ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 14 من 14
1اعجابات
  • 1 Post By البدراوي

الموضوع: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    هل لا تقبل صلاة المنفرد ولو بركعة خلف الصف؟
    وما هي اقوال السلف في هذا؟
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة وطني الجميل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: هل لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    الأئمة الثلاثة: أبو حنيفة، ومالك، والشافعي على أنه لا بأس بذلك، وأنه تجزيه صلاته.

    وقال الإمام أحمد: يعيد صلاته.

    قال في (المغني ج2/ص22):
    وجملته أن من صلى وحده ركعة كاملة لم تصح صلاته، وهذا قول النخعي والحكم والحسن بن صالح وإسحاق وابن المنذر. وأجازه الحسن ومالك والأوزاعي والشافعي وأصحاب الرأي؛ لأن أبا بكر ركع دون الصف فلم يأمره النبي صلى الله عليه وسلم بالإعادة، ولأنه موقف للمرأة فكان موقفا للرجل كما لو كان مع جماعة.

    ولنا ما روى وابصة بن معبد أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يصلي خلف الصف وحده فأمره أن يعيد. رواه أبو داود وغيره، وقال أحمد: حديث وابصة حسن.
    وعن علي بن شبان أنه صلى بهم نبي الله صلى الله عليه وسلم فانصرف ورجل فرد خلف الصف، فوقف نبي الله صلى الله عليه وسلم حتى انصرف الرجل؛ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "استقبل صلاتك ولا صلاة لفرد خلف الصف" رواه الأثرم، وقال: قلت لأبي عبد الله: حديث ملازم بن عمرو _ يعني هذا الحديث _ في هذا أيضا حسن؟ قال: نعم.
    ولأنه خالف الموقف فلم تصح صلاته كما لو وقف أمام الإمام.

    فأما حديث أبي بكرة فإن النبي صلى الله عليه وسلم قد نهاه فقال: "لا تعد" والنهي يقتضي الفساد، وعذره فيما فعله لجهله بتحريمه، وللجهل تأثير في العفو، ولا يلزم من كونه موقفا للمرأة كونه موقفا للرجل، بدليل اختلافهما في كراهية الوقوف واستحبابه.

    قلت: والصواب ما ذهب إليه المحققون من أهل العلم، فقد سمعت شيخنا الشيخ العلامة محمد بن الصالح العثيمين يقول: إن وجد الصف متصلا، وخشي تفكيك الصف واضطرابه، أو لم يجبه أحد للرجوع، وخشي فوات الركعة؛ فإنه يصلي وحده خلف الإمام والحالة هذه، وصلاته صحيحة.

    والله تعالى أعلم
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: هل لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    فهل معنى هذا ان الذي يركع خلف الصف ثم يرفع قبل بلوغه لا يعتد بالركعة؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    859

    افتراضي رد: هل لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    قال الشيخ العلامة عبد العزيز بن باز ـ رحمه الله تعالى ـ في حكم صلاة المنفرد خلف الصف وحده :
    حكم الصلاة خلف الصف منفردا: البطلان؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا صلاة لمنفرد خلف الصف)) ولأنه ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه أمر من صلى خلف الصف وحده أن يعيد الصلاة ولم يسأله هل وجد فرجة أم لا، فدل ذلك على أنه لا فرق بين من وجد فرجة في الصف ومن لم يجد، سدا لذريعة التساهل في الصلاة خلف الصف منفردا. لكن لو جاء المسبوق والإمام راكع فركع دون الصف ثم دخل في الصف قبل السجود أجزأه ذلك، لما ثبت في صحيح البخاري رحمه الله عن أبي بكرة الثقفي رضي الله عنه أنه جاء إلى الصلاة والنبي صلى الله عليه وسلم راكع فركع دون الصف ثم دخل إلى الصف فقال له النبي صلى الله عليه وسلم بعد السلام: ((زادك الله حرصا ولا تعد)) ولم يأمره بقضاء الركعة. أما من جاء والإمام في الصلاة ولم يجد فرجة في الصف فإنه ينتظر حتى يوجد من يصف معه، ولو صبياً قد بلغ السابعة فأكثر، أو يتقدم فيصف عن يمين الإمام عملاً بالأحاديث كلها. وفق الله المسلمين جميعاً للفقه في الدين والثبات عليه إنه سميع قريب.


    من ضمن الأسئلة الموجهة لسماحته من بعض طلبة العلم ، وطبعها الأخ / محمد الشايع في كتاب - مجموع فتاوى و مقالات متنوعة الجزء الثاني عشر
    واجعَل لوجهكَ مُقلَتَينِ كِلاَهُما مِن خَشيةِ الرَّحمنِ بَاكِيَتَانِ
    لَو شَاءَ رَبُّكَ كُنتَ أيضاً مِثلَهُم فَالقَلبُ بَينَ أصابِعِ الرَّحمَنِ


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    289

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، أما بعد :
    فهذا عرض وتلخيص لأقوال أهل العلم – خاصة المعاصرين منهم رحمهم الله –
    في ( حكم صلاة المنفرد خلف الصف ) أضعه بين يدي القارىء الكريم ، حتى يتصور منزع خلافهم في هذه المسألة ، والله أسأل أن يرزقنا وإخواننا المسلمين العلم النافع والعمل الصالح ..

    ما حــكم صلاة المنفرد خلف الصف...؟

    الجـــواب : اختلف العلماء – رحمهم الله - في ذلك على أقوال :

    ( القول الأول ) : (وهو مذهب الإمام أحمد ورجحه من المعاصرين الشيخ ابن باز )
    لا تصح صلاته وعليه أن يلتمس فرجة حتى يدخل فيها , أو صف عن يمين الإمام إن أمكن ذلك وإلا وجب عليه الانتظار حتى يأتي من يصف معه ولو خاف أن تفوته الصلاة , فإن انقضت الصلاة ولم يأته أحد صلى وحده 0
    الأدلة :
    1_ حديث ( لا صلاة لمنفرد خلف الصف ) وجه الدلالة :-
    أ- أن النفي هنا عام ولم يرد التفصيل 0
    ب- وهو منفرد فلا تصح صلاته 0
    2-حديث (أنه صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يصلي وحده خلف الصف فأمره أن يعيد الصلاة)
    وجه الدلالة :
    (أ)- أن الإعادة إلزام وتكليف في أمر قد فعل وانتهى منه , فلولا أن الأمر الذي فعل وانتهى منه فاسد ما كلف الإنسان إعادته 0 ( وهذا هو المذهب وهو من المفردات )
    (ب)- أنه أمره بالإعادة ولم يستفصل منه هل وجد أحدا أم لم يجد , ومعلوم أن تأخير البيان عن وقت الحاجة لا يجوز عند أهل العلم 0
    (ج)- أن في ذلك سدا لذريعة التساهل بالصلاة خلف الصف منفردا بدعوى أنه لم يجد فرجة في الصف 0

    ( القول الثاني ) : ( لجمهور العلماء وهو رواية عن أحمد )
    صحة الصلاة منفردا خلف الصف لعذر أو لغير عذر , ولو كان في الصف سعة0
    الأدلة :
    1-أن هذا المصلي صلى مع الجماعة وفعل ما أمر به , وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم (إنما جعل الإمام ليؤتم به ) وقد ائتم به 0
    2- أن ابن عباس رضي الله عنهما لما أداره الرسول عليه الصلاة والسلام عن يمينه انفرد بجزء يسير ,والمفسد للصلاة يستوي فيه الكثير والقليل كالحدث , فلو كان الانفراد مبطلاً لبطلت صلاة ابن عباس 0
    و أجابوا عن أدلة القول الأول بما يلي :-
    (1) حديث ( لا صلاة لمنفرد خلف الصف ) أن النفي هنا نفي للكمال كقوله ( لا صلاة بحضرة طعام ولا هو يدافعه الأخبثان ) ومعلوم أن الإنسان لو صلى بحضرة طعام فصلاته صحيحة ولو صلى وهو يدافعه الأخبثان فصلاته صحيحة 0
    (2) حديث ( رأى رجلا يصلي خلف الصف فأمره أن يعيد الصلاة ) فأجابوا عنه :
    أ- أن هذا الحديث في صحته نظر 0
    ب- لو صح فلعل هناك شيئا أوجب أن يأمره بإعادة الصلاة 0
    ج- أو تكون هذه قضية عين فلا نجزم بأن السبب هو كونه صلى خلف الصف 0

    * أجاب أصحاب القول الأول عن أدلة أصحاب القول الثاني بما يلي :-
    (1) أما قولهم : إنه فعل ما أمر به من المتابعة فهذا صحيح , لكن هناك واجبات أخرى غير المتابعة وهي المصافة , فإن المصافة واجبة فإذا ترك واجب المصافة بطلت الصلاة 0
    (2) وأما دليلهم : أن ابن عباس ( انفرد حين أخذ النبي صلى الله عليه وسلم برأسه وأقامه عن يمينه )

    فنقول : هذا انفراد جزئي , ونحن لا نقول ببطلان الصلاة إذا انفرد الإنسان بمثل بهذه الصورة 0: أي : لو أن شخصا جاء وكبر خلف الصف وهو يعرف أن خلفه رجل أو رجلان سيأتيان معه , فلا بأس ما دامت الركعة لم تفته , وصلاته صحيحة , وهذه اللحظة التي حصل بها الانفراد لا يقال فيها إن هذا الرجل صلى منفردا خلف الصف أو خلف الإمام , فالاستدلال بحديث ابن عباس ضعيف 0

    * رد أصحاب القول الأول أجوبة أصحاب القول الثاني بما يلي :-


    (1) بل النفي في حديث ( لا صلاة لمنفرد خلف الصف )نفي للصحة , فإن النفي يكون للوجود الحسي أو الوجود الشرعي , وهنا لا يمكن أن يكون نفيا للوجود الحسي إذ يمكن أن يصلي الإنسان منفردا خلف الصف , فيتعين أن يكون النفي هنا للوجود الشرعي وهو الصحة , ولا مانع هنا يمنع نفي الصحة 0

    (2) حديث الإعادة , صححه جمع من أهل العلم فقد حسنه الترمذي , وصححه أحمد شاكر في شرحه على الترمذي , وحسن إسناده الشيخ ابن باز0

    * ( القول الثالث ) : وبه قال الحسن البصري , واختاره شيخ الإسلام ,و ابن القيم ,ومن المعاصرين الشيخ ابن سعدي , وصوبه الشيخ ابن عثيمين ::

    التفصيل : فإن كان لعذر صحت الصلاة , وإن لم يكن له عذر لم تصح صلاته 0

    دليلهم :
    (1): أن نفي الصحة لا يكون إلا بفعل محرم أو ترك واجب, والنفي هنا لترك واجب وهو المصافة,والقاعد الشرعية أنه لا واجب مع العجز لقوله تعالى (فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ )(التغابن: من الآية16)وقوله (لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا )(البقرة: من الآية286) فإذا جاء المصلي ووجد الصف قد تم فإنه لا مكان له في الصف , فحينئذ يكون انفراده لعذر فتصح صلاته0
    (2) ويدل على جواز الصلاة خلف الصف مع العذر:- المرأة لما لم يكن لها مكان مع الرجال كان من شأنها أن تصلي خلف الصفوف , لأننا نقول إن المرأة ليس لها مكان مع الرجال , وهذا فيه دليل كما ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية على جواز صلاة المنفرد لعذر خلف الصف , لأن التعذر الحسي كالتعذر الشرعي 0
    * ردّ أصحاب القول الثالث القول الأول بما يلي :-
    قولهم : عليه أن يصف عن يمين الإمام في ذلك ثلاثة محاذير :-
    المحذور الأول : تخطي الرقاب , فإذا قدرنا أن المسجد فيه عشرة صفوف , فجاء إنسان في آخر صف ولم يجد مكانا , وقلنا اذهب إلى جنب الإمام فسوف يتخطى عشرة صفوف
    المحذور الثاني : إذا وقف إلى جنب الإمام خالف السنة في انفراد الإمام في مكانه , لأن الإمام موضعه التقدم على المأموم فإذا شاركه أحد في هذا الموضع زالت الخصوصية 0
    المحذور الثالث : أننا إذا قلنا تقدم إلى جنب الإمام ثم جاء آخر قلنا له تقدم إلى جنب الإمام , ثم ثان , وثالث حتى يكون عند الإمام صف كامل , لكن لو وقف هذا خلف الصف لكان الداخل الثاني يصف إلى جنبه فيكونان صفا بلا محذور 0
    قولهم : يجب عليه الانتظار حتى يأتي معه أحد , وإلا يصلي وحده منفردا فيه محذوران :-
    المحذور الأول : أنه ربما ينتظر فتفوته الركعة , وربما تكون هذه الركعة هي الأخيرة فتفوته الجمـــاعة 0
    المحذور الثاني : أنه إذا بقي وفاتته الجماعة فإنه حرم الجماعة في المكان وفي العمل , وإذا دخل مع الإمام وصلى وحده منفردا , فإننا نقول على أقل تقدير : حرم المكان فقط , أما العمل فقد أدرك الجماعة , فأيهما خير أن نحرمه الجماعة في العمل والمكان , أو في المكان فقــط ؟
    الجواب : في المكان فقط , هذا لو قلنا إنه في هذه الحالة يكون مرتكبا لمحذور , مع أن الراجح عندي أنه إذا تعذر الوقوف في الصف , فإنه إذا صف وحده لم يرتكب محظوراً0

    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ــــــ

    المراجع:
    1_ الشرح الممتع 4/376_385 3_فتاوى منار ا لإسلام / ابن عثيمين 1/ 233-236
    2_مجموع فتاوى ومقالات متنوعة (ابن باز ) 12/219_229 4_ المجموعة الكاملة لابن سعدي 7/ 122-123

    وللأمانة العلمية : فهذا بحث وجدته في أحد المواقع الإسلامية , وما فعلت إلا ترتيبه وتهذيبه , حتى يتسنّى لنا جميعا قراءته بشوق , نسأل الله أن ننتفع بهذا العلم . ولعلّ القول الأرجح هو القول الأخير , وبه يحصل التيسير , وأقرب إلى مقاصد الشريعة وقواعدها - والله أعلم - .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    55

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    هناك رسالة في حكم صلاة المنفرد خلف الصف
    لأخينا الشيخ / طارق بن عاطف
    وقد راجعها وقدم لها شيخنا العلامة / مصطفى بن العدوي - حفظه الله -
    وقد رجح قول الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله -
    علماً بأن شيخنا العدوي - حفظه الله - قد أشار في المقدمة إلى أنه يرجح القول بالجواز مطلقاً .
    وهذه الرسالة من مطبوعات مكتبة الحكمة بالمحلة الكبرى .
    إذا هبت رياحك فاغتنمها : فإن لكل خافقة سكون

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    9

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    هناك رسالة في حكم صلاة المنفرد خلف الصف
    هل هذا موجود علي الانترنت؟

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    والذي ركع خلف الصف ثم رفع الامام راسه وهو لم يدرك الصف فما حكم الركعة؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    55

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رانا باطش لاهوري مشاهدة المشاركة
    هناك رسالة في حكم صلاة المنفرد خلف الصف
    هل هذا موجود علي الانترنت؟
    لا أدري بارك الله فيكم
    لكني قرأتها في المكتبة العامة لشيخنا العدوي - حفظه الله -
    إذا هبت رياحك فاغتنمها : فإن لكل خافقة سكون

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,859

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    يا اخوان هذا الحديث وحديث اخر سمعت الشيخ الشثري يستدل به على بطلان صلاة المنفرد خلف الصف
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    70

    Question رد: هل لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    فقد سمعت شيخنا الشيخ العلامة محمد بن الصالح العثيمين يقول: إن وجد الصف متصلا، وخشي تفكيك الصف واضطرابه، أو لم يجبه أحد للرجوع، وخشي فوات الركعة؛ فإنه يصلي وحده خلف الإمام والحالة هذه، وصلاته صحيحة.

    والله تعالى أعلم
    ما معنى قول الشيخ رحمه الله(لم يجبه أحد للرجوع)؟

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    203

    افتراضي رد: هل لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معاذ احسان العتيبي مشاهدة المشاركة
    * ( القول الثالث ) : وبه قال الحسن البصري , واختاره شيخ الإسلام ,و ابن القيم ,ومن المعاصرين الشيخ ابن سعدي , وصوبه الشيخ ابن عثيمين ::

    التفصيل : فإن كان لعذر صحت الصلاة , وإن لم يكن له عذر لم تصح صلاته.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    قلت: والصواب ما ذهب إليه المحققون من أهل العلم، فقد سمعت شيخنا الشيخ العلامة محمد بن الصالح العثيمين يقول: إن وجد الصف متصلا، وخشي تفكيك الصف واضطرابه، أو لم يجبه أحد للرجوع، وخشي فوات الركعة؛ فإنه يصلي وحده خلف الإمام والحالة هذه، وصلاته صحيحة.

    والله تعالى أعلم
    يُشكل على هذا القول ما يلي :
    - صحح أصحاب هذا القول الأحاديث الدالة على بطلان الصلاة إذا تُركت المصافة, وهي تدل على أن المصافة شرط لصحة الصلاة مع الجماعة وليست مجرد واجب يسقط مع العجز, فكيف قدموا إدراك الجماعة وغاية حكمه الوجوب وهو يسقط بالعذر, على المصافة وحكمه أنه شرط لصحة الصلاة مع الجماعة, كما دل حديث الأمر بإعادة الصلاة على من صلى منفردًا ؟

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    203

    افتراضي رد: هل لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو طارق النهدي مشاهدة المشاركة
    يُشكل على هذا القول ما يلي :
    - صحح أصحاب هذا القول الأحاديث الدالة على بطلان الصلاة إذا تُركت المصافة, وهي تدل على أن المصافة شرط لصحة الصلاة مع الجماعة وليست مجرد واجب يسقط مع العجز, فكيف قدموا إدراك الجماعة وغاية حكمه الوجوب وهو يسقط بالعذر, على المصافة وحكمه أنه شرط لصحة الصلاة مع الجماعة, كما دل حديث الأمر بإعادة الصلاة على من صلى منفردًا ؟
    أما شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله فمذهبه مستقيم إن ثبت أنه يرى أن الجماعة شرط لصحة الصلاة, فيكون قدم شرطًا على شرط.
    وأما من يرى أن الجماعة ليست شرطًا ولكنها واجبة وتسقط بالعذر, فهو ملزم بما في الاقتباس.
    ولذلك فالراجح : بطلان الصلاة إذا صلى المصلى ركعة تامة منفردًا خلف الصف, وهو مذهب الإمام أحمد وعليه الشيخ ابن باز والفوزان والشثري فيما نقل عنه أحد الإخوة . والله الموفق .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    203

    افتراضي رد: ما معنى الحديث: لا صلاة لمنفرد خلف الصف؟

    فائدة : عن عبد الصمد بن حسان قال: قال خارجة بن مصعب: إذا صليت خلف الإمام وبجنبك جهمي، فأعد الصلاة.
    قال ابن بطة : معنى قول خارجة رحمه الله في الجهمي يصلي بجنب الرجل يعيد، يريد بذلك أن من صلى خلف إمام وحده وإلى جانبه جهمي، أو صلى خلف الصفوف وحده وإلى جانبه جهمي أنه يعيد، وذلك أن مذهب جماعة من الفقهاء أن من صلى خلف الصف وحده أو قام خلف إمام وحده، أعاد الصلاة، فكأن خارجة أراد أنه من صلى خلف الصف هو وجهمي، فكأنما صلى خلف الصف وحده، لأن الجهمي ليس هو مسلما ولا في صلاة، فالقائم إلى جنبه كالقائم وحده، فأما الجهمي إذا قام في صف فيه جماعة هو كأحدهم، فصلاة الجماعة جائزة.
    الإبانة لابن بطة العكبري رحمه الله (2/ 13/121 - 122/ 388).

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •