فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذه بولدها
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 16 من 16

الموضوع: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذه بولدها

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    34

    افتراضي فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذه بولدها

    كنت فى صلاة بالمسجد الحرام فبكى طفلا فانتهبت الفكرة وانا سارح فى ملكوت الله على صوتة تذكرت الحديث وقرنتة مباشرة بالواقع الذى يجب علينا اعطاءة حقة من التفكير ومأجمل طالب العلم الذى يقرن بين العلم وذاتة

    فالحديث على رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبي فإذا امرأة من السبي تبتغى
    إذا وجدت صبيا في السبي أخذته فألصقته ببطنها وأرضعته ،
    فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    أترون هذه المرأة طارحة ولدها في النار ؟
    قلنا : لا والله ! وهى تقدر على أن لا تطرحه .
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    لله أرحم بعباده من هذه بولدها .
    رواه البخاري ومسلم .

    الا نتفكر بالله كيف أن رحمنا الله منذ كنا صغارا فنبكى ثم نهدأ أليس هو اللطيف الخبير علم أمرنا كلة فذلل لنا حملنا وأوجد نعمة فينا

    الفكرة التى وقرت بعقلى هى كيف ان الله يرحم عبادة فلننظر نحن لانفسنا ألسنا ونحن أطفال نحتاج لامنا بكل شئ ولو غابت عنا لحضة لاما هنئ لنا ولاطاب عيش امنع أى طفلا عن والدتة واعطة ماشاء لن تغنى عنة ثانية وهو لامة وهو محتاجا لامة يسكن بجانبها ويلعب معها ويطمئن بها ويثق بها أكثر من نفسة

    فكيف ونحن مع الله ألسنا نحتاج لة كما يحتاج الطفل الوليد المربى لأمة فى كل دقائقة وخصائصة بل ينعدم العيش بدونها ولله المثـــل الاعلى سبحانة

    نعم أخيا فى كل شئ محتاجون لربنا محتاجون لة أكثر من حاجة طفلا بامة

    ارجو رجاء من لايكل ولايمل أن تكون فكرتى حاضرتى وصلت وخاطرتى اكتملت فخذها وانظر لحالك مع الله فانة ليس بيننا وبين الله نسبا ولاقرابة ولاكنها الطاعات والقربات والصالحات

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    Deutschland/Germany
    المشاركات
    28

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    السلام عليكم اخي بارك الله على هذ الموضوع، لأول وهلة ظننت اني سأجد عندك ما يشفي العليل ولكن للأسف يأأخي الحديت في واد وانت في واد اخر، فالحديت الذي اوردته يتحدث عن رحمة الله بعباد وانت استنبطت من هذا الحديث ان العباد بحاجة الى معبود والاشكال الذي وقع لدي في هذا الحديث بالذات ان الام لا يمكن ابدا ان تلقي ابنها في النار ولكن الله عز وجل يفعل ذالك اي يلقي في النار فكيف نوفق بين العذاب والرحمة
    فإن كان لديك علم في المسألة فأفدني بارك الله فيك

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    598

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    ولكنها .
    إذا أصلحنا أعمالنا التي يحبها الله ونستطيعها ، أصلح الله أحوالنا التي نحبها ولانستطيعها ...!!!

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    98

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا إسماعيل الجزائري مشاهدة المشاركة
    والاشكال الذي وقع لدي في هذا الحديث بالذات ان الام لا يمكن ابدا ان تلقي ابنها في النار ولكن الله عز وجل يفعل ذالك اي يلقي في النار فكيف نوفق بين العذاب والرحمة
    فإن كان لديك علم في المسألة فأفدني بارك الله فيك
    ويحك يا أبا اسماعيل . والله ما أظنك إلا أفسدت علي نوم هذه الليلة الممطرة ـ وكم هولذيذ نوم الليلة الماطرة ـ فقد وقع مني موقعا لن يهنأ لي معه غمض حتى أجليه .فالله المستعان

  5. #5
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا إسماعيل الجزائري مشاهدة المشاركة
    والاشكال الذي وقع لدي في هذا الحديث بالذات ان الام لا يمكن ابدا ان تلقي ابنها في النار ولكن الله عز وجل يفعل ذالك اي يلقي في النار فكيف نوفق بين العذاب والرحمة
    فإن كان لديك علم في المسألة فأفدني بارك الله فيك
    الله لا يعذب بالنار من يحرمه عليها.
    ورحمته الواسعة -التي هي أرحم من رحمة الأم برضيعها- كتبها تعالى لمن اتصف بالصفات التي أخبر بها في قوله: (قَالَ عَذَابِي أُصِيبُ بِهِ مَنْ أَشَاءُ وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ فَسَأَكْتُبُهَالِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالَّذِينَ هُمْ بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنْ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمْ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمْ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ).
    والأم لا تلقى رضيعها في النار أبدا كما ذكرت وهي قادرة على أن لا ترميه؛ لأنه رضيع لا يتمرد، ولا يعق، ولا يعصي، ولا يؤذي قصدا.
    وإلا فالواقع أن من الأمهات والآباء من يقتلون أبناءهم بأيديهم وقد يفعلون بهم الأفاعيل = إذا كبر الولد، وتمرَّد، وعصى، وعق.
    وقد يوجد منهم من يقتل ولده لا على ذنب، وهو السفه الذي ذكره الله عنهم: (قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ قَتَلُوا أَوْلادَهُمْ سَفَهاً بِغَيْرِ عِلْمٍ وَحَرَّمُوا مَا رَزَقَهُمْ اللَّهُ افْتِرَاءً عَلَى اللَّهِ قَدْ ضَلُّوا وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ) وقال: (وإذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ؟).
    والله عزوجل عدل، كريم، منزَّه عن العبث، والسفه، والظلم، لا يعذِّب من لم يجب عليه العذاب، ويعفو عن كثير، ورحمته سبقت غضبه، ووسعت كل شيء.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    98

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    والأم لا تلقى رضيعها في النار أبدا كما ذكرت وهي قادرة على أن لا ترميه؛ لأنه رضيع لا يتمرد، ولا يعق، ولا يعصي، ولا يؤذي قصدا.
    ولكن الله لا مضطر له !

  7. #7
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو العلياء الواحدي مشاهدة المشاركة
    ولكن الله لا مضطر له !
    الله لا مستكره له، كما قال النبي في الحديث.
    ولم أفهم ما تريد بتعليقك الماضي! بعد شرحي وتفصيلي.
    فكما أنَّ العاقلات من الأمهات لا يعذبن أبناءهن دون جرم ولا عقوق ولا..؛ لمانع الرحمة، فالله أرحم منهن بعباده.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    98

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    يا أخي .أردت أن أقول إن هذه المرأة ليست بطارحة ولدها في النار إلا أن تكره على ذلك وتضطر اليه ،و فلولم تضطر الى ذلك لما فعلته، والله تعالى لا مضطر له فلم يلقي ببعض عباده في النار ؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    98

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    كماأن الام لا تؤاخذ "رضيعها" على ما يكون منه مما قد تتأذى به لأنه لا يميز بين الحسن والقبيح،كذلك الله تعالى لا يؤاخذ عباده الذين يسبونه ويؤذونه حتى يبين لهم ما يتقون ومن عظيم رحمته أن يرسل اليهم رسلا وينزل عليهم كتبا ويهديهم النجدين قبل أن يعاجلهم بالعقوبة فوجه الشبه الذي استحق به الصبي رحمة أمه هو جهله بمصالحه،وكذلك العباد الذين لم يأتهم نذير،ثم إن في عقوبته لبعض عباده رحمة بالآخرين من عباده،فلولا خوفهم مما نزل بالمعاندين من العقوبة ما أطاعوا ولا استحقوا الجنة.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    49

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    أظن كلام العلماء الراسخين في المسألة أولى من أقوالنا جميعاً.
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في مجموع الفتاوى: (وكذلك إذا قيل : الرحيم؛ إما أن تكون رحمته من نفسه، وإما أن يكون غيره جَعَله رحيمًا . ومن جعل غيره رحيمًا فهو أولى أن يكون رحيمًا وتكون رحمته من لوازم نفسه، فثبت وجود الرحيم بنفسه الذي رحمته من لوازم نفسه على التقديرين .
    وكذلك إذا قيل : الكريم المحسن؛ إما أن يكون كرمه وإحسانه من نفسه وإما أن يكون من غيره . ومن جعل غيره كريمًا محسنًا فهو أولى أن يكون كريمًا محسنًا وذلك من لوازم نفسه . وفي الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رأى امرأة من السبي إذا رأت طفلا أرضعته رحمة له، فقال : " أترون هذه طارحة ولدها في النار ؟ " قالوا : لا، يا رسول الله ! فقال : " لله أرحم بعباده من هذه بولدها " .
    فبين أن الله أرحم بعباده من أرحم الوالدات بولدها . فإنه من جعلها رحيمة أرحم منها .
    وهذا مما يدل علىه قوله : {وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ } [ العلق : 3 ] ، وقولنا : [ الله أكبر ] فإنه سبحانه أرحم الراحمين . وخير الغافرين، وخير الفاتحين، وخير الناصرين، وأحسن الخالقين، وهو نعم الوكيل، ونعم المولى، ونعم النصير .
    وهذا يقتضي حمدًا مطلقًا على ذلك، وأنه كافي من توكل عليه، وأنه يتولى عبده توليًا حسنًا، وينصره نصرًا عزيزًا . وذلك يقتضي أنه أفضل وأكمل من كل ما سواه، كما يدل على ذلك قولنا : [ الله أكبر ] .).


  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    Deutschland/Germany
    المشاركات
    28

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    السلام عليكم بارك الله فيكم على التعليقات اعتقد اننا كلنا متفقين على هذه الايات (وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ) و
    (إِنَّ اللّهَ لاَ يَظْلِمُ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ) وكما هو معلوم لدى الاخوة ان الله عدل في حكمه عدل ما بعده عدل ولا يمكن ان يعذب الله قوما حتى يبعث رسولا ،والله ( لَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ ) فإن بعث الله رسولا الى قوم بالآيات البينات و المعجزات و استحبوا الكفر على الايمان فهذا من ظلم العبد لنفسه فيقول الله عز و جل لهؤلاء يوم القيامة (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنَادَوْنَ لَمَقْتُ اللَّهِ أَكْبَرُ مِنْ مَقْتِكُمْ أَنْفُسَكُمْ إِذْ تُدْعَوْنَ إِلَى الْإِيمَانِ فَتَكْفُرُونَ)
    يَقُول تَعَالَى مُخْبِرًا عَنْ الْكُفَّار أَنَّهُمْ يُنَادَوْنَ يَوْم الْقِيَامَة وَهُمْ فِي غَمَرَات النِّيرَان يَتَلَظَّوْنَ وَذَلِكَ عِنْدَمَا بَاشَرُوا مِنْ عَذَاب اللَّه تَعَالَى مَا لَا قِبَل لِأَحَدٍ بِهِ فَمَقَتُوا عِنْد ذَلِكَ أَنْفُسهمْ وَأَبْغَضُوهَا غَايَة الْبُغْض بِسَبَبِ مَا أَسْلَفُوا مِنْ الْأَعْمَال السَّيِّئَة الَّتِي كَانَتْ سَبَب دُخُولهمْ إِلَى النَّار فَأَخْبَرَتْهُم ْ الْمَلَائِكَة عِنْد ذَلِكَ إِخْبَارًا عَالِيًا نَادَوْهُمْ نِدَاء بِأَنَّ مَقْت اللَّه تَعَالَى لَهُمْ فِي الدُّنْيَا حِين كَانَ يَعْرِض عَلَيْهِمْ الْإِيمَان فَيَكْفُرُونَ أَشَدّ مِنْ مَقْتِكُمْ أَيّهَا الْمُعَذَّبُونَ أَنْفُسكُمْ الْيَوْم فِي هَذِهِ الْحَالَة. قَالَ قَتَادَة فِي قَوْله تَعَالَى " لَمَقْت اللَّه أَكْبَر مِنْ مَقْتِكُمْ أَنْفُسَكُمْ إِذْ تُدْعَوْنَ إِلَى الْإِيمَان فَتَكْفُرُونَ " يَقُول لَمَقْت اللَّه أَهْل الضَّلَالَة حِين عَرَضَ عَلَيْهِمْ الْإِيمَان فِي الدُّنْيَا فَتَرَكُوهُ وَأَبَوْا أَنْ يَقْبَلُوهُ أَكْبَر مِمَّا مَقَتُوا أَنْفُسهمْ حِين عَايَنُوا عَذَاب اللَّه يَوْم الْقِيَامَة وَهَكَذَا قَالَ الْحَسَن الْبَصْرِيّ وَمُجَاهِد وَالسُّدِّيّ وَذَرّ بْن عُبَيْد اللَّه الْهَمْدَانِيّ وعَبْد الرَّحْمَن بْن زَيْد بْن أَسْلَم وَابْن جَرِير الطَّبَرِيّ رَحْمَة اللَّه عَلَيْهِمْ أَجْمَعِينَ ؛تفسير ابن كثير
    ومثال ذالك في الواقع انه لو كان لدى شخص مبلغ من المال لسلك أأمن الطرق خوفا على ماله من الضياع والله دلنا على أأمن الطرق فإن ابى وكابر فهو محارب لله
    واخرا البخاري الاعتصام بالكتاب والسنة (6851) ، مسلم الإمارة (1835) ، النسائي الاستعاذة (5510) ، ابن ماجه المقدمة 3) ، أحمد (2/361). عن ابي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى قيل يا رسول الله ومن يأبى ؟ قال من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    616

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    محمد سالم الخضر لا ادري هل كلام شيخ الاسلام رحمه الله ينطبق على ما يذكره الاخوة
    وهذا ما يقع فيه بعض الاخوة يذهب الى المكتبة الشاملة فيكتب الحديث في مجموع الفتاوى فيطلع معه كلام شيخ الاسلام بدون قرائته وهل ينطبق على الكلام الذي بين الاخوة فتنبه بارك الله فيك!

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    33

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    فالحديث على رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبي فإذا امرأة من السبي تبتغى
    إذا وجدت صبيا في السبي أخذته فألصقته ببطنها وأرضعته ،
    فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    أترون هذه المرأة طارحة ولدها في النار ؟
    قلنا : لا والله ! وهى تقدر على أن لا تطرحه .
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    لله أرحم بعباده من هذه بولدها .
    المرأة ألصقت ابنها ببطنها و أرضعته
    و الله تعالى أعطى لعباده السمع و الأبصار و الأفئدة
    المرأة لا تطرح ولدها في النار "و هي تقدر على ألا تطرحه" , و الله تعالى لا يطرح عباده في النار إلا إذا وصلتهم الرسل فكذبوهم

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    49

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذة بولدها

    محمد سالم الخضر لا ادري هل كلام شيخ الاسلام رحمه الله ينطبق على ما يذكره الاخوة
    وهذا ما يقع فيه بعض الاخوة يذهب الى المكتبة الشاملة فيكتب الحديث في مجموع الفتاوى فيطلع معه كلام شيخ الاسلام بدون قرائته وهل ينطبق على الكلام الذي بين الاخوة فتنبه بارك الله فيك!
    أخي أبو قتادة السلفي بارك الله فيك ورعاك وسدد خطاك ... أحسن الظن بإخوانك فلسنا جهلة لا نفهم أو أننا نبحث في الشاملة فقط لمجرد المشاركة!
    النقل الذي نقلته يتسق في رأيي مع ما تفضل به أخونا البخاري حفظه الله تعالى، بعيداً عن الإشكال الذي ذكره أخونا الجزائري والذي لا أرى من الصحيح أن يُطرح أصلاً وبهذه الصورة.
    تأمل بارك الله فيك كلام شيخ الإسلام ابن تيمية السابق في بعض مفرداته لإدراك ذلك بارك الله فيك قبل الاتهام!

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    20

    افتراضي رد: فائدة لطيفة حول حديث لله أرحم بعبادة من هذه بولدها

    جزاكم الله خيرا

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Feb 2018
    المشاركات
    1

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا إسماعيل الجزائري مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم اخي بارك الله على هذ الموضوع، لأول وهلة ظننت اني سأجد عندك ما يشفي العليل ولكن للأسف يأأخي الحديت في واد وانت في واد اخر، فالحديت الذي اوردته يتحدث عن رحمة الله بعباد وانت استنبطت من هذا الحديث ان العباد بحاجة الى معبود والاشكال الذي وقع لدي في هذا الحديث بالذات ان الام لا يمكن ابدا ان تلقي ابنها في النار ولكن الله عز وجل يفعل ذالك اي يلقي في النار فكيف نوفق بين العذاب والرحمة
    فإن كان لديك علم في المسألة فأفدني بارك الله فيك
    الجواب في الحديث لاتتعب نفسك بمحاولة إثرات الشبهه عليك او على غيرك كلنا يبحث عن الحق فالاجابه موجودة في الحديث
    وهو قول النبي عليه الصلاة والسلام لله ارحم بعبادة من هذه بولدها
    فالجواب هو عباد الله من كان من عباد الله فسيرحمه الله كما ذكر الأخوان الأدلة من القرآن وقوله تعالى (أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62) الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (63) لَهُمُ الْبُشْرَىٰ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۚ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (64)يونس

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •