قينات على قنواتنا الاسلامية !
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: قينات على قنواتنا الاسلامية !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    330

    Exclamation قينات على قنواتنا الاسلامية !

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله ، والصلاة على رسول الله ، أما بعد :


    لا أدري بماذا أبدأ ؟


    و ماذا أقول فيمن استأمناهم على قنواتنا الاسلامية و في كل يوم نسمع خيانة و غش للمشاهد المسلم الملتزم ؟


    أتصل الخيانة الى ادخال القينات تحت مسمى منشدات الى قنواتنا الاسلامية ؟


    و يتم التزوير و الخداع و التدليس في عمر القينة بالقول بأنها طفلة !!!
    أسمعتم بطفلة عمرها جاوز الاربعين الا عند قنواتنا الاسلامية !!!!


    ياللأسف من هذه الصدمة التي لم أتخيلها من قنوات يقال بأن لديهم هيئة اشرافية من مشايخ و طلاب علم الا ان كان هذا المنصب تشريفي لا تكليفي .


    و حتى يعلم القاريء عن أي قنوات أتكلم فأنا أتكلم عن قناتي " المجد " و " دليل "


    هاتان القناتان تذيعان ما يسمى فيديو كليب اسلامي و أناشيد بأصوات طفولية أربعينية و عشرينية !


    فأما الطفلة الأولى فهي الطفلة الأربعينية إلهام أحمد وهذه سيرة القينة الاسلامية :


    إنها مغنية عراقية متبرجة بلغت من العمر أربعين عاماً يتم تعديل صوتها في الاستديو.. وليس لها أي علاقة بالالتزام.. بل إنها محتقرة لأهل النشيد و هم للأسف يلهثون وراءها.

    دخلت العمل في مجال برامج الأطفال سنة 1974 بصفة منشدة في فرقة الإنشاد التي كان يشرف عليها الأستاذان حسين قدوري ونجم عبدالله القيسي .

    انفردت بالغناء للأطفال .. وكانت أبرز ما غنت : أغاني المسلسل الكارتوني سنان ، بسمة وعبدو ، حكايات شعبية ، أغاني برنامج الأطفال التلفزيوني افتح يا سمسم ..

    غنت أغلب الأغاني الشعبية التي أشرف عليها الأستاذ حسين قدوري ضمن حملة لإحياء التراث الشعبي الغنائي للأطفال .

    دخلت معهد الفنون الجميلة وتخرجت فيه من قسم الفنون المسرحية بعد أن أمضت سنوات دراسته الخمسة.

    عملت معلمة في التعليم الإبتدائي في مدارس ابتدائية عديدة . كانت آخرها مدرسة طه باقر في مدينة الدورة في بغداد .

    حازت على جوائز كثيرة وعديدة .. في مهرجانات محلية وعربية وعالمية . كما حازت على لقب صديقة الأطفال – ومطربة الأطفال .

    سنة 1994 غادرت العراق مع زوجها الفنان ضرغام فاضل لتؤسس معه شركة أور للإنتاج الفني والتوزيع .

    لها في مكتبات إذاعة وتلفزيون العراق ما يقرب من الألف أغنية .

    قدمت مع فرقة السندباد المسرحية العديد من المسرحيات الغنائية للأطفال التي كان يخرجها المخرج المسرحي سليم الجزائري . وكان يترأس الفرقة الفنان الأستاذ خليل الرفاعي . ويلّحن أغنياتها حسين قدوري .. وكان مشرف الإنتاج ضرغام فاضل .

    اشتركت مع المئات من الأطفال في تقديم مسرحيات غنائية للأطفال من إخراج الفنان المرحوم عزّي الوهاب .. منها مسرحيات .
    ( الدجاجة الشاطرة .... صباح الخير أيتها السعادة ....الأسد والأرنب ... أصدقاء المزرعة .. الوردة والفراشة.)

    تعمل الآن في شركة أور للإنتاج الفني والتوزيع بصفة نائب المدير العام .. ومستمرة في عملها الفني .. حيث ما تزال تحتل الصف الأول في قائمة المغنين الذين تخصصوا لغناء الأطفال ..ومستمرة في عملها في دوبلاج المسلسلات الأجنبية ولها أدوار بطولية عالقة في ذهن المشاهد لحد الآن مثل : الينبوع .. ماريا اميليا .. من أجل قبلة .. روزالندا .. بين الحب والكراهية .



    و هي التي أنشدت كل اناشيد سنا للأطفال :
    مثل الطفل والبحر
    طائر النورس
    نبع الحنان
    وكل اناشيد سنا

    وكذلك أغلب الفقرات الانشاديه في قناة المجد هي التي أنشدتها



    أما الطفلة البالغة الثانية فهي الطفلة ( حسب تعريف قنواتنا ) العشرينية ميس شلش وهذه سيرة القينة الاسلامية مع تحفظي على بعض المكتوب:


    هي أول فتاة عربية مسلمة تقتحم مجال الأنشودة الرّسالية التي ظلت حكراً ‏على‎ ‎الرجال .. وصلت إصداراتها كل قارات العالم وباتت أشهر من نار ‏على علم رغم حداثة‎ ‎سنها بفضل مواهبتها الصوتية الخارقة التي وظفتها ‏في أداء العديد من الأناشيد‎ الإسلامية التي يرددها أبناء الأمة الإسلامية ‏في مشارق الأرض ومغاربها مثل‎ ‎يا طيبة - صباح الخير يا بلادي ‏‏- يا وليدي راح - نادى الوطن‎ ...


    إنها آية فنية وقامة في عالم النشيد، ميزها الله عز وجل بخامات صوتية‎ ‎شجية .. ‏استطاعت بطلعاتها ومواويلها أن تهز قلوب الملايين، ولا أدل على ذلك ‏من‎ ‎تحريكها لجماهيرها في حفلاتها الوطنية العديدة بمختلف أقطار العالم ‏‏(بريطانيا - قطر‎ - ‎الأردن - الجزائر - المغرب - الأمارات .. ) والذي يتفاعل معها بشكل مثير ‏من بكاء الرجال ووقوف الجميع‎ ‎لتحية هذه الفنانة المتميزة عرفاناً بتقديره ‏الجمّ لأصالة فنها وعدالة قضيتها‎ ‎وقدرتها على نقلهم بمخيالها الفني إلى ‏عوالم مثالية صوفـيّة‎

    ولدت في اليوم السابع للشهر السادس من عام ‏‏1989م بدأت فن‎ ‎الإنشاد وهي بعمر الزهور في السابعة، فقد كانت مولعة بترديد الأناشيد ‏والمدائح وترتيل القرآن وتجويده ‏‎

    كان أول ظهور لها في عالم الإنشاد أمام الجمهور وعمرها ‏‏11 سنة‏‎ .

    وكانت أولى مشاركات المنشدة الصغيرة ميس‎ ‎بعمر 11 سنة تقريبا في ‏ألبوم -- عرس الوطن -- وفي نفس السنة شاركت بألبوم -- أم‎ ‎الشهيد -- ‏مع المنشد خليل عابد، وكذلك بنفس السنة مع المنشد أبو عرب قامت ‏بمشاركته‎ ‎في ألبوم -- رجال الوطن -- ثم أصدرت بعد ذلك ألبومها ‏الخاص -- صوت الحرية -- في‎ ‎عامها الثاني عشرة تقريبا .. كما أدّت ‏ميس عدة مشاركات لأفلام وثائقية عن معاناة‎ ‎الأطفال عبر العالم بأنشودة -‏‏- يا عالم العدالة -- و أصدرت في عامها الثالث عشر‎ ‎والنصف ألبوم -- ‏خنساء فلسطين -- بمشاركة ألمع نجوم الفن مثل عبد الفتاح عوينات‎ ‎وأيمن ‏رمضان .. و في الـرابعة عشر سنة أصدرت ألبوم -- أسطورة جنين -- ‏كما تمّ حاليا إصدار آخر ألبوماتها -‏‏- حق العودة -- من كلمات وألحان‎ ‎والدها،

    وتضيف -- صوت الحرية -- كما هي ملقبة في الساحة‎ ‎الفنية عن تجربتها ‏لعالم الإنشاد ( أعطتني تجربة الإنشاد الثقة بنفسي، وأحسست أن‎ ‎هذا ‏العمل الذي أقدمه هو رسالة عظيمة وغالية يجب أن أكون على قدر ‏مسؤوليتها‎.. )

    وفازت ميس بعدة جوائز في‎ ‎مهرجانات عالمية كثيرة .. ففي عام 2001 ‏فازت بالجائزة البرونزية لأنشودة -- يا عالم‎ ‎العدالة -- وفي عام 2002 ‏فازت بجائزتين ذهبيتين لأنشودتي -- يتيمة -- و -- أمشي‎ ‎ودروبي نار -- ‏وفي 2003 فازت بجائزة أفضل أداء وأفضل تلحين لأنشودة‏ -- صباح الخير يا بلادي‎ -- التي قامت فيها بتلحين كلمات والدها ..





    أما المنشدة الثالثة فهي الطفلة العشرينية نغم ولم أجد لها سيرة فنية الا أنها فوق الثامنة عشرة و هو ما يهمنا




    فإلى متى قنواتنا تستغفل الصالحين و تسمعهم للقينات على أنهم أطفال ؟
    هل يجوز لنا الإستماع لتلك المغنية العراقية المتبرجة التي بلغت من العمر أكثر من 45 سنة ؟

    أو الإستماع للطفلتين العشرينيتين وهن يخضعن بالقول ؟



    ألا يتقون الله في المشاهد أم أنه لاقيمة له و المهم عصرنة الدين .


    أصبحنا في وجل من هذه القنوات بعد ما شهدنا من سقطات و انحرافات فمتى يطمئن أحدنا بأن ما في هذه القنوات لايخالف الشريعة متى ؟



    أما مشرفي هذه القنوات من طلبة العلم و المشايخ فأهديهم هذا الحديث : قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم - :

    " ما من عبد يسترعيه الله رعية يموت يوم يموت و هو غاش لرعيته الا حرم الله عليه الجنة "




  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: قينات على قنواتنا الاسلامية !


    يا أخي الفاضل اسمح لي بسؤال بعد إذنك :

    هل قمت بالتواصل مع أصحاب القناة وبينت لهم ماترى بنصح ولطف وإرشاد ؟

    لا نريد التزهيد بالمرة في منبر خيره أعظم من شره ، وخطؤه قطرة في بحر حسناته

    إن نفوسنا تصد وتزهد ويصبح الشك والحيرة وهذه مصيبتنا في التوجيه مما يوقع شيئا في الصدور نحو جهة باكملها لربما كان

    الخطأ من أفراد اختلفوا مثلا

    إنني أشكر هذه الغيرة وأسأل الله أن يكتب أجرك ويصلح أحوال قنواتنا ويطهرها ويزكيها

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    14

    افتراضي رد: قينات على قنواتنا الاسلامية !

    سأعرض هذا الموضوع في نقاش بعد إذنكم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: قينات على قنواتنا الاسلامية !

    جزاك الله خيراً يا أبو ممدوح هناك محاولة للترخيص شرعياً للإنشاد النسائي بحجة أنه للأطفال لكن لم يفتى به حتى الآن من أهل الشأن متتبعي الرخص

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: قينات على قنواتنا الاسلامية !

    كانت القناة أعلنت عن رقم جوال لرسائل الاقتراحات و الملاحظات و قد أرسلت لهم أكثر من مرة عن هذه المغنية التي تغني في برامج الأطفال و كيف أجازتها اللجنة الشرعية

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •