العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,249

    افتراضي العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...

    قال العيني الحنفي - رحمه الله - :"... وفي اصطلاح المحدثين ان مرسلين صحيحين اذا عارضا حديثا صحيحا مسندا كان العمل بالمرسلين أولى فكيف مع عدم المعارضة ؟".

    العمدة : جـ 3 / 126.

    هذا نص فيه نظر ، فهل يمكنكم المساعدة في مناقشته وضبط ما يقول ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,974

    افتراضي رد: العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...

    حياك الله يا شيخ عبد الله ، دائمًا طرحك طريف ومفيد، بارك الله فيك.
    بداية عبارة البدر العيني في "العمدة" كاملة هي: (( وأمَّا المُرْسلُ فهو معْمولٌ به عندنا، والذي يتركُ العملَ بالمرسلات يتركُ العملَ بأكثرِ الأحاديثَ، وفي اصطلاح المحدثين: أنَّ مُرْسَلَيْنِ صحيحينِ إذا عارَضا حديثًا صحيحًا مُسندًا، كان العملُ بالمُرْسَلَيْنِ أوْلَى فكيف مع عدَمِ المعارضةِ؟!)).

    فبداية لابد من وضع هذا الكلام في سياقه وهو الاحتجاج من عالم حنفي لمذهب الأحناف في قبول الحديث المرسل.
    وقد سلك العيني رحمه الله هنا طريقة عجيبة في الاستدلال، فقرر بداية العمل بالحديث المرسل ولم يذكر دليله، ثم بنى على هذا التقرير تقديم الحديثين المرسلين إذا عارضا حديثًا صحيحًا مسندًا، لأن كل واحد منهما حجة بنفسه مثل الحديث المسند فإذا اجتمعا في معارضة الحديث الواحد رجحا عليه وإن كان صحيحا، ثم عاد فأكد بهذه القاعدة على حجية الحديث المرسل عند عدم وجود معارض من باب أولى.
    والكلام في هذه المسألة يكون أولا ببيان حكم الحديث المرسل، وهل هو حجة أم لا، وتحرير هذه المسألة ينبني عليه الكلام في البقية. والله أعلم
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,249

    افتراضي رد: العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...

    جزاك الله خيرا وجعلكم مفاتيح للخير. لقد حذفت الشطر الأول من كلامه لأن في كلامه إطلاق لا يفيد فيه السياق فهو ينسب هذا التقرير إلى اصطلاح المحدثين ، هكذا ! وهو محل الشاهد المستغني عن السياق ، فبغض النظر عن البحث في حجية المرسل ، هل ما ذهب إليه هو الحق في اصطلاح المحدثين ؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    439

    افتراضي رد: العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...

    سلام عليكم،
    فإني أحمد إليكم الله الذي لا إله إلا هو،
    أما بعد،

    فقد افتتح أبو محمد عبد الرحمن بن أبي حاتم كتاب المراسل بباب:
    ما ذكر في الأسانيد المرسلة أنها لا تثبت بها الحجة

    ثم ساق خمسة عشر نصا
    آخرها
    15- سمعت أبي وأبا زرعة يقولان: لا يحتج بالمراسيل، ولا تقوم الحجة إلا بالأسانيد الصحاح المتصلة

    ص 3-7 من طبعة مؤسسة الرسالة الثانية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الشهري مشاهدة المشاركة
    قال العيني الحنفي - رحمه الله - :"... وفي اصطلاح المحدثين ان مرسلين صحيحين اذا عارضا حديثا صحيحا مسندا كان العمل بالمرسلين أولى فكيف مع عدم المعارضة ؟".

    العمدة : جـ 3 / 126.

    هذا نص فيه نظر ، فهل يمكنكم المساعدة في مناقشته وضبط ما يقول ؟
    من من المحدثين قال هذا القول ؟
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    624

    افتراضي رد: العيني: العمل بمرسلين صحيحين أولى من العمل بالصحيح المسند...

    المرسل : ما سقط منه راو فصاعدا ...( أي : نأخذ باصطلاح الأصوليين فهو أعمُّ ) ، فعلى هذه التعريف فإن فيه مجهولا لا نعرفه أصلا لا باسمه و لا بعينه و لا بحاله ..فكيف نقبل رواية من لا نعرفه ؟
    و مهما كان السند المرسل ناصعا بالثقات الأجلَّاء فالعلة ليست فيهم بل في الساقط ...و قول بعضهم في تعريف المرسل :" هو ما سقط منه صحابي " تمويه ، إذ لو عرفنا أنه صحابي لوجب الأخذ به ،
    نعم ، اعتضاد مرسلين من الطبقة العليا يوجد قوة يثبتان بها ، و لكن ليس على حساب المسند المتصل فلا ينبعي أن يكون هناك تعارض بين الأخبار الثابتة ، و ما يذكره الفقهاء و الأصوليون في باب الترجيحات فأكثرها نظريٌّ ، أو باطل لا يجوز - من أجله - ترجيح خبر ثابت على آخر ثابت ، و لولا المذهبية ما حدث هذا ...و الله المستعان ..

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •