محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 23

الموضوع: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    بــــلاد الشــــام
    المشاركات
    312

    Lightbulb محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى








    1- السائل يقول انه يسمع من خطباء الروافض انهم يقولون ان الصحابة رضوان الله عليهم اخفوا اية تمنح الخلافة لعلي رضي الله عنه


    يعني ان القران محرف وناقص / وللمعلومة في الاصل هذه عقيدة الرافضة في القران الكريم التي صرح بها كبار علمائهم عبر التاريخ

    فيكون جواب البوطي / وليس فيما ذكرته عن هؤلاء الناس ما يدخل في انكار ماهو معلوم من الدين بالضرورة


    هل تؤمن بتحريف القران يا شيخ حتى تقول هذا الكلام؟؟


    2- يقول السائل ان الرافضة يقولون ان الله ندم على تبشير ابا بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم بالجنة


    الله سبحانه وتعالى يندم(عياذا بالله) والبوطي يقول


    وليس فيما ذكرته عن هؤلاء الناس ما يدخل في انكار ماهو معلوم من الدين بالضرورة


    هل تؤيد ندم الله على تبشير الصحابة بالجنة ياشيخ؟؟


    3- يقول السائل انهم قالوا له انك تصلي على طريقة الزنادقة


    الصحابة اصبحوا زنادقة والبوطي يقول


    وليس فيما ذكرته عن هؤلاء الناس ما يدخل في انكار ماهو معلوم من الدين بالضرورة


    هل تصلي على طريقة الزنادقة ياشيخ؟؟



    لاحول ولا قوة الا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل

    اين الذين لايخافون في الله لومة لائم





    الموضوع منقول من منتديات الصوفية

    للأخ الكريم زمن العجايب

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    والفتوى موجوده على موقعه فعليًا بعد اعادة التأكد هنا:
    ### حرره الإشراف: رابط مخالف ###
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,196

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    صورة مع التحية لمن جعله مجدد القرن الخامس عشر!!
    أستاذ جامعي (متقاعد ولله الحمد)

  4. #4
    أسامة بن الزهراء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    3,953

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خزانة الأدب مشاهدة المشاركة
    صورة مع التحية لمن جعله مجدد القرن الخامس عشر!!
    حدد يا شيخنا = الهجري أم الميلادي !!

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    847

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    أعوذ بالله منه
    كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا
    فتأمل.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,196

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    كان أول شيء فعلته أنني راجعت الرابط - قبل تحريره - لأتأكد أن الفتوى صحيحة النسبة إليه وأنه لم يحذف منها شيء
    وقد وجدتها تامة صحيحة بحمد الله

    وأرجح المصلحتين في نظري إثبات الرابط مع التحذير
    أستاذ جامعي (متقاعد ولله الحمد)

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    بــــلاد الشــــام
    المشاركات
    312

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    بارك الله فيكم إخواني الأفاضل

    بالمناسبة هناك بعض الفتاوى للبوطي تختفي من الموقع دون سابق إنذار ! ! ! ودون ذكر سبب

    أقول هذا للعلم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    لعل الدليل على هذه الفتوى أنه لم يعد هناك شيء معلوم من الدين بالضرورة ! و أن الدين أصبح كلأ مباحاً !

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    330

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    وهذه بعض فتاوى المبدد من موقعه :

    العقيدة >> القبر >> زيارة القبور والتوسل عندها
    ما حكم زيارة قبور الصالحين أو صحابة الرسول - صلى الله عليه و على آله و صحبه و سلم _ أي قصد قبر بعينه؟ و ما حكم الدعاء عند هذه القبور؟ و هل يجوز التوسل بأصحاب هذه القبور؟


    تشرع زيارة القبور بنص من حديث رسول الله، ولا فرق بين أن يقصد الزائر قبراً بعينه أو مجموعة قبور والتوسل برسول الله مشروع بإجماع السلف الصالح لم ينكره أحد من الصحابة ولا التابعين ولا تابعي التابعين.

    العقيدة >> التوسل >> زيارة القبور والتوسل عندها



    العقيدة >> المولد >> الاحتفال بمولد رسول الله ?
    نحن نعلم أن في هذه الأيام يوجد أناس يرفضون الإشتراك بالاحتفال بالنبي صلى الله عليه وسلم، من فضلكم أريد أن أقول ماذا يقول ديننا في هذا الأمر؟ وما الشيء الصحيح الذي ينبغي أن نفعله؟.


    البدعة ما أُقحم في الدين ولم يكن منه... والاحتفال بذكرى مولد رسول الله نشاط اجتماعي يبتغي منه خير دينيّ، فهو كالمؤتمرات والندوات الدينية التي تعقد في هذا العصر، ولم تكن معروفة من قبل.. ومن ثم لاينطبق تعريف البدعة على الاحتفال بالمولد، كما لاينطبق على الندوات والمؤتمرات الدينية. ولكن ينبغي أن تكون هذه الاحتفالات خالية من المنكرات، ولم يُؤثَر عن رسول الله ولا الصحابة ولا التابعين ومن بَعدهم قول بتحريم التوسل برسول الله أو بغيره من الصالحين.. وأوّل من ابتدع القول بحرمته هو ابن تيمية رحمه الله تعالى، فهو محجوج بمخالفته في ذلك لعصر السلف وأهله.

    العقيدة >> رسول الله ? >> الاحتفال بمولد رسول الله ?

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خزانة الأدب مشاهدة المشاركة
    كان أول شيء فعلته أنني راجعت الرابط - قبل تحريره - لأتأكد أن الفتوى صحيحة النسبة إليه وأنه لم يحذف منها شيء
    وقد وجدتها تامة صحيحة بحمد الله

    وأرجح المصلحتين في نظري إثبات الرابط مع التحذير
    هذا صحيح... وإن كنت أرى أن رواد المجلس ليسوا بحاجة إلى تحذير. وإثبات صحة الخبر ليس مخالف في شيء. علمًا بأن اسم الموقع على يسار الصورة نفسها بالأعلى.
    .......
    قلتَ: أرجح المصلحتين... قلتُ: هناك مصلحة في التأكد من الخبر... فهل هناك مصلحة في تحرير الرابط؟
    قد يقال: حتى لا يقع أحد في ضلالة بسبب الاحالة إلى الرابط... فهل يكون هذا مع ما تم توضيحه بالأعلى من المخالفات والتحذيرات التي لا يغفل عنها العوام فضلاً عن من انتسب للعلم.
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,196

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسـامة مشاهدة المشاركة
    قلتَ: أرجح المصلحتين... قلتُ: هناك مصلحة في التأكد من الخبر... فهل هناك مصلحة في تحرير الرابط؟
    المشرفون فعلوا ما رأوا فيه المصلحة
    فمن أجل ذلك قلتُ: أرجح المصلحتين
    مراعاة لاجتهادهم
    أستاذ جامعي (متقاعد ولله الحمد)

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خزانة الأدب مشاهدة المشاركة
    المشرفون فعلوا ما رأوا فيه المصلحة
    فمن أجل ذلك قلتُ: أرجح المصلحتين
    مراعاة لاجتهادهم
    صدقت...
    وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
    ـــــــــــــــ ـــــــــــ( سورة النساء: الآية 83 )ــــــــــــــ

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    بــــلاد الشــــام
    المشاركات
    312

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    478

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى


    لا شك أن هذه الفتوى فتوى ضلال، وسؤال السائل تضمن عدة مسائل، ومنها ندم الله على تبشير أبي بكر وعمر وعثمان بالجنة بعد استحقاقهم النار على قول الروافض، وهذا كفر صريح لم يعلق عليه البوطي!!

    أيضا قضية التحريف، فالإيمان بأن القرآن محفوظ من التحريف معلوم من الدين بالضرورة، ولم يعلق البوطي عليه بالتحديد ..ومعلوم أن القول بالتحريف كفر صريح!!

    فهل كان جوابه على طريقة أجوبة مشايخ الشيعة فيها التقية أو المداهنة؟
    أم كان البوطي يعتقد أن ذلك الإنحراف لا يدخل في إنكار ما هو معلوم من الدين بالضرورة؟
    وما هو الحكم فيه عندئذ؟
    كان بإمكان البوطي أن يترك الإجابة عنها إذا كان خائفا من سطوة أحد.. أما إجابته هذه فبينها وبين فتاوى العلماء الربانيين بعد المشرقين!!

    نتمنى أن يُسأل عن فتواه هذه، وكيف يرى أنه ليس في الذي ذكر السائل عن هؤلاء الناس ما يدخل في إنكار ما هو معلوم من الدين بالضرورة..


    -------------------
    في موقعه سؤال، والجواب غير شامل

    س: هل من يسب الصحابة كافر؟ بغض النظر عن مذهبه، وما حكم من يتهم أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها؟ وهل يجوز التعامل معه أو الصلاة خلفه أو تزويجه؟

    ج: ليس تكفير الناس بالأمر اليسير، ولست ممن يوجّه تهم التكفير إلى الناس جملةً. ولكني أقول: يخشى على من دأب على سَبّ الصحابة أن يختم له، في عاقبة أمره، بالكفر. والذي يحرك لسانه بقالة السوء في حق أم المؤمنين عائشة، إنما يتجه بقالة السوء هذه إلى رسول الله صلّى الله عليه وسلّم. ولو كان لديه مثقال ذرة من مشاعر التوقير لرسول الله (وهو مما أمرنا الله به في قرآنه)، لما تجرأ أن يحرك لسانه بقالة السوء في حق زوجه صلّى الله عليه وسلّم.
    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    437

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    الـلهُ المستعان

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    2,409

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    أسأل الله أن يكفي المسلمين شره
    أبو محمد المصري

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    8

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    اللهم اكشف الستر عن كل المبتدعين حتى يحذرهم أهل السنة . آميييييييييين
    كم فتن بالبوطي أقوام في الإمارات و غيرها , فها هو البوطي على حقيقته .
    مزيج من الرفض و التشيع و اضطراب في الاعتقاد , و تعاون و تساهل مع أي اتجاه إلا مع أهل السنة أو بالتحديد ( ابن تيمية و من على اعتقاده ) و الله حسيبك يا أيها البوطي .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    مدينة سطيف
    المشاركات
    177

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    الستر....الستر أهل السنة.
    كلام أكثركم تشنيع.
    الرفق مع المخالف صفة عند أهل السنة والجماعة
    إن كان كلامه مخالفة
    فالكلام في عالم من علماء المسلمين بهذا الشكل ثلمة في الدين
    نخرب بيوتنا بأيدينا ونحن لا ندري
    اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    بــــلاد الشــــام
    المشاركات
    312

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سفينة الصحراء مشاهدة المشاركة
    الستر....الستر أهل السنة.
    كلام أكثركم تشنيع.
    الرفق مع المخالف صفة عند أهل السنة والجماعة
    إن كان كلامه مخالفة
    فالكلام في عالم من علماء المسلمين بهذا الشكل ثلمة في الدين
    نخرب بيوتنا بأيدينا ونحن لا ندري
    اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون
    بارك الله فيك أخي الكريم

    عن أي ستر تتكلم ايها الفاضل الكريم ! ! ! ؟

    رجل فضح نفسه بالبدعة والخرافة ومحاربة السنة وأهلها ثم يأتي من يطالب بستره ! ! !

    هداني الله وإياكأفيُظهر الرجل بدعته وعدائه لأهل السنة وانحرافه عن المنهج الصحيح ثم نأتي نحن ونتستر عليه أو نطالب بأن يستر حاله ؟ ! ! !

    ماهكذا تورد الإبل

    أما بالنسبة للشدة

    فلكل مقام مقال أخي الفاضل

    فالشدة لها مقامها واللين له مقامه

    وانظر لهذا الحديث لتعلم صدق ماقلتُ،،، وغيره كثير :
    (( عن عبد الله بن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى خاتما من ذهب في يد رجل فنزعه فطرحه فقال يعمد أحدكم إلى جمرة من نار فيجعلها في يده ؟ فقيل للرجل بعدما ذهب رسول الله صلى الله عليه وسلم خذ خاتمك انتفع به . قال لا والله لا آخذه أبدا وقد طرحه رسول الله صلى الله عليه وسلم )) . رواه مسلم

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    بــــلاد الشــــام
    المشاركات
    312

    افتراضي رد: محمد سعيد البوطي / هل يرضى الله سبحانه بهذه الفتوى

    جواب الإمام الألباني على من اتهمه بالشدة في الرد على البوطي

    قال رحمه الله :
    (( هذا وقد نمي إلي أنبعض الأساتذة رأى في ردي هذا على الدكتور شيئاً من الشدة و القسوة في بعض الأحيان،مما لا يعهدون مثله في سائر كتاباتي وردودي العلمية، وتمنوا أنه لو كان رداًعلمياً محضاً.
    فأقول: إنني أعتقد اعتقاداً جازماً أنني لم أفعل إلا ما يجوز لي شرعاً، و أنه لا سبيل لمنصف إلى انتقادنا، كيف والله عز وجل يقول في كتابه الكريم في وصف عباده المؤمنين: {والذين إذا أصابـهم البغي هم ينتصرون * وجزاء سيئة سيئة مثلها فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لا يحب الظالمين * ولمن انتصر بعد ظلمه فأولئك ما عليهم من سبيل * إنما السبيل على الذين يظلمون الناس ويبغون في الأرض بغير الحق أولئك لهم عذاب أليم * ولمن صبر وغفر إن ذلك من عزم الأمور}، فإن كل من يتتبع ما يكتبه الدكتور البوطي في كتبه ورسائله ويتحدث به في خطبه ومجالسه يجده لا يفتأ يتهجم فيها على السلفيين عامة، وعلي من دونـهم خاصة، ويشهر بـهم بينالعامة والغوغاء، ويرميهم بالجهل والضلال، وبالتبله والجنون، و يلقبهم بـ (السلفيين)(2) و(السخفيين)!! وليس هذا فقط، بل هو يحاول أن يثير الحكام ضدهم برميه إياهم بأنـهم عملاء للاستعمار. إلى غير ذلك من الأكاذيب والترهات التي سجلها عليه الأستاذ محمد عيد عباسي في كتابه القيم ((بدعة التعصب المذهبي)) (ص 274 – 300)وغيرها، داعماً ذلك بذكر الكتاب والصفحة التي جاءت فيها هذه الأكاذيب.
    ومن طاماته وافتراءاته قوله في ((فقه السيرة)) (ص 354 – الطبعة الثالثة) بعد أن نبزهم بلقب الوهابية: ((ضل أقوام لم تشعر أفئدتـهم بمحبة رسول الله صلى الله عليه وسلم وراحوا يستنكرون التوسل بذاته صلى الله عليه وسلم بعد وفاته)). و هذا كأنه اجترار من الدكتور لفرية ذلك المتعصب الجائر: ((إن هؤلاء الوهابيين تتقزز نفوسهم أو تشمئز حينما يذكر اسم محمد صلى الله عليه و سلم))(3).


    والدكتور حين يلفظ هذهالفرية يتذكر أن الواقع - الذي هو على علم به – يكذبـها فإن السلفيين وأمثالهم بفضل الله تعالى – من بين المسلمين جميعاً – شعارهم اتباعهم للنبي صلى الله عليه وسلم وحده دون سواه؛ وهو الدليل القاطع على حبهم الخالص له الذي لازمه حبهم لله عز وجل، كما قال: {قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله}. ولعلم الدكتور بـهذا الفضل الإلهي على السلفيين حمله حقده عليهم أن يحاول إبطال دلالة الآيةالمذكورة على ما سلف، بل وعلى تضليل السلفيين مجدداً لفهمهم إياها هذا الفهمالواضح وأنـها تعني أن الاتباع دليل المحبة وأنـها لا تنفك عنه فقال (ص 195الطبعة الثالثة): ((و لقد ضل قوم حسبوا أن محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم ليسلها معنى إلا الاتباع و الاقتداء، وفاتـهم أن الاقتداء لا يأتي إلا بوازع ودافع،ولن تجد من وازع يحمل على الاتباع إلا المحبة القلبية)).

    و أقول: إن الذيضل إنما هو الذي يناقض نفسه بنفسه من جهة، فأول كلامه ينقض آخره لأنه إذا كان لا يحمل على الاتباع إلا المحبة القلبية، وهو كذلك وهو الذي نعتقده ونعمل به فكيفيتفق هذا مع أول كلامه الصريح في أن المحبة لها معنى غير الاتباع؟! ولو كان الأمركذلك وثبت الدكتور عليه لأبطل دلالة الآية و العياذ بالله تعالى.
    ومن جهة أخرى فقد افترى علينا بقوله: ((و فاتـهم أن الاقتداء …)) الخ.
    فلم يفتنا ذلك مطلقاً بحمد الله بل نعلم علم اليقين أنه كلما ازداد المسلم اتباعاً للنبي صلى الله عليه وسلم ازداد حباً له، وأنه كلما ازداد حباً له ازداد اتباعاً له صلى الله عليه وسلم، فهما أمران متلازمان كالإيمان والعمل الصالح تماماً.
    فهذا الحب الصادق المقرون بالاتباع الخالص للنبي صلى الله عليه وسلم، هو الذي أراد الدكتور أن ينفيه عن السلفيين بفريته السابقة، فالله تعالى حسيبه، {وكفى بالله حسيبا}.
    ذلك قليل من كثير من افتراءات الدكتور البوطي وترهاته، الذي أشفق عليه ذلك البعض، أن قسونا عليه أحياناً في الرد، ولعله قد تبين لهم أننا كنا معذورين في ذلك، وأننا لم نستوف حقنا منه بعد،{وجزاء سيئة سيئة مثلها} ولكن لن نستطيع الاستيفاء، لأن الافتراء لا يجوز مقابلته بمثله؛ وكل الذي صنعته أنني بينت جهله في هذا العلم وتطفله عليه ومخالفته للعلماء، وافتراءه عليهم وعلى الأبرياء، بصورة رهيبة لا تكاد تصدق، فمن شاء أن يأخذ فكرة سريعة عن ذلك، فليرجع إلى فهرس الرسالة هذه ير العجب العجاب.
    هذا، وهناك سبب أقوى استوجب القسوة المذكورة في الرد ينبغيعلى ذلك البعض المشفق على الدكتور أن يدركه، ألا وهو جلالة الموضوع وخطورته الذي خاض فيه الدكتور بغير علم، مع التبجح والادعاء الفارغ الذي لم يسبق إليه، فصحح أحاديث وأخباراً كثيرة لم يقل بصحتها أحد، وضعف أحاديث أخرى تعصباً للمذهب، وهي ثابتة عند أهل العلم بـهذا الفن والمشرب، مع جهله التام بمصطلح الحديث وتراجم رواته، وإعراضه عن الاستفادة من أهل العلم العارفين به، ففتح بذلك بابا خطيراًأمام الجهال وأهل الأهواء أن يصححوا من الأحاديث ما شاءوا، ويضعفوا ما أرادوا، (( ومن سن في الإسلام سنة سيئة فعليه وزرها و وزر من عمل بـها إلى يومالقيامة)).
    وسبحان الله العظيم، إن الدكتور ما يفتأ يتهم السلفيين في جملة ما يتهمهم به بأنـهم يجتهدون في الفقه وإن لم يكونوا أهلا لذلك، فإذا به يقع فيما هو شر مما اتـهمهم به تحقيقاً منه للأثر السائر: ((من حفر بئراً لأخيه وقع فيه !))أم أن الدكتور يرى أن الاجتهاد في علم الحديث من غير المجتهد بل من جاهل يجوز، و إنكان هذا العلم يقوم عليه الفقه كله أو جله!!.
    من أجل ذلك فإني أرى من الواجب على أولئك المشفقين على الدكتور أن ينصحوه (والدين النصيحة) بأن يتراجع عن كلجهالاته وافتراءاته، وأن يمسك قلمه ولسانه عن الخوض في مثلها مرة أخرى، عملا بقول نبينا محمد صلى الله عليه و سلم: ((انصر أخاك ظالماً أو مظلوماً قيل: كيف أنصره ظالماً؟ قال: تحجزه عن الظلم فإن ذلك نصره)). أخرجه البخاري من حديث أنس، ومسلم من حديث جابر، وهو مخرج في ((الإرواء)) (2515).

    فإن استجاب الدكتورفذلك ما نرجو، و (عفا الله عما سلف)، وإن كانت الأخرى فلا يلومن إلا نفسه، والعاقبة للمتقين، وصدق الله العظيم إذ يقول: {إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا فيالحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد * يوم لا ينفع الظالمين معذرتـهم ولهم اللعنة ولهم سوء الدار}.
    و صلى الله على محمد النبي الأمي و على آله و صحبه وسلم.


    دمشق في 27 جمادى الآخرة سنة 1397 هـ

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •