إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ جنوب سريلنكا
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ جنوب سريلنكا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سريلنكا
    المشاركات
    35

    افتراضي إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ جنوب سريلنكا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته و ما أحوجنا إلى سلام يخرج من القلوب

    جنوب سريلنكا من الأماكن التي تنتشر بها دعوة التوحيد السلفية انتشارا يقذف المراعب في قلوب المبتدعين الضلال من الطرقية وجماعة التبليغ .وزادت هذه المرعبة وبلغت القلوب الحناجر حين تاب شيوخ الشاذلية الكبار من بدعهم وأقبلوا على السلفية وقبلوها ولم يكتفوا به بل حملوها في قلوبهم وكتاباتهم ودعواتهم بل أنشؤوا كلية لإيجاد العلماء الداعين إلى العقيدة السلفية .منهم الشيخ فتح الرحمن حفظه الله وهو عضو لملتقى أهل الحديث المبارك فيه -إن شاء الله -وكان بينه وبين الشيخ عبدالرحمن بن عمرالفقيه الغامدي -حفظه الله -المؤسس والمشرفالعام لملتقى أهل الحديث لقاء محمود.ولكن سير أهل البدع على درب سلفهم أبي جهل وأبي لهب لم ينته .الإحراق والطرد والإخراج والضرب والوشايات من سننهم الموروثة ولا فرق فيها بين كبير وصغير ورجل وامرأة إلا من حيث الحظ وللذكر منها مثل حظ الأنثيين .

    وقد حدثت بعد خطبة يوم الجمعة- قبل أمس- أمور عظيمة وأليمة لمن في جسده الروح الإنساني أو بقية منه .جماعة من الخرافيين المتمردين جاؤوا إلى "مسجد الرحمن" بــ "مَهَكُدَ"(Mahagoda) بنصيحة شيوخهم الطرقيين وهو مسجد كبير ذو طابقين جميل المنظر وتابع لجمعية أنصار السنة المحمدية.وحرقوا معظم المسجد وغرفة الطب وحرقوا أكثر من خمس وعشرين دراجة وضربوا المصلين بالعصي والبيازر وبرقعوهم وزلعوهم وكان بأيديهم ساطورة فتخللوهم بها قطعا وقتلا فجرحوا أكثر من سجدوا لله مؤمنين به .فهل تعرفون أصحابي الكرام ما هي النتيجة؟ .جرح أكثر من ستة عشر رجلا جرحا سيئا واختلطت دموعم الغزيرة بدمائهم العزيزة واستشهد ثلاث-إن شاء الله-ومات وترك هؤلاء الذين تشبهوا بالسباع والأشباح أزواج هؤلاء الأبرياء وأولادهم في دموع فإذا رأيتهم عرفت بوجوههم أن لاعتهم تحترق في أفئدهم ولكنهم لَا يَسْتَطِيعُونَ حِيلَةً وَلَا يَهْتَدُونَ سَبِيلًا ويا لها من منظر أليم!!!!!!!.

    ثم بلغ الخبر إلى الشرطة فجاءت شرطة النجدة وقد اختفوا هؤلاء الظالمون.ولكن الخوف عم و الهول اشتد فحشدت الشرطة وشرطة النجدة في المكان وفي الطرق وحول المسجد فلم يزالوا إلى هذه الساعة.

    انتشر الخبر انتشارا كالنار بأصقاع سريلنكا وطرق آذان السلفيين فكان الخبر كصاعقة في قلوبهم فجاؤوا من كل حدب ينسلون وأقبلوا إلى مسجد الرحمن يزفون فاجتمعت هناك آلاف من الرجال .والله ثم والله إن كلمة واحدة"الجهاد" إذا خرجت حينها من عالم كانت تكفيهم لتدمير كل معالم الشرك وتبديد هؤلاء المبتدعين لأن القوم قد بلغوا من الغضب مبلغهم وكل كلمة حماسية من العلماء تبلغهم.ولكنهم علماء يعرفون الاسلام على وجهه ولم يسلموا عقولهم إلى حماسة تنتهي بحماسة ويقرؤون تاريخا امتلأ بالأبطال والشهداء فالحمد لله .

    فتحاشدت البارحة آلاف من الرجال أمام مركز الشرطة للضغط عليهم لتعجيل التفتيش والقبض على الظالمين فقبلوا منهم وقد قبضوا أكثر من عشرين متهمين منهم فانظر رحمك الله كيف اهتموا بالأمر مع أن الحكومة بوذية بحتة .
    وصار الخبر اليوم عناوين رئيسية لصحائف سريلنكا.ولكن يسوؤني حين أقرأ وأسمع عن التساهل في أمر جماعة التبليغ والطرقيين والتقريب بين الفرق الإسلامية والله ثم والله إنهم كما قال الله سبحانه وتعالى" فَبِمَا نَقْضِهِمْ مِيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَنَسُوا حَظًّا مِمَّا ذُكِّرُوا بِهِ وَلَا تَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَى خَائِنَةٍ مِنْهُمْ إِلَّا قَلِيلًا مِنْهُمْ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ "


    فادعوا لنا ولهم المغفرة والرحمة والثبات

    بالمناسبة اقرأ صفحة هذا الرابط

    "دعوة التوحيد بسريلنكا"


    ثم وصلتني مكالمات وتقريرات ولا شك أن الأمر أبشع ,أفزع, أفظع ,أسود ,أحمر من ذلك لا إله إلا الله وإنا إليه راجعون .وقبح الله الظالمين.أكثر من ألف مارد قد جاؤوا في شاحنتين بنصيحة شيخهم القادرية.


    ليس القتل والقطع فقط ولكنهم تفننوا في التعذيب كاليهود والنصارى قطعوا راحة طفل حين دفع السيف الذي ضربه به مارد .وقد قطعوا بعض وجوه المجروحين بسيوفهم ورفع بعض الصغار بتلابيبهم وصرخوا في وجوههم قل"لا إله إلا الله وشيخ فلان ولي الله" ولا شككككككككككك أن وراءهم شيعيون لا شك .سأكتب عن مكائدهم السبأية اليهودية بسريلنكا وتهمة تأخر الشرطة حق ولكن وراء الكواليس وزير مسلم خرافي طرقي وبأمره كان تأخر الشرطة .........و الأمر أشد مما كتبت والقلوب تحزن والعيون تدمع ولا نقول إلا ما يرضي ربنا



    أخوكم مجاهد بن رزين السريلنكي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    6

    Post رد: إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ

    إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُون
    اللَّهُمَّ أْجُرْنَا فِي مُصِيبَتِنَا
    وَأَخْلِفْ لَنَا خَيْرًا مِنْهَا
    اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ أَنْتَ رَبُّ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ
    وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ
    أَنْتَ إِلَهِي لاَ إِلَهَ لِي غَيْرُكَ

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    921

    افتراضي رد: إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،
    عليكم بالقنوت عليهم ، فهو سنة .
    اللهم اشدد وطأتك عليهم واجعلها عليهم سنين كسني يوسف .
    وخذوا حذركم لاحقاً ، وليحمل كل واحد سكيناً كسلاح .
    كان الله معكم
    اللهم صل على محمد وعلى أزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم ، وبارك على محمد وعلى أزواجه وذريته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    95

    افتراضي رد: إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ جنوب سريلنكا

    اللهم احفظ أهل التوحيد والسنة في كل مكان وزدهم علماً وعدداً
    وأخز أهل البدعة والضلالة واخذلهم وأذلهم حتى يكونوا أذل الناس فقد أذوا عبادك ومنعوا العلم بدينك
    قال بارينا عز وجل : [ ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون ] (سورة الأعراف : آية 180)

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    66

    افتراضي رد: إحراق مسجد وقتل ثلاثة من قبل الطرقيين وجماعة التبليغ جنوب سريلنكا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    (ان الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم ولهم عذاب الحريق)
    لاتسانى بدعوة بظهر الغيب
    (انت فى الاصل تدعو لنفسك بل ان ملكا يدعو لك)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •