بأيها نبدأ ...؟؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 20 من 20

الموضوع: بأيها نبدأ ...؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    42

    افتراضي بأيها نبدأ ...؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كثير من طلبة العلم في بداية الطلب يحتار بأي شيء يبدأ !!

    وهذه الحيرة تكمن في الكثرة الكاثرة من كتب أهل العلم فماأهم الكتب العلمية المؤصله للعلم الشرعي

    ولعل مشكلتي في المصطلح كلما قرأت النخبة أتوقف أشعر بصعوبتها بعكس غيرها من المتون ,,

    فماهو الحل بنظركم ؟؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,747

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    الأولى أن يبدأ بالمتون المعتمدة في الفن الذي يقصده، وأهميةُ المعتمدة تكمن في كثرة الشروح والخدمات عليها، بخلاف غيرها من المتون التي لم تخدم .
    وإذا استغلق منها منها شيء ولم يتيسر = فالأحسن تركه إلى غيره مما هو أسهل منه في كتب هذا الفن، ولو كانت أكثر توسعا؛ فالمختصرات بعضها شديد الإغلاق، فلا يحسن بالطالب التوقف عندها كثيرا.
    وإن لم يفلح ـ أيضا ـ فليجاوز هذا الفن إلى غيره، فربما لا يناسبه في هذه المرحلة؛ بل ربما لا يناسبه أبدا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    لست بطالب علمٍ ...
    ولكن أرى انه بداية أن يحدد المرء ماذا يريد من فن أو علم ينتهجه ومن ثم يبدأ في سؤال أهل العلم والتخصص , فلا يجتهد هو من مفرده فيتعب كثيراً في الاختيار .
    وكما قيل ..
    الجهل بالطريق يورث التعب.
    ونعتذر عن التطفل على أهل العلم وطلبته.

  4. #4
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    525

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    هناك مشكلة أساسية في تأصيل العلوم، تكمن في كثرة التنقل بين المتون بحجج شتّى، تارة بدعوى الفرار من استغلاق العبارة، وأخرى بحجة التطويل، وثالثة بحجة الانتقال للأفضل، وهذه مشاكل تعيق البداءة الصحيحة للعلم.

    أول ما يجب على طالب العلم هو استلهام روح الصبر والمصابرة، فالعلم فيه السهل وفيه الشاق، وفيه ما يفهمه القارئ بمجرد النظر فيه، وفيه ما يحتاج إلى إعمال للفكر والتأمل، وفيه ما يؤخذ بمجالسة العلماء، وفيه شيء لا يضبطه المرء إلا بعد حين من الدهر، فلا يعتقد المرء أنه بمجرد سلوك طريق العلم سيجد الأرض مفروشة ورداً ورياحين، بل هي طريقة شاقة، تحتاج إلى التمرس على الصبر والتجلد.

    ولهذا يجب على طالب العلم أن يزم نفسه بمتن واحد، يجاهد في سبيل فهمه وضبطه، ويتصور مسائله ويُحكم أبوابه، حتى وإن فاته منها شيء كثير لاستغلاق عبارته أو قصور وعيه عن إدراكه، إلا أن هذا شأن العلم وسبيله، يحتاج المرء فيه إلى التمرس على الضبط والتصور مع كثرة النظر والتأمل، وقد مكث الإمام أحمد رحمه الله سبع سنين حتى ضبط مسائل الحيض، كما في " طبقات الحنابلة ".

    ومن الوسائل المعينة على ضبط المتون: أن يختار ابتداء متناً درج عليه الناس، حتى لو كان مشكل اللفظ، فذلك أدعى على ضبطه لكثرة الدارسين له، بخلاف المتون الغريبة التي يقل درسها، فهذه إن استغلق منها شيئا ندر أن يجد الطالب من يذاكره في حل غامضه، ومنها كذلك أن يختار شيخاً يحسن تصوير المسائل ورسم حدودها، فإن الشيخ إن كان يحسن ضرب الأمثلة وإيراد الشرح فذلك أدعى لضبط المتن وفهم مسائله، ومنها كذلك مذاكرة طلاب العلم ومناقشتهم، فإن في مجالس المذاكرة من وسائل الإعانة شيء كثير، ومنها الصبر والتحمل وعدم اليأس، فإن المرء إن استغلق عليه شيء اليوم فإنه يوشك أن يفتح عليه فيه مع مرور الوقت، وقد كنا ونحن في الصغر تمر علينا المسألة فنجد فيها صعوبة منفرة تيأس معها النفوس وتكل الهمم، ثم لما كبرنا وزال عنا إشكالها صرنا نستغرب من أنفسنا كيف كانت تستغلق علينا مع وضوحها، وما ذاك إلا لأن المرء ينمو معه إدراكه وتزيد قدراته مع مر الوقت وكثرة الدرس، ومنها وهو من أهمها: نسيان عامل الزمن، فإن أكثر من ينفر المرء عن المتون الشاقة هو أنه يبحث عن المتن القصير الذي يمكن الانتهاء منه بسرعة، حتى لو أدى ذلك إلى عدم ضبطه أو فهمه، فإن شق عليه المتن بحث عن غيره حتى ينتهي منه بسرعة، وفي هذا استدعاء لعالم الزمن في شيء خطأ، والواجب هو إغفال عامل الزمن تماما، والتفرغ للعلم حتى يبلغ الإنسان مرامه بحول الله تعالى.

    والله تعالى أعلم.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    127

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    وفقكم الله
    بالنسبة لصعوبة المتن فبالإمكان الاستفادة من الأشرطة الصوتية الشارحة لهذا المتن أياً كان أو على الأقل الكتب الشارحة له أما قراءة المتن وحده فهذا فيه صعوبة نوعاً ما خاصة إذا كان مثل نخبة الفكر .
    وبالنسبة لعلم المصطلح هناك سلسلة مفيدة جداً للمبتدئين وهي سلسلة علوم الحديث لعمرو عبدالمنعم سليم وهي رائعة جداً والله أعلم .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    الأخ أبوحماد:
    قلت: (وقد مكث الإمام أحمد رحمه الله سبع سنين حتى ضبط مسائل الحيض، كما في " طبقات الحنابلة ".)
    في الطبقات والذيل: (تسع)
    ثانيا
    نص الطبقات عن الإمام: (كتبتُ في «كتاب الحيض» تسع سنين حتى فهمته).
    السؤال:
    هل لفظ: (مسائل) في السياق الذي أوردته: دقيق ؟
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    42

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شكر الله مروركم أيها الأفاضل وجزيتم خيرا على توجيهاتكم النيرة

    ولماذا مثلا لايتم عمل دورة شرعية بالمنتدى بحيث نسأل طلاب العلم بما لا تتدركه أفهامنا خاااصة أننا الآن بإجازة صيفية

    وجزيتم خيرا

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    32

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    جزاكم الله خيرا على إثارة هذا الموضوع.
    و اظن و الله اعلم ان تسرع الطلبة يفوت عليهم الشيئ الكثير وكذلك قضية البرمجة فعلى طالب العلم ان يضع برنامجا محددا يسير عليه و إن استغرق وقتا طويلا .
    وكما ذكر شيخنا عبد الرحمن السديس على طالب العلم أن يبدأ بالمتون لأنها تسهل عليه ظبط المسائل والله اعلم.
    أما بالنسبة لإقتراخ الأخت أم المثنى بعقد دورة شرعية يشرف عليها المشايخ و طلاب العلم فإنه إقتراح جيد حتى نتمكن من عرض ما أشكل علينا من مسائل عليهم.
    محبكم أبو سعد.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    42

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    بارك الله فيكم أخينا الفاضل / أبو سعد

    وصدقت المنهجية في طلب العلم مهمة جدا لأن من تمرس على صغار العلم نال كباره والتعجل بهذا الأمر قد يُذهب ثمرة العلم

    والإقتراح لعل إدارة المنتدى تنظر فيه وترى المناسب ونسأل الله القبول والإخلاص

    بوركت أوقاتكم برضاه جل وعلا

  10. #10
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    525

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن المنير مشاهدة المشاركة
    الأخ أبوحماد:
    قلت: (وقد مكث الإمام أحمد رحمه الله سبع سنين حتى ضبط مسائل الحيض، كما في " طبقات الحنابلة ".)
    في الطبقات والذيل: (تسع)
    ثانيا
    نص الطبقات عن الإمام: (كتبتُ في «كتاب الحيض» تسع سنين حتى فهمته).
    السؤال:
    هل لفظ: (مسائل) في السياق الذي أوردته: دقيق ؟
    أمّا لفظ " سبع " فهو سبق قلم مني، أشكرك على تصحيحه بإيراد النص من الطبقات، وأما الكلام فقد أوردته من حفظي بالمعنى، ولا أدري ما وجه الفرق بين " مسائل " وبين " كتاب "، فالكتاب منثور المسائل والأحكام، سواء كانت مسندة أو فصولاً مسرودة، إلا إن كنت ترى في لفظ " مسائل " تقليلاً لا تناسبه السنوات التسع، ولم أقصد بذلك استغلاق باب الحيض على الإمام أحمد، وإنما أردت بيان همتهم في الصبر والجلد حتى ينضبط الباب لهم ويستقيم أمره، لاسيما إن علمت أن في أحكام الحيض من دقيق الفروع ومتشعب المسائل ما يستدعي رعاية من نوع خاص لضبطها وإتقانها، حتى إن الإمام النووي سرد جملة من أحكامها في مئة صفحة من القطع الكبير في كتابه " مجموع "، وهذا قريب من حجم كتاب " المقنع " لابن قدامة وهو منتظم أبواب الفقه كلّها.

    ولعلك ترشدنا بارك الله فيك ونفع بعلمك إلى الفرق بينهما إن كان ثمة فرق مؤثر.

  11. #11
    الحمادي غير متواجد حالياً مشرف سابق وعضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,735

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟


    بارك الله فيكم
    الترتيب جارٍ لإقامة دورات علمية في علوم متعددة، تشرف عليها إدارة المجلس العلمي
    وسيكون بثها -بمشيئة الله- عن طريق المجلس العلمي
    وهناك سعيٌ لبرامج أخرى تفيد رواد المجلس، وسيعلن عنها قريباً بمشيئة الله
    نسأل الله أن ينفع بها

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,779

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

    من باب الفائدة :

    لمعالي الشّيخ العلاَّمة صالح آل الشَّيخ سلسلة مباركة حول المَنْهَجِيَّةِ فِي طَلَبِ العِلْمِ :

    التأصيل في طلب العلم :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...esson_id=22907

    فضل العلم و أهله وصفاتهم :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...lesson_id=6055


    المنهجية في قراءة كتب العلم :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...lesson_id=4597

    طالب العلم و الكتب :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...esson_id=19351


    الفرق بين كتب الفقه والحديث :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...lesson_id=6385


    كيف تقرأ كتب شيخ الإسلام ابن تيمية :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...lesson_id=6299

    أسباب الثبات على طلب العلم :

    http://islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_...esson_id=10188


    يتبع ـ إن شاء اللّه ـ .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,779

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحمادي مشاهدة المشاركة

    بارك الله فيكم
    الترتيب جارٍ لإقامة دورات علمية في علوم متعددة، تشرف عليها إدارة المجلس العلمي
    وسيكون بثها -بمشيئة الله- عن طريق المجلس العلمي
    وهناك سعيٌ لبرامج أخرى تفيد رواد المجلس، وسيعلن عنها قريباً بمشيئة الله
    نسأل الله أن ينفع بها
    ما شاء اللَّه !

    بارك اللَّه فيكم ،ونفع بكم يا شيخ عبد اللَّه الحِمادي .

  14. #14
    الحمادي غير متواجد حالياً مشرف سابق وعضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,735

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلمان أبو زيد مشاهدة المشاركة
    ما شاء اللَّه !
    بارك اللَّه فيكم ،ونفع بكم يا شيخ عبد اللَّه الحِمادي .

    وفيكم بارك الله وبكم نفع
    يجري الترتيب لهذه الدورات منذ مدة، ولعل البدءَ بها يكون قريباً بإذن الله
    وقد تظافرت جهود المشرفين لإنجاحها
    نسأل الله أن يبارك في هذه الأعمال ويجعلها خالصة لوجهه، موجبة لرضوانه

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    Lightbulb رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو حماد مشاهدة المشاركة
    أمّا لفظ " سبع " فهو سبق قلم مني، أشكرك على تصحيحه بإيراد النص من الطبقات، وأما الكلام فقد أوردته من حفظي بالمعنى، ولا أدري ما وجه الفرق بين " مسائل " وبين " كتاب "، فالكتاب منثور المسائل والأحكام، سواء كانت مسندة أو فصولاً مسرودة، إلا إن كنت ترى في لفظ " مسائل " تقليلاً لا تناسبه السنوات التسع، ولم أقصد بذلك استغلاق باب الحيض على الإمام أحمد، وإنما أردت بيان همتهم في الصبر والجلد حتى ينضبط الباب لهم ويستقيم أمره، لاسيما إن علمت أن في أحكام الحيض من دقيق الفروع ومتشعب المسائل ما يستدعي رعاية من نوع خاص لضبطها وإتقانها، حتى إن الإمام النووي سرد جملة من أحكامها في مئة صفحة من القطع الكبير في كتابه " مجموع "، وهذا قريب من حجم كتاب " المقنع " لابن قدامة وهو منتظم أبواب الفقه كلّها.
    ولعلك ترشدنا بارك الله فيك ونفع بعلمك إلى الفرق بينهما إن كان ثمة فرق مؤثر.
    الأخ الفاضل أبو حماد وفقه الله
    كونك تكتب من الحافظة، فهذا أمر بيّن، تركت التنبيه عليه لظهوره ...
    ولعل هذا النص يفيدك إن شاء الله، وبه تعلم أن سياقك للفظ: «مسائل» غير دقيق بمرة:
    في الطبقات لابن أبي يعلى:
    ((قال الميموني: سألت أبا عبد الله عن «مسائل»، فكتبتها، فقال: أيش تكتب يا أبا الحسن ؟! فلولا الحياء منك ما تركتك تكتبها، وإنه عليَّ لشديد والحديث أحب إليَّ منها. قلت: إنما تطيب نفسي في الحمل عنك = أنَّك تعلم منذ مضى رسول الله قد لزم أصحابَه قومٌ، ثم لم يزل يكون للرجل أصحاب يلزمونه ويكتبون. قال: مَن كَتبَ ؟ قلت: أبوهريرة، قال: «وكان عبد الله بن عمرو يكتب، ولم أكتب، فحفظ وضيّعت». فقال لي: هذا الحديث، فقلت له: فما المسائل إلا حديث، ومن الحديث تُشتَق، قال لي: اعْلم أن الحديث نفسَه لم يكتبه القوم. قلت: لـمَ لا يكتبون ؟ قال: لا، إنما كانوا يحفظون ويكتبون السنن إلا الواحد بعد الواحد، الشيء اليسير منه، فأما هذه المسائل تدوَّن وتُكتَب في ديوان الدفاتر فلست أعرف فيها شيئًا، وإنما هو رأي، لعله قد يَدعَه غدًا، وينتقل عنه إلى غيره، ثم قال لي: انظر إلى سُفيان ومالك حين أخرجا ووضعا الكتب والمسائل كم فيها من الخطأ ؟ وإنما هو رأي، يرى اليوم شيئًا وينتقل عنه غدًا، والرأي قد يخطىء. فإذا صار إلى هذا الموضع، دار هذا الكلام بيني وبينه غير مرَّة.
    وقال لي أبوعبد الله وأنا أكتب عنه المسائل: يا أبا الحسن ما كنت أكتب من هذا شيئًا إلا شيئًا يسيرًا عن عبد الرحمن، ربما كتبت المسألة)).
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    وعبد الرحمن
    هو
    ابن مهدي
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  17. #17
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    525

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    جزاك الله خيراً على إضافتك المتميزة، وعلى نقلك الذي يدل على تتبعك واطلاعك بارك الله فيك وزادك من فضله، لكنّي في كلام تنبّهت لهذا الفرق، فكانت عبارتي: " فالكتاب منثور المسائل والأحكام، سواء كانت مسندة أو فصولاً مسرودة "، وهذا الاحتراز داخل في كلامك الآنف الذي نقلته عن الإمام أحمد عليه رحمة الله.

    فههنا أمران: الأول النظر إلى لفظة " المسائل " باعتبار الاصطلاح، والثاني النظر إليها بحسب السياق، ولا مشاحة - فيما أرى والعلم عند الله - في استخدامك لها فيما نقلته عن الإمام أحمد، وفي استخدامي لها، فكل له سياقه الذي ورد وهو يجلي المراد والمقصود.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    الأخ الفاضل أبو حماد ...
    لفظ (كتاب) في كلام الإمام أحمد رحمه الله = الذي أفهمه منه أنه يريد أنه قد كتب في كتاب الحيض الأحاديث والآثار حتى فهمه ...
    أما لفظ مسائل الوارد في كلامه رحمه الله = فالذي أفهمه أيضا أنه يريد مسائل الفقه المنثورة من كلم الأئمة دون طبقة الصحابة رضي الله عنهم ... مثل مسائل عبدالرحمن، وسفيان، ومالك، وهكذا ... والله أعلم.
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    لذا فالتعبير بأن الإمام قد مكث كذا حتى ضبط مسائل الحيض = فهو تعبير خطأ جزما = على الأقل من وجهة نظري ... بارك الله فيك ...
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: بأيها نبدأ ...؟؟

    تأمل قول الميموني : (فما المسائل إلا حديث ... )
    ثم تأمل إجابة الإمام أحمد: (المسائل تدوَّن وتُكتَب في ديوان الدفاتر فلست أعرف فيها شيئًا، وإنما هو رأي، لعله قد يَدعَه غدًا، وينتقل عنه إلى غيره ...)

    والله أعلم وأحكم
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •