اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    6

    افتراضي اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "زهر الفردوس"، لابن حجر، قد حقه عدد من طلاب كلية الحديث، في الجامعة الإسلامية، بالمدينة النبوية، في رسائل ماجيستير، وستُناقش إحداها يوم الأحد القادم (21، جمادى الثانية، 14230هـ)، وتناقش آخر رسالة منها يوم الثلاثاء القادم (23، جمادى الثانية، 1430هـ)، كلتاهما في قاعة الوحدة الأولى، في الساعة الثامنة والنصف صباحا، إن شاء الله.
    وستطبع بعد المناقشة إن شاء الله.
    فمن كان لديه من أهل دور النشر رغبة في طباعتها، فليتصل بالإخوة في الجامعة، عن طريق كلية الحديث الشريف.
    معلومات عن الكتاب:
    من البداية إلى آخر باب الفاء موجود بخط المؤلف (ابن حجر رحمه الله)،
    وما بعده من نسخة المؤلف مفقود، موجود في نسخة يني جامع، ودار الكتب المصرية، من أول الكتاب إلى آخر الكتاب،
    إلا المجلد الثالث منه، فمفقود. نسأل الله أن ييسر لنا الوقوف عليه.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    38

    افتراضي رد: اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله

    السلام عليكم ورحمة الله،،
    أرجو أن تفيدونا عن مصدر ورقم النسخة التي بخط المؤلف (ابن حجر العسقلاني)، وجزاكم الله خيرا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    6

    افتراضي رد: اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله،،
    أرجو أن تفيدونا عن مصدر ورقم النسخة التي بخط المؤلف (ابن حجر العسقلاني)، وجزاكم الله خيرا.
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    الأولى: نسخة دار الكتب المصرية، رمزها "الأصل".
    توجد هذه النسخة في دار الكتب المصرية تحت رقم (2151 حديث). وهي بخط مؤلفها الحافظ ابن حجر رحمه الله وقد انتهى منها بتاريخ 840 هـ. وتوجد مصورتها في مكتبة الجامعة الإسلامية تحت رقم (1450) مكبرات، وتحت (ميكروفيلم) رقم (2082).
    عدد أوراقها 212 ورقة, في كل ورقة وجهان, وعدد السطور في كل وجه 20 سطرا, ومقاسها 20 × 25 سم.
    وخطها بخط تعليق سريع ـ كما هو معروف من خط الحافظ ـ فلا يعجم من الحروف إلا القليل، ويصل الحروف بعضها ببعض. وفي هامشها إلحاقات, يُتمَّم بها ما في النسخ الأخرى.
    والذي وقفنا عليه منها مجلد واحد فيه من أول الكتاب إلى آخر حرف الفاء. والظاهر أنها تتكون من مجلدين يعادل كل واحد منهما جزئين من نسخة (يني جامع).

    الثانية: نسخة (يني جامع) في تركيا رمزها "ي"
    توجد في (يني جامع) برقم (199). وقد صورتها دار الكتب المصرية –قديما- وهي محفوظة فيها برقم (2099). وعنها مصورة في مكتبة الجامعة الإسلامية تحت (ميكروفيلم) رقم (1183- 1185). وهي في أربعة أجزاء غير أن الجزء الثالث منها لا يوجد، وهي مكتوبة بقلم نسخ جميل , وقد ضبط ناسخها كثيرا من رجال الأسانيد والكلمات بالشكل؛ كما أنها مقابلة ومصححة, يدل على ذلك وجود الدارات المنقوطة من داخلها عقب بعض الأحاديث. ومسطرتها 17 سطرا، وخصص لبداية كل حديث سطرا جديدا، يوجد بهامشها بعض الإلحاقات في أماكن قليلة.

    الثالثة: نسخة ثانية بدار الكتب المصرية، رمزها "م"
    وقد قام أحد نساخ دار الكتب المصرية ويسمى محمود صدقي بنسخها من نسخة الدار المصورة من (يني جامع) بتركيا. وذلك في عام 1357 هـ. وهذه النسخة محفوظة في الدار تحت رقم (20489 ب).
    وهي في 3 مجلدات (1، 2، 4). المجلد الأول منها يبلغ عدد أوراقه 217 ورقة, ذات وجهين, وعدد السطور في كل وجه 21 سطرا. وهي نسخة مكتوبة بقلم نسخ جميل وفيها سقط وتكرار يسير.
    وتوجد مصورتها عند شيخنا فضيلة الدكتور إبراهيم محمد نور سيف -حفظه الله-.
    أسأل الله التوفيق والسداد, وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه وأزواجه وذرياته وسلم تسليما كثيرا، والحمد لله ربّ العالمين.

    سقطات في النسخ:
    سقطات في السختين "ي" و"م":
    في الحديث: «الصمت حُكْم، وقليل فاعله»، جزء من سنده في أواخر [131/ي] إلى قوله: «البيلماني، عن أبيه»، في آخر الجهة اليمنى من اللوحة [131/ي]، ثم وقع سقط كبير، قدر أربع صفحات، إلى [136/ي]، السطر الأول من جهة اليسار عند قوله: «ابن عمر».
    ومن قوله: «عن المطلب بن عبد الله بن حنطب»، في آخر الجزء الأيمن من [136/ي]، في حديث (212): «طوبى لمن رزقه الله الكفاف ثم صبر عليه»، إلى آخر حرف الظاء المعجمة، سقط من موضعه، ويرجع في ذلك إلى أول سطر من اللوحة [131/ي]، في الجهة اليسرى، عند قوله: «عن عبد الله بن حنطب بن الحارث»، إلى آخر حديث في حرف الظاء المعجمة عند قوله في السطر الأخير من الجزء الأيمن من اللوحة [134/ي]: «عن سعيد بن لقمان، عن عبد الرحمن الأنصاري»؛ ثم ينتقل إلى [139/ي]، في السطر الأول، من الجهة اليسرى، عند قوله: «عن أبي هريرة ، قال: قال رسول الله : «الظريف لا يؤخذ من شعره في دكان حجّام...».، ثم يواصل العمل.
    وأما نسخة "م"، فسقطاتها ناتجة عن زلات نسخة "ي"، وهي على النحو التالي:
    في [276/م] من الثلث الأخير من تلك الصفحة، ثم وقع سقط كبير قدر أربع صفحات، انتقل إلى اللوحة [287/م] في السطر الثاني من جهة اليسار، تجده هناك إن شاء الله عز وجل.
    وفي الحديث: «الضيف يأتي برزقه، ويرحل بذنوب القوم»، حصل سقط كبير، من قوله في السند: «عن عبد الله بن همام»، إلى آخر حديث في حرف الظاء المعجمة: من قوله: «أبي الدرداء. وقال أبو عبد الرحمن السلمي»، إلى آخر الحديث، ثم واصل العمل.
    ومن قوله: «عن المطلب بن عبد الله بن حنطب»، في اللوحة [287/م]، في حديث: «طوبى لمن رزقه الله الكفاف ثم صبر عليه». إلى آخر حرف الظاء المعجمة، سقط من موضعه، ويرجع في ذلك إلى اللوحة [276/م]، ويبدأ من السطر 16، عند قوله: «عن عبدالله بن حنطب بن الحارث»، إلى آخر حديث في حرف الظاء المعجمة عند قوله في اللوحة [282/م]، في السطر قبل الأخير: «عن سعيد بن لقمان، عن عبد الرحمن الأنصاري»؛
    ثم ينتقل إلى اللوحة [293/م]، في السطر الثامن، عند قوله: «عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله: «الظريف لا يؤخذ من شعره في دكان حجّام...».، ثم يواصل العمل.
    ملاحظات:
    1- الظاهر أن السبب في هذه السقطات القليلة أن المصوّر أخطأ في ترتيب الأوراق في "ي"، ونشأ منه خطأ "م"، لأنها منقولة من "ي".
    ومن الأدلة على ذلك: وضع الناسخ لنسخة "ي"، في آخر الجزء الأيمن من "ي"، الكلمات التي يبدأ بها الجزء الأيسر.
    وهذا يعني أن الجزء الأيسر من اللوحة يبدأ بهذه الكلمة؛ ثم وجدنا أنه قد بدأ الجزء الأيسر بكلمة غير المذكورة في آخر الجزء الأيمن إلا في الموضع الأول من السقط.
    فنهاية الجانب الأيمن من اللوحة [131/ي]، فيها «عن عبدالله»، وقد بدأ الطرف الأيسر بهذه الجملة «عن عبدالله»، إلا أنه خطأ؛ لأنه جاء بعبد الله بن حنطب، فحصل منه الخطأ.
    والصواب أن يأتي بالورقة [136/ي]التي فيها «أبيه، عن ابن عمر ». وهو معذور في ذلك؛ لأن القرينة التي اعتمد عليها قوية.
    وأما باقي المواضع فقد بدأت بغير الكلمات التي وضعت في آخر الجزء الأيمن؛ فدلّ على أنه قد حصل خلط في ترتيب الأوراق عند تصوير نسخة "ي"، أو تجليدها. والله تعالى أعلم.
    2- والظاهر أن الشيخ الألباني، في "الضعيفة"، نقل من نسخة "ي" أو "م"، أو نسخة منسوخة من أحدهما، ويدل على ذلك ما يلي:
    أ- يدلّ على أن الشيخ الألباني، نقل من نسخة "ي" أو "م"، أو نسخة منسوخة من أحدهما كونه سقط عليه أول إسناد حديث: «طوبى لمن رزقه الله الكفاف ثم صبر عليه».
    فالإسناد في "الأصل"، هكذا: قال: أخبرنا أبي، أخبرنا أبو القاسم نصر بن محمد بن علي السماك، أخبرنا أبو بكر محمد بن إبراهيم الرياحني، أخبرنا الحسن بن علي بن بشار الهمذاني، أخبرنا محمد بن زيدان بن الوليد الدينوري، حدثنا أبو العباس بن مسروق، حدثنا خالد بن مخلد، حدثنا سليمان بن بلال، حدثني عمرو بن أبي عمرو، عن المطلب بن عبد الله بن حنطب، عن عبد الله بن حَنْطَب بن الحارث قال: قال رسول الله
    : «طوبى لمن رزقه الله الكفاف ثم صبر عليه».
    قال الألباني في "الضعيفة"، (8/300، ح3836): «أخرجه الديلمي (2/ 261) عن محمد بن عبد الرحمن البيلماني ، عن أبيه ، عن عبد الله بن حنطب بن الحارث مرفوعاً».
    فوقع الشيخ في السقط الذي حصل في "ي" و "م"، كما سبق بيانه؛ إذ ليس في سند الحديث ابن البيلماني أصلاً، وإنما حصل الخلط في أوراق "ي"؛ لأن هذه الجملة في نهاية اللوحة؛ وكان المصوّر يجمع لوحتين فيصورهما في لوحة واحدة،
    والدليل على ذلك هو وضع الناسخ لنسخة "ي"، كلمة «عن» في آخر الجزء الأيمن من "ي"؛ وهذا يعني أن الجزء الأيسر من اللوحة يبدأ بهذه الكلمة: «عن»؛ ثم وجدنا أنه قد بدأ الجزء الأيسر بكلمة غير «عن»، فقد بدأ بقوله: «أبي الدرداء». فدلّ على أنه قد حصل خلط في ترتيب الأوراق عند تصوير نسخة "ي"، أو تجليدها.
    يقال نحو ما قيل هنا في غيرها من مواضع السقط، إلا الموضع الأول.
    وأما سقطات "م"، فهي ناشئة عن سقطات "ي"، لأنها منقولة عن "ي"، كما سبق.
    والصواب أن ابن البيلماني إنما هو مذكور في الحديث: «الصمت حُكْمٌ، وقليل فاعله».
    وسنده في "الأصل" هكذا:
    وقال: حدثنا أبو بكر بن المقرئ، حدثنا أبو جعفر أحمد بن يحيى بن زُهَير، حدثنا عبيد الله بن محمد، حدثنا محمد بن الحارث، حدثنا محمد بن عبد الرحمن البَيْلَماني، عن أبيه، عن ابن عمر قال: قال رسول الله: «الصمت حُكْم، وقليل فاعله».
    ومنه بدأ السقط في النسختين، ثم تنج منه سقطات أخرى، إلى بداية حرف العين المهملة، ثم استقام الأمر.
    وأما في "ي" و "م"، فقد وقع اللبس هكذا: وقال: حدثنا أبو بكر بن المقرئ، حدثنا أبو جعفر أحمد بن يحيى بن زُهَير، حدثنا عبيد الله بن محمد، حدثنا محمد بن الحارث، حدثنا محمد بن عبد الرحمن البَيْلَماني، عن أبيه، عن المطلب بن عبد الله بن حنطب، عن عبد الله بن حَنْطَب بن الحارث قال: قال رسول الله
    : «طوبى لمن رزقه الله الكفاف ثم صبر عليه».
    ب- وفي الحديث - قال: أخبرنا أبو طاهر المحدّث، أخبرنا عبد الله الإمام، حدثنا محمد بن عبد الجليل بن أحمد الوَزَّان، أخبرنا أبو عمر القاسم بن جعفر الهاشمي، أخبرنا أبي وعمَّاي محمد ومحمد قالوا: حدثنا العباس بن عبد الواحد، حدثنا يعقوب بن جعفر، سمعت أبي، حدثني أبي، عن أبيه، عن جده، عن ابن عباس قال: قال رسول الله : «طلوع الفجر أمان لأمتي من طلوع الشمس من مغربها».
    قوله في آخر السند: «عن أبيه»، سقطت هذه الترجمة من "ي" و "م"، وكذا سقطت عند الشيخ الألباني في "الضعيفة"، (8/293، ح3829).
    وهذه من الأدلة على أن الشيخ الألباني نقل من نسخة "ي" أو "م"، أو من نسخة منقولة عن أحدهما؛ لوقوع الشيخ في نفس الأخطاء التي وقع فيها هاتان النسختان. والله تعالى أعلم.

    وما سبق بيانه يتعلق بالتقديم والتأخير، إلا الجزء الأخير منه.

    وأما السقطات، فهي قليلة جدا في القسم الذي أقوم نتحقيقه، وقد بينتها في مواضعها.
    والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل.

    تجد -بإذن الله- في المرفقات نماذج من مخطوطات "ي" يني جامع، و"م" دار الكتب المصرية النسخة الثانية.


    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    38

    افتراضي رد: اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله

    جزاكم الله خيرا أخي الكريم،
    أرجو أن تتحفونا إن أمكن بنسخة دار الكتب المصرية التي بخط الحافظ ابن حجر..

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    6

    افتراضي رد: اكتمال مناقشة الرسائل العلمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    تم بحمد الله مناقشة آخر رسالة علمية في تحقيق "زهر الفردوس" لابن حجر (رحمه الله) وتخريج أحاديثه، في يوم الثلاثاء 23، من جمادى الثانية، 1430هـ.
    وقد اشترك في تحقيق الكتاب وتخريج أحاديثه ثمانية من طلاب كلية الحديث الشريف في الجامعة الإسلامية، بالمدينة النبوية،
    وحصل كل واحد منهم -بحمد الله- على الامتياز.
    ويعملون حاليا لطباعة الكتاب.
    للتواصل في طباعة الكتاب: abou1427@hotmail.com
    والله أسأل أن يجعل عملنا خالصا لوجهه.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •