هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟ - الصفحة 3
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 91
2اعجابات

الموضوع: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    671

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    الاخوة الافاضل المزوغي و احمد سمحان :
    هل يصح ان اقول اسألك بجاه الكعبة او الحجر الاسود او غيرها من المواضع المعظمة في الشريعة ..؟
    اللهم اسلل سخيمة قلبي

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    68

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    يكره ذلك ، أنا أتحدث عن جاه الرسول صلى الله عليه وسلم وحقه الوارد في الحديث ؟ ولست بصدد الحديث عن الأماكن المعظمة ، فمنزلة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ليست كمنزلة الحجر الأسود ولا غيره من الأماكن المطهرة شرفها الله .
    وهذا السؤال مغالطة
    فلا يصح قياس منزلة الرسول وجاهه على هذه الأماكن وإن كانت لها حرمة معروفه
    فهذا القياس فاسد في عرف أهل الأصول.
    أرأيت إن منعنا ذلك ولم نجوزه ، يبقى سؤالنا قائما بالنسبة للدعاء بجاه الرسول
    فلم نأت بجديد.

  3. #43
    سليمان الخراشي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,203

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    الجواب المفصّل عن شبهات في التوسل
    http://www.saaid.net/Doat/assuhaim/b/9.htm

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    26

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجميعين :
    بالنسبة لحديث الأعمى كما قال الأخوة حفظهم الله تعالى حماة أهل السنة ، الأعمى عندما أتى إلى النبي صلى الله عليه وسلم طالباً الدعاء منه عليه الصلاة والسلام فقال يا رسول الله أدع الله أن يرد علي بصري ، ولم يقل يار سول الله علمني دعاء أدعوا به إنما طلب من الحبيب عليه الصلاة والسلام الدعاء ماذا قال له الرسول صلى الله عليه وسلم قال إن شئت دعوت وإن شئت صبرت فهو خير لك ،وهنا إقرار منه عليه الصلاة السلام للدعاء ماذا كان جواب الأعمى فقال ادعه ، فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يتوضأ ويصلي ركعتين ،وهنا علمه النبي صلى الله عليه وسلم التوسل بعمل صالح ( الصلاة ) وأمره بهذا الدعاء ( اللهم إني أسألك وأتوجه إليك بنبيك محمد نبي الرحمة أي بدعاء نبيك لي يا محمد إني توجهت بك إلى ربي في حاجتي هذه فتقضى لي اللهم فشفعه في أي اقبل دعاءه لي ، وشفعني فيه أي اقبل شفاعتي أي دعائي في أن تقبل شفاعته صلى الله عليه وسلم ) . والشفاعة لغةً : الدعاء .
    فكيف تكون شفاعة الأعمى بالرسول صلى الله عليه وسلم ؟
    والحديث لا يدل على التوسل بذاته وإنما هو توسل الأعمى بدعائه صلى الله عليه وسلم . والحديث في حال حياته عليه والصلاة والسلام .
    وهنا يتبين مفهوم التوسل عند الصحابة رضي الله عنهم أجمعين عندما كانوا يسالونه أن يدعوا لهم ، والأدلة كثيرة .
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    340

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    أحسنت يا أبا شوق مع أني كنت لا أعلم بهذا الحديث من قبل
    لكن يتضح من الحديث أن دعاءه لله بنبيه كان ينفعه عند الله والنبي حي


  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد سمحان مشاهدة المشاركة
    يبقى سؤالنا قائما بالنسبة للدعاء بجاه الرسول
    فلم نأت بجديد.
    لا يشك أحدنا في جاه النبي وأنه - صلى الله عليه وسلم - له جاهًا سيد ولد ابن آدم، إذ قال الله تعالى في غيره (وكان عند الله وجيهًا).
    وهذا لا يختلف عليه أحد. ولكن إثبات الجاه ليس بدليل على مشروعية التوسل به.
    فالتوسل بجاهه - عليه الصلاة والسلام - يحتاج إلى دليل مشروعية، وإلا فيكون لا أصل له، ومن المعلوم أن العبادات توقيفية على النص، فلابد من دليل مشروعية وإلا فلا.
    فثبت عندنا التوسل بدعاء النبي، والتوسل بالأعمال الصالحة.
    فإن كان لديك وجود دليل من القرآن أو السنة على التوسل بـ (جاه) النبي فآتنا به لإكمال المدارسة مع توضيح دلالة النص.
    في انتظار دليلك. بارك الله فيك.
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    671

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد سمحان مشاهدة المشاركة
    يكره ذلك

    الاخ الكريم احمد سمحان
    لماذا يكره ذلك .. هل لديك دليل ..؟
    وفقك الله
    اللهم اسلل سخيمة قلبي

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    56

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    الاخ جذيل لايجوز التوسل بالكعبة والحجر وغيره لعدم ثبوت نص قطعى ثابت فى ذلك وفى هذا ذهب العلماء الى الكراهة والكراهة هنا كراهة تحريم اما التوسل بذات المصطفى ففيها نص ثابت قطعى الدلالة والنص هو محل الخلاف وعليه مدار النقاش بين الاخوة الافاضل فالخلاف هو فى مفهوم النص فالذين اجازوا حملوا النص على ظاهره فلا يساغ تأويل النص الا بقرينة او دليل شرعى يمنع ذلك والقياس هنا باطل والسؤال ليس بمحله البته

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المزوغى مشاهدة المشاركة
    الاخ جذيل لايجوز التوسل بالكعبة والحجر وغيره لعدم ثبوت نص قطعى ثابت فى ذلك وفى هذا ذهب العلماء الى الكراهة والكراهة هنا كراهة تحريم اما التوسل بذات المصطفى ففيها نص ثابت قطعى الدلالة والنص هو محل الخلاف وعليه مدار النقاش بين الاخوة الافاضل فالخلاف هو فى مفهوم النص فالذين اجازوا حملوا النص على ظاهره فلا يساغ تأويل النص الا بقرينة او دليل شرعى يمنع ذلك والقياس هنا باطل والسؤال ليس بمحله البته
    بارك الله فيك...
    عدم وجود نص دليل على عدم المشروعية من الأصل، وهذا يأخذ مسمى "البدعة" لا "الكراهة".
    فأحكام العقيدة ما بين مشروع وغير مشروع.
    وأما الأحكام الفقهية من الندب والكراهة ونحو ذلك... فليس في هذا المقام.
    وأما التوسل بذات النبي... فقد قلتَ أن فيه نص ثابت قطعي الدلالة... فأين هذا النص؟
    فإن كان حديث عمر المتقدم فقد أجيب عليه بما يكفي.
    وإن كان حديث الضرير، فظاهره التوسل بالدعاء والشفاعة.
    وأقول:
    لا يوجد نص ثابت في سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مثبت فيها التوسل بـ "الذات" ولا بـ "الجاه" ولا في فعل أحد من الصحابة - رضوان الله عليهم.
    ولا يجوز لي عنق الأحاديث لموافقة آراء قائل من قال.... وأصحاب هذه الدعوات المتهافتة هم الصوفية ومن نحا نحوهم من المبتدعة.
    أيصعب على أحدهم فهم مراد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن الصبر هو ما حث عليه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لا التوسل؟ فلما العدول عن الفاضل للمفضول؟
    ألا يرى أحدهم أن مطلب الضرير هو الدعاء؟
    ألا يرى أحدهم أن ما علمه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - للضرير إنما الدعاء.
    ألا يرى أحدهم أن التوجه لله - عز وجل - بالنبي - صلى الله عليه وسلم - بالدعاء والشفاعة غير ممكن الآن؟ وإن أمكن... فلما عدل الصحابة بالعباس؟
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  10. #50
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    114

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    الجواز يحتاج إلى دليل... وإن قال به من قال... فالعبرة بكتاب الله وسنة نبيه.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    ولا يوجد دليل في كتاب الله عز وجل ولا في سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وليس في فعل أحد من الصحابة.
    فإن قيل الأحاديث السابقة.. فقد أجيب عنها.... . اهـ
    .

    أخي الكريم
    الإخوة جميعاً
    المشكلة قائمةٌ في نفي الدليل وهو موجود ظاهر، وهي الأدلة موضع النزاع.
    والمشكلة أيضاً في نسفِ اعتبار فهوم الجبال من علماء الأمة، وهدرِ أقوالهم بكل بساطة.
    الأخ يقول: ولو قال به من قال.
    كيف يصحُّ قولك يا أخي الفاضل؟
    أليس وجودُ رأيهم وهم الأكثرون عدداً (بصراحة)
    والمشهود لهم بالعلم دليلاً على أن ما رأوه محتمل
    وأن الخلاف في القضية سائغ
    فكيف تنفي فهمهم بفهم من خالفهم؟؟؟
    وكيف تنفي وجود الدليل بفهمٍ للدليل؟؟؟
    وأذكرك بقول الإمام الشاطبي في آخر كتاب الاعتصام:
    إذا ثبت أن الحق هو المعتبر دون الرجال فالحق أيضا لا يعرف دون وسائطهم، بل بهم يتوصل إليه، وهم الأدلاء على طريقه. ا.هـ.
    ألم ترَ كيف شنّعت الأمةُ على ابن حزمٍ رحمه الله نفيَهُ الأدلة على قضايا كثيرة جداً
    والأدلة موجودة أخذ بها الأئمة الأربعة وأتباعهم!
    والأدلة صريحةٌ أو مُستنبطة بقياسٍ او نحوه!!
    ولكنه يعتبر انّ عدم اعتداده ـ هو ـ بالدليل ينفي وجود الدليل.
    كلمة الدليل أوسع من حديث صريح الدلالة صحيح الثبوت
    فقد تكون في ظني الدلالة صحيح الثبوت
    كقضيتنا هذه وادلتها؛ فافطَنْ هداني الله وإياك
    أخشى أنها الظاهرية ـ بقناعٍ جديدٍ ـ التبست على كثيرين من الطيبين الصادقين من أمثالكم، ولا أزكي على الله أحداً.
    لك ـ ولغيرك ـ أن ترى ما شئت
    فالقضية في البداية والنهاية دينٌ يُتعبَّدُ الله عز وجل به
    لا مجرد انتصار لِما شبّ عليه المرء
    لكن ليس لأحد أن يُصادرَ فهوم الآخرين سواءٌ أكانوا أعلاماً مجتهدين، أم أتباعاً مقلدين.
    وبالله التوفيق
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  11. #51
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    114

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    الجواز يحتاج إلى دليل... وإن قال به من قال... فالعبرة بكتاب الله وسنة نبيه.
    ولا يوجد دليل في كتاب الله عز وجل ولا في سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وليس في فعل أحد من الصحابة.
    فإن قيل الأحاديث السابقة.. فقد أجيب عنها.... . اهـ
    .
    أخي الكريم
    الإخوة جميعاً
    المشكلة قائمةٌ في نفي الدليل وهو موجود ظاهر، وهي الأدلة موضع النزاع.
    والمشكلة أيضاً في نسفِ اعتبار فهوم الجبال من علماء الأمة، وهدرِ أقوالهم بكل بساطة.
    الأخ يقول: ولو قال به من قال.
    كيف يصحُّ قولك يا أخي الفاضل؟
    أليس وجودُ رأيهم وهم الأكثرون عدداً (بصراحة)
    والمشهود لهم بالعلم دليلاً على أن ما رأوه محتمل
    وأن الخلاف في القضية سائغ
    فكيف تنفي فهمهم بفهم من خالفهم؟؟؟
    وكيف تنفي وجود الدليل بفهمٍ للدليل؟؟؟
    وأذكرك بقول الإمام الشاطبي في آخر كتاب الاعتصام:
    إذا ثبت أن الحق هو المعتبر دون الرجال فالحق أيضا لا يعرف دون وسائطهم، بل بهم يتوصل إليه، وهم الأدلاء على طريقه. ا.هـ.
    ألم ترَ كيف شنّعت الأمةُ على ابن حزمٍ رحمه الله نفيَهُ الأدلة على قضايا كثيرة جداً
    والأدلة موجودة أخذ بها الأئمة الأربعة وأتباعهم!
    والأدلة صريحةٌ أو مُستنبطة بقياسٍ او نحوه!!
    ولكنه يعتبر انّ عدم اعتداده ـ هو ـ بالدليل ينفي وجود الدليل.
    كلمة الدليل أوسع من حديث صريح الدلالة صحيح الثبوت
    فقد تكون في ظني الدلالة صحيح الثبوت
    كقضيتنا هذه وادلتها؛ فافطَنْ هداني الله وإياك
    أخشى أنها الظاهرية ـ بقناعٍ جديدٍ ـ التبست على كثيرين من الطيبين الصادقين من أمثالكم، ولا أزكي على الله أحداً.
    لك ـ ولغيرك ـ أن ترى ما شئت
    فالقضية في البداية والنهاية دينٌ يُتعبَّدُ الله عز وجل به
    لا مجرد انتصار لِما شبّ عليه المرء
    لكن ليس لأحد أن يُصادرَ فهوم الآخرين سواءٌ أكانوا أعلاماً مجتهدين، أم أتباعاً مقلدين.
    وبالله التوفيق
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  12. #52
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    أخي الكريم أبو عبد الرحمن...
    ألتمس فيك صدق النصيحة... فبارك الله فيك.
    المجيز يقول بأن (ظاهر) الحديث الجواز، فإن كان بالذات كما يقول... فالسؤال..
    لماذا أعرض الصحابة وفيهم العباس وعمر وعثمان وعليّ وطلحة... وكبار الصحابة عن التوسل بذات النبي وهي أعلى مقامًا من العباس وتقديم العباس؟
    فقد كان ولم يعترض أحد من الصحابة... وهذا إجماعًا سكوتيًا لا يجوز خرمه.
    والمتمعن يرى جليًا أن هذا التوسل بالدعاء...وهو الواضح من حديث عمر ويجليه حديث الأعرابي.
    والضرير بتقديم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - للتشفع... فنفعه من هذا دعاء النبي "تشفعًا له".
    فأين الذات أو الجاه المتوسل بها؟
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    114

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    السلام وعليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله بكم أخي الكريم
    وهداني الله تعالى وإياك والمسلمين إلى مرضاته
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    المجيز يقول بأن (ظاهر) الحديث الجواز، فإن كان بالذات كما يقول... فالسؤال..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    لماذا أعرض الصحابة وفيهم العباس وعمر وعثمان وعليّ وطلحة... وكبار الصحابة عن التوسل بذات النبي وهي أعلى مقامًا من العباس وتقديم العباس؟
    فقد كان ولم يعترض أحد من الصحابة... وهذا إجماعًا سكوتيًا لا يجوز خرمه.

    أخي الفاضل
    لم تُطرَح بين يدي الصحابة الكرام رضوان الله عنهم قضية الذات أو الدعاء!!
    و هم ـ رضي الله عنهم ـ لم يُجمِعوا على شيءٍ، لا تصريحاً، ولا سكوتاً!!
    بل هم ـ رضي الله عنهم ـ فعلوا ما روته الأحاديث
    والذين اختلفوا هم علماءُ الأمة، واختلافُهم في تعليل فعل الصحابة الكرام رضي الله عنهم.
    وإليك هذا النقل عن فتح الباري للحافظ ابن حجر، حول بيت أبي طالب:
    وأبيضَ...
    قال السهيلي: فإن قيل: كيف قال أبو طالب: «يستسقى الغمام بوجهه» ولم يره قطُّ استسقى، إنما كان ذلك منه بعد الهجرة، وأجاب بما حاصله أن أبا طالب أشار إلى ما وقع في زمن عبد المطلب حيث استسقى لقريش والنبي صلى الله عليه وسلم معه غلام. انتهى.
    ويحتمل أن يكون أبو طالب مدحه بذلك؛ لِما رأى من مخايلِ ذلك فيه وإن لم يشاهد وقوعه.
    انتهى من فتح الباري
    أهي مخايلُ دعاءٍ أم منزلةٍ عند الله تعالى.
    ثم أفيدُكَ تعقيباً على قول من قال:
    الذات أو الجاه ليس من عمل الإنسان حتى يسأل به... أو كما قال في مشاركة سابقة.
    فأقول ـ مستعيناً بالله مستمداً منه الرشد ـ:
    وهل من عمل الإنسان اتصاف الله تعالى بالصفات العُلى، أو تسميه بالأسماء الحسنى حتى يسأل الله به.
    وقد اتفق المسلمون على جواز قول الداعي: اللهم إني أسألك بأنك أنت الله، أو الرحمن، أو بأن لك الملك....
    والدعاء بالجاه او المنزلة لا يقول أحدٌ ـ غير الجاهلين ـ بأنّ فيه اعتقادَ فاعليةٍ او تخصيص قدرةٍ للنبيِّ صلى الله عليه وسلم
    بل هو عائدٌ ـ في النهاية ـ إلى فضل الله الذي جعل محمداً صلى الله عليه وسلم في هذا الموضع من المنزلة، وتلك الرتبة من الجاه
    فذكرُ جاه النبي صلى الله عليه وسلم ذكرٌ لِما يُحبُّهُ الله؛ مما فعله الله.
    هذا من ناحية التعليل العقلي.
    أما من ناحية الدليل النقلي فلا أراني بحاجةٍ إلى إعادة سردِ الأحاديث.
    واما من ناحية الحكم الفقهي فباستنباط العلماء المعتبرين قديماً ـ قبل حديثاً ـ
    لِجواز ذلك.
    مع كامل الاعتراف بحقّ المخالفِ بالمخالَفة، والاحتفاظ له بقدرِه ومكانته.
    أرجو أن أكون وُفّقتُ إلى بيان القضية
    (من وجهة نظر مقلدي من خالف مدرسة ابن تيمية رحمه الله في هذه القضية الاجتهادية)
    جمعني الله وإياك والمسلمين على محبة واتباع الحبيب محمدٍ صلى الله عليه وسلم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


  14. #54
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    لم تطرح القضية وينشأ النزاع بين الصحابة، لعلمهم المسبق بأن التوسل بإتخاذ وسيلة بينهم وبين الله ذاتية في نفسها محرم، لأن هذا من فعل الجاهلية وتبعهم أقوام بئس خلف لهذا السلف، قال الله على لسانهم ( ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى ) رغم أن هؤلاء لم يقصدوا العبادة لغير الله شركًا بل ظنًا منهم أنها مقربة إلى الله.
    وهذا رأيناه جليًا فيمن قالوا بالتوسل بالذات ونحوه من المتصوفة... وما عليه مريدي هؤلاء الآن.
    وخلاصة هذا...لا يشرع لشيء أنه مقربة ولا عبادة لله إلا بنص.
    فلا يجوز أن نقول ذكر جاه النبي ذكر لما يحبه لله ومن فعل الله.
    لأن هذا من التعبد... والعبادة تحتاج إلى دليل. اهـ

    وأما عدول الصحابة عن التوسل برسول الله - صلى الله عليه وسلم - ظاهر بيِّن من الحديث لا يحتاج إلى تأويل، وإلتمسوا التوسل بالعباس.
    والعلة جَلِيَّة للاحتياج إلى دعاء وتأمين... وإن كان ذات النبي أو جاهه يقضي الأمر لكان الشرع أن يُتَوسل بذات النبي وجاهه حينئذ، فهو عند الله أكرم وأعلى شأنًا من غيره لنبوته. اهـ

    سكوت الصحابة جميعًا ولم ينكر أحدهم فعل عمر بن الخطاب، وكذلك فعل معاوية مع يزيد بن الأسود.
    إنما هذا يدل على فهم الصحابة للتوسل وتطبيقه السليم.
    وعدم وجود انكار يُعد من الإجماع السكوتي على هذا الأمر... فلا تجتمع الأمة على ضلالة دون ناصح للناس، وإن كان الجاه أو الذات هو المتوسل به وبه تقضى الحاجات لكان تقديم العباس من الخطأ المحض. اهـ

    لا يستدل بشعر ولا نحوه في الأمور الشرعية عمومًا وفي العقدية من باب أولى، قد يستدل به في معرفة لغة العرب ونحوه، فلكل مقام مقال. اهـ

    وأما هذا التعليل العقلي... يا ليتك لم تقل به... فقد أبعدت.
    قال الله تعالى ( وللهِ الأسماء الحسنى فادعوه بها ) الآية... وهذا دليل المشروعية.
    حديث الصخرة... دليل المشروعية على التوسل بالأعمال الصالحة.
    دعاء النبي - صلى الله عليه وسلم - لتوسل الصحابة به في الاستسقاء.
    شفاعة النبي - صلى الله عليه وسلم - لشفاعته للضرير.
    التوسل بمن يرجى قبول دعوتهم من الصالحين وتقديمهم في النوازل والاستسقاء - كما فعل عمر ومعاوية مع العباس ويزيد بن الأسود.

    أثمة دليل مشروعية عندكم بالتوسل بـ ( ذات ) النبي أو ( جاه ) النبي؟
    إن كان... فعليك به، مع بيان الدلالة.
    وإن لا... فلا.

    ولسنا بحاجة لقول بأن هذه مدرسة شيخ الإسلام وهذه مدرسة مخالفيه... فنحن لسنا ننقاش هذه القضية من الأصل... بل مُدارسة بالدليل لمسألة التوسل.
    ولأنها مسألة عقدية... فلا يُقال فيها بالقياس ولا التعليل العقلي ولا نحو ذلك.

    بارك الله فيكم.
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  15. #55
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    114

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخي الكريم أسامة
    بما انك احتددتَ وشرعت تُطلقُ الأحكام والأوصاف
    فإنني سأعتذر عن متابعة الحوار ـ ويا ليته استمرّ ـ لأنني أربأ بنفسي ـ وبك ـ عن الجدل
    اللهم اجمعنا عليك وفرقنا عليك ولا تجعل حوائجنا إلا إليك
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  16. #56
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    يا أبا عبد الرحمن... هون على نفسك... نحن هنا للمدارسة.
    عسى الله أن ينزل علينا رحمة من عنده.
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  17. #57
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    56

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    اخى الحبيب اسامة نص الرجل الضرير ظاهره التوسل بالذات انى اتوجه بك الى ربى فلا يتاول النص عن ظاهره الابقرينة او دليل ويكون تقدير الكلام اتوجه بدعائك الى ربى فما هى لقرينة التى بها بات التاويل للنص مساغا وعلى ذك انت الذى يبقى دليلك ظنى الدلالة لاقطعى الدلالة اما نحن فعلى ظاهر النص بدلالته القطعية ولايساغ التويل ولف عنق النصوص بدون دليل

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    340

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    أخي المزوغى :
    إنى أتوجه بك > في حياته صلى الله عليه وسلم , أما في موته صلى الله عليه وسلم فسيختلف الأمر , إلا إن كنت تعتقد أنه حي !!

    ثم أنت لِمَ تزيد بذاته أو بجاهه ؛ وهذه الزيادة لم ترد في الحديث ؟

  19. #59
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    9,980

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المزوغى مشاهدة المشاركة
    اخى الحبيب اسامة نص الرجل الضرير ظاهره التوسل بالذات انى اتوجه بك الى ربى فلا يتاول النص عن ظاهره الابقرينة او دليل ويكون تقدير الكلام اتوجه بدعائك الى ربى فما هى لقرينة التى بها بات التاويل للنص مساغا وعلى ذك انت الذى يبقى دليلك ظنى الدلالة لاقطعى الدلالة اما نحن فعلى ظاهر النص بدلالته القطعية ولايساغ التويل ولف عنق النصوص بدون دليل
    حديث عثمان بن حنيف في قصة الرجل الضرير
    تَصْفُو الحَياةُ لجَاهِلٍ أوْ غافِلٍ ... عَمّا مَضَى فيها وَمَا يُتَوَقّعُ

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    تونس
    المشاركات
    318

    افتراضي رد: هل التوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد موته شرك؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    يا أبا عبد الرحمن... هون على نفسك... نحن هنا للمدارسة.
    عسى الله أن ينزل علينا رحمة من عنده.

    اااامين..شكرا لكل من ساهم في انارة الطريق امامنا بارك الله فيكم جميعا
    ياسين بن بلقاسم مصدق التونسي المالكي

صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •