قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    12

    افتراضي قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    أختاه هذا أوان الجد
    شعر: أبي المساكين عبد المجيد أيت عبو


    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحابته أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين أما بعد:
    فهذه قصيدة ألقيتها بمناسبة الاحتفال الأول لغرفة منزلة المرأة في الإسلام في برنامج البالتولك على شبكة الأنترنت:

    أَهْـلاً وَسَـهْـلاً بِـحَفْلٍ طَيِّبِ الأَثَرِ *** عَـذْبٍ نَـقِـيٍّ كَـمِثْلِ العَنْبَرِ العَطِرِ

    أَهْـلاً وَسَـهْـلاً بِكُلِّ الحَاضِرِينَ وَمَنْ *** ظَـلُّـوا حُـمَـاةً لِهَذَا الشَّأْنِ بِالسَّهَرِ

    فَاللهُ يَـجْـزِيهِـمُ خَـيْـرَ الجزَاءِ *** بِمَا قَدْ قَدَّمُوا مِنْ عَـظِـيمِ الـنّـَفْعِ مُقْتَدِرِ

    مِـنِّـي إِلَـيْـكُمْ سَلاَمُ اللهِ مَا طَلَعَتْ *** شَـمْسٌ وَمَا غَنَّتِ الوَرْقَا عَـلَى الشَّجَرِ

    وَبَـعْدُ قَـدْ حَـازَتِ النِّسْـوَانُ *** مَنْزِلَةً عَظِـيـمَةً فَاهْـنَئِي أُخْتَاهُ وَافْتَخِرِي

    وَاسْـتَوْصُوا خَيْرًا بِذَاتِ الخِدْرِ إِنَّ لَهَا *** حَـقًّا عَـظِـيماً كَمَا قَدْ جَاءَ فِي الخَبَرِ

    فَأَبْـشِـرِي دُرَّةَ الإِسْـلاَمِ وَابْتَهِجِي *** لاَ تَـتْـرُكِي قَدْرَكِ الأَسْمَى وَلاَ تَذَرِي

    أُخْـتَـاهُ هَـذَا أَوَانُ الجِدِّ فَاجْتَهِدِي *** وَلاَ يُـكَبِّلْكِ حَـبْـلُ العَجْزِ وَالضَّجَرِ

    أُخْـتَـاهُ هَـذَا أَوَانُ الـجِدِّ فَاتَّبِعِي *** نَـهْجَ الكِـتَابِ وَمَــا فِيهِ مِنَ العِبَرِ

    أُخْـتَـاهُ هَـذَا أَوَانُ الجِدِّ قَدْ بَرَزَتْ *** أَيْدِي الأَعَـادِي بِـنَشْرِ الشَّرِّ وَالخَطَرِ

    بَـغَـا عَـلَـيْكِ أُنَاسٌ لاَ خَلاَقَ لَهُمْ *** يُلْـقُونَ حَـبْلَ العِدَا كُونِي عَلَى حَذَرِ

    وَلاَ تُـبَـالِي بِـأَعْـدَاءٍ قُـلُـوبُهُمُ *** غُـلْـفٌ وَمَـلْئَى بِكُلِّ الحِقْدِ وَالشَّرَرِ

    بِـاسْـمِ المسَاوَاةِ وَالتَّحْرِيرِ قَدْ زَعَمُوا *** إِخْـرَاجَ مَـوْءُودَةٍ مِـنْ سَافِلِ الحُفَرِ

    حَـتَّـى تَرَى النُّورَ فِي عَصْرِ الرُّقِيِّ وَلاَ *** تَـكُـونَ مَـقْـمُوعَةً بِالآيِ وَالسُّوَرِ

    بَـلْ تَـنْـبُذُ الكُلَّ إِنْ رَامَتْ سِيَادَتَهَا *** طُـرًّا وَتَـقْـفُو نِسَاءَ الغَرْبِ فِي الأَثَرِ

    وَالمَـارِقُـون َ لَـعَـمْرُ اللـهِ غَايَتُهُمْ *** نَـزْعُ الحَيَاءِ وَنَـزْعُ السِّـتْرِ عَنْ دُرَرِ

    هَـلْ تَسْتَوِي غَادَةٌ بِالوَحْيِ قَدْ حُفِظَتْ *** وَمُـومِـسٌ عَـاهِـرٌ مَأْوَاهَا فِي سَقَرِ

    كَـلاَّ فَـذَا مَـنْهَـلٌ عَذْبٌ وَذَا عَكِرٌ *** شَـتَّانَ بَـيْـنَ هَشِيمِ النَّبْتِ وَالزَّهَرِ

    وَلاَزِمِـي السُّـنَّـةَ الغَرَّاءَ وَاعْتَـصِمِي *** بِـمَـنْهَجِ المُصْطَفَى مِنْ صَفْوَةِ البَشَرِ

    عُضِّـي عَـلَيْهَا فَإِنْ تَرْضَيْ بِهَا سَـنَداً *** أَدَامَـكِ اللهُ فِـي صَـفْوِ بِـلاَ كَدَرِ

    وَلْـتَـطْلُبِي العِلْمَ يَا أُخْتَاهُ جَـهْدَكِ لاَ *** يُـثْـنِيكِ عَنْ ذَاكَ مِنْ عَجْزٍ وَلاَ كِبَرِ

    فَالـعِلْمُ أَشْرَفُ شَيْءٍ فِي الوُجُودِ وَقَدْ *** أَقَـرَّ ذَا كُـلُّ ذِي سَـمْعٍ وَذِي بَصَرِ

    وَالعِـلْـمُ كَـالغَيْـثِ تَهْتَزُّ الرُّبَا طَرَباً *** لَـهُ وَتَـسْمُـو بِـزَهْـرٍ وَافِرٍ نَضِرِ

    وَالعِـلْـمُ لَوْلاَهُ عَـاشَ النَّاسُ فِي ظُلَمٍ *** وَبُـدَّدَ الـشَّـمْلُ فِي الأَفْرَادِ وَالأُسَرِ

    وَذَا زَمَانٌ إِذَا صَـاحَ الجَـهُـولُ بِـمَا *** يُزْرِي لَـقَـالُوا سَـمَا بِالعِلْمِ وَالفِكَرِ

    وَمَـا دَرَى القَـوْمُ جَـهْلاً أَنَّ عَالِمَهُمْ *** غَـمْـرٌ جَـهُولٌ يَدُسُّ السُّمَّ فِي الخَبَرِ

    لَـقَـدْ فَشَا الجَهْلُ مِثْلَ الدَّاءِ فِي زَمِـنٍ *** فَـالـنَّاسُ مَـعْلُولَةٌ مِنْ ذَلِكَ الضَّرَرِ

    وَصَـارَ عِـلْـمُ الهُدَى وَالوَحْيُِ بَيْنَهُمُ *** أَعَـزَّ مِـنْ أَحْـمَرِ اليَاقُوتِ فِي الدُّرَرِ

    بِاللهِ فَاسْـتَـنْصِـر ِي للهِ فَاحْـتَـسِبِي *** وَشَمِّرِي وَانْهَضِي لِلْعِـلْـمِ وَابْتَدِرِي

    وَاعْـتَـزِّي بِالصَّحْبِ فَالأَخْلاَقُ قَاطِبَةً *** تَـنْـهَـالُ مِنْ صَفَحَاتِ السَّادَةِ الغُرَرِ

    هُمْ أَفْضَلُ الرَّكْـبِ تَـسْتَنُّ المُطِيُّ بِهِمْ *** وَمِـنْ تُـقَـاهُمْ تَجُودُ السُّحْبُ بِالمَطَرِ

    تَـشَبَّهِي بِـالنِّسَـاءِ الصَّالِحَاتِ *** وَمَنْ سَـمَـا عُـلاَ المَجْدِ مِثْلَ الأَنْجُمِ الزُّهُرِ

    وَشَـابِــهِي أُمَّـهَاتِ المـؤْمِنِينَ *** وَمَا أَتَـى عَـنِ القَـوْمِ فِي عُسْرٍ وَفِي يَسَرِ

    فَـكَابِـدِي دُرَّةَ الإِسْـلاَمِ وَاصْطَبِرِي *** وَاحْـمِي حِمَى مِلَّةِ الإِسْلاَمِ وَافْتَخَرِي

    فَـأَنْـتِ بَـيْـنَ نِسَاءِ الكَوْنِ جَوْهَرَةٌ *** عَظِـيمَةُ الشَّـأْنِ نِـبْـرَاسٌ لِمُفْتَخِرِ


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    6

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    جزيت خيراً

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    1

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    قصيدة رائعة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    20

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    رائـــع ...جدا...جدا....جدا
    أعجبتني كثيرا..... جزاك الله ووالديك الجنه

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    99

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قصيدة رائعة
    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    23

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    بارك الله فيك... قصيدة جميلة

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,268

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    بارك الله فيكم وجزيتم
    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    فلسطين المحتلة
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: قصيدة بعنوان: أختاه هذا أوان الجد

    ما شاء الله تعالى
    قصيدة رائعة ومتميزة
    وكلمات قوية وقوية

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •