ، و ليس فيها كبير علم ، فنخبة الفكر لابن حجر محررة أكثر و مضبوطة و مصححة بشكل جيد و قويٍّ ،
    أما المستور فهو : من لم يتكلم فيه أحد بجرح و لا بتعديل و روى عنه أكثر من اثنين ، فهو مجهول حاله و حديثه ضعيف خفيف الضعف إلا إذا أتى بما ينكر عليه ..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    17

    افتراضي رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    أشكرك أخي الطيب صياد
    ولي عدة ملاحظات
    الأولى : قولك : (فكأني به ألفها في مبتدإ شبابه و طلبه ) يظهر منه عدم الجزم بأنّه ألّفها في مبدأ شبابه وطلبه، فهو كلام بلا دليل.
    إلاّ إذا كان هناك رأي آخر للذهبي مخالف لهذا الرأي فقد يكون لكلامك وجه صحة.
    الثانية: إن الذهبي ينسب إلى طائفة من المتأخرين أنهم يذهبون إلى وثاقتة المستور فهو يقول : (وقد اشتهر عند طوائف من المتأخرين إطلاق اسم الثقة على من لم يجرح مع ارتفاع الجهالة عنه ...) .
    فهل نسب إليهم ذلك حقّاً أم جزافاً؟
    ألا ترى معي أنّ هذا المبدأ عليه جماعة من العلماء ومنهم العلامة الذهبي يخالفهم فيه طائفة أخرى ؟
    أرجو المعذرة أخي العزيز فأنا أريد أن أستفيد وأسئلتي ليست تنطعية
    بارك الله فيك .

  4. #4
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,543

    افتراضي رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    كلام الأخ الطيب عن موقظة الذهبي كلام سمج مغلوط

    الموقظة فيها علم كثير وبركة مع قلة كلماتها
    يعرف ذلك أهل الاختصاص وغيرهم

    وأغلب كلام الذهبي فيها معتمد صحيح

    ومن ممبزات هذا الجزء أنه بين مناهج الأئمة المتقدمين وميزه عن مناهج الفقهاء وبعض المتأخرين من المحدثين في بعض المسائل الشائكة

    وكذا أصلها لابن دقيق العيد فإنه كتاب طيب فيه علم جم

    والنخبة كذلك متن محقق فيه علم جم
    إلا أن الموقظة فيها بعض التحريرات والتحقيقات مما وصفت من ذكر مذاهب المتقدمين في بعض المسائل
    وفي مسألة الشذوذ والتفرد ومراتب الثقات والرواة والكلام على المجهول تحقيقات نفيسة لا توجد في النخبة
    وفي كل خير.....

    وكلام الذهبي عن رواية المستور كلام مُحَقق
    فقد قال بذلك طائفة من المحدثين المتأخرين كبعض الشافعية وابن الصلاح والنووي وغيرهم وينسب لابن حبان
    يراجع في ذلك المقدمة وفروعها وشرح مسلم للنووي وغير ذلك
    وقول تلك الطائفة إذا أطلق فليس بصواب
    وإنما ينظر في القرائن المحتفة بالرواة عن هذا المستور وفي مروياته
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    784

    افتراضي رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    هذه قلة أدب مع الإمام الذهبي اتقي الله في نفسك يا أيها الصياد

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    624

    افتراضي رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    كلام الأخ الطيب عن موقظة الذهبي كلام سمج مغلوط

    الموقظة فيها علم كثير وبركة مع قلة كلماتها
    يعرف ذلك أهل الاختصاص وغيرهم

    وأغلب كلام الذهبي فيها معتمد صحيح

    ومن ممبزات هذا الجزء أنه بين مناهج الأئمة المتقدمين وميزه عن مناهج الفقهاء وبعض المتأخرين من المحدثين في بعض المسائل الشائكة

    وكذا أصلها لابن دقيق العيد فإنه كتاب طيب فيه علم جم

    والنخبة كذلك متن محقق فيه علم جم
    إلا أن الموقظة فيها بعض التحريرات والتحقيقات مما وصفت من ذكر مذاهب المتقدمين في بعض المسائل
    وفي مسألة الشذوذ والتفرد ومراتب الثقات والرواة والكلام على المجهول تحقيقات نفيسة لا توجد في النخبة
    وفي كل خير.....

    وكلام الذهبي عن رواية المستور كلام مُحَقق
    فقد قال بذلك طائفة من المحدثين المتأخرين كبعض الشافعية وابن الصلاح والنووي وغيرهم وينسب لابن حبان
    يراجع في ذلك المقدمة وفروعها وشرح مسلم للنووي وغير ذلك
    وقول تلك الطائفة إذا أطلق فليس بصواب
    وإنما ينظر في القرائن المحتفة بالرواة عن هذا المستور وفي مروياته
    شكرًا على قولك :" سمج مغلوط " ،،،
    لكن لا تتسرَّعْ ، فأنت تعلم أن ما في النخبة خير و أوفر مما في الموقظة ، من ناحية التحرير و الضبط و استيعاب مباحث الفنِّ ، و كلام الذهبي في الموقظة لم يجعله على شكل متن ميسر مضبوط بل كأنه اختصار عابر غير محرر لذا لم يهتم بها العلماء إلا نادرًا ، و أنت على يقينٍ من ذلك يا حبيبي !
    و كثير ممن كتبوا في مصطلح الحديث - ككثير ممن كتبوا في أصول الفقه - هم من أهل الكلام الأشعريين و أنت على علمٍ بذلك فلا ينبغي أن يغتر الإنسان بهم بل يطلع عليها حذرًا متيقظا ...فقد أدخلوا فيها أشياء دقيقة لا يفطن لها الناس إلا قليلا ، هي من العظائم المهلكة فمنها تواطؤ كثير منهم على جعلهم حديث الواحد الصحيح يفيد الظن لا العلم و هو أمر مقطوع ببطلانه عند الصحابة و علماء الأثر الأولين ...
    فلا نبتهج إلا بما وافقوا فيه كلام أئمتنا السلفيين قديمًا - خاصةً - و حديثًا ..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    624

    Post رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد المهيمن السلفي مشاهدة المشاركة
    هذه قلة أدب مع الإمام الذهبي اتقي الله في نفسك يا أيها الصياد
    هذه ليست قلة أدب مع الإمام الذهبي ، لأن قلة الأدب تأتي من الفتى الصغير غير المميز أو من عديم العقل أو ممن يسبُّ و يشتم من هو أكبر منه و هكذا ..
    غير أنه يقال للفتى : اتق الله بحذف حرف العلة ،
    و يقال ...للفتاة : اتقي الله بحذف النون ،
    فالأول مبني بحذف حرف العلة
    و الآخر مبني بحذف النون
    و الأمر يبنى على ما يجزم به المضارع
    و قيل : بل هو مجزوم كصاحبه
    على كلٍّ ، أسأل الله أن يجعلني من المتقين آمين ...

  8. #8
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,543

    افتراضي رد: هل المستور الذي لم يرد فيه جرح ولا تعديل (ثقة)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب صياد مشاهدة المشاركة
    فأنت تعلم أن ما في النخبة خير و أوفر مما في الموقظة ، من ناحية التحرير و الضبط و استيعاب مباحث الفنِّ ،
    لم نتكلم في المقارنة والمفاضلة بين المتنين
    إنما دفعنا انتقاصك من القيمة العلمية لكتاب الذهبي
    وبينا أنه كلام غير محرر وغير معروف عند أهل الفن
    بل يعرفون خلافه
    و كلام الذهبي في الموقظة لم يجعله على شكل متن ميسر مضبوط بل كأنه اختصار عابر غير محرر

    هذا مبلغ علمك
    وهو خلاف ما يعلمه أهل الفن
    لذا لم يهتم بها العلماء إلا نادرًا ،

    لا يلزم
    ففي المكتبة الإسلامية متون كثيرة محررة لم يعتن بها
    و أنت على يقينٍ من ذلك يا حبيبي !

    لا
    و كثير ممن كتبوا في مصطلح الحديث - ككثير ممن كتبوا في أصول الفقه - هم من أهل الكلام الأشعريين و أنت على علمٍ بذلك فلا ينبغي أن يغتر الإنسان بهم بل يطلع عليها حذرًا متيقظا ...


    هذا معروف
    وهو تكثير كلام لا دخل له فيما نحن فيه
    فقد أدخلوا فيها أشياء دقيقة لا يفطن لها الناس إلا قليلا ، هي من العظائم المهلكة

    قد وضحها وأبرزها أهل الحق من أهل الفن
    فمنها تواطؤ كثير منهم على جعلهم حديث الواحد الصحيح يفيد الظن لا العلم و هو أمر مقطوع ببطلانه عند الصحابة و علماء الأثر الأولين ...

    مجازفة في نسبة هذا القول للسلف
    وخبر الواحد لا يفيد العلم والقطع إلا بالقرائن كما هو محرر في مظانه
    ولا علاقة لنا به هنا
    فأرجو عدم الخروج عن الموضوع
    فلا نبتهج إلا بما وافقوا فيه كلام أئمتنا السلفيين قديمًا - خاصةً - و حديثًا ..
    الموقظة للذهبي أبعد عن مذهب المتكلمين والأصوليين في علوم المصطلح من غيره
    وهي أقرب لمذهب المتقدمين من النقاد
    فعلى طالب العلم أن يهتم فيها ويلتهمها حفظا إن استطاع...
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •